PDA

View Full Version : معتقدات النجاح السبع...لأنتوني روبينز



سحر القلم
30-04-2003, 10:23 PM
السلام عليكم جميعا ..

وقع بين يدي كتاب ..كُتب عليه" من أكثر الكتب مبيعا في العالم" ..هذا الكتاب لم أتم قراءته بعد لأنه يتعدى ال 500 صفحة ..لكنه أعجبني جدا ..وأجمل ما فيه انه يسرد قصصا بين ثناياه ..أحببت أن أكتب أو ألخص لكم فصلا من هذا الكتاب ..

سأبدأ بمقدمة عن هذا الكتاب:

الكتاب: قدرات غير محدودة
المؤلف: انتوني روبينز
*
**
*
**
*
**

ما يحويه الكتاب شئ يسميه انتوني روبينز العلم الجديد للإنجاز الشخصي وسوف تسميه أنت أفضل شئ حدث لك !
*
*
*
أبواب الكتاب واحد وعشرين باب :
محاكاة التفوق الانساني
الفارق المهم
قوة الحالة النفسية
مولد التفوق :النجاح
معتقدات النجاح السبع
السيطرة على العقل ..كيف تشغل عقلك؟
اصول النجاح
الطريق الى استنباط استراتيجيات الاخرين
الفسيولوجيا :سبيل التفوق
الطاقة وقود النجاح
ماذا تريد؟
الدقة المتناهية
سحر الالفة
فروق التفوق: البرامج العليا
كيف تتعامل مع المقاومة وتحل المشكلات ؟
قوة المنظور
كيف تثير النجاح في داخلك ؟
الوصايا الخمس للثروة والسعادة
بناء التوجه :قولة الاقناع
حياة التفوق :التحدي الانساني

سألخص هنا باب "معتقدات النجاح السبع" :)

أتمنى أن يعجبكم :)

سحر القلم
30-04-2003, 10:25 PM
المعتقد الأول: كل شئ مفيد لنا ,كل الناجحين لديهم مقدرة عجيبة على التركيز على ماهو ممكن في أحد المواقف ,والتركيز على النتائج الايجابية التي يمكن أن يسفر عنها هذا الموقف فهؤلاء الرجال يفكرون بالنظر الى الامكانيات دون النظر الى مقدار ما ترسب في نفوسهم من سلبيات بيئتهم ,وهم يظنون أن كل شئ يحدث لعلّة ,وهذا الشئ مفيد لهم .وهم يعتقدون أن كل محنة تحمل في طياتها بذرة منفعة تضاهي هذه المحنة أو تفوقها.
وبإمكاني أن أثبت لك أن الاشخاص الذين يحققون نتائج متميزة إنما يفكرون بهذه الطريقة . تدبر الأمر في حياتك الخاصة .وستجد أن هناك عدداً غير محدود من طرق الإستجابة لأي موقف .دعني أسوق لك مثالا جيدا على الامكانية ,تعتبر مارلين هاملتون وهي معلمة سابقة وحاصلة على لقب ملكة جمال وسيدة اعمال بمدينة فريسنو بكاليفورنيا .فعندما كانت مارلين في التاسعة والعشرين من عمرها تعرضت لحادث أليم حيث سفطت من أعلى جرف صخري وهي تمارس رياضة الطيران الشراعي وقد اسفر الحادث عن إصابة نصفها السفلي بالشلل وأصبحت قعيدة كرسي متحرك .
ويقينا كان بإمكان مارلين أن تركز على كثير من الاشياء التي لم يعد بوسعها القيام بها .ولكنها بدلا من ذلك على الإمكانيات التي كانت متاحة لها ,فتمكنت من العثور على الفرصة السانحة في قلبالمأساة .لقد أصابها الاحباط من البدايو بسبب المقعد المتحرك , واعتبرته سجنا يقيد حركتها والان ..ربما لايكون لدى أي منا أي فكرة عن كيفية الحكم على فاعلية المقعد المتحرك..ولكن مارلين تمكنت من ذلك ,فقد أدركت أنها تمتلك فرصة فريدة لتصميم مقعد أفضل .لذا فقد تعاونت مع اثنين من أصدقائها وشرعو في العمل لصنع نواة مقعد متحرك افضل وقد أنشأ ثلاثتهم شركة باسم "موشن ديزاينر" ,وقد حققت هذه الشركة ارباحا بالملايين ,وأحدثت ثورة في عالم صناعة المقاعد المتحركة وحصلت بجدارة على لقب الشركة الصغيرة بكاليفورنيا لعام 1984 .
وأنا لست أدري ما اذا كانت مارلين قد سبق لها على الاطلاق أن جلست محاولة اكتشاف معتقداتها ولكنها تعمل من منطلق إحساس نشط وقوى بالإمكانية ,كانت تعمل من منطلق احساس بما يمكنها فعله .وكل النجاحات العظمى تقريبا تنبع من الاطار نفسه.
خذ من وقتك دقيقة لتفكر في معتقداتك مرة ثاية هل تتوقع بشكل عام أن تحقق الامور نجاحا كبيرا ام نجاحا ضئيلا ؟ هل تتوقع ان تنجح أقصى جهودك أم أنك تتوقع أنها ستواجه العقبات ؟..وهل ترى احتمالات النجاح في أحد المواقف أم ترى العقبات؟ وعادة ما يركز الكثيرمن الناس على الجانب السلبي أكثر من تركيزهم على الجانب الايجابي ,والخطوة الاولى نحو تغيير ذلك تتمثل في الاعتراف بواقع الامر . فالايمان بالحدود يخلق رجالا ذوي قدرات محدودة ويمكن التحرر من هذه القيود والعمل استنادا الى مجموعة من الوسائل الاكثر رفعة .فالزعماء في عرفنا هم الرجال الذين يرون الامكانيات وهم الرجال الذين يرون روضة غنية في جوف الصحراء المقفرة ..أهذا مستحيل ؟ إنك إن كنت تمتلك ايمانا قويا بالامكانية .فمن المرجح أنك سوف تتمكن من تحقيقها.

سحر القلم
30-04-2003, 10:27 PM
المعتقد الثاني : لا يوجد شئ اسمه الفشل ,انما هناك نتائج فقط. يكاد يكون هذا المعتقد نتيجة طبيعية للمعتقد الاول ,ولكنه يضاهيه في أهميته .لقد تعودت عقول معظم الناس في ثقافتنا على الخوف من شئ اسمه الفشل , ومع ذلك بإمكاننا جميعا أن نذكر أوقاتا كنا نبغي فيها اشياء ونحصل على شئ اخر .فكلنا رسبنا في أحد الامتحانات ,وعانينا من قصة حب فاشلة ,أو أعددنا خطة خاصة بالعمل ولم نحقق شيئا غير الفشل الذريع ولقد استخدمن كلمتي "حصيلة" و"نتيجة" في هذ الكتاب لانهما تمثلان ما يراه الناجحون فهم لا يرون الفشل ولايؤمنون به ,ولا يضعونه في الحسبان.
فكر في الامر مليا :ماهي الثمرة أو المنفعة التي حققتها اليوم ولم تحققها في الامس؟ ستكون الاجابة بالطبع هي : الخبرة .فاولئك الذين يخشون الفشل يخلقون في داخلهم "مقدما" تصورات للاشياء التي لن تؤتي ثمارها .وهذا بالضبط ما يمنعهم من اتخاذ التصرف الذي يمكنهم من تحقيق رغباتهم.فهل تخشى أنت من الفشل؟حسنا ما هو رأيك في التعلم ؟ في مقدورك أن تتعلم من كل التجارب الانسانية , وبذلك يمكنك أن تنجح دائما في كل ما تفعله .
وذات مرة قال مارك توين:"ليس هناك مشهد أكثر حُزنا من مشاهدة شاب متشائم" . وهو محق كل الحق فيما قال .
دعنا نشترك معا في دراسة تاريخ أحد الاشخاص ,وهو رجل :
*فشل في مجال الاعمال وهو في الحادية والعشرين من عمره.
*انهزم في انتخابات تشريعية وهو في الثانية والعشرين من عمره .
*فشل ثانية في مجال الاعمال وهو في الرابعة والعشرين .
* خسر حبيبته وهو في السادسة والعشرين.
* خسر في انتخابات الكونجرس وهو في الرابعة والثلاثين.
* خسر في انتخابات الكونجرس وهو السادسة والثلاثين .
* خسر في انتخابات الشيوخ وهو في الخامسة والاربعين .
*أخفق في محاولاته للحصول على منصب نائب الرئيس وهو في السابعة والاربعين .
* خسر في انتخابات مجلس الشيوخ وهو في التاسعة والاربعين.
* تم انتخابه رئيسا للولايات المتحدة الامريكية وهو في الثانية والخمسين من عمره.
هذا الرجل هو ابراهام لنكولن .فهل كان سيصبح رئيسا لو أنه رأى هذه الاحداث التي شهدتها حياته على أنها اخفاقات ؟ إن ذلك غير مرجح .
وهناك قصة شهيرة عن توماس اديسون ..فبعد 9999 محاولة فاشلة لتحسين المصباح الكهربائي ,سأله أحد الاشخاص قائلا:" هل تعتزم أن تفشل للمرة رقم عشرة الالاف" فأجاب اديسون قائلا:"إنني لم أخفق إنما اكتشفت طريقة اخرى لاختراع المصباح الكهربائي" اكتشف اديسون كيف ان مجموعة اخرى من الأفعال حققت نتيجة مختلفة .
اذا ...يعد الايمان بالفشل ضربا من تسميم العقل ,فعندما نختزن انفعالات سلبية فإننا نؤثر بذلك على وظائفنا وعملية تفكيرنا وحالتنا . ويعد الخوف من الفشل واحدا من اصعب العقبات بالنسبة لمعظم الناس .

غصون الصوت
01-05-2003, 09:28 AM
سحر القلم

أشكرك لأضافتك الجديدة :):)

لي عودة للقراءة ومن ثم التعليق ..

سحر القلم
01-05-2003, 02:06 PM
غصون الصوت ..أسعد بمرورك ..وانتظر تعليقك ..كل الشكر لك:nn

سحر القلم
01-05-2003, 02:07 PM
المعتقد الثالث : (( تحمل المسؤولية في كل الظروف ))
هناك سمة أخرى يتصف بها الزعماء العظام وأصحاب الانجازات ,وهذه السمة هي عملهم استنادا إلى اعتقادهم بأنهم يصنعون عالمهم .وستكون العبارة التي تتردد على مسامعك مرارا وتكرارا هي: "انني مسؤول سأتدبر الامر "
وليس من قبيل المصادفةأن تسمع نفس الرأي مرات ومرات ..وعادة ما يعتقد صانعو الانجازات أنه مهما حدث من نتائج- سواء كانت خيرا أم شرا- فإنه من صنعهم ..أو من صنع تفكيرهم.
إذا لم تؤمن بأنك تصنع عالمك بنجاحاته واخفاقاته فأنت حينئذ واقع تحت رحمة الظروف . فالامر لا يعد مجرد اشياء تحدث لك وأنت مجرد مفعول به لا فاعلا ..دعني اخبرك أنه لوتوافر لديّ ذلك الاعتقاد فسوف ارحل باحثا عن ثقافة أخرى ..عن عالم اخر...عن كوكب اخر!
وأنا أرى أن تحمل المسؤولية يعد واحدا من أفضل مقاييس قوة الشخص ونضجه ومثالا للمعتقدات التي تدعم المعتقدات الاخرى .
كان الرئيس الامريكي الراحل جون إف.كينيدي يتبنى هذا النظام الاعتقادي .فقد قال دان راذر ذات مرة :إن كينيدي أصبح زعيما حقيقيا إبان حادثة أزمة خليج الخنازير عندما وقف أمام الشعب الامريكي وقال :"إن الحادثة عمل وحشي ينبغي أن لا يحدث ابدا" ,ثم تحمل مسؤوليته كاملة وعندما فعل ذلك تحولت صورته في أعين الناس من شاب سياسي قدير الى زعيم حقيقي.
لقد فعل كينيدي ماكان يجب أن يفعله أي زعيم عظيم .فأولئك الذين يتحملون المسؤولية إنما هم الأقوياء وأولئك الذين يتجنبونها هم الضعفاء .
ومبدأ المسؤولية هذا ينطبق على المستوى الشخصي ايضا ,فقد مر بمعظمنا بتجربة محاولة التعبير عن عاطفة ايجابية لشخص اخر .فنحن نحاول أن نخبر شخصا بأننا نحبه أو أننا نفهم المشكلة التي تواجهه .وبدلا من تلقي تلك الرسالة الايجابية ,فإنه يتلقى أخرى سلبية ,فيشعر بالانزعاج أو العداء .
وعادة ما تكون استجابتنا أن ننزعج لانزعاجه ,أو نحمله مسؤولية ما يتولد عن ذلم من ضغائن ,وهذا المخرج السهل ولكنه ليس دائما الاكثر حكمة .
والحقيقة أن تخاطبك ربما يكون هو المحفز لذلك ,ومع ذلك ,فبإمكانك تحقيق النتيجة التخاطبية التي تروجها اذا ما تذكرت النتيجة التي تريد الحصول عليها ألا وهو السلوك الذي تريد ايجاده والامر متروك لك أن تغير سلوكك ونبرة صوتك وتغييرات وجهك ..الخ ,إننا نقول إن مغزى التخاطب هو الاستجابة التي تتلقاها ,ومن خلال تغييرك لأفعالك يمكنك أن تغير تخاطبك ,ومن خلال تحمل المسؤولية فإنك تحتفظ بالقوة التي تمكنك من تغيير النتيجة التي تحققها .

سحر القلم
01-05-2003, 02:08 PM
المعتقد الرابع: ((ليس من الضروري ان تفهم كل شئ كي تكون قادرا على استخدام كل شئ))
هناك الكثير من الناجحين ممن يحيون معتنقين معتقدا اخر غير مفيد,وهم لا يؤمنون بضرورة معرفة كل شئ عن شئ معين كي يستخدمونه ,فهم يعرفون كيفية استخدام ما هو جوهري دون ان يشعروا بحاجة الى معرفة كل كبيرة وصغيرة فيه .واذا مادرست الاشحاص في موقع السلطة ستجد ان لديهم دراية كفاية بأشياء كثيرة ,ولكن نادرا ما يكونون على دراية تامة بكل تفاصيل مشروعاتهم.
ما نلاحظه على صانعي الانجازات أنهم دائما ما يتمكنون من الاقتصاد في الوقت .فهم يستخلصون من الموقف جوهره ويأخذون ماهم في حاجة اليه دون ان يعيروا اهتماما لما تبقى .
ومن الطبيعي أنه اذا مااثار فضولهم شئ ما ,مثل رغبتهم في فهم كيفية عمل المحرك أو كيفية تصنيع أحد المنتجات فهم يمضون وقتا اضافيا لأجل التعلّم ,ولكنهم دائما علة وعي بمقدار ما يحتاجونه وعلى وعي بما هو جوهري وما هو ليس كذلك.
إنني على يقين بأنني لو طلبت منك تفسير كيفية عمل الكهرباء فستخرج علينا بشيئين:إما انك لن تجيب مطلقا أو أن تجيب اجابة غير دقيقة ومع ذلك انت تشعر بالسعادة بضغطك على الزر واشعالك النور.. وأنا أشك في أن كثيرا منكم يجلسون في بيوتهم الان ويقرأون هذا الكتاب على ضوء الشموع ,ويتميز الرجال الناجحون بقدرتهم الجيدة على التمييز بين ما يلزمهم فهمه وما لا يلزمهم .ولكي تستخدم المعلومات الواردةبهذا الكتاب بشكل فعال ..ولكي تستخد بشكل فعال ايضا كل ما يمر بك في حياتك فإنه ينبغي عليك أن تكنشف ان هناك توازنا بين الاستخدام والمعرفة .فأنت يمكنك أن تمضي وقتك كله في دراسة الجذور أو يمكنك ان تتعلم كيفية جني الثمار ...وليس من الضروري أن يكون الرجال الناجحون من ذوي القدر الاكبر من المعلومات والمعرفة وربما يكون هناك الكثير من العلماء والمهندسين بجامعة ستانفورد ومعهد كال تيك ممن يعرفون الكثير عن دوائر الحاسوب الكهربائية أكثر من ستيف جوبز أو ستيف وزنيال ,ولكنهما كانا من بين من استخدموا معرفتهم بالاسلوب الاكثر فاعلية ,فهما اللذان حققا نتائج .

سحر القلم
01-05-2003, 02:09 PM
المعتقد الخامس: ((الناس هم أعظم مواردك ))
كل الافراد المتفوقين الذين يحققون نتائج باهرة يتمتعون باحترام البشرية وتقديرها ,وكانوا يعملون بروح الفريق ولديهم احساس بالوحدة والهدف المشترك ,واذا كانت هناك أي رؤية بين دفتي الجيل الجديد من كتب ادارة الاعمال مثل كتاب "الابتكاروالريادة الابتكارية" أو كتاب "البحث عن التفوق" أو كتاب "مديرا لدقيقة واحدة" فإن هذه الرؤية هي انه لا يوجد نجاح دائم دون ان يكون هناك وئام بين فريق العمل ,وأن الطريق لنجاحك دائم دون ان يكون هناك وئام بين فريق العمل وأن الطريق لنجاحك هو تشكيل فريق ناجح يتعاون فيما بينه ,لقد رأى جميعنا تقارير عن المصانع اليابانية ..حيث يأكل من العمال ورجال الادارة معا في نفس المطعم ..وكل منهم له دور في تقييم الاداء وبيبين نجاحهم المعجزات التي يمكننا تحقيقها عندما نحترم الناس ولا نحاول السيطرة عليهم .
عندما قام توماس جيه .بيترز وروبرت اتش ,ووترمان الابن مؤلفا كتاب "البحث عن التفوق" بتحليل العوامل التي ادت الى خروج شركات عظيمة الى الوجود ,كان الاهتمام العميق بالناس واحدا من الاشياء الرئيسية التي اكتشفوها .فكتبا يقولان:"كاد لا يكون عناك موضوع أكثر عموما وشمولا في الشركات المتفوقة من احترام الفرد" فالشركات التي حققت نجاحا هي الشركات التي عاملت الناس باحترام وتقدير لكرامتهم والشركات التي اعتبرت عامليها كشركاء وليسوا كأدوات .وهم يبدون ملاحظة ان احدى الدراسات تضمنت 18 مديرا تنفيذيا من بين 20 مدير ممن أُجري معهم حوارا من مديري هيوليت- باكارد قالوا: ان نجاح الشركة اعتمد على فلسفة هيوليت باركارد ذات التوجه الى الناس ..فهيوليت باركارد ليست مجرد شركة للبيع بالتجزئة تتعامل مع الجمهور..وليست شركة خدمات تعتمد على شهرتها إنما هي شركة تعمل في اكثر المجالات التقنية الحديثة تعقيدا .ولكن حتى في تلك المجالات نرى انه من الواضح ان التعامل مع الجمهور بشكل فعال يعتبر تحديا بارزا

سحر القلم
02-05-2003, 05:43 AM
المعتقد السادس: ((العمل لعب))
هل تعرف اي شخص حقق نجاحا كبيرا خلال قيامه بعمل شئ يكرهه ؟أنا لا أعرف مثل هذا الشخص ,وارى أن أحد مفاتيح النجاح يكمن في حب ما تعمل ..يوما ما قالبابلو بيكاسو:"إنني استرخي عندما اعمل ,فالجلوس بلا عمل أو استقبال الضيوف أمر يصيبني بالتعب"
وربما ليست لدينا القدرة على الرسم مثل بيكاسو ,ولكن بمقدورنا جميعا أن نبذل قصارى جهدنا لإيجاد عمل يبعث فينا النشاط والمتعة .ويمكننا أن نضفي على أي عمل نقوم به كثيرا من الامور التي نغفلها ونحن نلعب وذات يوم قال مارك توين :"إن سر النجاح يكمن في جعل عطلتك عطلة لك حقا"
ونحن نسمع كثيرا عن مدمني العمل في ايامنا هذه .وهناك بعض من الناس أصبح العمل بالنسبة اليهم هاجسا مرضيا ,فلا يبدو عليهم أي استمتاع بما يعملون ,ولكنهم يصلون الى الدرجة التي لا يمكنهم فيها فعل اي شئ اخر.
ويكتشف الباحثون اشاياء مذهلة عن مدمني العمل ...فهناك بعض من الناس يبدوأنهم يركزون على العمل بهوس لأنهم يحبونه فهو يبعث فيهم روح التحدي ويملؤهم بالاثارة ويجعل حياتهم اكثر قيمة ..وعادة ما ينظر هؤلاء الى العمل بنفس الطريقة التي تنظر بها الى الملعب ..فهم يرون العمل وسيلة لتنشيط انفسهم ولتغلم اشياء جديدة واكتشاف افاق جديدة.

سحر القلم
02-05-2003, 05:45 AM
المعتقد السابع: ((لا يوجد نجاح دائم دون التزام))

الافراد الذين يحققون نجاحا لديهم ايمان بقوة الالتزام ..فلو أن هناك معتقدا واحدا ملازما للنجاح فحينئذ لايوجد نجاح عظيم بدون التزام شديد .فإذا ما نظرت الى العظماء في كل مجال ستجد أنهم ليسو بالضرورة هم الافضل والاكثر ذكاء والاسرع والاقوى ..ولكنك ستجد انهم الاكثر التزاما .
ذات مرة قالت راقصة الباليه الروسية الشهيرة انا بافلوفا :"إنها تسعى دون توقف لتحقيق هدف واحد وهذا هو سر النجاح "
ونحن نرى هذا في كل المجالات حتى في تلك التي يبدو أن اليد الطولى فيها للمقدرة الطبيعية .خذ مثلا للمجال في الرياضة :مالذي يجعل من لاري بيرد واحدا من أحسن لاعبي كرة السلة ؟وما زال كثير من الناس مندهشا لذلك ,فهو بطئ الحركة ولا يستطيع القفز ..وفي عالم يضم غزلانا رشيقة يبدو لارى أحيانا كما لو أنه يلعب بالحركة البطيئة . ولكنك عندما تبحث الامر تجد أن لارى بيرد ينجح لأن لديه التزاما كبيرا بالنجاح .فهو يمارس اللعبة بجد أكثر من غيره ويتمتع بعناد عقلي أكثر ويلعب بنشاط اكبر ويحب عمله أكثر .
وقد شق اسم "بيت روز" طريقه الى مجموعة الارقام القياسية بنفس الطريقة ,أي من خلال استخدامه الدائم لالتزامه بالتفوق كقوة تدفعه لحشد كل طاقاته وقدراته في كل ما يفعله ...ولم يكن لاعب الجولف الكبير توم واطسون متميزا في جامعة ستانفورد ,إنما كان مجرد فرد في فريق ومع ذلك نجد أن مدربه يعجب به ويقول:"لم يسبق أن رأيت من يمارس اللعبة أكثر منه ".

:nn

ابتسامة
02-05-2003, 07:06 PM
اختيار رائع...بوركت..:)

nofa
03-05-2003, 12:53 AM
شكراً..شكراً..شكراً..×300000000000000

سحر القلم
03-05-2003, 02:32 PM
ابتسامة الجرح ...بل كل الشكر لك :)...أبعد الله عنك الهموم والجراح :nn

سحر القلم
03-05-2003, 02:33 PM
نوفا ..عفوا عفوا عفوا ...الى مالانهاية:p
كل الشكر لمرورك k*

أحمد السرحاني .
03-05-2003, 07:55 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :
الأخت العزيزة / سحر القلم حفظها الله
اختيارك رائع ومفيد ؛ وهذا الكتاب يتحدث عن البرمجة اللغوية العصبية NLP ولكن بأسلوب عملي في الغالب وبعيد عن التنظير ؛ وهو كتاب ماتع شائق ولكنه يحتاج إلى وقت طويل وذهن صافي لاستيعابه ويحتاج بعد ذلك إلى التطبيق العملي حتى لايكون ترفاً ذهنياً محضاً ؛ ويحسن بمن يقرأه أن يقرأ الكتاب الآخر لنفس المؤلف بعنوان " أيقظ قواك الخفية " .
بقي أن أقول بمناسبة الحديث هنا أن هذا الكتاب هو أطول كتاب أقرأه في حياتي من ناحية مدة القرآءة ؛ حيث استغرق ستة شهور بسبب التزامي بألا أقرأه إلا بوقت كافي وذهن صافي وبال رخي غير مشغول ؛ والسلام .

فوشــي
03-05-2003, 08:58 PM
كل الشكر والتقدير لكِ أختي / سحر القلم
من حسن حظي انني وجدت نبذه عن هذا الكتاب الرائع الذي رشحه
الأخ الفاضل/ أحمد السرحاني.:)*
:
احتفظت بنسخه من الموضوع..:kk
تقبلي تحياتي.:nn .ويعطيك العافيه

د.عالية
03-05-2003, 09:17 PM
هذه الكتب رائعة ..
لكن كما قال أحمد السرحاني: ترف ذهني حينما لا نطبق كلامها !
.
الحلقات جميلة .. وتنسيقك جميل أيضاً ،،
استمتعتُ كثيراً ..
ما رأيك لو تضعين الكتاب كاملاً ؟! :p

.
.

الذي لا يعجبني في هذه الكتب:
1. ضعف السبك اللغوي، وهذا عائد إلى ضعف اللغة عند المترجم !
2. عدم ربطها بالمبادئ الدينية ..


مرة أخرى ..
ثانكيووووو .. وأكملي الحلقات بليز !

سحر القلم
03-05-2003, 10:24 PM
استاذي وأخي الكريم أحمد السرحاني :)..

فعلا ..ملاحظاتك عن الكتاب جديرة بالتوقف عندها ..وهذا ايضا مالاحظته عند قراءتي له ..كتاب يستلزم الوقت الكافي لفهم ما يحويه ..والتفكير العميق في كيفية تطبيق ماورد فيه ..وست شهور أعتقد أنها مدة طويلة ..لكن من المؤكد أنها ستكون أكثر فائدة ..لأنه كلما طالت مدة القراءة ..زادت الاستفادة ..وخاصة عند قراءة هذه النوعية من الكتب ..

كل الشكر لك أخي على هذه المداخلة القيمة ..لاعدمنا:nn

سحر القلم
03-05-2003, 10:26 PM
فوشي ..ويهلا ببنت بلاديalhilal

بل من حسن حظي أن الموضوع أعجبك k*

كل الشكر والتقدير لك:)

سحر القلم
03-05-2003, 10:29 PM
د.عالية ...ومساء الورد عليك أختي:)..فعلا هذه النوعية من الكتب لن تتعدى الترف الذهني اذا لم نطبق ماورد فيها ..
وبالنسبة للغة ..فمن المؤكد أنها لن تكون كما اراد الكاتب ..لكنها على الاقل مبسطة كما يريدها القارئ :)
وبالنسبة للحلقات ..فقد أكملتها بالفعل:p
..لقد ذكرت انني سألخص فصل واحد من هذا الكتاب وهو"المعتقدات السبع للنجاح" ...لكني مستعدة لأن الخص فصل اخر ..أتمنى أن تختاري أحد الفصول المذكورة في بداية الموضوع وانا مستعدة لتلخيصه ..اذا اردتي أخية :)
كل الشكر لك :nn

هجير الصيف
04-05-2003, 07:27 AM
تحية لك اختي سحر القلم..
الكتاب رائع جدا لكنه طويل جدا..
.
.
وقد قام الدكتور صلاح الراشد بتلخيص بعض افكاره في منشورات قواك الخفية وربط الحقائق التي وردت في الكتاب بالاحاديث القدسية..
.
.
اشكر لك مجهودك الرائع وساحتفظ بنسخة من الموضوع..:kk :kk

سحر القلم
05-05-2003, 06:17 AM
هجير الصيف أهلا بك ..

بالفعل الكتاب طويل لكنه مفيد alhilal

جميل ربط المواضيع التي يحتويها بالاحاديث القدسية a*

كل التقدير والشكر لحضورك :nn

الصقر الغريب
05-05-2003, 10:29 AM
فعلاً أسم على مسمى (سحر القلم )
بارك الله فيك ،وأسمحي لي بنقل الموضوع لأتمكن من قراءته على رواقة .

سحر القلم
05-05-2003, 09:57 PM
الصقر الغريب ..:)

أشكرك كثيرا ...حفظك الله :)

فارس الفارس
07-05-2003, 12:52 PM
هلا ومرحباً بكم ....

البرمجه اللغوية العصبية ....

تحدثتم كثيراً عنها ولن أزيد فقط أريد أن أضيف بأن هناك أشرطة كاسيت لهذه المواضيع بالامكان سماعها أثناء قيادة السيارة مثلاً أو في أوقات الفراغ ...

سحر القلم
07-05-2003, 02:28 PM
يهلا اخوي فارس الفارس :)

فعلا هناك أشرطة ممتعة لهذا العلم .. للدكتور طارق السويدان..وصلاح الراشد..وغيرهم من الاساتذه في هذا المجال ..

شكرا لقرائتك :nn

الغريب 2005
29-05-2003, 02:05 AM
الأخت العزيزة/ سحر القلــــم
تحية عطرة
أختي الكريمة: شكرا لك وشكرا على جهودك الرائعة في سبيل عرض كتاب(قدرات غير محدودة لأنتوني روبنز) فهذا الكاتب من أفضل الكتاب الأمركيين وكتبه من أروع الكتب للتحفيز وبناء الذات... وبين يدي أحد كتبه وهو كتاب(أيقظ قواك الخفية)وهو يعرض كيفية(التحكم الفوري بالمستقبل الذهني والعاطفي والجسماني والمالي) ولازالت أواصل القراءة رغم كثرة صفحات الكتاب (559صفحة) لكنه ممتع جدا ولن أتركة بأذن الله حتى أكمله وسوف أطلع أنشاء الله على كتاب(قدرات غير محدودة)..خصوصا وأن هذا الكاتب أثنى عليه(د/ستيفن كوفي مؤلف كتاب"العادات السبع للناس الأكثر فعالية) وكذا يمتدحه الدكتور/ صلاح الراشد ويستشهد بالكثير من أقواله في البرمجة اللغوية العصبية....
ولايسعني في هذه العجالة الا أن أتقدم بالشكر الجزيل لك عزيزتي على هذا الأختيار الذكي والموفقa* والى الأمام دوما... وأتمنى لك التوفيق والنجاح في حياتك وآخرتك ولجميع الأخوة الأعزاء هنا0
تحياتي وتقديري:nn

سحر القلم
31-05-2003, 10:06 PM
أخي الغريب ...وكلنا غرباء في هذه الفانية :)

أشكرك لمرورك وقرائتك...وفعلا الكاتب له فكر رائع ..أسأل الله ان يهديه للصواب ..

الشكر لك ولما كتبت في ردك من فائدة..

دمت بود :nn

LONESOME DOVE
02-07-2003, 11:56 AM
بارك الله فيك ..:)

أهم شي التطبيق... :D::D:

ولي عوده ...:kk

عزوف
02-07-2003, 01:47 PM
مشوق طرحك ,, تسلمين :)

سحر القلم
02-07-2003, 02:11 PM
LONESOME DOVE

أهلا بكِ أختي الكريمة :)

فعلا أهم شئ التطبيق
المشكلة احنا نقرا ولا نطبق :D:

حياكِ الله :nn

سحر القلم
02-07-2003, 02:14 PM
عزوف..سُعدتُ بحضورك..كل الشكر لك ِ :)

فينيسيا
02-07-2003, 03:48 PM
سحر القلم :)
اختيار وعرض جميل جداً ..
فعلاً مجهود رائع تشكرين عليه :)

يعطيك العااافية
a*

صخر
03-07-2003, 12:31 PM
اختيار رائع أشكرك عليه سحر القلم

سحر القلم
03-07-2003, 05:53 PM
فينيسيا ..يعافيكِ ربي ..شكراً لحضورك :)

سحر القلم
03-07-2003, 05:55 PM
صخر ..الأروع حضورك وقرائتك..فكل الشكر لك أخي :)

د.وسام
09-08-2004, 12:50 AM
شكرا شكرا شكرا:u: