PDA

View Full Version : لـمـحـــات نـقــديـة



موسى الأمير
03-06-2003, 03:47 PM
أحبابي مرتادي عذب الكلام :
سلام الله عليكم ورحمته وبركاته ..
فبين أيديكم إشارات أو لمحات أحببت طرحها لتتكون لدينا رؤية جيدة حول النقد الأدبي وطرائقه وكيفية التعامل مع النص أياً كان ؛ قصيدة أو قصة أو مقالة أو خاطرة ...
وهي محاولة متواضعة لتذكير العارف وإضاءة الطريق أمام المتعلم ، فاسمحوا لي أن أقتطع من أوقاتكم بضع دقائق ، ولي رجاء ممن لديه إضافة ألا يبخل علينا بطرحها ، سيما وبينكم المثقف والناقد ومن هو أولى مني بهذا المقام ..
:
أبدأ مستعيناً بالله :

· أولاً : تعريف النقد الأدبي :

· ثانياً : وظيفة النقد الأدبي هو دراسة الأعمال الأدبية ، دراسة تقوم على التحليل والشرح ، وتذوقها تذوقاً صحيحاً ، والحكم لها أو عليها بموضوعية وإنصاف .
وعليه فالنقد الأدبي متخصص في النص الأدبي سواء كان هذا النص قصيدة أم مسرحية أم قصة أم مقالة أم خطبة ..

تتلخص في : 1. تفسير العمل الأدبي وتقويمه .
والمراد به : توضيح المعاني والأفكار والعواطف والصور التي يتضمنها النص .وعليه فتزداد أهميته إذا كان النص عميقاً لا تنكشف دلالاته للقارئ العادي ، أو تكون فيه صور خيالية لا تُدرك بسهولة ، وحين يعكف الناقد لإظهار مثل هذه الخفايا .
2. مساعدة الأديب : وذلك أن النقد الأدبي يوجهه ويبصره بأخطائه بل ويساعده لتجاوزها وتحسين مستواه ، والأدباء الناشئون هم في حاجة ماسة للنقد ليشتد عودهم ، فيصبحوا أدباء ناجحين مستقبلاً ، والأدباء الناضجون هم في حاجة أيضاً إلى من ينبههم لعثراتهم ، والأديب الكبير في حاجة إلى من ينبهه إلى أخطائه كي لا يطغى عليه الغرور فيتمادى فيها .
3. خدمة الأدب ومتذوقيه : فإذا وجد في الساحة الأدبية نقد قوي صادق ساعد ذلك على ارتقاء الأعمال الأدبية ، وإذا خلت الساحة الأدبية من النقد ظهرت الأعمال الأدبية الضعيفة .

[]· ثالثاً : أنواع النقد الأدبي :
وهو نوعان :
أولاً : النقد الذاتي ( التأثري ) : وهو النقد الذي أخرجه صاحبه تحت تأثير الانطباعات الأولية السريعة ، أو المزاج الخاص ولم يكن عن طريق تأمل ودراسة دقيقة .
ثانياً : النقد الموضوعي : وهو كل نقد يصدر عن دراسة وتمحيص ، ويطبق فيه الناقد قواعد النقد ، ويحكّم فيه ذوقه وعقله وثقافته الفنية ، ولا يستسلم لميوله الخاص ، ويدعم ذلك بالحجج والبراهين ، - وهذا هو مناط حديثنا – وهو الذي يساعد الأدباء على تحسين إبداعهم بالدرجة الأولى ، ويرتقي بأذواق القراء ثانياً .

· رابعاً : صفات الناقد : الناقد كالقاضي – كما يقولون – من حيث النظر في العمل الأدبي والتأمل فيه وعدم التسرع في الحكم ، ولذا فلا يتصدر للنقد إلا من وجدت فيه صفات معينة تمكنه من القيام به ، وأهم هذه الصفات :
1. الموهبة النقدية والذوق : وهي قدرة ومنحة يمنحها الله للبعض يستطيع من خلالها فحص الأشياء فحصاً دقيقاً ، والذوق مرتبط بالموهبة ومكمل لها يستطيع بهما تذوق العمل الأدبي ، ومساعدة القراء على تذوقها تذوقاً صحيحاً .
2. الثقافة والخبرة : وهي من الصفات المهمة للناقد .
فينبغي على الناقد أن يتمتع بثقافة متنوعة ولعل من أهمها : الثقافة النقدية المتخصصة فيكون على دراية بالتراث الأدبي والاتجاهات النقدية وغير ذلك . ومنها : الثقافة الأدبية والثقافة البلاغية والثقافة اللغوية والثقافة الإسلامية .
أما الخبرة العملية : فهي التي تميز الناقد المبتدئ عن الناقد البصير .
3. العدالة والإنصاف : ينبغي على الناقد عندما ينتقد عملاً أدبياً أن يبتعد عن التحيز والتعصب والمجاملة ، وأن يعلل أحكامه فيبين الأسباب التي جعلته يحكم بالجودة والرداءة .

خامساً : عناصر العمل الأدبي : وسأعرض لها بإيجاز :
( أ ) اللفظ : وهو وسيلة التعبير الأدبي أو الوعاء الذي يحمل المعنى ، ولعلنا نوجز شروط جودة الألفاظ والعبارات فيما يلي :
1. أن تكون اللفظة فصيحة فتكون سليمة في بنيتها ، ببعيدة عن العامية والابتذال .
2. أن تتآلف الألفاظ في الجملة فتكون رشيقة عذبة .
3. أن تخلو من الأخطاء اللغوية والنحوية .
4. أن تعود الألفاظ على مراجعها بسهولة ويسر .
5. أن تقوم أدوات الوصل والفصل بوظيفتها في ربط أجزاء العبارة دون تعقيد أو غموض .
( ب ) المعنى : وهو الموضوع الذي يعرضه النص الأدبي .
وقد استنبط النقاد عدة صفات للمعنى الجيد نوجزها في الآتي :
1. الابتكار والأصالة ؛ فيكون المعنى جديداً لم يطرقه أحد من قبل ،ويكون نابعاً من تجربة الأديب.
2. محاكاة الحقيقة : فلا يجافي الحقيقة ، ولا يأتي بمعان متناقضة أو مخالفة للطبيعة أو مغيرة للحقائق التاريخية .
3. أن يعرض موقفاً إنسانياً : فكلما كان العمل الأدبي مرتبطاً بالحقيقة الإنسانية ، ومصوراً لموقف أو انفعال بشري صادق كلما كان قوياً ومؤثراً .
( ج ) العاطفة : فالأديب عندما تتحرك عاطفته – لسبب من الأسباب – فإنها تثير خياله ، وتحرك تجربته الشعورية ، وتدفعه إلى الإبداع ، فتؤثر في ألفاظه وعباراته وصوره ، فيخلق بذلك جسراً بين وجدانه وبين قلوب المتلقين فيتأثرون بها .
وتتجسد جودة العاطفة في : 1. قوة العاطفة 2. صدقها 3. سموها .
(د ) الأخيلة والصور : وهي قدرة جعلها الله في الإنسان يستطيع بها أن يتمثل الأشياء الغائبة عنه .
والمصدر الأكبر لخيال الأديب هو :1. ما اختزنه الأديب في ذهنه من تجارب مرت به .
2. أشياء رآها أو قرأ عنها فرسخت في أعماقه .
= ومما يجدر التنبيه إليه أن العاطفة الصادقة تحرك خيال الأديب فيصنع صوراً جميلة معبرة ، تحيل الجماد متحركاً والصامت ناطقاً ، أما العاطفة الباردة أو الكاذبة –إن صح التعبير - فإن الخيال يتحول معها إلى صور خالية من الحياة .
( هـ ) الإيقاع الصوتي : وهو موسيقى الأدب .
فإيقاعات الشعر : تقوم على الأوزان والقوافي والإيقاعات الداخلية بين الحروف والحركات .
أما إيقاعات النثر : فتنشأ من توالي بعض الحروف والحركات ، أو من التشكيلات البديعية التي تُحدث تنغيماً فريداً كالسجع وغيره .

سادساً : تحليل النص الأدبي : - وهو فحوى الموضوع -
ونقصد بالتحليل للنص : دراسته والنظر في كل عنصر من عناصره على حده ، واكتشاف محاسنه وعيوبه ، لتذوقه على أفضل وجه ممكن ، وتكوين حكم عام صحيح عليه .
ولا يتأتى هذا التحليل إلا بالقراءة الواعية المتأنية والخبرة والذوق واتباع طرق النقد المعلومة .

* ومن الطرق التي تحقق التحليل الأدبي النظر في العناصر التالية :
أولاً : جو النص : وهي خطوة تمهيدية يُبحث فيها عن العصر الذي قيل فيه النص وصاحبه ومناسبة النص .
ثانياً : العرض العام للنص : ونبين فيه القضايا التي يحويها النص متسلسلة كما كتبها صاحبها ، دون زيادة أو نقص ، شعراً كان أم نثراً .
ثالثاً : الأفكار : نستخلص الأفكار الرئيسة التي تضمنها النص ، ونحددها بدقة ، ونبين مدى تسلسلها وترابطها واتصالها بالموضوع الرئيس ، وما فيها من جِدّة وسمو ، أو تقليد وتكرار وابتذال .
رابعاً : العواطف : وهي مجموعة المشاعر والانفعالات التي تظهر في النص على امتداده سواء كانت من نوع واحد ؛ الحزن أو الفرح أو الغضب ... أو متنوعة ، فنرصد هذه العواطف ونبين نوعها وقوتها وصدقها ، وكيفية ظهورها في النص .
خامساً : الأسلوب :وهو الصياغة الخارجية للنص ، ويتضمن الآتي :
1. الألفاظ : وننظر في فصاحتها،ورشاقتها ودقتها ودلالتها على المعنى ،ومدى شيوعها وملاءمتها.
2. التراكيب : ننظر في طريقة بنائها ، ومدى ملاءمتها لقواعد الجملة العربية من حيث طولها وقصرها ووضوح دلالتها .
3. الصنعة الأدبية : تفنن الأديب في انتقاء الألفاظ ، واستخدام المحسنات البديعية ، والمؤثرات الأخرى وملاءمتها للسياق .
4. الإيقاع : أ- فإن كان النص شعراً : نظرنا في وزنه وقدرة الشاعر على تطويعه لأفكاره ، وقوافيه ومدى استقرارها . ب – وإن كان نثراً : نظرنا في وقع الألفاظ والعبارات وما تحدثه من إيقاع صوتي وتناغم داخلي ، وقيمة ذلك في إبراز الانفعالات والعواطف ، وفي تقوية المعنى .
سادساً : الخيال : فنتتبع الصور البيانية وما فيها من ابتكار أو تقليد .
سابعاً : الحكم على النص : حين نبرز أهم خصائص النص الفنية ، ونظهر الجديد الذي تميز به ، والقيم الإنسانية التي حملها ، والمهارات الفنية التي امتاز بها .
وبالحديث عن تحليل النص الأدبي أصل إلى ختام هذا الموضوع .
وأخيراً : أود الإلماح إلى أننا من خلال هذا المنتدى العذب نرنو إلى تنمية الذائقة الأدبية والنقدية لدى الأعضاء ، وبالاستفادة مما سبق سيصبح منا الأديب الفذ والناقد الذي يشار إليه بالبنان ، سواء في داخل المنتدى أو على الصعيد الشخصي .
أتمنى أن أكون قد وفقت في إيصال صورة جيدة للقارئ حول الموضوع رغم ما اعتراه من نقص أو خلل ، والله أسأل أن يتجاوز عن الزلل .

محمود مرعي
03-06-2003, 05:05 PM
حياك الله أخي الكريم

موضوع هام جدا ويستحق القراءة والمدارسة
لكن لدي ملاحظة

حول عناصر العمل الادبي

ومما لا شك فيه أن هناك نصوصا سواء في القصة أو الشعر

عامية باللهجات المحلية لكل بلد

وكنت أتمنى لو أنك وقفت عند هذه النقطة

هذا مع أنني مؤيد للفصحى

لك الود

samiawad3
03-06-2003, 10:21 PM
الاخ العزيز/// روحان حلاجسدا
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اشكركم علي الموضوع الجميل الذي غاب عن الكثير منا معرفة هذه المعاني

ولكم خاص تحياتي0000

ابو طيف
04-06-2003, 12:14 AM
يعطيكم العافيه


الف شكر لهذا الجهد الجميل

تحياتي وتقديري


=====

عبدالرحمن الخلف
04-06-2003, 02:05 AM
أستاذي الفاضل روحان حلا جسدا :

إن تأصيل النقد وضبطه أمر في غاية الأهميه .. ولقد أحسنت في عرضك الشامل لأصول ومكونات هذا الفن .. فبوركت وبورك مسعاك ..

وسوف أبين في تعقيبي مسألتين :
واحده لأخالفك في بعض العناصر والأخرى لأشدد على بعض ماذكرت ..

فبسم الله أقول :

_ ذكرت في ( ثالثاً : أنواع النقد الأدبي ) نوعان وأخالفك بتسمية الأول وأتفق معك في تعريفه ..

أما تسميته بــِ ( النقد الذاتي) فلا تصح حيث من الأولى أن يسمى بــِ (النقد الإنطباعي) .. وتعريفه يدل على ذلك بوضوح ..

وأما تعريفه الذي ذكرت فأتفق معك فيه ..

_ ذكرت في ( خامساً : عناصر العمل الأدبي ) ( ب ) المعنى : وقلت في ( 2 ) محاكاة الحقيقه ..

مالمقصود بمحاكاة الحقيقه ومتى تكون ؟!

وهل هذا ينطبق على كافة النصوص الأدبية شعرا ونثرا ؟!

فإن كان النص يتمثل في ملحمة ما أو سرد تاريخي نقول نعم محاكاة الحقيقه مطلوبه ..

أما إن كان النص يتمثل في خاطرة أو بوح فأعتقد أن الإبداع يتمثل في خلق حقيقة ما أو واقع ما لايوجد مايحاكيه في الواقع ..
أو بتعبير آخر : الخيال هو المقياس الذي يميز الأديب عن غيره .. وهو الذي يميز النص الأدبي عن غيره من النصوص كالخطبة مثلا أو العقود أو المعاهدات أو التاريخ ..وكل ماسبق ينبغي أن يحاكي الواقع ..

أما النص الأدبي فهو شيء آخر مختلف ليس بالضرورة أن يحاكي الحقيقه ..
__________

أما ما أريد التشديد عليه ..

فهو ما تطرقت له في عنصر صفات الناقد ..

من النزاهة والتجرد والنقد بعيدا عن العاطفه ..

فهذا مايفتقد في الساحه ( أعني الساحة الأدبيه ) ولا أعمم ..

وأخيرا بدا لي تساؤل بمناسبة الحديث عن النقد الأدبي ..

ألا وهو :

ما هو الحد الفاصل (في المنتديات الالكترونيه ) بين تشجيع المبتدئين وبين نقدهم نقدا مجردا دون مجامله ؟!

وكيف للناقد أن يوفق بين هذين الأمرين خصوصا (ومن خلال تجربه) أن هناك تباينا حاداً في طبيعة الأعضاء المبتدئين ,
مابين حساس جداً للنقد ومابين متقبل له وباحث عنه بشغف لدرجة التقليل من الذات ..؟!

وتقبل مني كل التحايا والأماني بالتوفيق في الدنيا والآخره ,

صخر
04-06-2003, 07:34 AM
اخي الكريم روحان حلا جسدا ..
تقبل خالص شكري وامتناني على ان أضفت لنا حفظك الله هذه المعلومات القيمة لتذكير العارف وإضاءة الطريق أمام المتعلم ..

دمت مصدرا للاشعاع الفكري ، وموئلا للابداع ..

القلب الكبير
04-06-2003, 02:43 PM
السلام عليكما..
جزاكما الله خيراً ، أتمنى أن يظل هذا الموضوع مثبتاً إلى الأبد ، و لا أرى بأسا في ذلك ، أقترح أيضا أن تضاف كل شاردة و واردة لهذا الموضوع القيم ، حتى يصبح ملفا متكاملاً و قبل أن ينشر أحد قصيدته ،، يعرضها على ما كتبت ليجيزها هو بنفسه لنفسه.
و ليبق الله العذب عذباً ، و لكما و لندى و حي و كل الأعضاء الكرام بالغ التقدير و الاحترام.

ندى القلب
04-06-2003, 05:31 PM
مرحبا


أسعد الله الليل والنهار


هذا الموضوع احتوى معلومات مفيدة وقيمة .. فجزا الله كاتبه خيرا ... ونفع بما جاء فيه من أراد الانتفاع

عن النقد في المنتديات الأدبية .. هو أمر مطلوب كما ذكر الرفاق ... ولكننا نتأمل في النزاهة والحيادية .. وهي أمور لاتكون إلا إذا خلت النفوس من الغل واكتست حلة النقاء المذكور في أخلاق الصفوة من أهل الأرض الذين يشيد بهم أهل السماء ..
0ربنا لاتجعل في قلوبنا غلا للذين آمنوا) وفي الجنة ( ونزعنا مافي صدورهم من غلٍ إخوانا على سررٍ متقابلين) .. ألا ليت شعري تكون ملتقياتنا الثقافية والفكرية والأدبية ..رياضا للجنة نتفيء عبرها نسائم العلم تحت أغصان الوداد

لاينبغي أن ينتقد أي موضوع لمجرد الرغبة في التقليل من نص أو رفعه فاللظلم وجهان ! بالرفع إيجابا لما لايستحق .. كما كان يفعل أهل الجاهلية من قريش حين يسرق الشريف.. أو الوضع سلبا لما يستحق أن يكون رفيعا ..كأن يقام عليه حد دون أن يأتي مايستوجب الحد .. مع الفارق في موضوع التشبيه ... لتكن النزاهة والرغبة في نفع الآخرين هي ديدننا في التعامل مع شتى جوانب الحياة ..وأخص النقد هنا للمناسبة .. جميعنا بحاجة إليه ووالله لايستقيم أمر بدونه ولكن على طريقة ( ولايجرمنكم شنئان قوم على أن لاتعدلوا اعدلوا هو أقرب للتقوى) .. وهذه التقوى هي ذلك العامل المقوم لسلوك المرء وجميع افرازاته وطرق تعاطيه لأمور الحياة والتي أشار نبي الهدى صلى الله عليه وسلم إلى مكان وجودها أنها في الصدر حيث القلب.. ذلك العضو الموكل بالمشاعر الإنسانية .. في تلك المساحة التي هي محل الحنان ووضع الرأس لإلقاء متاعب الحياة وشحن النفس طاقة لمواجهتها والاستمرار فيها.. فليكن إذا نقدا علميا على شروط إنسانية ..

إن كل مايريده الإنسان مهما اختلفت توجهاته وموروثاته وبيئته وثقافاته ..هو الاحترام لكرامته الإنسانية .. ويتأتى ذلك من خلال طيب الكلام .. حسن التعامل .. ففي الحديث ( لاتحقرن من المعروف شيئا حتى ولو أن تلقى أخاك بوجه طلق ) .. إذا لنعلم بطلاقة وسعة وخيرية .. حبا لله .. فالعلم نور .. والنور مساحات من حب وحياة تشع لتشمل جميع الإتجاهات

لن يكون هناك من نقد لنشر العلم في مساحات الأدب هنا أو هناك إلا بالحب.. حب المعرفة وحب نشرها ..

البعض حين ينتقد نصا ينتقده فقط كراهية لصاحبه أو ليظهر ضعفه فيظهر هو بالتالي بمظهر القوي في ذلك المضمار.. ولو أن منصفا نظر للأمر بتمعن وحيادية لوجد أن القوي أو الناجح بين الضعفاء أوالفاشلين هو ضعيف بالضرورة وفاشل .. وأن الناجح بين المتميزين ولو كان في آخر القائمة هو متميز ..

دائما أقول لطالباتي ( حلوة الوحشين .. وحشة.. ووحشة الحلوين ... حلوة.. :) ..)


ماعلينا .. نريد النقد لنتعلم ..فنحن مأمورونا بطلب العلم والحرص عليه ..( رب زدني علما ) .. ( واطلب العلم ولو كان في الصين ) .. والحمد لله أن جعل من خدمة العنكبوتية مايسهل علينا بوغ الصين والسويد ... لنلتقي بمن يحمل علما يفيض به علينا دون عناء رحيل ..

ولنذكر جميعا أن بالشكر تدوم النعم



سادتي لكم جميعا مودتي واحترامي .. وشكر خاص للزميل الأخ الشاعر الفاضل .. روحان حلا جسدا




احترامي

الملاح
05-06-2003, 01:39 AM
اخي :روحان حلا جسدا
اسعد الله روحك ، كلمات يستحق البنان الذي خطها ان يلف بالحرير
من قرأ هذه الكلمات ولم يفد منها استحق حكم الشافعي في اهل الكلام
واجمل مافي الكلمات انها تقودنا الى عشقها وتلك فضيلة تقود الناس الى اتباع الحق
هم الناس ان لم يعشقوا الحق انكروا ** ولو لمسوا بالراحتين الحقائقا
تحياتي الصادقة

كيمياء الغي
05-06-2003, 05:49 AM
:::::: أخي روحـــان حلا جســـد

:::::: جميــلٌ موضوعك والأجمل منه أنت ... ورائع شــاسع نــاصع حرفك

""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""
عزيزي / في ( جـو النص ) ذكرت "الكــاتب" ووجوب معرفته ... يرى الكثير من الشعراء والنقاد كأمثال ( أدونيس / عبدالله الغذّامي ) أنّ صاحب النص ينتهي
بإنتهــاء آخر حرف ٍ كتبه وتبقى ( مدرسة نقد استجابة القاريء ) هي الحكم
الوحيد على ما سيحدث ...... أقول : يرى هـؤلاء أنّ الكــاتب أو الشاعر
لابدّ أن يدخل بما يسمى ( موت المؤلف ) ليكون الحكم على النص أقرب إلى
. " الجمــال " ولا أقول الحقيقة لأنّ لا حقيقة في الشعر ومن قال أنّه وصل إلى حقيقة الشاعر فقد قتــل القصيدة قبل أن يقتل شاعرها .

::: عزيزي لولا أنْ أطيل لقلت الكثير بحكم التجربة والتخصص ولكن أرى رحابة
صدرك تتسع لكل قول لذلك سأسكت ليقول غيري .

ــــــــ أعيد الشكر الوافر لكل حرف ٍ كتبته ياعزيزي ــــــــــ

موسى الأمير
06-06-2003, 04:58 PM
أشكر للأحبة الحضور والتشريف ..

الشاعر : محمود مرعي ..
أشكر لك إطراءك .. وما كان ينبغي للعين أن تعلو على الحاجب ..

بالنسبة للفت نظرك حول الشعر العامي أو الأدبي العامي عموماً ..

يبدو أن اختلاف اللهجات سيحد من وضع ضابط نسير عليه ..

فلفظ سيارة مثلاً مسمى لأكثر من اسم ..ففي الخليج يقولون سيارة وفي الشام يختلف وكذا مصر والمغرب العربي ..وعليه فقس .. وهذا ما أقصده ..

لكن بالود لو تتكرم علينا بالإفادة في هذا الموضوع .. فالمقصد إثراء الموضوع بالمفيد ..
مع اتفاقنا في نشدان الفصحى قدر طاقتنا ..

ممتن لك هذا العطاء ..
روحان ،،

محبة القلم
07-06-2003, 07:36 AM
الافاضل/ روحان حلا جسد/ جناح/ الاستاذة ندى القلب.
استمتعت بما قدمتوه هنا من مناقشات.
تحياتي لكم على هذا الذوق الرفيع في النقاش.
واخيرا. اشكر الفاضل / روحان حلا جسد على طرح هذا الموضوع وننتظر المزيد من هذه الموضوعات.

موسى الأمير
08-06-2003, 12:57 PM
samiawad3

لحضورك المشرق التحية ..

أشكر لك هذه الإطلالة البهية ..

كما سرني تعقيبك ..لك احترامي ،،

روحان ،، :ss:

موسى الأمير
08-06-2003, 01:03 PM
ابو طيف..

عبير المنتدى أنت حين يلوح حضورك ..

أقدر لك هذا العبور الذي أسعدني ..

لعل في الرد ذرة وفاء من حقك عليّ ..

روحان ،،:ss:

موسى الأمير
10-06-2003, 06:58 PM
جناح .. أيها الرائع ..
سلام عليك ..

ولك تقديري لتفاعلك وإضافتك المورقة فائدة ...

وقوفاً أمام النقاط التي أثرتها ..
1. بالنسبة للنقد الذاتي ( الانطباعي ) كنت سأكتب الانطباعي .. لكنني كتبت الذاتي لأنه يرجع إلى الذات مباشرة دون الخلود إلى أصول علمية ..وأشكرك على هذا الإلماح ..
2. قلت : مالمقصود بمحاكاة الحقيقه ومتى تكون ؟!

وهل هذا ينطبق على كافة النصوص الأدبية شعرا ونثرا ؟!

وكلانا نسبح في بحر واحد ..فأنا أشرت إلى أن المراد بالبحث العمل الأدبي أياً كان .. لكنني نسيت أن أشير إليه في هذا الموضع .. وكلامك في محله ، وأشكر لك ملحوظتك ..


جناح الرائع ..

لم تسعف الحروف على إيفائك قدرك الذي تستحق ..
فإشراقك أولاً ثم إشراق حروفك فتحا أمام عيني آفاق أخرى ..

لى امتناني .. لك الود حتى ترضى ..

روحان ،،


:ss:

موسى الأمير
14-06-2003, 12:49 AM
أخي العزيز : صخر ..
سلام عليك ..

أشكر لك حضورك وتعليقك وحسن ظنك بي ..

معاً على طريق الإبداع ..

لك الود ..

روحان ،،:ss:

موسى الأمير
14-06-2003, 12:58 AM
القلب الكبير ..

لك التحايا يا صديق ..

مرورك المشرق من هنا راق لقلبي كأنما أنت نبض ..

واقتراحك الهام بعين الاعتبار إن شاء الله ..

نأمل منكم عدم البخل بشيء يسعى بالموضوع نحو الإفادة .

لك الود ..

روحان ،،:ss:

موسى الأمير
16-06-2003, 10:00 PM
الأخت القديرة .. والمشرفة المبجلة : ندى القلب ..

سلام عليك ..

ثم أشكر لك إطلالتك ومشاركتك بما أفاد الموضوع ..فإن النقد هو أداة رقي بالعمل الأدبي ..بعيداً عن الذاتية ..

لك تقديري ..

روحان ،،:ss:

موسى الأمير
16-06-2003, 10:17 PM
أخي العزيز .. الملاح ..
تحية وسلاماً ..
أشرق الموضوع بحضورك البهي ..

وتعليقك الذي سرني ثم انتزع مني ابتسامة شكر لك ..

أكرر تقديري ،،

روحان ،،:ss:

ديدمونة
19-06-2003, 09:59 PM
أحب أن أضع مرجعاً نقدياً قيماً قد يفيد هذا الموضوع ولمن احب ان يختبر مقاييسه النقدية فيريح ضميره النقدي الصاحي فيكون العدل والإنصاف غاية ما بعدها غاية
المرجع هو الموازنة بين الطائيين للآمدي
تحياتي لروحان

jUrOo7
26-06-2003, 01:45 AM
روحــــــــــان ...

روح الابداع ومنبعه ...



النقد .. اني اتيت متاخر ... فلتسمح لى بالمورو والتوقيع هنــــــا



سلمت يمينك

موسى الأمير
02-07-2003, 04:52 PM
أخي القدير : كيمياء الغي ..

ومضاتك التي اختلست فرصة البوح هنا ..وقعت رؤية معينة لها الحق أن تطرح نفسها هنا ..

سرني تعلقيك المبهج .. وما كان لي أن أنبس بحرف وأنا بحضرة مبدع متخصص كأنت ..

بانتظار إشرقك مرة أخرى إثراءً الموضوع ..

أشكرك لك كل حرف .. كل نبض .. كل بوح صادق ..

أخوك : روحان ،،:ss:

موسى الأمير
02-07-2003, 04:56 PM
الوفية .. محبة القلم .. سلام عليك ..

أبارك لك هذا الشعور الصادق الذي ينبع من حرصك الذي ليس بمستغرب عنك ..

لك الشكر بكل حرف خطه كيبوردك ..

روحان ،،:ss: