PDA

View Full Version : سري جدا



سكر
08-06-2003, 02:34 AM
فتوى جديدة للقرضاوي
* كتب : أسامة فوزي

اصدر الشيخ يوسف القرضاوي فتوى جديدة جاء فيها أن قتال أمريكا أصبح فرض عين على كل مسلم .

* وكان الشيخ القرضاوي قد أفتى العام الماضي بجواز انضمام المسلمين في أمريكا إلى الجيش الأمريكي والمشاركة في عمليات الجيش الأمريكي في أفغانستان وفتواه هذه لم يعلنها عبر برنامجه في محطة الجزيرة القطرية وانما أصدرها بالسر بعد زيارة السفير الأمريكي في الدوحة لمنزله وتم الكشف عن الفتوى عبر إعلان نشرته الصحف المصرية واضطر القرضاوي إلى الاعتراف بتوقيعه على تلك الفتوى وبرر الفتوى بقوله إن المسلم الأمريكي ملزم بموالاة الدولة التي يقيم فيها .

* شيخ واحد ... يصدر فتوى بوجهين تسمح للمسلم الأمريكي بالانضمام للجيش الأمريكي لمحاربة المسلمين ... يلحقها الشيخ نفسه بفتوى تكميلية يطلب فيها من المسلم العربي أن يقاتل المسلم الأمريكي بل ويعتبر القتال " فرض عين " .

* هذا الشيخ النصاب اصدر فتواه بوجوب محاربة أمريكا من قصره العامر في الدوحة على مرمى حجر من قاعدة العديد القطرية التي ستنطلق منها الغارات الأولى على العراق ... وعلى بعد " فشخة " من سفارة إسرائيل في الدوحة .

* وفي حلقة الأسبوع الماضي من برنامج الشريعة والحياة الذي بثته محطة الجزيرة طلب أحد المشاهدين من الشيوخ بعدم الاكتفاء بإصدار الفتاوى وانما التوجه بأنفسهم إلى بغداد ... فرد القرضاوي ساخرا " يعني علشان أمريكا تقتلنا كلنا دفعة واحدة ... تقتل شيوخ وائمة الأمة " .

* عندما أفتى الشيخ عبدالله عزام بوجوب محاربة السوفييت في أفغانستان لم يكتف بإصدار الفتوى عبر شاشة التلفزيون الأردني وانما طار بنفسه إلى أفغانستان ومات فيها لذا اكتسب الرجل حتى بين خصومه الاحترام ... أما شيخنا القرضاوي فلا ينسى أن يمشط لحيته قبل الظهور على شاشة الجزيرة من اجل إصدار الفتاوى وتفصيلها بما يرضي كل الأذواق ... لا يختلف في ذلك عن " شعبان عبد الرحيم " الذي يفصل الأغاني لكل المناسبات ... من احتفال الأميرة هند بعيد ميلادها في هيلتون رمسيس ... الى " أنا باكره إسرائيل " .

* سؤالي للشيخ يوسف القرضاوي هو : هل ستكون فتواك ملزمة لأولادك أيضا يا فضيلة الشيخ ؟

* ابنك " محمد " يدرس هنا في أمريكا في جامعة مدينة اورلاندو بولاية فلوريدا ... فهل سيشمر ابنك عن ساعديه ويلتحق بالجيش الأمريكي لمحاربة العراق وفقا لفتواك الأولى ... أم سيطير إلى العراق ليحارب الجيش الأمريكي وفقا لفتواك الثانية ؟ ... أم أن المحروس لن يقاتل أساسا لان فتاوى " البابا " تفصل للغلابة من أمثالي فقط ؟

* اصغر أبنائك – كما علمنا – يدرس حاليا في الجامعة الأمريكية في القاهرة ... فهل سيقاطع المحروس الجامعة وينتقل منها مثلا إلى جامعة الأزهر ... أم أن " هذه نقرة وتلك نقرة " على حد تعبيركم انتم فقهاء آخر الزمان ؟

* وماذا عن بناتك ... فقد علمنا يا طويل العمر ومن خلال قراءة سيرة أسرتك الكريمة التي نشرتها إحدى الصحف القطرية أن لك ثلاث بنات يدرسن في بريطانيا ... والمحروسة الرابعة تدرس هنا في جامعة تكساس بمدينة اوستن بولاية تكساس على مقربة من مقر عرب تايمز ... فهل ستقود بناتك المحروسات المظاهرات ضد أمريكا ... أم معها ؟

* وبعدين " تعال هون " وله ... أو " يله " بالتعبير المصري ... .... أولادك صبيانا وبنات لا يدرسون في جامعات عربية أو إسلامية وابنتك هنا في تكساس تقيم وحدها وليس معها " محرم " ... وهي كما قيل لنا لا تضع حجابا وانما تلبس " طاقية " ولعل هذا يفسر فتواك عبر برنامجك التلفزيوني حين أفتيت للبنات في أمريكا بجواز ارتداء الطواقي بدلا من الحجاب للتحوط من إمكانية اعتراضهن في الأسواق أو مضايقتهن على حد زعمك .... أولادك وبناتك يدرسن في أمريكا وأوروبا وحتى ابنك الأصغر المقيم في مصر فضل التوجه إلى الجامعة الأمريكية ... فهل هناك عيوب لا نعرفها بالجامعات العربية والإسلامية جعلتك تنفر منها على هذا النحو يا فضيلة الشيخ ؟

* مشكلتنا نحن العرب ليست في حكامنا فقط ... بل هي أيضا مع البطانة النصابة التي تحيط بالحكام سواء من رجال السياسة والمال ... أو من الشيوخ واصحاب اللحى والدشاديش من طراز القرضاوي ممن يقومون بمهمة واحدة فقط لا غير وهي تفصيل الفتاوى لتناسب أذواق الحكام .

* في منتصف السبعينات توجه مطرب شعبي مصري من الزقازيق إلى أبو ظبي اسمه على ما اذكر " حسن حنفي " على آمل أن يعمل في بارات الفنادق وملاهيها وتصادف أن التقى في جمع عام بالشيخ زايد فقام المطرب بالإفتاء في مسالة دينية أثارت إعجاب و اهتمام الشيخ زايد الذي اخذ على المطرب العمل بالإفتاء وهو يرتدي اللباس الإفرنجي ... وعمل المطرب بوصية الشيخ فخلع البنطال وارتدى دشداشة سرعان ما ألحقها بعباءة وعمامة ليصبح "حسن حنفي " اشهر شيخ ومفتى في أبو ظبي يظهر على الناس يوميا من خلال برنامج تلفزيوني ديني يفصل الفتاوى للناس وطلق حنفي الغناء طلاقا بائنا بينونة كبرى لانه وجد في مهنة الإفتاء مجالا للإبداع والتكسب .

* وفي الفترة نفسها تقريبا وصل إلى دبي تاجر سوري اسمه " محمد عيد " ... سرعان ما خلع بنطاله واستبدله بدشداشة وعمامة ... وبدل أن يفتح بقالة للاتجار بالبضائع السورية فتح جامعا أو مسجدا عرف في دبي باسم " مسجد الجاز " أو " الحجاز " سرعان ما استقطب شيخات من ال مكتوم وجدن بالشيخ محمد عيد ضالتهن ... فهو شيخ " مودرن " يتمتع بلسان حلو مع النسوان ... ويتبادل معهن أرقام الهواتف ويفتي لهن بالتلفون ليلا ونهارا ويتبسط معهن ويمزح حتى اصبح " محمد عيد " نجما لا تجرؤ وزارة الأوقاف الاماراتية على التدخل في شئون مسجده وتحول الشيخ " محمد عيد " إلى " راسبوتين " من نوع خاص واصبح له من أولاد الشيوخ وبناتهن مريدون يسيرون خلفه ويغسلون رجليه ويتبركون بالمياه التي يتوضأ بها ... ودخل محمد عيد في معركة " تكفير " مع يوسف القرضاوي ... فهذا يتهم عيد بالجهل ... وعيد يتهم القرضاوي بمباركة البنوك الربوية ... وظل " محمد عيد " النجم الأوحد في دبي والاكثر قربا إلى شيخات آل مكتوم إلى ما قبل سنتين على ما اذكر حيث علمت أن الشيخ اعتقل على ذمة قضية أخلاقية طرفها الثانية إحدى شيخات آل المكتوم ... وقيل لي أن دكانة " مسجد الجاز " أو " الحجاز " قد أغلقت بالضبة والمفتاح .

* الطريف آني وقبل عدة اشهر وجدت نفسي طرفا في معركة دارت رحاها على شاشات الفضائيات وصفحات الجرائد الصادرة في لندن وكان طرفا المعركة الشيخ يوسف القرضاوي ... والشيخ بكري زعيم آمة الإسلام في بريطانيا وهو من اصل سوري ...فبعد أن هاجم القرضاوي شيوخ لندن وكفرهم ... رد عليه الشيخ بكري ببيان وصلتنا منه نسخة شيبت شعري ... فبيان الشيخ بكري الذي أصدره ضد القرضاوي هو عبارة عن مقال كنت قد كتبته ضد القرضاوي ونشرته في عرب تايمز ولا يزال منشورا على موقعنا الإلكتروني .... فضيلة الشيخ بكري سرق مقالي بنصه وفصه بل وبأغلاطه المطبعية ليصدره في بيان بعد أن حذف اسمي ووقعه باسمه في عملية سطو مخجلة لا يقوم بها إلا الشيوخ والمفتين اللصوص من طرازه .

* لا ينافس الشيخ القرضاوي في الإفتاء إلا الشيخ محمد المسعري ... وهذا ليس شيخا ... هذا مواطن سعودي كان يعمل في إحدى الجامعات السعودية وبعد أن اختلف مع الإدارة على بعض الشئون الوظيفية هرب إلى لندن وتحول فيها إلى " فضيلة الشيخ محمد المسعري " كما يوقع بياناته على موقعه الإلكتروني ... وفي لندن تحول المسعري بدعم من المخابرات البريطانية إلى صاحب دار نشر متخصصة بابتزاز السعودية ودخل معه في شراكه الدكتور الفقيه الذي هرب من السعودية للسبب نفسه إلى أن فرطت العلاقة بين الاثنين وانتلقت الفضيحة إلى صفحات الجرائد وتدخلت الشرطة البريطانية للفصل بين الاثنين اللذين تبادلا الاتهامات بسرقة أموال ما يسمى باللجنة الشرعية فضلا عن تبادل الاتهامات بالاعتداء على نساء بعضهن البعض ... والطريف أن الشيخ بكري – الذي سرق مقالي عن القرضاوي – هو الذي توسط بين الرجلين لضبضبة الفضيحة وابعاد " الأعراض " عن ساحة المعركة والاتفاق على تقاسم الميزانية التي تقدمها المخابرات البريطانية لهما تحت ستار " المساعدات الاجتماعية " .

* أمريكا ستحتل العراق ... وسأقطع يدي إن لم يبادر هؤلاء الشيوخ إلى الإفتاء – بعد الاحتلال – بجواز ذلك ... وأغلب الظن أن الفتاوى جاهزة فعلا ... وتنتظر الوقت المناسب للخروج إلى العلن ... والى البسطاء من أمثالي ... وما أكثرهم في عالمنا العربي المنكوب بحكامه ... وشيوخه ... وعلمائه .

قلقان المنتفخ
08-06-2003, 02:57 AM
أجزم أن من يحترم نفسه لا يقرأ الهراء الذي يكتب في مجلة عرب نيوز ، ومن يحترم الآخرين أكاد أجزم أنه لا ينقل لهم ما يكتب من هراء في ذلك الموقع النتن !!!!


وشكراً

صراقة
08-06-2003, 09:52 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

"إِنَّ الَّذِينَ يُنَادُونَكَ مِنْ وَرَاءِ الْحُجُرَاتِ أَكْثَرُهُمْ لَا يَعْقِلُونَ"


سب العلماء بألفاظ مثل "الشيخ النصاب" أو عن طريق التهجم الهمجى على شخص الشيخ، أو أسرة الشيخ يعكس إنحدار أخلاقى وسفاهة شديدة. فحتى أهل الأديان الأخرى لايسبون رجال دينهم بهذا الشكل المقيت.

فقد تتفق مع الشيخ أو تختلف معه، ولكن عندما نسبه هكذا فإننا نسب أنفسنا. ولايجب أن ننسى قول الرسول الأكرم صلى الله عليه وسلم "وإذا تسابت أمتى سقطت من عين الله". كما أن هذا الإسلوب فى إرهاب وقمع الأراء عن طريق إستخدام لغة التطاول يعد عملا قبيحا وينبغى على الأعراب أن يجدوا مسلكا جديدا للدفاع عن بعثهم البائد، لإن هذا الإسلوب أصبح "موضة قديمة" وإن شئت فقل موضة سفيهة.

"ليس منا من لم يوقر كبيرنا، ويرحم صغيرنا، ويعطى لعالمنا حقه"



صراقة :kk

مستر فريكي
08-06-2003, 09:18 PM
لا حول و لا قوة الا بالله

استغفر الله العظيم

نقل الخزعبلات من موقع عرب تايمز مرفوض تماما

مزاجـــــي
08-06-2003, 10:12 PM
العلماء هم سبب ازدهار الأمم ونهضتها

وفي نفس الوقت

هم سبب انتكاسة الأمم وانحطاطها

ولا اعتقد ان الحاكم اكثر من مخلوق انتهازي وسارق

وجد ضآلته في مفتي (منبطح) يُلقي الفتاوى من يمينٍ ويسار

والعالِم كي يُسمع له يجب ان يكون منطقه مستنداً إلى وَرَع وتقوى

لا إلى قصرٍ وراتبِ آخر الشهر ومميزاتٍ تشمل الفتاوى ( الخاصه )

وايضاً ان يُطبق مايقول بالفعل لا ان يُكلّف الناس وهو مختبيء خلف امرأته .

وان اخذنا ماسبق نجد انها لا تنطبق على اي عالم ( مُتَـفَـتْـوي ) او حتى مفتي

واعتقد من وجهة نظري ان العلماء متى ماصلحوا واتقوا الله

وطبقوا احكام الإسلام على الجميع صلحت الأمه

قال الرسول صلى الله عليه وسلم فيما معناه ( انما هلكت الأمم من قبلكم كانت

اذا سرق الضعيف اقاموا عليه الحد واذا سرق الشريف تركوه )

وزياده على القرضاوي :

في محطة ام بي سي الشيخ العبيكان اخترع اسلاماً جديداً

أساسه ان لا تسأل لماذا فقط اسمع وامتثل !!!!

اوافقه في الاحكام المثبته كالصلوات والزكاه والصيام والحج والحدود

ولكن ان يقول لك ( انبطح ) ولا تتدخل نحن نقودك كما نقود الشاه وانت لك

الفتوى منّا وعليك الإجابه فقط دون السؤال لما هذه الفتوى

نعلم منذ نعومة أظفارنا ان لكل حكم تجد له حكمه تنفي عنك قولك ( لماذا ؟ )

لكي تحصل الطمأنينه ويكون الدافع للامتثال أقوى

ولكن ...

سنبقى كما نحن إلى نحترم الإنسان ونحترم العقل .

رَحِمَ الله حالنا وضعفنا .

ا ب ت
09-06-2003, 01:23 PM
لا اعرف شدة الولع بنقل قراءات هذا المأفون اسامه فوزي
والذي اكرر بانه ينعت الجميع بالعماله لاميركا بينما هو
ينعم بالعيش هناك ..كان من باب اولي ان تذهب انت
وتسعي للجهاد ومقاومة الصهاينه والتخلي عن جنسيتك
الاميريكه..بدلا من ان تكون موزع لصكوك العروبه
وانت لست اهلا لذلك ...
ولااعرف شدة ولع البعض بنقل مقالات هذا الشئ
والذي يهاجم بها كل من قطر والكويت والسعوديه
والان في هذا المقال يصف في سياق مقاله الكاذب
الشيخ زايد بالسذاجه ..كما يصف حكام الامارات
ونسائهم وافراد اسرهم بانهم ركضوا خلف الدراويش
..لا اعرف سر هذا الحقدونقل كلام مغرض غير صحيح
لا مصدر له ولامصداقيه..مع ان الامارات العربيه
احتضنت ولازالت الاف الاخوه الفلسطينين وتعتبر
داعم كبير للشعب الفلسطيني ...علي مختلف الاصعده.
ولااعرف ايضا سر الشماته والغل التي ينتهزها البعض
من ناكري المعروف كأشباه فوزي ضد الامارات
العربيه وشعبها الطيب .

ضياء الحق
09-06-2003, 03:42 PM
بعد التهجم الشخصى على شخص الشيخ القرضاوى، وبعد إظهار الأحقاد الدفينة على أسرته وابنته، أنهى صاحب الموضوع موضوعه بهذه العبارة: " فلسطين حرة عربية الى الابد... فلسطين لنا لنا لنا"

والسؤال الذى يطرح نفسه ماهو سبب التمحك والإختباء خلف القضية الفلسطينية للتهجم على بنت الشيخ القرضاوى. ولماذا أقحمت القضية الفلسطينية من قبل لمساندة كل حروب الخيانة بين البلاد الإسلامية بعضها البعض، وبالأخص تلك التى شنها مجرم الحرب صدام على المسلمين مثل حروب مايسمى "بقادسية صدام"، أو "أم المعارك"

هل نحن الآن نشاهد معركة جديدة على العلماء تتستر بلباس القضية الفلسطينية، ولاتهدف إلا شق الصف الإسلامى والقضاء على احترام العلماء؟

إن المتاجرة باسم القضية الفلسطينية لشن الكراهية وحروب الخيانة ضد المسلمين يعد اكبر خيانة للقضية الفلسطينية نفسها.

ضياء الحق

سكر
24-09-2003, 02:22 PM
اولا السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

انتم للاسف تهجمتم علي
انا مع الشيخ القرضاوي ومع علماؤنا وشيوخنا الكرام
لكن حصل سوء تفاهم
انا ما نقلت هذا الموضوع الا لكي اريكم ماذا يكتبون عن شيوخنا وعلماؤنا وللاسف
هذا والله من فعل الغرب ودسائسه

اخي ضياء الحق انا فلسطينيه واكره ان يكون اتجاهنا مع القضيه الفلسطينيه على حساب ديننا واسلاميتنا
انا لا اقصد بكلامي ونقلي للموضوع الا ما اشرت به قبل قليل
وهذا فقط للتنبيه وليس لاي غرض كان

انا انفي كل ما يقولونه عن شيوخنا وعلماؤنا هذا ما يريدونه الامريكان وضمنهم اسرائيل نفسها هم يريدون تشويهنا من داخلنا لكن لن يستطيعون
ما دمنا نشهد ان لا اله الا الله وان محمدا رسول الله

الحوار لا يفسد للود قضيه

واعتذر على سوء الفهم الذي بدر مني

تحياتي لكم جميعا
اختكم سكر

المحروووم
28-09-2003, 10:19 AM
إنا لله وإنا إليه راجعون