PDA

View Full Version : نحو صيام جديد ..



نورتن
14-06-2003, 06:35 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ))
عندما تقاتل الإنتفاضة بأجساد أبنائها حتى آخر قطرة دم ..
وعندما يصبح العراق على أبواب نظام عميل لأمريكا حتى آخر قطرة نفط ..
يتوجب علينا (في أضعف الإيمان ) أن نجسد تقوى الله في نوع آخر من الصيام ، صيام سياسي اقتصادي تكتيكي نحقق من خلاله مكاسب دنيوية ضد أعداء الإنسان ونتقرب به إلى الله عز وجل كنوع من الجهاد في سبيله .
إنه الصوم عن المنتجات الأمريكية التي غزت بلادنا قبل غزو أمريكا لها .
تلك البضائع التي تبهر النفس وتثير شهوتها بجودتها أحياناً وبشكلها البراق أحياناً أخرى وبالدعاية المبالغة لها غالباً .
علينا أن نكسر شهوات أنفسنا وأن نصوم عن كل منتج أمريكي أو إسرائيلي لأننا باستهلاكها نشارك في تسليح جيوش الحقد الأسود التي تنشر الرعب والدمار في نفوس وأرواح إخوتنا في فلسطين والعراق وستنشره في .... ؟؟
وبالتالي نحن شركاء في الجريمة دون أن ندري ، نغضب الله عز وجل ونشوه معاني التقوى التي ندّعي أننا نطبقها .
ليست المقاطعة أمراً غوغائياً ابتدعه بعض الغوغائيين في بلادنا وليست مراهقة سياسية يتسلى بها بعض الشباب ، إنما هي استراتيجية نضالية وأسلوب جهادي من خلاله تعلن رفضك لدعم أمريكا وإسرائيل وتقف إلى جانب أهلك في فلسطين والعراق تشاركهم جزءاً بسيطاً جداً من معاناتهم وتحاول أن توجه ضربة اقتصادية لأعدائهم وأعدائنا ، ضربة يمكن لها أن تترك عظيم الأثر لو استطعنا أن نحكم تطبيقها وأن نضمن استمراريتها نهجاً دينياً ووطنياً وقومياً .
علينا إذاً أن نعد كل ما نستطيع في مواجهة أعداء الله وأعداء الإنسانية امتثالاً لقول الله عز وجل :
((وأعدوا لهم ما استطعتم من قوة))
أنا أعلم أن هذا الموضوع قد تم طرحه في الآونة الأخيرة ولكن علينا أن نعمل بهدي الله ونطبق أوامره فهو الذي قال : ((وذكر فإن الذكرى تنفع المؤمنين))...
لا يبقى لي إلا أن أقول لك : إن كنت ترفض أن تدفع ثمن الرصاص الذي سيقتل أطفالك يوماً ما ، جاهد نفسك وكن قدوة لأهلك وأبنائك وقاطع المنتجات الأمريكية .. والله الموفق
أخوكم في الله
حلبي أصلي