PDA

View Full Version : أنا وهي ونجد



السحيباني
20-07-2003, 06:16 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

تحية طيبة وبعد :

أنا وهي ونجد


تلك الربوع فما أحلى مغانيها ........... إذا هجدن فإن الشعر يحييها
قد همت شوقا فما أنفك من صلة ........... وما لنجد سواي اليوم منجيها
إذا تذكرت أقواما لها بذلوا ........... في وصلها مهجا والشوق صاليها
وجلسة وأمامي النار أرمقها ........... وحول ذاك خزامى ينثني تيها
ودلة حول نار الجود خاشعة ............ بقهوة وعليها الهال يزكيها
هذي المراتع من نجد فما عهدت .......... في العالمين لها أرض تجاريها
والريم تنفر عني من تدللها ............. كذا الظباء يصيب السقم رائيها
فالخطو من فنن واللحظ من حور ......... ترمي بسهم الهوى يا حسن راميها
أبيت من شجن مما يساورني ............ وكم تبيت فما شوق سيشقيها
أشكو إلى الله ما ألقاه من شجن ......... ولن تراني إلى الرحمن شاكيها
ناديتها فرأت ذلي لها فدنت ............. مني وقالت ألا حال فتفشيها
لعل نفساً أسليها فأسعدها .............. من ريب دهرك أو حالا أواسيها
فقلت هجرك يا ليلى أراق دمي ......... هل من فتى لليال الهجر ينهيها
قالت لعل وصالا منك أرقبه ............ إذا رأيت نجوم الليل صافيها
خلف الخيام إذا ناموا جميعهم .......... أتيت نحوك لا أخشى تواليها
ما دمت أبصر حِباً قد مشى بدمي ........ هواه لكنني ما كنت أبديها
فقلت : ما كان مني لست أخلفه ............ لكن خشيت بأن الخلف يسقيها
لما رأيت ظلام الليل منسدلاً............ والأرض تنكر خطوي من دياجيها
أتيت نحو ديار لست أعرفها .............. لولاك ما عرفت نفسي نواحيها
فبت أنتظر الميعاد في شغف ........... أرجو الإله بأن يمحو تماديها
حتى بدت فكأن الفجر مطلعها ............ والبدر من غيرة فيها يباهيها
عارضتها وبودي من تمخطرها ........... أني رثيت لغصن البان حاكيها
والشمس من نورها فيها تنازعها ........... الله في عونها خابت مساعيها
أرخت ذوائبها هزت روادفها ........... أغرت لواحظها فينا يلبيها
تلفتت وتأنت حين رؤيتها ............... إياي فابتسمت والحسن غاشيها
واستقبلتني بوجه ودَّ ناظره ............. من حسنه بجميع الكون يفديها
مليحة قد حباها الله خالقها ............ حسنا وخلقا وافصاحا وترفيها
أزداد حسنا إذا لاحت أسرتها ............ وتطرب النفس إن جاءت طواريها
فبت أشكو لها حالي وقد دمعت ........... منها العيون على كحل محليها
مُرِ الفؤاد فما لا تراوده ........... وهاك روحي إذا كنت تريديها
كان العفاف رداء لست أخلعه............ منها الطهارة لا ريب يدانيها
فيالها ليلة لو أنها خلدت ............ أو لي بذاك يد حتى أثنيها
فربما جمع الرحمن شمل فتى .......... وعندك لحدك نبتا سوف تحييها


مصعب السحيباني
p_musab@hotmail.com

عربي السمات
20-07-2003, 08:27 PM
العزيز / مصعب

لا أملك سوى العودة لقرأة ما نُحت به لأنُوح معك .


ليس لها من إسمِ سوى الرائعة .

تلك كانت قصيدتك .




تحياتي

موسى الأمير
21-07-2003, 04:47 PM
الشاعر .. مصعب السحيباني ..

أهلاً بمقدمك الزاهي هنا .. ساخراً .. شاعراً .. مولعاً بالحرف الراقص ..

تملكتني الروعة حين قرأت أبياتك المترفة ..

هذا هو الشعر الذي نريد ..

حروف انتزعت النبض من قلبك فانسكبت عبيراً ضوع العذب ..

هنا حرف واعد .. وهناك إحساس حساس يتوارى بين حروفك ..

أشكرك أشكرك أشكرك .. أنت يا من عزفت سمفونية الحب هنا ..

بانتظار القادم الرائع ..

روحان ،،

السحيباني
21-07-2003, 05:56 PM
عزيزي : عربي السمات

لك مني تحية على شعورك ,,

شكرا لك أيها العربي

عزيزي : روحان حلا جسدا


لا أدري ما أقول .. سوى شكرا لكل حرف قلته في وعسى ان أوفيك حقك في الثناء..


تحية طيبة

اخوكما

مصعب