PDA

View Full Version : ابتسامات..جميله



احلام
02-08-2003, 10:40 AM
في الكنيف

قيل : كان سليم بن سلام من أبخل الناس ، قال أبو الحواجب الأنصاري : قال لي سليم يوماً : امض إلى موسى بن إسحاق الأزرق فادعه ووافياني مع الظهر ، فجئناه فأخرج إلينا ثلاثين جارية محسنة ونبيذاً ولم يطعمنا شيئاً ، فغمز موسى غلامه فذهب فاشترى لنا خبزاً وبيضاً وأدخله إلى الكنيف ، وجلسنا نأكل ، فلما رآنا سليم غضب وخاصمنا ، وقال : أهكذا يفعل الناس ؟ تأكلون ولا تطعموني ؟ وجلس معنا يأكل أكل وحد منا حتى فني الخبز والبيض .

جيد المضغ سريع البلع

قال بعضهم لبخيل :لم لا تدعوني يوما ؟ قال: لأنك جيد المضغ ،سريع البلع ،إذا أكلت لقمة هيأت أخرى . قال : فيريد مني إذا أكلت لقمة أن أصلي ركعتين ثم أعود إلي الثانية.

حمى

تناول أعرابي من بين يدي سليمان بن عبد الملك دجاجة ، فقال له : يكفيك ما بين يديك وما يليك .
قال الأعرابي : ومنها شيء حمى قال : فخذها لا بورك فيها .

الباقلاء

كان الثوري يقول : كلوا الباقلاء بقشوره فأن الباقلاء يقول : من أكلني ولم يأكل قشوري فأنا أكله ، فماحاجتكم إلى أن تصيروا طعاماً لطعامكم وأكلاً بما جعل أكلاً لكم .

يا غلام فرسي

أكل رجل مع بعض الهاشميين فكان على مائدته أرغفة متبددة ، فلما فرغ من رغيفه قال : يا غلام فرسي .
فقال الهاشمي : وما تصنع به؟ قال : أركبه إلى ذلك الرغيف .

عامل بطعامه ويصوم

قال رجل لغلام : بكم تعمل عندي ؟
قال : بطعامي .
قال له : احسن قليلا .
قال: فاصوم الاثنين والخميس


جيد المضغ سريع البلع

قال بعضهم لبخيل :لم لا تدعوني يوما ؟
قال: لأنك جيد المضغ ،سريع البلع ،إذا أكلت لقمة هيأت أخرى .
قال : أتريد مني إذا أكلت لقمة أن أصلي ركعتين ثم أعود إلي الثانية.



وراءك أوسع !!

وقف سائل على باب أبي الأسود الدؤلي وهو يأكل ، فقال السائل: السلام عليكم.
فرد ابى الاسود : كلمة مقبولة.
فقال السائل: أدخل؟
رد ابى الاسود: وراءك أوسع.
قال: إن الرمضاء قد أحرقت رجلي.
قال: بل عليها. وأغلق دونه الباب.



الأعمش ونهاية شعبان

كان التابعي الجليل سليمان بن مهران الملقب بالأعمش من كبار علماء التفسير والحديث والفقه (61-128هـ ) وقد كان يضيق بالثرثرة وكثرة الكلام ، وحدث في إحدى السنوات أن عجز شهود رؤية هلال رمضان عن رؤية بسبب كثافة السحب وفي صباح الثلاثين من شعبان اخذ الناس يتوافدون على مجلس الأعمش ليسألوه هل يصومون ذلك اليوم ، فضاق ذرعاً بأسئلتهم المتتابعة في موضوع واحد فبعث أحد تلامذته ليحضر له رمانة من منزله ، ولما جاءه بها قطعها تصفين ووضعها أمامه ، فإذا لمح إنساناً قدما عليه تناول حبة من تلك الرمانة فأكلها وعندما يراه وهو يأكل يعود من حيث جاء وقد كفاه الأعمش أن يسأل .


الكرم وحسن المسألة

أتي رجل إلى حاتم الطائي فقال : إنها وقعت بيني وبين قومي ديات فاحتملها في حالي وأملي ، قد عدمت مالي وكنت أملي فإن تحملتها عني فرب هم فرجته ، وغم كفيته ودين قضيته ، وإن حال دون ذلك حائل لم أذم يومك ولم أيأس من غدك لحملها عنه .


الكرم وحسن المسألة

أتي رجل إلى حاتم الطائي فقال : إنها وقعت بيني وبين قومي ديات فاحتملها في حالي وأملي ، قد عدمت مالي وكنت أملي فإن تحملتها عني فرب هم فرجته ، وغم كفيته ودين قضيته ، وإن حال دون ذلك حائل لم أذم يومك ولم أيأس من غدك لحملها عنه .


أفضل الدواء

سئل الحارث بن كلاه طبيب العرب عن أفضل الدواء .
فقال : أفضل الدواء الأزم يريد قلة الأكل ومنه قيل للمجاعة الأزمة .
وسئل حكيم بعد شهر رمضان - أفضل الدواء فقال : افضل الدواء أن ترفع يديك عن الطعام وأنت تشتهيه .


الحطيئة وابن الحمامة

مر ابن حمامة بالحطيئة وهو جالس بفناء بيته فقال :
السلام عليكم .
فقال الحطيئة : قلت ما لا ينكر .
فقال : إني خرجت من أهلي بغير زاد .
فقال : ما ضمنت لأهلك قراك .
قال : فتأذن لي أن آتي ظل بيتك فأتقيأ به ؟
فقال : دونك الجبل يفي عليك .
قال : أنا ابن الحمامة .
قال : انصرف وكن ابن أي طائر شئت .


عتاب

كان الفضل بن العباس اللهبي بخيلاً، وكان ثقيل البدن، فكان كلما أراد يمضي في حاجة استعار مركوباً ، وطال ذلك من فعله ، فقال له بعض بني هاشم :أنا أشتري لك حمارا تركبه وتستريح من العارية ، و فعل ، فكان الفضل يستعير له سرجاً إذا أراد أن يركبه ، فتواصى الناس بأن لا يعيره أحد سرجاً ، فلما طال ذلك عليه اشترى سرجاً بخمسة دراهم وقال :
لما رأيت المال ما كف أهله *** وصان ذوي الأخطار أن يتبذلوا رجعت إلى مالي فعاتبت بعضه *** فأعتبني إني كذلك أفعل وقال المدائني ، قال للذي أشترى له الحمار : إنني لا أطيق علفه ، فإما أن بعثت إلى بقوته وإلا رددته .


ابني ورب الكعبة

قال أحدهم : أكلنا عند أحدهم يوما ،وأبوه حاضر، وبني له يجئ ويذهب ، فاختلف مرارا ، كل ذلك يرانا نأكل.
فقال الصبي :كم تأكلون !لا أطعم الله بطونكم . فقال جد الصبي : ابني ورب الكعبة .


رغيف لا عروس

وقف سائل بباب بخيل يطلب إحسانا.
فقال له البخيل :النساء لسن في المنزل يرزقك الله.
فرد السائل :إنني أسألك رغيفا وليس عروسا .



الموت قبل الإفطار

رؤى أعرابي وهو يأكل فاكهة في نهار رمضان فقيل له :ما هذا ؟ فقال الأعرابي على الفور: قرأت في كتاب الله "وكلوا من ثمره إذا أثمر " والإنسان لا يضمن عمره وقد خفت أن أموت قبل وقت الإفطار فأكون قد مت عاصياً !


الحل في ذنب الحمار

حكي أنه بينما كان جماعة في سفر سرق لأحدهم خرجه الملآن دراهم فقدم الدعوى إلى قراقوش فوضع قراقوش حماره في أحد الخيام ودهن ذنبه بشيء له رائحة وأمر جميع الموجودين معه بأن يدخل كل واحد منهم إلى خيمة الحمار على حدة ويشد ذنبه زاعماً بأنه عندما ينهق الحمار يكون معه السارق ولما انتهوا من هذه العملية أخذ قراقوش يشم رائحة أيديهم حتى وصل إلى الشخص الذي ليس في يديه رائحة فحكم عليه .


المانع

قال رجل من بني تغلب : أتيت رجلاً من كندة أسأله ، فقال : يا أخا بني تغلب إني لن أصلك حتى أحرم من هو أقرب إلى منك ، وإني والله لو مكنت من داري لنقضوها طوبة طوبة،والله يا أخا بني تغلب ، ما بقى بيدي من مالي وأهلي وعرضي إلا ما منعته من الناس .


الدهر أعرض منه

وقيل لخالد صفوان : ما لك لا تنفق فإن مالك عريض .
قال: الدهر أعرض منه
قيل له : كأنك تأمل أن تعيش الدهر كله ؟
قال : لا ولكن أخاف أن لا أموت في أوله .



السقف صائم

كان أحد الفقراء يسكن في بيت قديم ، وكان يسمع لسقفه قرقعة مستمرة لأية حركة مستمرة فلما جاء صاحب المنزل قال له الساكن ، اصلح الله حالك فاجابه صاحب المنزل .ولا تخف أن السقف صائم يسبح ربه فقال الساكن : أخشى بعد الإفطار أن يطيل السجود وهو يصلي القيام فلا يقوم ولا أقوم .


رمضان و أشعب

كان أشعب أشد الناس طمعاً ، وكان شرهاً مبطناً فدخل على أحد الولاة في أول يوم من رمضان يطلب الإفطار وجاءت المائدة وعليها جدي ، فأمعن فيه أشعب حتى ضاق الوالي وأراد الانتقام من ذلك الطامع الشره فقال له : اسمع يا أشعب إن أهل السجن سألوني أن أرسل إليهم من يصلي بهم في شهر رمضان ، فأمضي إليهم وصل بهم ,أغنم الثواب في هذا الشهر فقال أشعب وقد فطن إلى غرض الوالي منه : أيها الوالي لو أعفيتني من هذا نظير أن أحلف لك بالطلاق والعتاق إني لا أكل لحم الجدي ما عشت أبداً فضحك الوالي وأعفاه .


يحرق القلب

كان بخيل يأكل العسل بالخبز، ودخل عليه أحد الضيوف، فأخفى الخبز ظاناً أن ضيفه لا يأكل العسل من دون الخبز. ثم قال للضيف: عندي خبز، فهل تأكل العسل بلا خبز؟
قال الضيف: نعم. وراح يلعق العسل لعقه بعد لعقه.
فقال له البخيل: مهلاً يا أخي، إنه يحرق القلب.
قال الضيف: نعم، صدقت ، ولكن يحرق قلبك وليس قلبي.

:nn :nn :nn :nn :nn :nn :nn :nn :nn :nn :nn :nn :nn :nn :nn :nn :nn :nn :nn :nn :nn :nn :nn :nn :nn :nn :nn :nn :nn :nn :nn :nn :nn :nn :nn :nn

ابو طيف
02-08-2003, 03:31 PM
احلام

هلا بك


تشكرات على هذا الموضوع الجميل


:)

======