PDA

View Full Version : عندما تتعانق الريشة مع السلاح في محبة فلسطين



صقر مأرب
13-08-2003, 11:27 PM
جاء النذير
يحمل الخبر الصراح
جاءت به الويلات تعصف بالجراح
ضاقت بي الأرضين
و انحسر الضباب
و تكشفت صدف الظلام
فجاءني صوت أخير
صوت يعارك مسمعي
صوت يراود مدمعي
اليوم شيع شيخنا الحادي صلاح
يا بعد عيني عن مباهجها
ماذا أقول؟؟
و من الذي يرثي صلاح الدين
شمسا لا يقاربها الأفول
و هل الذي يصنع الرجال
كمن يداعب في الطبول
شيخي صلاح
نور أطل من الدياجير الفراح
أبتي الذي لا و لن يغيره الرواح
دقات قلبي في ليالي الملاح
كيف السبيل الى لقاك
و لم تلملم قبرك المرجو ساح
حزني عليك تعاظمت فيه الهموم
و تعملق الوجع الغشوم
و بقيت في الموت المعلم
لا عزاء و لا لقاء و لا نواح

الشاعر الشهيد/رامي سعد

فــداء الوطن
14-08-2003, 02:07 AM
رااااااائع,,,,كم هي رااائعةةةةة تلك القصيدة,,,

هي قصيدة لـ رامي سعد,,,استشهد بتاريخ 1/5/2003 أثناء تصديه للصهاينة في معركة الشجاعية و التي كان حصيلتها أربعة عشر شهيدا,,,وهو زوج الرسامة الفلسطينية أمية جحا,,,

كم هو راااائع بأن يربط ذلك الرسااام مآآآآسييية,,,ويجعلها تعااانق أحزاان
وطنــــه,,,,
وهذه القصيدة كتبها في رثاء الشهيد ... القائد الشهيد - بإذن الله - صلاح شحادة
وهي بين يدينا الآن رثاء من شهيد إلى شهيد,,,

http://rami.omayya.com/images/rami_sa3ed_01.jpg


تحيااااااتي لك أخي صقر مأرب,,,
أختــــــك
فداء الوطن