PDA

View Full Version : لماذا نخاف النقد .. !؟



Mezher
02-09-2003, 10:42 PM
بسم الله الرحمن الرحيم ..!

إن الحمد لله، نحمده ونستعينه ونستغفره ونتوب إليه، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا، من يهده الله فلا مضل له، ومن يضلل فلا هادي له، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله، صلى الله عليه وعلى آله وأصحابه وأتباعه بإحسان إلى يوم الدين وسلم تسليمًا كثيرًا ...!
~~~~~~~~~~~~~~~~~
هكذا كانت مقدمة :

فضيلة الشيخ
سلمان بن فهد العودة
المشرف العام على موقع الإسلام اليوم

في مؤلفه :
لماذا نخاف النقد .. !؟

كتاب أعجبني .. وأعتقد أنه له علاقة مباشرة بالكتابة في المنتديات .. فأخذت منه المقتطفات التالية .. مع امكانية تحميل الكتاب كاملاً . :) ..!

فلماذا هذا الموضوع بالذات؟
وللإجابة عن هذا التساؤل .. وضح لنا فضيلة الشيخ الأمور الآتية:

~~~~~~~~~~~~~~~~~


أولاً :
ليس بغريب على المسلم أن يقرأ عن التخلف المطبق على العالم الإسلامي من أقصاه إلى أقصاه، سواء من الناحية العلمية، أو الدعوية، أو الاجتماعية، أو السياسية، على المستوى الفردي والجماعي ..!
ومع ذلك كله، ومع أن التخلف في عالم الإسلام شامل لكل مجالات الحياة دون استثناء، إلا أننا نجد عند كثير من المسلمين مقتًا لأي لون من ألوان النقد، أو المراجعة، والتصحيح؛ بل إنك تجد المسلمين اليوم -أفرادًا، وجماعات، وأممًا، ودولاً- يعدون النقد في كثير من الأحيان جريمة، فيجرّمون المنتقد ..
ويعدونه- كما يرى بعضهم- :
خارجًا عن القانون،
أو مشككاً في المكتسبات
وربما وُصف بأنه ساع إلى زعزعة أمن البلد والمجتمع واستقرارهما ..!
أو أنه يحمل أهدافاً سياسية ..!
وهو يعبر عنها من خلال النقد والتصحيح والمراجعة!

~~~~~~~~~~~~~~~~~

ثانياً
نجد لدى كثيـر من الناس - وعلى كافـة المستويات - اعترافًا مجملاً بالنقص والتقصير ..!
فليس غريبًا أن تجد إنسانًا ما سواء أكان عالمًا، أو حاكمًا، أو داعية، أو تاجرًا، أو أي شيء آخر- يقول:
نحن لسنا معصومين، أو نحن جميعًا عرضة للخطأ، لكنه يقف عند حد هذا الاعتراف المجمل المبهم، فلا ينتقل من هذا الكلام العام إلى تشخيص الأخطاء، والاعتراف بآحاد هذه الأخطاء، نوعياتها، وعيناتها، ومن ثم السعي إلى التصحيح ..!


~~~~~~~~~~~~~~~~~

محتويات الكتاب
الفصل الأول: ماذا نعني بالنقد؟
الفصل الثاني: الأصل الشرعي للنقد.
الفصل الثالث: مواقف الناس من النقد.
الفصل الرابع: أهمية النقد.
الفصل الخامس: الهرب من الأخطاء.
الفصل السادس: أنواع النقد.
الفصل السابع: صور من النقد المذموم.

* * *

~~~~~~~~~~~~~~~~~

مواقف الناس من النقد ..!

المؤمن يحب أن يُنقَد:
الإنسان بطبيعته يحب المدح ويكره الذم، وقد قـال أبو ذر رضي الله عنه: "قيل يا رسول الله، أرأيت الرجل يعمل العمل من الخير ويحمده الناس عليه ..!
فقال النبي صلى الله عليه وسلم:
"تلك عاجل بشرى المؤمن"
!
!
فلا تثريب على الإنسان أن يكون بطبعه يحب أن يمدح، أو على أقل تقدير لا يحب أن يذم؛ وذلك لأن في النقد نسبة الخطأ إلى الإنسان، وكذلك الذم فيه نسبة الخطأ إليه، والخطأ مكروه فطرة، فكل إنسان بفطرته يكره أن يخطئ، ويحب أن يصيب دائمًا ..!

ولكن ما دام أن الخطأ مكتوب على الإنسان لا محالة، كما قال النبي صلى الله عليه وسلم:
"كل ابن آدم خطاء، وخير الخطائين التوابون" ..!

~~~~~~~~~~~~~~~~~

والنسبة للمؤمن فإنه كان يعترف بخطئه في الدنيا ..!
ويرجع عنه قريبًا ويحب أن يبيّن له ..!
فإن الله تعالى يستره في الدار الآخرة، ولهذا يقول النبي صلى الله عليه وسلم -كما في حديث النجوى من حديث ابن عمر وهو في الصحيح-:
"يدنو أحدكم من ربه حتى يضع كنفه عليه فيدنيه، فيقول: أعملت كذا وكذا؟ فيقول: نعم. ويقول: عملت كذا وكذا؟ فيقول: نعم ..!
فيقرره ثم يقول الله عز وجل: إني سترت عليك في الدنيا .. وأنا أغفرها لك اليوم"
وفي رواية أخرى "فيعطى كتاب حسناته"

~~~~~~~~~~~~~~~~~

مثال عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه..!

عمر رضي الله عنه، فكما كان شديدًا في الحق؛ وكان شديدًا على نفسه، ولذلك أعلنها صيحة مدوية: "رحم الله من أهدى إليَّ عيوبي"
ولم يشترط عمر -رضي الله عنه- أن تسر أو تعلن ..!
ولم يشترط أسلوبًا معينًا في النصح .. بل المهم أنك تهدي له عيوبه بأي شكل ..!

وكان رضي الله عنه يتقبل النصيحة حتى وهو على المنبر .. فربما صعد وقال: "أيها الناس اسمعوا وأطيعوا" ..!
فقام رجل من الرعية من عامة الناس، وقال: "لا سمع ولا طاعة!"
فقال: "لم، رحمك الله؟"
قال: "أعطيتنا ثوبًا ثوبًا ولبست ثوبين!"
فقال: "قم يا عبد الله بن عمر!"
فيقوم ابن عمر ويشرح القضية أنه قد أعطاه ثوبه .. فلبس عمر ثوبه وثوب ولده عبد الله .. لأنه رجل فارع الطول ..!

ومرة أخرى يقول له رجل:
"لو رأينا فيك اعوجاجًا لقومناه بسيوفنا"
وهذا لا يعني أنهم كانوا سوف يخرجون عليه بالسيف .. بل المقصود أن هؤلاء الناس كان لديهم استعداد لأن يقوّموا الخطأ من أي إنسان كائنًا من كان، حتى ولو كان من عمر رضي الله عنه ..!!

~~~~~~~~~~~~~~~~~

نشترك في رفض النقد ..!

اليوم فنقول - وبكل أسف - :
إن عيوب الأمة الإسلامية اليوم ليست محصورة في طبقة معينة. فلا نخدع أنفسنا! لنقول إن العيب اليوم في الحاكم،
أو العيب في العالم،
أو ليس في الداعية!
ولكن العيب موجود في الجميع بدون استثناء،
من القمة إلى القاعدة ...!!
فداء التسلط وسلب الحريات، ليس موجودًا في الحاكم فقط، ولكنه أيضًا موجود عند بعض العلماء والدعاة والمجتهـدين، من حيث يشـعرون أو لا يشعرون ..!

فتجد أن المعلم مثلاً يستثقل أن يصحح الطالب له خطأ ..!
وتجد الداعية يستغرب أن يصحح أحد الأتباع عليه شيئًا وقع فيه .. ولا يعطيه من الحرية إلا هامشًا صغيرًا جدًّا .. هو نفسه الهامش الذي تعطيه الحكومات لبعض الشعوب ..!

ولذلك نقول: إن الأمة اليوم لازالت تعدُّ النقد نوعًا من الاستفزاز أو حطَّاً للمكانة، فلم يتعود الناس على هذا ولم تتعود آذانهم عليه؛ ولهذا صاروا يشمئزون منه ويستغربونه ويرونه شيئًا عظيمًا!


~~~~~~~~~~~~~~~~~

ملاحظة ..!
الكتاب قيم جداً .. أخذت منه ماستطعت :) .. وأنصح الجميع بقراءته !!

~~~~~~~~~~~~~~~~~

وأخيراً ..!
اضغط هنا لتحميل الكتاب ..! (http://www.saaid.net/book/jass.php?id=707&data=http://www.saaid.net/Warathah/salmanodah/s51.zip)

تحياتي ;) ..!

النديم
03-09-2003, 01:10 AM
سلمت يا مزهر ..
.
.

الكتاب (أو الشريط) جدير بالتلخيص و المعاينة او الاستماع ..


حضووورك مزهر كما أنت :)


و أشكرك على رابط التحميل ..

النديم
03-09-2003, 01:22 AM
رابط له صلة بالموضووع ..
*
*
*
اضغط هنــاا .. (http://www.islamway.com/bindex.php?section=lessons&lesson_id=48&scholar_id=1)

عود الورد
03-09-2003, 04:31 AM
الفاضل/ مزهر

أشكر سيادتكم على طرح مثل هذا الكتاب القيم ..

لدي سوال ..
في أي المكتبات متوفر ..ولمن ..التحقيق ؟؟

لكم جزيل الشكر ..

موسى الأمير
03-09-2003, 05:43 PM
بارك الله فيك أخي مزهر ..

تم التحميل .. وسأشرع في القراءة بإذن الله ..

لك التحايا ..

ابتسامة
04-09-2003, 03:38 AM
تم التحميل ...اختيار متميز....:kk

زنجبيل
04-09-2003, 08:24 AM
شكراً لك .
وإسمح لي بإنتقادك في أقرب فرصة ;)

نورتن
04-09-2003, 12:39 PM
شكراً لكَ مزهر .... اختيار موفق ... وعرض رائع ... :)



وشكراً على الرابط .... حملت الكتاب وسأقرأه قريباً بإذنه تعالى .... :)



لك مني أرق وأعذب تحية ...... http://images.animfactory.com/animations/insects/butterfly/monarch_flap_md_wht.gifhttp://images.animfactory.com/animations/insects/butterfly/monarch_flap_md_wht.gif

صخر
04-09-2003, 02:50 PM
جزاك الله خيرا اخي الحبيب Mezher وشكرا لك على روعة الاختيار ..
قبل عدة أعوام استمعت الى محاضرة بنفس العنوان لفضيلة الشيخ حفظه الله ، لم يتح لي الحصول على الكتاب ، سأحصل عليه ان شاء الله ، ففكر الشيخ كما يعرف القاصي والداني مما يستحق أن يهتم به ويستفاد منه ..

فينيسيا
04-09-2003, 07:46 PM
رائع مزهر ...

استمتعت جداً بقراءة هذه المقطتفات


الف شكرا لك
يعطيك العافية
:)

روح الورد
05-09-2003, 05:58 PM
"كل ابن آدم خطاء، وخير الخطائين التوابون" ..!

هذا صحيح ........ ولكن ابن ادم لايحب ان يرى شخص اخر اخطاءة وينتقده للأسف ويعتقد ان ما فعله هو الصواب ..... حتى لو تظاهر بقبوله للنقد فأنه فى الحقيقه يرفض تصديق هذا النقد بل ويأخذ موقف من قائله h*

كتاب قيم بالفعل a*

تحياتى ..........:nn

فوشــي
06-09-2003, 10:16 AM
روعة .. وجمال .. فكر .. ورقي

كتاب قيم فعلاً..

.حملت الكتاب وسأقرأه قريباً إن شاء الله
:
مزهر....يعطيك العافيه :kk

دمت متألقا ،،،

Mezher
06-09-2003, 03:06 PM
فوشـي ..
سرّني إعجابك بما قدمته .. :) .. وأتمنى لك الفائدة دائماً ..!

________________

روح الورد ..
جميل أن أجد حضورك في موضوعي .. والأجمل اضافتك التي تدل على سمو تفكيرك .. :) ..!

__________________

فينيسيا ..
يكفي حديث المطابع اهتمامك وتشجيعك المستمر .. :) .. دمتِ متألقة !!

_____________________


صخر ..
كم يسعدني الحديث معك .. :) .. والأجمل حين أجد اسمك ولو متصفحاً !!
بارك الله فيك ..!

_____________________

نورتن ..
صديقي الجديد ;) .. أتمنى أن تصلك الفائده .. وأشكرك على متابعتك :) ..!

_____________________

زنجبيل ..
صديقي اللدود ;) .. الميدان ياحميدان f* ..!

____________________


ابتسامة الجرح ..
يعطيك العافيه .. :) ..!

_____________________


روحان حلا جسدا ..
أشكرك على تفضلك بقراءة الموضوع .. وتمنياتي لك بالتوفيق !!

_____________________

عود الورد ..
أتمنى أن استطيع افادتك في القريب العاجل ..!
لكن الكتاب قرأته من موقع صيد الفوائد وهو موقع مشهور جداً .. وعرضته هنا مع امكانية تحميله .. !

لك صادق الود !

____________________

النديم ..
حضورك كان مميزاً .. كتميز ماقدمته من فائدته ..!
تعلم أني لا استطيع الاستغناء عن مثل هذه المشاركات ;) .. يعطيك الف الف عافيه :) ..!

أبو سفيان
09-09-2003, 11:05 PM
الزهر / مزهر,,,


ليت أبو يمن يقرأ هذا الكتاب....:p

أنا نصحته يصبح كأخيه لكنه أبى واستنكف .. وأخذته العزة بالإثم ...


تحياتي لفضاء يذرعه حرفك


:)

أرض العطاء
11-09-2003, 03:43 AM
رائع اخوي .. مزهر *a

اختيار موفق للكتاب القيم .. :kk
يعطيك العافيه ..







أختك\l*

نزيف الفكر
11-09-2003, 11:37 AM
الأخ Mezher

تم التحميل a*

شكرا لك :rolleyes:

تحياتي
نزيف الفكرl*

Mezher
12-09-2003, 04:41 PM
نزيف الفكر ..
كم سعدت بتواجدك ( المتوقّع ) .. :) .. أتمنى لكِ كل الفائدة !!

________________

أرض العطاء ..
فرصة سعيده أجدك في موضوعي بعد طول غياب .. :) .. تحياتي القلبية !

_________________

أبو سفيان ..
حيا الله المعزّب :D: .. بدايةً أشكرك على حضورك .. :) ..!
ولكن حين رفض اليماني أن يكون مثليّ .. فهل يعني حضورك بمثابة نصيحة لي بأن اكون مثله !!؟
كم أتمنى ;) ..!

هدوء
13-09-2003, 04:22 AM
:) .. !
وأخيراً لقيتْ لمزهرْ موضوع ..
لا .. وموضوع قيّمْ
.. يعطيك العافيه :p

Mezher
14-09-2003, 06:10 AM
يعافي قلبك .. :) ..!

solar
17-09-2003, 04:03 AM
اخي العزيز Mezher

دمت نبراساً للمطابع لك تحياتي:)

عذبي
17-09-2003, 01:55 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

لدي تعليقات حول ما جاء في ذلك الكتاب :

(( ليس بغريب على المسلم أن يقرأ عن التخلف المطبق على العالم الإسلامي من أقصاه إلى أقصاه، سواء من الناحية العلمية، أو الدعوية، أو الاجتماعية، أو السياسية، على المستوى الفردي والجماعي ))

عفواً

هذهِ الفقرة غير دقيقة ، حيث أن المسلمين ليسم متخلفين في دعوتهم مطلقاً .

بل انهم يحملون هم الدعوة في قلوبهم ، أين ما ساروا واتجهوا ، وكم بذلوا من أجل الدعوة الكثير والكثير ، سواء مسلمين هذا العصر أو ما سبقهم من العصور ، سواء كان هذا على المستوى الفردي أو الجماعي .

(( ومع ذلك كله، ومع أن التخلف في عالم الإسلام شامل لكل مجالات الحياة دون استثناء ))

وأيضاً : هذه الفقرة غير دقيقة ، وتحتاج لإعادة نظر ، فالمسلمين ليسم بهذهِ الصورة المحبطة !!


(( مثال عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه..

عمر رضي الله عنه، فكما كان شديدًا في الحق؛ وكان شديدًا على نفسه، ولذلك أعلنها صيحة مدوية: "رحم الله من أهدى إليَّ عيوبي"
ولم يشترط عمر -رضي الله عنه- أن تسر أو تعلن ))

نعم عمر رضي الله عنه لم يشترط ، ولكن علماء المسلمين يقولون بأن النصيحة - وهي أفضل من كلمة نقد ، ولأن ديننا ليس فيهِ انتقاد ، بل نصيحة لله ولكتابه ولرسوله ولأئمّة المسلمين وعامَّتِهم – رأوا بأن في بعض الحالات لا بد أن تكون سِرية وليست علانية كما قال المؤلف، وهذا حديث النبي شاهد على ذلك : ((من أراد أن ينصح لسلطانٍ بأمرٍ فلا يبد له علانيةً ، و لكن ليأخذ بيده ، فيخلو به ، فإن قبل منه فذاك ، و إلا كان قد أدى الذي عليه له )) وهو حديث صحيح أخرجه الإمام أحمد وابن أبي عاصم في " السنة " وغيرهما ، وصححه الألباني في "ظلال الجنة في تخريج السنة" ( 2 / 508 ) .


والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

Mezher
21-09-2003, 04:28 PM
هلا عذبي ..
بدايةً أشكرك على مداخلتك ..!

وأحب أن اقول بأن ملاحظاتك تقريباً متشابهة وتصب في ( المؤلف عمّم ) ..!
لأنك قلت :
أن المسلمين ليسم متخلفين في دعوتهم مطلقاً
وأيضاً :
فالمسلمين ليسم بهذهِ الصورة المحبطة !!

وأعتقد من فهمي ( المحدود ) لما كُتب أن المقصود بصفة عامة .. أي الأغلبية .. وأجده في ذلك محقاً ..!

تحياتي !