PDA

View Full Version : بكت السماء / مشاركة اولى



أحمد حسين أحمد
01-11-2003, 12:46 AM
بكتْ السماء
أحمد حسيـن أحمد
إليها أينما كانت ، نزيفي بيوم مولدها

١
بكتْ الســـماءُ تأسفــاً
واسـتقـطبتْ آهاتي
من ألفِ عامٍ والسماءُ حزينةٌ
لمــّا هــجرتُ سماتي
فارقتها
في يومِ مولدها السعيد مودّعاً
ثمَّ استـــخرتُ شتاتي
وأنا الذي أسكنتها قلمي
لهيباً حارقاً
وأنا الذي أحببتها
كالطيرِ للشجراتِ
واليوم أوقدتْ السماء بريقها
وهَمَتْ بغيثٍ
لاهب القطراتِ

٢
سفرٌ ، وشرخٌ في الوجيعِ الدامي
ما أزهرتْ أحلامنا
بلّ أينعت آلامي
لا توقدي الشمعاتَ هذا اليوم
لا تتزيني
بلْ أوقدي أكوامي
إنّــي رحلتُ الى السرابِ
أظنّــهُ غيثاً هما
فتيـبّــستْ أقدامي

٣
عيدُ التشرّدِ كانَ عيدي العابسُ
عيــــد الشروخِ الُمرتجى
عيــــــدٌبهــيٌّ يابسُ
لوتعلمي أيُ السرارات انتشتْ
بدواخلي
و أنا أموتُ كما يموتُ الفارسُ؟

٤
عـودتُ نــفسي أنْ أباتَ على الطوى
حبساً وسجنا
ما زالتْ الاشواق من نفسي ولا
شابتْ وشبنا
قطّــعتُ أوصالَ الهوى حتْى البقايا
ما زالَ من قلبي الهوى
وازدّددتِ حُســنا
لــو إنَّ في هجري دواءً يُرتجى
ما متُّ وهْنا

٥
مــ ن قبـــلُ عيدكِ ذا قد مرًّ عيدي
إنْ تـــسألي كيفَ انقضى
ـبعدَ الحدودِ؟
مــرّي على قبري الذي أودعتهُ
سـرَّ الخلودِ
بــمكانِ لقيانا وكنتُ أضمّكِ
ضـــمَّ البوارج للحديدِ
تجــديــنني أسقي المكانِ مجدّداً
بدمي وجودي

٦
إنْ متُّ واستلمت يداي كتابها
مسكَ اليميـنِ
لن أدخـل الجنــّاتَ منتشياً ولن
أســعى لنيلِ الخلدِ
في اليومِ المبيـنِ
حتّـى أراكِ هناكَ تستبقيـنَ
أو فامضي بدوني

٧
بـــكتْ الـــسمـاءُ تودّداً وترحمّـا
لا لستُ أعرفُ كيف أفرحُ عندما
تتودّديـنَ وتختبي بمشاعري
أنا أرفـضُ أنْ تــدّسي البلسما
في جنــحِ حلمٍ خافتٍ لا ينبغي
أنْ يــحتوي قلقي ويوقدُ أنجما
عيدي هو اللقيا ولستُ أرومها
بالحلمِ تأسرني وما
أحببــتُ إيقادَ الشموعِ تفائلاً
لكنّها غيثي
وذاغيثــي هما

٨
جودي
فعصفـي راقـدٌ بيـنَ الزنودِ
إنْ أيـقضتهُ احتقنتْ أصولي
واستفاقَ تألقي عبقَ الجدودِ
لا تفرحي
عيدي أتى بســفيـنِ أعداءٍ لنا
سحقوا وجودي
لما استفــزَّ قريحتي خطبٌ
وبــالَ على قرى صرحَ الرشيدِ

٩
والله لو وضعوا سروري
في مطننفســةٍ يطالُ سرورها
الملكُ القديرُ
ما عفتها تحبو بأرضٍ
داسها الاغرابُ
وافترشوا حصيري


١٠
أقحمتها شرخي
وكنتُ أحبُّــها
حـــبُّ البساطــةِ للفقيرِ
ما همّـــهاالإعياءُ ، لا
لمْ تبتغِ الاسفارُ
فهيَ حبيبتي وحبوري
مُــذْ خانَهــا الاعرابُ
واحتقروا مصــيري

١١
بكـتْ الــسماءُ فمزّقتْ أكبادي
هلْ يُبتلــى بالضيمِ إلاّ
مَـــنْ يطوف سُهــادي؟
أحببتها
كانــتْ مواقدسهرتي وعمادي
وقتَ الشتاءِ
وبـرّدها يأتي إذا
مــا قدّرتْ أبعادي
لا تسّتحمّوا
والخريفُ مجنــّدٌ بعتادِ
هذا الذي قــدْ دجــّجَ الاجنادَ
ليسَ مسالماً
لا ليــسَ نــعرفهُ وتلكَ بلادي
لا تقبلَ المحروم من إرثٍ
ولا مَــنْ نسـلهُ رجسٌ أتى بفسادِ

١٢
فلتوقــدي شـمعاً ولا تتبسمي
إن نحـنُ قتّلنا العدو السادي
هي فرحتي
يومَ الجلاء سنلتقي
والموتُ للأوغادِ

ألمانيا ١/١٠/٢٠٠٣

١٣
عوّدتُ نفسي
أن أذوب كسكّــرٍ بيـنَ الخدودِ
مــا همّنــي ملحٌ
ولا دبقٌ يقاسمني قصيدي
أنا قصةٌ ما قالها راوٍ
ولا نطقتْ بها بنتَ الجدودِ
في حضنِ ذاكَ القاتلُ
الملكُ الحقودُ
أي شهرزادي
كيـــف لي أن أظلم الحبّ..؟
وأستاف النهودِ..!
١٤
هبّــي وخوضي في ضيا شعري
ودوري
إنّـي أنا مـــنْ خطَّ في الاقمارِ
هــــاماتَ البُحورِ
إن مــرَّ همسي عابراً
بحراً ، تعالي
هاتي لنا بعـضاً من القبسِ الهلالي
وتحزّمي بالهمسِ إذْ
تستقبلي همسي
وبعضُ الجــمرِ وقّــادٌ بصدري
وشعوري

ألمانيا ٦/١٠/٢٠٠٣

احساس
01-11-2003, 01:27 AM
لي شرف في حجز المقعد الأول



اني اجزم بأن لك مستقبل ادبياً في الساخر عظيم
فهيا امتع ناظرنا بقية اطروحاتك
اذا كانت في مثل مستوى الجمال المسكوب هنا

(سلام)
01-11-2003, 02:27 AM
أهلاً بك
أخي أحمد


بوركت

دمت بخير
أخوك
سلام

أحمد حسين أحمد
01-11-2003, 08:22 PM
أرسلت بداية بواسطة احساس
لي شرف في حجز المقعد الأول



اني اجزم بأن لك مستقبل ادبياً في الساخر عظيم
فهيا امتع ناظرنا بقية اطروحاتك
اذا كانت في مثل مستوى الجمال المسكوب هنا


شكرا للمرور الاول من هنا وهذه الشهادة
اما عن المستقبل
فالكلمات هي التي تخطّه
تحياتي

أحمد حسين أحمد
01-11-2003, 08:25 PM
أرسلت بداية بواسطة (سلام)
أهلاً بك
أخي أحمد


بوركت

دمت بخير
أخوك
سلام

الاخ المشرف
شكرا لك سيدي
بوركت لنا

*حمزه*
01-11-2003, 11:16 PM
أحمــد حسين أحمـــد

أيها المبدع

قادك السعد وأهلك الوعد

ولعلك تطمح أن تثيرها هنا قوافي لاهبة , وابيات ثاقبة ,

لا بأس فهيا الى القصيد

لك الحب

////// حمزه

أنين
01-11-2003, 11:38 PM
رائع جدا اخي احمد
كلماتك تستحق ان نرد عليها ...بنفس المستوى الراقي ونفس الاحساس العال
وعرفت جوازك من كلمات زينها الظلم والغربة والحسرة
اهلا بك اخي بين اخوانك اولا
وهلا بكلمات التي تستحق ان نقول لها رائع ..رائع

ابو طيف
02-11-2003, 12:05 AM
هلا بك اخي


حياك الله

رااااائع بالفعل


يعطيك العافيه

تحياتي

===

عبق الحياة
02-11-2003, 03:14 AM
أحمد ,
لقد بكت سماءك دموعاً عذبة فأشبعتنا حتى الإغراق روعةً وجمال ..
.
.
.
دام بكاء سماءك :)

ريمان
02-11-2003, 05:15 AM
ابداع وربما هذه الكلمة قليلة على كلماتك هذه..

يعطيك العافية ودمت

تحياتي لك

أحمد حسين أحمد
02-11-2003, 01:03 PM
أرسلت بداية بواسطة *حمزه*
أحمــد حسين أحمـــد

أيها المبدع

قادك السعد وأهلك الوعد

ولعلك تطمح أن تثيرها هنا قوافي لاهبة , وابيات ثاقبة ,

لا بأس فهيا الى القصيد

لك الحب

////// حمزه

حمزة ايها الصديق
ولم لا نثيرها قوافي لاهبة؟
انه المكان الانسب لذلك
حييت أيها العزيز

أحمد حسين أحمد
02-11-2003, 01:05 PM
أرسلت بداية بواسطة أنين
رائع جدا اخي احمد
كلماتك تستحق ان نرد عليها ...بنفس المستوى الراقي ونفس الاحساس العال
وعرفت جوازك من كلمات زينها الظلم والغربة والحسرة
اهلا بك اخي بين اخوانك اولا
وهلا بكلمات التي تستحق ان نقول لها رائع ..رائع

انين
شكرا لهذه التحية وهذا الترحيب
أنا فعلا احس بأني بين أخواني
شكرا جزيلا وتحياتي

أحمد حسين أحمد
02-11-2003, 01:07 PM
أرسلت بداية بواسطة ابو طيف
هلا بك اخي


حياك الله

رااااائع بالفعل


يعطيك العافيه

تحياتي

===
وتحياتي لك ايها العزيز
واشكرك على هذه الزيارة

أحمد حسين أحمد
02-11-2003, 01:09 PM
أرسلت بداية بواسطة عبق الحياة

أحمد ,
لقد بكت سماءك دموعاً عذبة فأشبعتنا حتى الإغراق روعةً وجمال ..
.
.
.
دام بكاء سماءك :)

شكرا جزيلا لهذا الإطراء
دمت لنا ودامت زياراتك
تحياتي

أحمد حسين أحمد
02-11-2003, 01:11 PM
أرسلت بداية بواسطة ريمان
ابداع وربما هذه الكلمة قليلة على كلماتك هذه..

يعطيك العافية ودمت

تحياتي لك

الله يعطيك السرور
أسعدتني هذه الكلمات الشفافة
شكرا جزيلا
وتحياتي