PDA

View Full Version : الكوخ المحترق ..!



سدرة المنتهى
04-11-2003, 10:14 PM
هبت عاصفة شديدة على سفينة فى عرض البحر فأغرقتها..

ونجا بعض الركاب..

منهم رجل أخذت الأمواج تتلاعب به حتى ألقت به على شاطئ جزيرة مجهولة و مهجورة.

ما كاد الرجل يفيق من إغمائه و يلتقط أنفاسه، حتى سقط على ركبتيه

و طلب من لله المعونة والمساعدة و سأله أن ينقذه من هذا الوضع الأليم.

مرت عدة أيام كان الرجل يقتات خلالها من ثمار الشجر و ما يصطاده من أرانب،

و يشرب من جدول مياه قريب و ينام فى كوخ صغير بناه من أعواد الشجر ليحتمى

فيه من برد الليل و حر النهار.

و ذات يوم، أخذ الرجل يتجول حول كوخه قليلا ريثما ينضج طعامه الموضوع على

بعض أعواد الخشب المتقدة. و لكنه عندما عاد، فوجئ بأن النار التهمت كل ما

حولها.

فأخذ يصرخ:

"لماذا يا رب؟

حتى الكوخ احترق، لم يتبقَ لى شئ فى هذه الدنيا و أنا غريب فى هذا المكان،

والآن أيضاً يحترق الكوخ الذى أنام فيه..

لماذا يا رب كل هذه المصائب تأتى علىّ؟!!"



و نام الرجل من الحزن و هو جوعان، و لكن فى الصباح كانت هناك مفاجأة فى انتظاره..

إذ وجد سفينة تقترب من الجزيرة و تنزل منها قارباً صغيراً لإنقاذه.



أما الرجل فعندما صعد على سطح السفينة أخذ يسألهم كيف وجدوا مكانه

فأجابوه:

"لقد رأينا دخاناً، فعرفنا إن شخصاً ما يطلب الإنقاذ" !!!



فسبحان من علِم بحاله ..

سبحانه مدبر الأمور كلها من حيث لا ندري ولا نعلم..



أخي / أختي :)


إذا ساءت ظروفك فلا تخف..

فقط ثِق بأنَّ الله له حكمة في كل شيء يحدث لك وأحسن الظن به..

و عندما يحترق كوخك.. اعلم أن الله يسعى لانقاذك..



تقبلوا تحيتي :nn

هدوء
04-11-2003, 11:42 PM
و عندما يحترق كوخك .. اعلم أن الله يسعى لانقاذك..

كلام جميل .. :)
شكراً سدره المنتهى .

طوق الياسمين
05-11-2003, 12:16 AM
سدرة المنتهى ..

فعلاً ..وعسى أن تكرهوا شيئاً وهو خيرٌ لكم ..


دعوة أعجبتني بقووه ..

وأسمحيلي أن احكي قصة قد حكتها لي خالتي العزيزة (ذات ألم) ..

تقول..
" خرج حاكم للصيد وأخذ معه وزيره .. وفي بداية الرحلة رمى الملك فأصاب أصبعه فقطعه ..فحزن حزناً شديداً ..
عزاه الوزير وقال له االخيرة فيما أختاره الله .. ربما يكون فيه خير لك :) ..
غضب الحاكم من رد الوزير وقال كيف تكون الخيره بقطع أصبعي .. فرجع للمدينه وسجن الوزير ..
وأخذ بدل منه رجل آخر ..وأثناء رحلة الصيد هاجمهم قطاع طرق .. وأخذوهم وكان لديهم أسد يتباركون به ويقدمون له الآدميين ..شرط أن يكون إنسان كامل ..وعندما أرادوا تقديم الحاكم وجدو أصبعه المقطوع ..فأخذوا مرافقه ..وتركوا الحاكم :)
رجع الحكم فرحاً للمدينه بعدما عرف أين الخير .. وقرر مكافأة الوزير وناداه وشكره وقال له أنا أعتذرلك ..وقد عرفت الخير في قطع أصبعي ..
قال الوزير ..لا تعتذر فسجني أيضاً خيره ..قال الحاكم f* وأين الخير ..!!
فقال الوزير ..لأنك لولم تسجني لكنت أنا من أكله الأسد :D:


.
.
كل الشكر سدرة المنتهى :)

solar
05-11-2003, 12:19 AM
يعطيكِ العافيه سدرة المنتهى...!:)

abadi
05-11-2003, 12:42 AM
حكمه رائعه..تجسد قدرة الخالق عز وجل..

الف الف شكـر..

موضوع جميل..

سدرة المنتهى
06-11-2003, 10:01 PM
هدوء ..

اسعدني مرورك ... الكلمات فعلا جميلة :)

القصة والتعليق منقول من ايميلي للفائدة احببت مشاركتم فيه ..

بوركت :nn

سدرة المنتهى
06-11-2003, 10:05 PM
طوق الياسمين

ايتها الرائعة :)

قصة جميلة جدا ... لك اسلوب مميز في السرد a*


بوركت :nn

ابتسامة ساخرة
06-11-2003, 10:53 PM
فعلاً .. والخيرة دائماً فيما إختاره الله ..

شكراً سدرة المنتهى ..:)

نائمون
07-11-2003, 01:37 AM
موضوع جميل ...

فكرة جميلة أختي سدرة المنتهى ... يعطيك العافية ...

تحياتي لكِ ...

سدرة المنتهى
14-11-2003, 01:47 AM
solar
كتبك الله من سعداء الدارين :)

شرفني حضورك *a


abadi

كل الشكر لك اخي يكفيني مرورك الكريم .

بارك الله فيك :)

سدرة المنتهى
06-01-2004, 07:27 PM
إبتسامة ساخره
نائمون

اعذروا تأخري في الرد ..

بارك الله فيكم جميعا :)