PDA

View Full Version : رسالة الولهان الى صاحبة هذا الجمال



نـون الـثـامـر
06-11-2003, 07:58 PM
<P align=right><SPAN lang=AR-SA dir=rtl><FONT face=arial size=4>جميلتي ...</FONT><SPAN style="mso-spacerun: yes"><FONT face=arial size=4>&nbsp;<BR></FONT></SPAN></SPAN><FONT face=arial><FONT size=4><SPAN lang=AR-SA dir=rtl>في بداية رسالتي هذه إليك … أقول … كم أنتِ بحق<SPAN style="mso-spacerun: yes">&nbsp; </SPAN>أنثى!</SPAN><BR><SPAN lang=AR-SA dir=rtl>وكم من مرة أشتد ضعفي حيال ذلك … فعدت أكره ضعفي هذا إليكِ.</SPAN></FONT></FONT></P>
<P class=MsoNormal style="TEXT-ALIGN: right" align=right><FONT face=arial><FONT size=4><SPAN lang=AR-SA dir=rtl>فرغم كل ذلك وكل الظروف البعد عنك… الشوق إليك … فقد استطعتِ أن تبقيني ضعيفاً إليك لكونك كما ذكرت … أنثى … أنثى جميلة…فأنا من كنت أضن أني عارفاَ لنفسي... لم يسبق لي أن<SPAN style="mso-spacerun: yes">&nbsp; </SPAN>شعرت بمثل هذا من قبل … فما كان مني إلا أن واجهتها ...<SPAN style="mso-spacerun: yes">&nbsp; </SPAN>وكانت أصعب ما واجهت … حين علمت كم هي سهلة الانقياد … لك لأنها أرادت أن تكون هذه الأنثى... أنتِ!</SPAN><BR><BR><SPAN lang=AR-SA dir=rtl>ولأن الحب في كل روعته … ليس إلا مجرد مجموعة من الأكاذيب المزركشة … فلست بكاذب حين أقول بأنك قد جعلتني أنزل معك بقضيتي هذه إلى دون المستوى… مع نفسي ومعك.</SPAN>&nbsp;<BR><BR></FONT></FONT><FONT face=arial><FONT size=4><SPAN lang=AR-SA dir=rtl>وحين أحسست ضعفي … كنت قبلها قد أحسست بلهوك … فكرهت ضعفي وكرهت لهوك وفزعت إلى قلبي أريد أن أرحمه … منكِ … حتى لا تكوني أول وآخر وردة تحصد منه … <BR></SPAN><SPAN lang=AR-SA dir=rtl>طلبت منك هذا … أتذكرين؟</SPAN><SPAN dir=ltr></SPAN><SPAN dir=ltr></SPAN>&nbsp;<BR><BR></FONT></FONT><SPAN lang=AR-SA dir=rtl><FONT face=arial size=4>هل لهوك بي … هي ظروف محتمة هي من ظروفك أنتِ؟ … إذاً ما كان ينبغي لكِ وظروفك هذه أن تتلهى بي أنا … من دون سائر الناس …ما كان ينبغي لك ذلك ابداَ... و&nbsp;ما كان ينبغي لك أن تبني معي أحلاماً …تؤكدين فيها<SPAN style="mso-spacerun: yes">&nbsp; </SPAN>مقولة أن الإنسان هو الناطق الوحيد .. ولذلك هو الوحيد الذي يكذب …&nbsp;<BR><BR></FONT></SPAN><SPAN lang=AR-SA dir=rtl><FONT face=arial size=4>هل ذلك لأنه<SPAN style="mso-spacerun: yes">&nbsp; </SPAN>لو التجأ إلى الصدق المطلق لأصبحت حياته شديدة التعقيد؟ ... <BR></FONT></SPAN><SPAN lang=AR-SA dir=rtl><FONT face=arial size=4>معقدة أنتِ! ...</FONT><FONT face=arial><FONT size=4><SPAN style="mso-spacerun: yes">&nbsp;<BR></SPAN>فقد كنت صادقاَ معك وإلا لما كل هذا التعقيد!؟<BR><BR></FONT></FONT></SPAN><SPAN lang=AR-SA dir=rtl><FONT face=arial size=4>أنا لا أعترف لكِ بكذبي بقدر ما أعترف انني أعلم حقيقة ما تشعرين به في نفسك عند سماعي … وذلك … بأنك تواقة إلى سماع الأكاذيب وهذه في النهاية … سيدتي … بداية عشقٍ … أرجو أن تفهميه.<BR><BR></FONT></SPAN><SPAN lang=AR-SA dir=rtl><FONT face=arial size=4>فأعلمي أنه حين رأيتك أول مرة … ذهلت من جمالك!</FONT><FONT face=arial><FONT size=4><SPAN style="mso-spacerun: yes">&nbsp; <BR></SPAN>من أن أكون أنا ذلك الذي أنت تريدين...<BR></FONT></FONT></SPAN><FONT face=arial><FONT size=4><SPAN lang=AR-SA dir=rtl>ذُهلت لكوني ... رأيت عيونك الحوراء … و رأيت جيدك الغيد</SPAN><SPAN dir=ltr></SPAN><SPAN dir=ltr></SPAN> <BR></FONT></FONT><SPAN lang=AR-SA dir=rtl><FONT face=arial size=4>ذُهلت لكوني ... رأيت أنفك الروماني … وقوامك السمهري … وشعرك الأسود كالليل ... كالحرير<BR></FONT></SPAN><SPAN lang=AR-SA dir=rtl><FONT face=arial><FONT size=4><SPAN style="mso-spacerun: yes">&nbsp;</SPAN>وحقاً … لا يوجد شيء مثل اللقاء الأول.<BR><BR></FONT></FONT></SPAN><FONT face=arial><FONT size=4><SPAN lang=AR-SA dir=rtl>وفي الختام …<BR>أطلب منك أن لا تندهشي كثيراً حين ابدوا لكِ من رسالتي هذه … أحمق<SPAN style="mso-spacerun: yes">&nbsp; </SPAN>في القول … وأنه لابد من أنني أعاني من بعض من التخلف العقلي...<SPAN style="mso-spacerun: yes">&nbsp;وأ</SPAN>طلب منك أن لا تفهمي مرادي بعد هذا كما كنت ستفهمين حين يقول لكِ برجك … أن هناك شخص يتظاهر لكِ بإبداء العواطف المشبوبة نحوك … فلا تنخدعي وكوني حذرة من مواليد برج الثور ...</SPAN><SPAN lang=AR-SA dir=rtl>&nbsp;فربما أكون أنا كل ذلك!</SPAN><SPAN dir=ltr></SPAN><SPAN dir=ltr></SPAN>.&nbsp;<BR><BR>.</FONT></FONT><SPAN lang=AR-SA dir=rtl><FONT face=arial size=4>على كل … ما زاد حبٌ في قلب … إلا وطغت اللوثة في العقل<BR><BR></FONT></SPAN><FONT face=arial><FONT size=4><SPAN lang=AR-SA dir=rtl>وأخر كلامي لكِ … ما قاله هذا الرجل ... حين ذهب<SPAN style="mso-spacerun: yes">&nbsp; </SPAN>مع زوجته إلى حفل خيري … فتقدمت منهما فتاة صغيرة تمسك في يدها وردة قائلة : أشتر وردة لهذه السيدة التي تحب.<BR></SPAN><SPAN lang=AR-SA dir=rtl>فأجاب الرجل ببراءة : كلا ...&nbsp;</SPAN><SPAN lang=AR-SA dir=rtl>هذه زوجتي</SPAN>!&nbsp;<BR><BR>...............................<BR><BR><SPAN lang=AR-SA dir=rtl>العشق … هو خِلي وزمام</SPAN><SPAN dir=ltr></SPAN><SPAN dir=ltr></SPAN> <BR><SPAN lang=AR-SA dir=rtl>والعيون اللي محاجرها … ظلام</SPAN><SPAN dir=ltr></SPAN><SPAN dir=ltr></SPAN> <BR><SPAN lang=AR-SA dir=rtl>العشق هو قبل السلام</SPAN><SPAN dir=ltr></SPAN><SPAN dir=ltr></SPAN> <BR><SPAN lang=AR-SA dir=rtl>وبعد السلام</SPAN><SPAN dir=ltr></SPAN><SPAN dir=ltr></SPAN>&nbsp;<BR><SPAN lang=AR-SA dir=rtl>يا بنت أنا احبك والسلام</SPAN><SPAN dir=ltr></SPAN><SPAN dir=ltr></SPAN>&nbsp;<BR><BR><SPAN lang=AR-SA dir=rtl>وأناظرك وأنتِ بشعرك تلعبي</SPAN><SPAN dir=ltr></SPAN><SPAN dir=ltr></SPAN> <BR><SPAN lang=AR-SA dir=rtl>فيهم كل الحكي اللي ابي</SPAN><SPAN dir=ltr></SPAN><SPAN dir=ltr></SPAN>! <BR><SPAN lang=AR-SA dir=rtl>ما تعبت ليلي أناظرك</SPAN><SPAN dir=ltr></SPAN><SPAN dir=ltr></SPAN> <BR><SPAN lang=AR-SA dir=rtl>وما هقيت إنك تتعبي</SPAN><SPAN dir=ltr></SPAN><SPAN dir=ltr></SPAN>&nbsp;<BR></FONT></FONT><SPAN lang=AR-SA dir=rtl><FONT face=arial size=4>يا بنت أنا احبك...<BR>والسلام<BR><BR>.................................<BR></FONT></P>
<P class=MsoNormal style="TEXT-ALIGN: center" align=right><SPAN style="FONT-SIZE: 14pt"><STRONG><SPAN lang=AR-SA dir=rtl>نون الثامر</SPAN><SPAN dir=ltr></SPAN><SPAN dir=ltr></SPAN><?xml:namespace prefix = o ns = "urn:schemas-microsoft-com:office:office" /><o:p></o:p>©<BR></STRONG><BR><BR><FONT face=arial size=4><U>&nbsp;</U></FONT></SPAN></SPAN><SPAN lang=AR-SA dir=rtl></SPAN><SPAN lang=AR-SA dir=rtl><FONT face=arial size=4><U>ملاحظة: اعتقدت في رسالتي هذه أن برجك هو العقرب … فأعيدي قراءة ما بين السطور … فللسطور بقية.<BR></U></FONT></P></SPAN>

LONESOME DOVE
06-11-2003, 10:46 PM
الحب ماهو إلا كذبة ...
وكان الله في عون المغفلين ...
وبالرغم من رأيي ... ومع ذلك فالموضوع جميل والكلمات أجمل...

ولكن مكانها في الغواية ... مرحباً بك مقالاتك الساخرة في الحرف التاسع ...:):)

حلم ليلة صيف
07-11-2003, 12:23 AM
قرأت مقولة تقول:
المرأة تشعل فينل الابداع مرة مرتين ثم بعض حين حتي تأتي انثي اخري
فهل لها بعد ذلك ان تصدقك يا سيدي ام يجب عليها ان تستمع لمل يقوله لهل برجها ام عساني اريدك انت يا سيدي ان تتحقق من لوثتك او عشقك كما تدعي مشاعرك و اقول كما تدعوأخر كلامي لكِ … ما قاله هذا الرجل ... حين ذهب مع زوجته إلى حفل خيري … فتقدمت منهما فتاة صغيرة تمسك في يدها وردة قائلة : أشتر وردة لهذه السيدة التي تحب.
فأجاب الرجل ببراءة : كلا ... هذه زوجتي!

ي مشاعرك و ليس ما تدعيه انت:)
سيدي لما كلكم دائما يملأكم الحرص علي هذة العبارات هل يسقط معبد الزواج اذن؟:)
النص جميل يا سيدي فاعذر لي مداخلتي عسي ان نتبادل الأراء

ابو طيف
07-11-2003, 12:32 AM
هلا بك اخوي

نص جميل فعلاً

يعطيك العافيه اخوي

تحياتي لقلمك الجميل

===

(سلام)
07-11-2003, 02:54 PM
نحس باللهيب يحرقنا
ولا نحس بالنار الهادئة التي تُنضج

ما أجمل التقبل بأن الزمن هنا توقف ويجب أن نتقمص ما نحن أهلٌ له
وطرح ما نرجوا أن نكون عليه لأن الزمن ليس على هوانا

ليكن الجنون حباً تم ترويضه
الجموح جميل لكن للحظات فقط

دمت بخير
رسالة معبرة

أخوك
سلام

نـون الـثـامـر
07-11-2003, 05:19 PM
شاكراَ لك ... LONESOME DOVE على المرور كـ مشرف أقدر عمله ... وثقافته... وكما ذكرت في رسالتي ... ان الحب في كل روعته … ليس إلا مجرد مجموعة من الأكاذيب المزركشة...

وددت لو استطعت أن ابوح لك ماتحتويه هذه الرسالة من سخرية ... أحيانا لاذعة ... الى من ارسلت اليه... ولكنه يبدو انه ... الشعر المذيل في أخرها.

على ما أضن...!

دامت لك ... طيبة.

نون الثامر.

نـون الـثـامـر
07-11-2003, 05:34 PM
أرسلت بداية بواسطة حلم ليلة صيف
قرأت مقولة تقول:
المرأة تشعل فينل الابداع مرة مرتين ثم بعض حين حتي تأتي انثي اخري

قد لا أفهم ما تقولين ... لكوني لا أعرفه ... ولا أريد.
ربما تاهت عيناك عن قراءة ..
"فكرهت ضعفي وكرهت لهوك وفزعت إلى قلبي أريد أن أرحمه … منكِ … حتى لا تكوني أول وآخر وردة تحصد منه …
طلبت منك هذا … أتذكرين؟ "

ارجو ان لا أكون مخطئاَ.



فهل لها بعد ذلك ان تصدقك يا سيدي ام يجب عليها ان تستمع لمل يقوله لهل برجها ام عساني اريدك انت يا سيدي ان تتحقق من لوثتك او عشقك كما تدعي مشاعرك و اقول كما تدعوأخر كلامي لكِ … ما قاله هذا الرجل ... حين ذهب مع زوجته إلى حفل خيري … فتقدمت منهما فتاة صغيرة تمسك في يدها وردة قائلة : أشتر وردة لهذه السيدة التي تحب.
فأجاب الرجل ببراءة : كلا ... هذه زوجتي!

لا تنسي انها ... تواقة إلى سماع الأكاذيب وهذا كما ذكرت لها ... "في النهاية
… سيدتي … بداية عشقٍ … أرجو أن تفهميه."

اما بخصوص ما قاله الرجل ... فاني اخبرها باني افظل ان استمر في شعور الحب الذي أحسه لعدم معرفتي به من قبل ... ولأطول فترة ممكنة ... على أن يربطني بها عقد زواج.



ي مشاعرك و ليس ما تدعيه انت:)

لم افهم ... اعذريني.


سيدي لما كلكم دائما يملأكم الحرص علي هذة العبارات هل يسقط معبد الزواج اذن؟:)

فليهدم وترعى من فوقه الأغنام ... اذاَ ...!

شاكراَ لك مداخلتك ... راجياَ ان لا يكون فيما أوضحت َ ... شيئاَ لا تودين سماعه.

نون الثامر

نـون الـثـامـر
07-11-2003, 05:48 PM
أرسلت بداية بواسطة (سلام)
ما أجمل التقبل بأن الزمن هنا توقف ويجب أن نتقمص ما نحن أهلٌ له
وطرح ما نرجوا أن نكون عليه لأن الزمن ليس على هوانا

هممم! ... طرح غريب ... لم افهمه ... خاصة فيما يتعلق بقولك ..."ويجب أن نتقمص ما نحن أهلٌ له " ... ربما لكي ارى ما اردت قوله بوضوح ... اريد منك تكرماَ أيضاح مغزاك فيما قلت ... فأخيك تتضارب المعاني والأفكار في عقله بكثرة حتى عاد (ربما) لا يميز أكثرها وضوحاَ ...
الضمير في "له" و "عليه" يعودان الى ماذا؟

شاكراَ لك مداخلتك ... والتي دائماَ ما تدفع الفكر دفعاَ الى ... فلنقل التروي.

نون الثامر

(سلام)
07-11-2003, 06:41 PM
لي رجاء أن تحمل المعنى على العموم من القول
فتعاملي كان له على هذا النحو

إن كان هناك شيء أخر ربما لم اقصد
أن كان هناك شيء

التقبل لكل ما ليس على هوانا لك ما يمت غير المرغوب

ليكن انطباع عن مقطوعتك ليس إلا
كثيراً ما يتحدث المرء عن ما فهم لا عن ما كان يراد من الغير أن يفهم
ليكن حسن لظن حليفي
دمت بخير

أخوك
سلام

نـون الـثـامـر
08-11-2003, 07:10 PM
أرسلت بداية بواسطة (سلام)
لي رجاء أن تحمل المعنى على العموم من القول
فتعاملي كان له على هذا النحو


قد يكون المعنى والذي تراه في عقلك واضحاَ لك أنت وحدك .. حيث من مميزات لغة التفكير عند الأنسان هي في الأختصار إلى أقل حد للغة , والعمومية وعدم التمسك بقواعد اللغة ... فالأنسان يعرف تماماَ -وهو يفكر- فيم يفكر ولا مجال للبس أو غموض ... ومن ثم يسقط موضوع الحديث (المبتدأ والفاعل) وكل الألفاظ المتعلقة به ... ويقصر الفاظه على الأخبار فقط. فمئلا عندما يفكر أحدنا بعودة أخيه من الخارج ... فأنه لا يقول: " أن اخي الأكبر سيحضر غداَ إن شاء الله من الخارج", بل يكتفي بقوله لنفسه: "سيحضر غداَ" ...

ولكن عند الكتابة للأخرين ... يحتاج الكاتب الى تأييد حكمه العام حول أي أمر يعرضه بقدر كاف من التفصيل والتمثيل لأنه هنا يخاطب إنساناَ غائباَعنه ... لا يعرف شيئاَ عن الموضوع الذي يخاطبه فيه... ويتطلب على الكاتب أن يستخدم اللغة في أكمل صورة لها رسماَ ودلالة .. وتركيباَ.

إن أوجه القصور التي تصيب كتاباتنا في كثير من الأحيان ترجع مجملها الى عدم التمييز بين طبيعة الحديث وطبيعة التفكير وطبيعة الكتابة.



إن كان هناك شيء أخر ربما لم اقصد
أن كان هناك شيء


وما أراك هنا إلا راجياَ او مصدقاَ أن يكون "هناك شيء" ...؟؟!


التقبل لكل ما ليس على هوانا لك ما يمت غير المرغوب

لا اله إلا الله محمداَ رسول الله ... <=== هذه ياأخي كتبت باللغة العربية
فما هي اللغة التي أستخدمتها انت هنا؟


كثيراً ما يتحدث المرء عن ما فهم لا عن ما كان يراد من الغير أن يفهم

قالوا قديماَ: "حدث العاقل بما يعقل ..."




ليكن حسن لظن حليفي

وتأتي بعد هذا وتتهمني بسوء الظن؟
إذا اعلم انني ... لست بالمصدق فيك قولاَ بعد الأن ... ولكني شقيت بحسن ظني

نون الثامر

(سلام)
09-11-2003, 04:28 AM
:D:
نون الثامر

أعتقد أنك تريد أن تخلق من لا شي
شيئا



ماذا تريد بالضبط ؟؟

حسناً يا صاحبي
رسالتك الخاصة أعلاه
خارقة من خوارق الطبيعة
عجنت فيها خبرات كل غابر وحديث
وأنا لم افهم يا سيدي المغازي الرائعة في حديثك مع أنثاك


ماذا تريد بعد ؟؟

شكراً جزيلاً على البديهيات التي تتحفنا بها


وما كان ردي إلا على مقطعك الأخير الذي تلمح أو ربما أتى أعتباطاً في كون الزوجة أو الحبيبة القريبة لا يشترى لها وردة

ثم تعال معي يا صديقي
اصف لك راسلتك التي والله هي أقرب لخطاب رسمي جاف تقدمة لمديرك المباشر منه لرسالة لحبيبك
:D:
فلا تتهمني بالغموض والطلسمة وهي أقرب إليك من أرنبة أنفك
هيه يا نون الثامر
جمال إسمك و وضوحه رائع
لا باس في أني رددت عليك بما يعفيني من أن أترك موضوعك بلا رد
هذا كل شيء يا صاحبي
فلا تضخم الاشياء
:rr:

أعدك أن أكون على حذر عند الرد على أحد رسائلك

دمت بخير وخير أيضاً
هذا اخر رد
سلام

احساس
09-11-2003, 11:33 AM
رساله محتواها رائع
تتسلل الى المشاعر
جعلتنا نعيش مع كل حرف سطرته هنا

اخي القدير
اصفق لقلمك بقوه :kk

LONESOME DOVE
10-11-2003, 02:33 AM
لا أنكر ماتحويه الرسالة من سخرية عاطفية مبطنة ... ولكن الغالب عليها جمال وابداع وحساسية العبارات ...

صدقني ... أن كلمات بهذا الابداع وهذه العاطفة الجياشة لن تجد لها مكاناً أفضل من الغواية ...

وبالنسبة لسلام ... فارجوا أن تحمل كلامه على محمل الخير والطيبة وحسن النوايا ... وسلام هو كيوزره ... رمز للسلام ... ولن تجد منه الا كل الود والتقدير ...

بارك الله فيك ...:nn

نـون الـثـامـر
11-11-2003, 04:47 AM
شاكراَ لك أخت ... إحساس ...
فكلماتي تعتز بأن نظرت اليها ... عيناكِ.

حسن فهمك ...
وإطرائك ...

أخوك ... نون الثامر.


أرسلت بداية بواسطة احساس
رساله محتواها رائع
تتسلل الى المشاعر
جعلتنا نعيش مع كل حرف سطرته هنا

اخي القدير
اصفق لقلمك بقوه :kk

نـون الـثـامـر
11-11-2003, 04:49 PM
شاكراَ لك LONESOME DOVE مداخلتك ... أطرائك.

وأني أصدقك أنت! .. وأنه ليس في خاطري شيء من جراء نقل مشاركتي ...فهذا أمر من صميم عملكم كمشرفين ... فأنتم أدرى بموطن المشاركات الأنسب ... ويبقى هذا شأنكم.

الثقة ... هي الأساس في كل شيء ...

لك كل التقدير والأحترام



أرسلت بداية بواسطة LONESOME DOVE
لا أنكر ماتحويه الرسالة من سخرية عاطفية مبطنة ... ولكن الغالب عليها جمال وابداع وحساسية العبارات ...

صدقني ... أن كلمات بهذا الابداع وهذه العاطفة الجياشة لن تجد لها مكاناً أفضل من الغواية ...

وبالنسبة لسلام ... فارجوا أن تحمل كلامه على محمل الخير والطيبة وحسن النوايا ... وسلام هو كيوزره ... رمز للسلام ... ولن تجد منه الا كل الود والتقدير ...

بارك الله فيك ...:nn

نـون الـثـامـر
13-12-2003, 05:10 AM
وتحياتي لمن يملك نفساً ... أجمل
تحياتي لشخصك الكريم ..
وأعذرني عن عدم قراءة مداخلتك والرد عليها إلى الأن ...
فلقد أعماني عن رؤيتها ... في كل مرة ... بعض من رياء الـ .. م

دمت بكل خير ...

أخوك ... نون الثامر


أرسلت بداية بواسطة ابو طيف
هلا بك اخوي
نص جميل فعلاً
يعطيك العافيه اخوي
تحياتي لقلمك الجميل
===

ديدمونة
13-12-2003, 06:05 AM
رائعة بكل المقاييس..

سيدي نون الثامر..
لغتك جدا مثيرة في امتلاكها هذا المزيج السحري من الأسلوب المنطقي والشعري

تحياتي لهذه اللغة الجميلة..

أنين
13-12-2003, 09:43 AM
اخي نون .................
عذرا لاني تاخرت في دخول مواضيعك
وعذرا لنفسي لانها لم تنهل من شهد كلامك
......................
كلماتك تلك بها هذيان المحب الذي تقطعت به السبل الى البوح بهذه الطريقة
ورغم ذلك كانت لوحة جميلة رسمتها بحروفك
ستوقفتني عبارة قد تكون قاعدة عند الرجل الشرقي بشكل عام ..
الحبيبة دائما لا تكون الزوجة فتلك حقيقة
سلمت يداك نون

حنان العُمري
13-12-2003, 10:44 AM
نون الثامر,,,

سيدي الفاضل,,,
عندما دخلت الغواية و أنا بالصراحة اليوم لا أملك أي وقت للقراءة ,, فلدي مشاغل علي الإسراع بها لفت انتباهي عنوان موضوعك,,,
ذكّرني العنوان بقصة صغيرة كتبتها قبل عامين أو أكثر,,, فهو يوحي أنها قصة من أيام ألف ليلة و ليلة بسلاسة تناغمة,,,
بصدق لم أتمالك أن أخرج من الغواية قبل أن أقرأ,,, و شدّني ما وقع نظري عليه من بعض الجمل فيها,,, مما دفعني إلى قراءتها,, و بتمعّــــــن,,,

ملكت الكتابة يا سيدي الكريم أسلوب جميل,,,تحدّثت فيه عن الحب,,, الضعف,,,
و جملتها في الأكاذيب المزركشة,,,

لا أخفيك, حملني أسلوبك الراقي هنا و في كثير من مواضيعك إلى أن ألمح جمال الإبداع بين السطور,,, و رسالتك هنا يا سيدي,,, حملت إبداع ما خلف السطور,,, و لا زالت تحمل في عمقها الكثير,,,

عندما أقرأ مثل هذه الأطروحة,, تشدّني التناقضات التي علت فكري ,,,
أجدك يا سيدي في مقطوعتك,,, تحدّثت كثيرا,,,
لا أخفيك,,, المتناقضات في المقطوعة مقصودة من قبلك,,, و هذا واضح المعالم,,,
بنظرتي الصغيرة و قدرتي التحليلية التي سلبها الزمان مني,,, أرى رسالتك حملت معنى الحب و العشق في عمقها,,, و كان هذا ظاهرا في جمال الكلمات,,, و خفقان الحرف حين تكلم بالحب,,, حبك لها أو حبها لك,,,
لكنك,,, نعتّ الحب بالأكاذيب ,,,, لا أعلم ,, أوحت لي هذه العبارة معنيين أحدهمامقبول و الآخر لا,,,
المعنى الأول,, يتوافق و الحب,, و هو جمال الحب,,,و الكلمات المبالغة في الحب,,,و اللحظات التي يعيشها الأحبة,,, لحظات تشعرهم أنهم فوق الغمام محلّقين,,,بسعادة و جمال تلك المشاعر,,, التي تجعل و نعم,, منهما ضعفا لكن ضعفا جميلا,, روحيا,,, مستحبّ,,,
و تلك يا سيدي,, لها معنى جميل,,, و أقف فيها معك,, مع قسوة مصطلح أكاذيب على الروح,,,
الثاني,,, و هو إيمانك و عدمه بالحب,,, أي الحب في نظرك قد ينبع من التجربة في رسالتك مجرد أكذوبة على القلب المخدوع,,, و هذه لا أوافقك بها,, فعذرا سيدي,,, مما قرأت في حياتي,,, و مما رأيت,,, تعلمت شيئا,,, ألا أن القلب,,, لا يتحجّر,, و حتى لو تحرك القلب لاهيا أو كاذبا,,, فأنت ( الطرف الآخر) عندما تضعف,, لن تضعف مخدوعا,, لكن سيكون من القلب الآخر شيئا من الحاء و الباء,,
( اعذرني سيدي,, لكني رأيت كلمة أكاذيب قاسية جدا لتكون هنا و بنفس الوقت أحياينا أفكر ,, فأراها تناسب جو الرسالة,,, ألم أقل لك متناقضات مقصودة من قبلك ,,أبدعت)

وقفت أيضا سيدي,,, عند مقطعك الكريم
" على كل … ما زاد حبٌ في قلب … إلا وطغت اللوثة في العقل"
لي موضوع في أحد المنتديات أسميته ( همسات هستيرية),,,
لا أعلم لم خطر لي هذا الموضوع عندما قرأت هذه العبارة,,,
لكن القلب روح,,, تنبض و تكبر,,, و العقل,,, يساير أحيانا تلك الروح,,, ليتكون الجمال,,,
و التخلف العقلي الي ذكرت,, ما هو إلا محاكاة العقل للقلب,,,
هو تضارب ,,, أحيانا يبدو رائعا جميلا,, و أحيانا يكسر الكثير,,,

أخيــــرا أخي الكريم,,,
جلّ ما خطر لي في موضوع الزوجة و الحبيبة,,, هو الإيمان,,,
الزوجة تبقى حبيبة إذا سرت حياة الزوجين على الإيمان بالله و جعلا منزلها منزل عقيدة,,, منزل تحفة الملائكة من العبادة,,, و أقول فيها,," صلي و زوجتك ركعتين قيام,,, و عيشا بسعادة و حب و هيام"

أعتذر أخي لطول تعليقي,, لكن كما قلت لك,, لم أتمكن من مغادرة صفحتك إلا بكتابة تحليلي لها أو كما يقال ما خطر لي عند قراءتها,,, و عجبي على نفسي,, فقد قررت أن لا أحلل أي مقال ,,, و ها أنا اليوم شدّني موضوعك ( يبدو لا فائدة ترجى مني ههههه),,,
الصراحة,,, موضوعك احتوى الكثير,,,
و لا زال في الفكر الأكثر,,,
أشكر لك قلمك و اسمح لي بمغادر صفحتك إلى أعمالي,,,
أختك
حنان العمري l*

الحنين
13-12-2003, 11:21 AM
أخى الثامر......




لوحة بديعة رسمتهـا ريشتك الحالمـة.....

لكن نحــن من نُقنِع نفسنـا ونوهمهـا بمن يحبنـــا لنستمتع بحياتنـا....:p

أسلوبك جدا يشد القارىء لإكمال القراءة للنهاية .......


دمت مثمرا بالجمال أخى الكريم..



مع كل الود :nn

صخر
13-12-2003, 03:57 PM
كلام جميل أتحفتنا به أيها الأخر الرائع نون الثامر
دعاء بمزيد من الالداع والتألق

نـون الـثـامـر
14-12-2003, 05:50 PM
سيدتي ... ديدمونة
إنه لمن حسن حظي أنك ترينها كذلك ...
شاكراً لك ... تركك لأثر على هذه الصفحة يدل على مرورك.

تحياتي لك.


أرسلت بداية بواسطة ديدمونة
رائعة بكل المقاييس..

سيدي نون الثامر..
لغتك جدا مثيرة في امتلاكها هذا المزيج السحري من الأسلوب المنطقي والشعري

تحياتي لهذه اللغة الجميلة..

نـون الـثـامـر
14-12-2003, 07:11 PM
الفاضلة ... أنين
يعجز قلمي الرد على وجودك الكريم ...
وحسن إطرائك.

ما أستوقفك ... أستوقَفـ(هُم) ...
ربما لو تم ... وقبل الرجل تلك الوردة من يد تلك الفتاة ... في ذلك الحفل ...
ماكان لِيُـصْمِتَـهُـم.

ماأعجبك من ... قلم.

دمتِ ... صادقة
دمتِ ...

أخوكِ


أرسلت بداية بواسطة أنين
اخي نون .................
عذرا لاني تاخرت في دخول مواضيعك
وعذرا لنفسي لانها لم تنهل من شهد كلامك
......................
كلماتك تلك بها هذيان المحب الذي تقطعت به السبل الى البوح بهذه الطريقة
ورغم ذلك كانت لوحة جميلة رسمتها بحروفك
ستوقفتني عبارة قد تكون قاعدة عند الرجل الشرقي بشكل عام ..
الحبيبة دائما لا تكون الزوجة فتلك حقيقة
سلمت يداك نون

نـون الـثـامـر
14-12-2003, 07:31 PM
أختي ... الحنين
اللوحة ... أبى البعض إلا أن يلطخها بالطين ...

وأما ...
ما لـ كُنّ ... فهو رهينة ... أنفسكن

ولم يقرأ أحداً ... النهاية

شاكراً لك مرورك ...
دامت لك الأيام ... سعيدة

...



أرسلت بداية بواسطة الحنين
أخى الثامر......
لوحة بديعة رسمتهـا ريشتك الحالمـة.....
لكن نحــن من نُقنِع نفسنـا ونوهمهـا بمن يحبنـــا لنستمتع بحياتنـا....:p
أسلوبك جدا يشد القارىء لإكمال القراءة للنهاية .......
دمت مثمرا بالجمال أخى الكريم..
مع كل الود :nn

نـون الـثـامـر
14-12-2003, 07:37 PM
شاكراً لك كلامك ... أيها "الأخر" ... الأديب صخر
لك نفس الدعاء ... معطر بماء ... زهر

لا حرمت وجودك ...
أخوكَ


أرسلت بداية بواسطة صخر
كلام جميل أتحفتنا به أيها الأخر الرائع نون الثامر
دعاء بمزيد من الالداع والتألق

نـون الـثـامـر
14-12-2003, 08:38 PM
الفاضلة ... لجين الندى
شاكراً لك مرورك ... ووقتك الثمين الذي أستقطعته هذه الرسالة ... من يومك ...
لك كل التقدير...

ولعميق فكرك ...
وذكاء بصيرتك ...
وطهر قلبك ...
وعفة نفسك ...
وأيمانك ...
وأمنياتك ...
وخبرتك ...
ورؤيتك ...
وعلمك ...
وتحليلك ...
ونصيحتك لي ...

كل الود والأحترام ...

أدام الله عليك نعمته وعلى من تحبين ... ووفقك لكل ماهو خير.

أخوكِ ... نون الثامر

...................

إسترجعي طعمَ البنفسَجِ حين زَارَ
مَدِينتي يوماً وتاه بِحُزْنِها
.... إِغْرَورْقَتْ عَينايَ بِالأشعَارِ
واسْـتَعَرتْ مَلامِحُ حُرْقَـتي
وأحْـتَـارَت الأنهارُ
كيف لها التَـدَفُّـقُ والحصار يـَرُدُّهَـا

نـون الـثـامـر
05-08-2004, 03:52 PM
لقد جعلتني أنزل معك بقضيتي هذه إلى دون المستوى… مع نفسي ومعك... فأغفري لي ... إن لم يكن لك عودة.

عبدالرحمن الخلف
05-08-2004, 09:40 PM
بعث من مرقده 06-11-2003

فليوصد بابه إذن ..



جناح