PDA

View Full Version : محــــــاكمـــــة كــــيـــوبـــيــــد



الزمردة
13-11-2003, 07:27 AM
( هنا )
انطلق الصوت آمراً حازما...خالطه الحزن والألم والرغبة في الثـأر والانتقام..
أطاعت الفتيات صاحبة الصوت ووضعن الجاني المذعور خلف القضبان...
وبخطوات ثابتة وعينين متهمتين مثبتتين على الجاني...جلست هي...وتجمّع حولها حشد من كسيرات الفؤاد...فشدّت قامتها وتمالكت مشاعرها ثم أعلنت بحزم :
(( بــــــدأت المحـــــاكمــــــة ))
كــــيــــوبــــيـــــد...
يا من تغنىّ العشّاق باسمك...
يا من اخترقت القلوب بأسهم حبك...
حان وقت محاكمتك...
فهل تدافع عن نفسك..؟

مهلاً...حتى تعلم التهم الموجهّة نحوك ...
حبيبة بلا حبيب... قلب بلا رفيق...
داء دون دواء... جرح ولا شفاء...
شوق في القلب يلتهب...دموع في العين تحترق...
نار ومرارة في الفؤاد لا تنطفئ...
ذكريات...كل ما تركه لي سهمك ذكريات...
أشواق وهمسات...ذهبت ولم يتبقَ إلاّ فُتات...
تلقي سهمك في قلبي فأحب...وإذا من أحببته أحب...
لكن من أحب..؟!
ألقيت سهمك في قلبه فخضع للحب...
وذاق مع أخرى نعيم الحب وأمان القلب...
فأين حبي وحبيبي يا من بدع الحب..؟
لست إلهاً فاللــــــه واحد... لكنك رمز الحب...
لذا فأنت منبعه وأنت المصب...وأنت للعشّاق أب...
كــــيـــوبـــيــــد...
لا تعبث بأسهم الحب ولا توجهها للقلب...
فإذا ما فرغت جعبتك لن ينهار الحب...
وألقٍ عن كاهلك تبعات العشق...
طفل يلهو بالقلوب..؟
ارحمني يا رب...
عدني كيوبيد عدني...
ابتعد عن القلوب والحب...
فسنطلق سراحك هذه المرة...هذه المرة فحسب...
لكن... إن كانت هناك مرة أخرى...
فلن تكون محاكمتك...بل إعدامك يا رمز الحب...

(( النــــــهـــــــايــــــــة ))
رفرف كيوبيد مبتعداً...
لا يصدق أنه قد نجا من بين كل هذه القلوب المحطمة...وهو الذي كان سبباً في تدميرها بسهامه وحماقته..
لقد نطق بالوعد...وعد بعدم العبث بأسهم الحب...
لكنه...طفل وسيظل طفلاً...فهل لطفل من وعد...؟
دوت ضحكته العابثة عالياً...
وتناول سهما من جعبته وأطلقه في قلب برئ لم يعرف الحب...
فهامت الفتاة في سماء الشوق...وأراد كيوبيد أن يفعل شيئاً حسناً في حياته...
فعزم أن يتناول سهماً آخر ليبادلها الحبيب الحب...
لكن يا للأسف...لقد كان سهم الفتاة آخر سهام الحب...
ونفذت سهام القلب...
وظلت الفتاة تهيم وتغوص في بحور الشوق...
ثم انضمت إلى ضحايا الحب...!

(سلام)
13-11-2003, 01:16 PM
لو غاب كيوبيد

فستعمل القلوب على بقاء عمله مستمراً ،،فكثيراً من الناس يعمل بمقتضى العادة

أكبر دليل على هذا أن الشياطين مصفدة في رمضان لكن الفساد لا زال موجوداً

وربما أكثر ما يكون في العشر الأواخر منه

كم يحطم القلب ذاته ليكتشف في النهاية أن هذه الرحلة لم تكن سوى وهم من الأوهام

دمت بخير أخيتي
أخوك
سلام

al nawras
13-11-2003, 05:49 PM
الزمردة

وكيف تتحقق العدالة والقضاة في هذه القضية هم المجني عليهم...وكلهم
من ذوي القلوب المحطمة التي لم تتحطم في الاصل الا لرقتها وحنانها...
لتظل القضية على ما كانت عليه من بدء الخليقة...ايها الحب( فيك
الخصام وانت الخصم والحكم...)

جميل بوحك الزمردي...
والفكرة جديدة
والاسلوب........حنون.

سلمت ودمت
مع احترامات
النورس

ابو طيف
15-11-2003, 12:10 AM
رااائعه ايتها الزمرده

اسلوب جميل


تحياتي لك

===

الزمردة
15-11-2003, 05:33 AM
الهمسة العذبة
ملاك الحرف
ســــلام

حضورك و اطلالتك بين كلماتي اسعدني كثيراً

اتمنى ان يدوم بكل صدق و اخـاء

تحياتي لك

زمــــردتــــكــــم

الزمردة
15-11-2003, 05:39 AM
قلوبنا المحطمة البكاء سلاحها
حينما نبحث عن القلب الذي احببناه في ظل الوعود الكاذبة .. الزائلة ..
نظل نكابر ونصارع مع انفسنا وننتظر سراب العهود ..
ونأمل لها بالتحقق!
كلماتك ... ارتمت على بتلات الزهر كالندى لتضم الزهرة اوراقها .. انتظاراً لشمس تشرق من جديد ...!

تحياتي
زمــــردتــكم

الزمردة
15-11-2003, 05:41 AM
اشكرك عزيزي على كلماتك القليله الكبيرة في معانيهـا بالنسبة لدي
والله لا يحرمنا من اطلالتك العذبه

تحياتي لك
زمـــردتكم

صخر
15-11-2003, 10:04 AM
رائع ما كتبتي اختي الكريمة الزمردة
دائما ستكوني موئلا للابداع

الزمردة
15-11-2003, 08:27 PM
رائد الخاطرة
ملك الحرف
إني أهنئ نفسي لحضورك هنا في صفحتي المتواضعة
وإني ممتنة لكلماتي التي أعجبت شخصية ذواقة مثلك
لا تحرمنا تواصلك
تحياتي للجميع

زمـــــردتكم