PDA

View Full Version : •·.·´¯`·.·•!!.. إمـــرأة بــلا مــلامــح ..!!•·.·´¯`·.·•



بشاير العبدالله
14-11-2003, 08:48 AM
.
.
ماتت ..وهي مازالت على قيد الحياه ..
كانت كذلك بنظرهم ,,!!
وبنظرها هي ايضا ..!!
جسدا يحتضر ...وروحا ذهبت بعيدا حيث اللاحياه ..!!
.
.
كانت في هذه الدنيا وحيده ,,,
صنعت من وحدتها تلك قبرا لها ...لا يسع لاحد سواها !
رغم ظلامه وقسوته ..الا انها كانت تهواه ...!
فهو الوحيد الذي كان يحضنها ...يعتصر قلبها ..الما ..!!
تصرخ ..ولا احد يسمع صراخها ...
ماعدا الصدى الذي كان يردد وراءها ذلك الصراخ !!
وكأنه يعيده اليها ...
لكي تتعذب اكثر ...واكثر ...واكثر ..!!


تصارع في القبر وحدتها ...فتخسر ..
فهي الخاسر الوحيد دائما ..!!
.
.


احيانا تذهب الى هناك ...
الى حيث مغيب الشمس ...
تتأملها وهي تغيب ...
وكأنها ترى في الشمس ....عمرها الذي غاب ...!
ولن يشرق ثانية ..!!
لذلك كانت تتنظر شروق الشمس ..
علّه يجدد الامل بداخلها ..!!
.
.

تعيش بداخل ذكرياتها /احلامها ...
التي جعلتها لنفسها أنيسا لوحدتها ...!!

وكأنها تريد ان تثبت شيئا ما بتلك الاحلام ..!


وكأنها تريد ان تثبت انها على قيد الحياه ..!!!

.
.
كانت امرأه بلا ملامح ...!

تاهت في متاهات الخوف وزحام الشوارع
رغم الفراغ الذي كان به ,,!!!
تهيم لوحدها ...لا ملجأ ولا مأوى ...
سوى قلبها ونبضاته الضعيفه ..المحتضره ..!!

تسير بين الطرقات ...وهي تنظر دائما الى الاسفل ...
وكأنها تبحث عن شئ ما ...فقدته ..!!
فلِمَ تنظر لمن حولها ,,؟!
إن لم يكن هناك احد ...!!
.
.
كلما حاولت أن تضع لها ملامح من جديد !
تعصف بها رياح الحزن فتهدم معها كل شئ ..!
لتعود كما كانت ..

امرأه بلا ملامح ..!!!


ترجع مره اخرى الى ذلك القبر ...
لتجلس بين كومة تلك الاوراق المتناثره .....كبقاياها ..!!

فتسقط بعض الجمرات من عيناها اللتان اهلكتهما
طول الليالي ..!!
لتحرق ما تبقّى منها ..!!
.

.

تتمنى الموت ..
ولكن كيف ستجده ..؟!!




ان كانت ميته .......
............. بلا موت ,,!!!
.


.



احترامي//

// بشاير ,,
.
.

إنسانة
14-11-2003, 01:36 PM
تتمنى الموت ..
ولكن كيف ستجده ..؟!!




ان كانت ميته .......
............. بلا موت ,,!!!
.


بوحك رائع ..

إنسانة

قـوت القلوب
14-11-2003, 02:18 PM
http://www.ashog.com/images/flower7.gif


عندما تحاصرنا الويلات والعذاب
من هذه الحياة نصبح امواتا وننضم من اعداد الاموات
مجرد جثث على هذه الحياة
ويطلق علينا مازال على قيد الحياة
والسبب هو الانسانيه المتجرده من البشريه
خداع ..زيف ...نكران لوجودك من هذا العذاب
تاتي حطام الانسانيه وانكسار النفس
ولكن يبقى الامل بين الآلم


*
*
اليك ايتها الرائعه ~*~بشاير ~*~

كتبتي فابدعتي ترنيمات فوق القمه

تعانقين الحياة رغم الآهات وهذا هو المطلوب من الانسان

ليستمر في العيش

في انتظار عذب الكلام
فدمتي بود
http://www.ashog.com/images/flower7.gif

al nawras
14-11-2003, 04:51 PM
بشاير العبد الله...

كم من انسان فوق هذه الارض لا ملامح له...
فقدها البعض بارادتهم...واستيقظ الاخر ذات صباح فوجد نفسه
هيكلا بلا ملامح...جسدا من غير روح...ومواطنا بلا هوية...

صاحبتك هذه فقدت ملامحها ولكن....بارادتها...
وجدت نفسها في عالم فقدت ما لها به من ارتباط فلم تعد تمت اليه بصلة
فقطعت ما بينها وبينه من اواصر....ومسحت ملامحها.
تراها خافت المواجهة فاثرت التخفي...?ام وجدت انها اكبر نفسا من
ان تدخل في صراع غير نظيف مع عالم تافه...?
اظنها كبيرة نفس وفكر...فتلك النوعية من الناس هي الاكثر معاناة
في هذه الدنيا...
الا صبرا ايها المعذبة فالفرج ات...

شكرا لهذه القطرات التي انعشت صحارى ارواحنا...
دمت يا بشاير
اخوك
النورس

بسيط
14-11-2003, 07:27 PM
نعم ...

عندما تقسوا الحياة !

يكون ( العيش ) في ذلك الحلم ... تلك الذكريات ..

هو ( الحياة ) 0

الكريمة / بشائر العبدالله

لِكّي لا يتشح ( بياضُ) حرفك ..

بـ .. ( سواد ) حرفي فأنني أكتفي 0

دُمتي .. نقية

ابو طيف
14-11-2003, 11:36 PM
رااائعه اختي بشاير

يعطيك العافيه

تحياتي لك

===

بشاير العبدالله
15-11-2003, 06:32 AM
.
.
إنسانة
//

لكِ من الانسانية الكثير ..

ولقلبكِ بياض ناصع ..

انثتر هنااا ..

وزادني روعة ..!
//

احترامي
.
.

غريبفيمدينة
16-11-2003, 10:36 PM
الاخت بشاير العبدالله

احيانا كثيرة ظروفنا تغيرملامحنا

تمحوها ..اويبقى شيئا منها

اوتسلبنا كل ملامحنا

لنبقى هكذا بلا هوية

عندها تتساوى معاني الموت والحياة

شكرا لبوحك الرائع


تحياتي اخوكmdh

بشاير العبدالله
16-11-2003, 10:53 PM
///


ومن غيرها تلك المرأه الحزينه ..
التي تحمل قلبا رقيقا عانى ويلات هذه الحياه ..!
فاندفنت ملامحها ..وبقيت جسدا مشوها ..
وروحا قد تنبض بأهاتها واهات الناس ...!
تلك الملامح الحزينه ...علامات السنون والدهر ...
علامات البؤس والقهر ...!
علامات طالت كل ملامحها ...!
وتكسرت احلامها على صخرة الواقع المر ..!
ذلك الواقع الذي عايشته كــ قبر لها ..!
اخذها بأحضانه ...فتح يديه ..وناداها ...!
لتأتي اليه مسرعه ...فهو اهون بكثير من غيره ...!!
رغم ما يحمله من الم وعذاب ..!!
.
.
ملامح غابت معها الشخصيه ...!
وغاب معها الجمال ..!
وعلت عليها هموم واهوال ..!
تنجلي من عينيها الذابله ..!
وروحها الغائبه ..!
.
.
الحياه تتوقف بمحض ارادتها ..!
فنحن لا نملك لها امرا ..!
ولم تكن تملك لها امرا ...!!
فبقيت سجينه القبر ..!
بارادتها ///رغما عنها ....!
فلم تجد سواه ...!!
.
.

وهل للألم معنى الامل ...؟!!
حروف تشابهت ..
ومعاني اختلفت وتباعدت ..!!
فهل يجتمع الشمس والقمر ..؟!!
وهل يظهران في الافق معا ..؟!!!
فكيف لحياتها ان تجمعهما ...
وهي بذلك الوهن والضعف الذي تعيشه ..؟!!
والذي تصارعه ...!!
.
.

للشروق موعد يتجدد ..
وكأنه ولادة جديده خرجت لهذه الدنيا ولم ترى منها شئيا ..!!
فكيف لعمرها وانقضائه ان يعود مع شروق الشمس ..!!

المغيب كان هي ..وهي كانت المغيب ..!!
كلاهما متشابهان ..!!
وايضا ....
لا يحتمع الشروق والغروب معا ..!!!
.
.
كتابتها وهن وضياع ...!
هذيان خرج منها بلحظة احتضار ..!
بلحظة خروج الروح ..!
وانتصار الالام ..!
وانكسار الامال ..على صخرة الواقع ..!!
.
.
الامل يموت ..كما ماتت هي وهي على قيد الحياه ...!
يبقى الامل موجودا اسما ..ولكنه ميّت ..
كموتها هي ..!
.
.
فكيف نزيل هذه السحابه ..
وكيف نبعد هذه الغيوم المتلبده بسمائنا ..!
لننشر بعدها غيوما بيضاء وتنشر معها البياض بمساحات السواد الذي
غطى حياتنا وقلوبنا ...!!!


الحياة جميله ..لمن احبته ..!
الحياة سخيّه ...لمن ارادها ..!!
.
.

هي ..لا ترى كل ذلك ..!!
لا ترى سوى السواد الذي ملأ المكان ..
عتمة وظلام ..!
الورود ذبلت ..
والشمس قد انطفأ نورها وذهب ..!
والام تركت طفلها ..!
والعصافير سقطت ...!
وكل شئ اصبح //
لا شئ..!!

لم يعد هناك ملامح ..!!
فقد ذهبت كما ذهب العمر ...
وكما كان به من عذاب والام ....!
ولن يعود ...!
فكيف تصنع لها ملامح ...
ان كانت كل ما تبدأ ...!!
//
تنتهي ..!
وتضيع ..!

هي ستبقى كذلك ..
ميتة الروح بهذه الحياه ...!
//
وتنتظر موت الجسد ..!!!

.
.

زهقان
16-11-2003, 11:45 PM
اقل ما يقال
ياسيـــــــــــــــدتي
راااااااااااااااااااااااااااائع
سلمت الانامل

بشاير العبدالله
17-11-2003, 11:59 PM
//
قـوت القلوب

***
والسبب هو الانسانيه المتجرده من البشريه
خداع ..زيف ...نكران لوجودك من هذا العذاب
تاتي حطام الانسانيه وانكسار النفس

***

هذا هو بالضبط غاليتي ,,
هذا ما نعانيه ..
ويجعلنا نموت ونحن بعداد الاحياء ..!
أسامي فقط ... هي التي تحيا ..!
وأرواح تمزقت كمدا وحزنا وعذابا وآلاما ..!
واجساد تحتضر فوق حطام هذه الحياه ..!
وعلى أطلال الذكريات التي تأخذنا بعيدا حيث هي ..!
ولا نجد بها ما يبثّ بنا الحياة من جديد ..!!

//
الأمل // الالم ,,

حروف تشابهت ..
ومعاني تباعدت .
وهموم تراكمت ..
وأمال تحطمت على صخرة الواقع ..!

وامل .. أضحى سرابا ..!
نلمحه من بعيد ..!
ولا نستطيع الوصول اليه ..!
لانه ...مجرد .. ســ//ــــراب ..!

.
.

حضوركِ عذب يا قوت القلوب ..
كعذوبتكِ ...

//

احترامي لكِ ,,
.
.

عروسة البحر
18-11-2003, 01:12 AM
عزيزتي // بشاير العبدالله

__________________________________

ماتت .. وَبعد موتها أحسّت بأنها الباقية ..

دون روح في هذهِ الحياة ..

كيف تجد الموتى مثلها لتخاطبهم بلغتهم الخاصة

أيضًا ستنحرم من السعادة الآن كما .. أنحرمت منها سابقًا ..

:
:

فتقول :

إنني أتلاشى كالشمس كُل يوم خلف البحار

أحسُّ بأنني خُلقتُ في الزمن الضائع

وَإني بفوضاي بين المجرات ..

فأصبحتُ نجمًا صغيرًا .. مُعتم

صغيرًا مُعتم .. وَليس لهُ من مدار

وَإذا ما يُخاطبني صوت أحدهم

يُدركني الإنهيار


:
:
:


هذهِ أنا متُ

فهل لموتي .. إزدهار






///////////

إنحني إجلالاً لقلمك

بشاير العبدالله
18-11-2003, 11:51 PM
//




النورس ,,

//

كثر هم من يعيشون فوق هذه الارض لا ملامح لهم
تدلّ عليهم ..!!
يعيشون هياكل تجري في هذه الحياه ..
تضحك // تبتسم // تبكي // ..
وهي بداخلها مجرد اشلاء لبقايا الروح ....!
//
لا احد يفقد ملامحه بارادته ..!
بل هذه هي الحياه التي تسلب منّا ملامحنا ..تتركنا هكذا ..بلا ملامح ..!
ليهيأ لنا اننا تركناها بارادتنا ...!!!
ونحن نريد ان نستردها..ولا نعلم كيف ....!!!

وكانت هذه المرأه ... كذلك ..
افقتدها الحياه تلك الملامح ....
فتاهت ...لتبحث عنها .... ولم تجدها ..
ولن تجدها يوما ما ... فمن مات لا يحيا من جديد ..!
وهي تعلم ذلك في قرارة نفسها ...!
لكنها لا تستطيع الاعتراف ....!
فمازال لها ايام في هذه الحياه حتى لو كانت تتّسم بالسواد ..!
ستحياها هكذا ...بلا ملامح ...الى ان تودّع جسدها
كما ودعت روحها من قبل الى مثواها الاخير ..!!
//
نبذتها الدنيا ...
اعلنت لها ..انها لا تصلح لهذه الحياه ...!
ولن تستطيع مواجهتها بتلك الملامح الضعيفه ...!
نتزعتها منها ...وتركتها تواجه مصيرها ..لوحدها ..!
كما اعتادت دائما ...!!!


//

عبورك فوق جثمان أحرفي انعشها ..!

شكرا لك سيدي ,,

//

احترامي ,,
.
.

ميريال
19-11-2003, 01:19 AM
كلماتك رائعه .............

تحياتي

زليخا!
19-11-2003, 08:32 PM
احيانا تذهب الى هناك ...
الى حيث مغيب الشمس ...
تتأملها وهي تغيب ...
وكأنها ترى في الشمس ....عمرها الذي غاب ...!
ولن يشرق ثانية ..!!
لذلك كانت تتنظر شروق الشمس ..
علّه يجدد الامل بداخلها ..!!

a* a* a*

رائع رائع رائع .. ما باح به وجدانك ..!!


زلييييييييييييخا*m

هدوء
19-11-2003, 11:28 PM
كلما حاولت أن تضع لها ملامح من جديد !
تعصف بها رياح الحزن فتهدم معها كل شئ ..!
لتعود كما كانت ..

امرأه بلا ملامح ..!!!

0000
.
.
..


حروفك تختصر الكثير من المعاناه
رائعه أيتها البشائر رائعه
أستمتعتُ كثيراً هنا - مع تحفظي على كلمه إستمتعتُ -
ولكنها الحقيقه ..

الألم ممتع أحياناً :)


تقبلي خالص التحيّه.

فلة الأمس
20-11-2003, 07:06 PM
القديرة : بشاير العبدالله
"
غصت في أعماق بوحك
تحفظت على جوارحي بعدك
تناثرت اشلائي من قوة نبضك
اي كلمة تقال فهي لاتصل لجمال حرفك
مشاعر تتسلل الى الاعماق وتبحر
وتحلق بالنفوس وتزهر
فلجمالك ولجمال ملامحك التي تبهر

الف تحية وتقدير
فلة الأمس

بشاير العبدالله
20-11-2003, 11:47 PM
//
بسيط

//


نعم ..
كانت هي الحياه ...!
هناااك .. حيث انه لا حياة به ..!
لا حقيقه ...!
مجرد حلــم .. نصنعه
لنقنع انفسنا اننا مازلنا أحياء ..!!

//

سيدي ..
//
بل أنرت بأحرفك السواد التي اتّشحت به كلماتي ..!


شكرا لبياضك ...//

//

احترامي ,,
.
.

بشاير العبدالله
23-11-2003, 06:16 AM
//
زادني روعه

هذا الحضور ,,


اديبنا ..ابو طيف ,,
.
.
احترامي ,,
.
.

أنين
23-11-2003, 05:29 PM
اقسم لك اختي بان 99،9% من نساء وطننا العربي بلا ملامح هن اجساد بلا اروح
مكانهن الظل .. والرضا بالواقع ..
واقع مجتمع وعادات وبعيد كل البعد عن الدين العقيدة
انها لا تجلس في قبر بل تسكن باجمل قصر ...وهي بلا ملامح
لن تكون لها ملامح وهي تعيش تحت ظله ..وتحت سياط ذكرياته
العقل احيانا قسوة ...والقلب احيانا كارثة ....
تحياتي

بشاير العبدالله
27-11-2003, 09:29 AM
//

غريبفيمدينة

//

انا من يقدّم الشكر والامتنان
لهذا الحضور البهيّ ..

//

دمت بخير دائما ,,
.
.
احترامي ,,

.
.

نـون الـثـامـر
27-11-2003, 12:06 PM
بين الأهِلة بدرٌ ماله فلكُ ... قلبي له سُلَّمٌ, والوجهُ مشتركُ

أنت ذلك البدر ... الذي يعلم ملاحمه الجميع
ويعرف أين هو ...

فلينظروا إلى السماء.

دمت في دجى الليل ... مضيئة ...
دامت لك الأيام .. كذلك

أخوك ... نون الثامر

shark
27-11-2003, 03:25 PM
مشكور

محبة القلم
28-11-2003, 09:36 PM
وما أقسى ان تعيش المرأة جسدا بلا روح. لقلمك ولشخصك تحية معطرة كعطر قلمك. دمتِ

بشاير العبدالله
30-11-2003, 01:25 PM
//

زهقان ,,

/

سيدي ,,

أقلّ ما أستطيعه تقديمه ..
هو انحناءه لك ..امتنانا على حضورك ..
وكرمك ../

//

دمت بخير ,,

/

احترامي ,,
.
.

بشاير العبدالله
30-11-2003, 01:39 PM
//




عروسة البحر ,,

/

وهل للموت
من فرار ..؟!!

حينما يجتاحنا ..
يخطف معه الارواح ..
ويشعل نار ..

لن تنخمد ..
الا بموت الاجساد
واندثارها تحت الغبار ..

ستبقى تلك
المرأة ...
بلا ملامح ..
كـ حياتها ..
كـ دنياها ..
كــ تلك الأشعار ..!!
التي تخطها ..
من دمها ..
وما تبقّى
من ايثار ..!!!

//



كانت تلك الملامح
نصنعها ..
فأصبحت هي من تصنعنا ..!!

فصنعت لنا ..
اللا ....... شئ ..!
اللا ........ ملامح ..!

/

بل لكِ غاليتي ..
انحني ..احتراما لقلمكِ ..

دمتي عروسة ..!

/

احترامي ,,
.
.

بشاير العبدالله
01-12-2003, 08:32 AM
//




ميريال

/

ومن حضوركِ تُستمدُّ الروعـــــة ! //

/

دمتي بحب ,,

.
.

بشاير العبدالله
02-12-2003, 07:13 AM
//

زليخااا /

/

غاليتي ...


الروعة تكمن في تواجدكِ معي ..
حينما يبوح الوجدان ..!

/

احترامي لحضوركِ الراقي ..

/

بشاير العبدالله
02-12-2003, 07:20 AM
//



هدوء

/

أحيانا ..
يكون الألم ..هو الاستمتاع ..!
/
فهنااا ..
كنت استمتع وأنا أكتب ..!

وأنا أخطّ معانـــاة ...!

/

واستمتعتُ أكثــر ..
حينما قرأت اسمك ينير هذه الصفحه ..
ويبعث الاستمتاع من جديد الى روحي ..!

رغم ألمـــــه ..!/

/

احترامي ,,
.
.

بشاير العبدالله
04-12-2003, 07:16 AM
//




فلة الأمس // واليوم ,,

أيتها الراائعه ,,
/

بللتِ بحضورك قفار قاحلة ,,
كانت تتنظر غيمة تهطل ..بغيـث
يحيهاا ....//

يكفيني غوصكِ هذاااا ,,

ويكفيني حضورك البهيّ ,,

/
دنتي نقيّــــة ,,


/

احترامي ,,
.
.

بشاير العبدالله
28-12-2003, 08:34 PM
//

أنين

دون أن تقسمي أختاه ..

فـ أغلب النساء في مجتمعاتنا بلا ملامح
نسفتها عادات وتقاليد مكبّله ..ظالمه .. ممقوته ...
فرضتها عليهن .. وألجمت أفواههن...
وكبّلت عقولهن ..!
وكل ما فعلنه ... أنهن ..... نســـاء ..!!!

/

دمتي بــ حب ..فقط ..!

//
احترامي
.
.

بشاير العبدالله
28-12-2003, 08:38 PM
//

الثامر ..

انت غيــث ...
هطل في بيداء أحرفي ..
فـ سقاها ... بـ ماء الورد ..!
ونثر عبقها ...
وابتسمت أيامها ... واحرفها ..!

/

دمت سحابة ... تهطل ..
فـ تحيي معك ..
أحرفاً ... ذبلت ..!!!!

/

احترامي
.
.

بشاير العبدالله
28-12-2003, 08:41 PM
//

القرش

/


عفـــوا ..!

/

بشاير العبدالله
28-12-2003, 08:42 PM
//
ودمتي

محبــة .. للقلم ..

والفكــــر ..

والجمـــال ..!

/

لكِ التحايا حتى تملّي .!

.
.

بشاير العبدالله
05-02-2004, 09:44 PM
//

هل نحن من يلفظ الحياة ؟؟؟؟

لا ...
بل هي من تلفظنا ..
تنبذنا ...
لا تريدنا ان نكون منها ..!

تحكم علينا بالموت أحياء ..!

لا نغني للموت طربا ..
بل رحمة لنا ... !!

من الصعب أن نحيا هذه الحياة
اجساد بلا أرواح ....!
بلا ملامح تدلّ علينا ومنها نكون ..!
ننسى أحيانا اننا أحياء ...!
نتوه بهذه الحياة ..
نتسكّع بأيّامها .. نضيع بدقائقها ..
بثوانيها .... بما كتبته بتلك الأزمنه ..!
لنرجع مره أخرى ...
الى مكاننا .... الذي خصصته لنا الحياه ...
وهو القبر ...!

للموت موعد ...
يتجدد لنا ..
مع كل مساء .....!
وللحياة
موعد ...
يتجدد ...
مع كل صباح .....!

ليجدد فقط موتنااااا ...!!

//

وهل للقبر نوافذ نشرعها ..؟!
نجعل للشمس منها مخرج ..
وللنور مكان للدخول ..!!
//

الظلام يحيط بذلك القبر من كل جانب ..!
يرفض ان يدخل له الهواء ...!
فهو كفيل اذا ... بالاختنااق ....!!!

//

بل يُذهبنا اليأس الى الهاويه ..
لنسقط من أعلى ...
وننتهي ...!!

لنبقى هنااااك ..
في القااااع ....
مكتوب علينا ذلك ....!

ان نبقى تحت ... حيث لا وجود لأحد ..!
نصرخ .... نستغيث ... ولا نجد من يسمعنا ..!
فلا أحد متفرغ لنا ..!!

//

وما الفرق بين الالم والامل ..!
حروف تشابهت ..
ومعاني اختلفت ...
فلا تشابه بينهما ..ولا تلاقي ..!
ان أتى الالم ..ذهب الامل بعيدا ...!
والالم يمحو معه ما تبقّى من الحياة..!
//

كيف نجازف ..
ان كنّا امواتا لا يشعر بنا احد ؟
ولا نشعر حتى بأنفسنا ..؟!

كيف نجازف ..
ان لم يبقى هناك شئ نجازف من أجله او به ..!!

//

ستبقى الملامح مختفيه ..!
وتبقى الارواح مهاجره ...!
.
.
وتبقى البشائر ..لا تبشّر الا بالاحزان ..!!!
//