PDA

View Full Version : (((فرحة العمر لعروسة البحر)))قراءة



al nawras
09-12-2003, 05:59 AM
<P align=center><FONT face="Monotype Koufi" color=#ff0000 size=6><STRONG><EM>فرحة العمر لعروسة البحر</EM></STRONG></FONT></P><FONT face="Monotype Koufi" color=#0000ff size=4><STRONG><EM>
<P align=right><BR><FONT color=#000000>قراءة تحليلية لقصيدة[فرحة العمر]</FONT></EM></STRONG></FONT><FONT face="Monotype Koufi" size=4><STRONG><EM><BR><FONT color=#000000>للزميلة الشاعرة{عروسة البحر}<BR></FONT></P></EM></STRONG></FONT>
<P align=right><FONT face="Monotype Koufi" color=#0000ff size=4><FONT size=5><FONT color=#ff0000>*</FONT><FONT color=#000000>تقديم</FONT></FONT><BR><FONT color=#ffffff>.....</FONT>منذ امد ليس بالقصير لم تقع عيني على قصيدة اعذب وقعا على الاذن<BR>وارق مناغاة للروح...وامهر عزفا على وتر القلب.....من قصيدة فرحة<BR>العمر للشاعرة&nbsp; عروسة البحر.<BR><FONT color=#ffffff>.....</FONT>كنت قد قرات القصيدة في احد المنتديات....وكانت مصحوبة بمقطوعة<BR>موسيقية.......كمحاولة من الشاعرة لزيادة&nbsp; قصيدتها جمالا وقبولا لدى <BR>المتلقين........فكان ان ازدادت المقطوعة الموسيقية جمالا بالقصيدة وليس<BR>العكس.<BR><FONT color=#ffffff>.....</FONT>وكتبت تعليقي على القصيدة في&nbsp; حينه......ونشرته في ذلك المنتدى<BR>الا انه ضاع بعد ذلك بايام لاسباب تقنية......ولم اعد للمنتدى بعدها<BR>لاسباب تقنية ايضا.....الا ان القصيدة ظلت تناديني وتناجيني&nbsp; منذ ذلك<BR>الحين.<BR><FONT color=#ffffff>.....</FONT>وبناءا على رجاء خاص تكرمت الاخت الشاعرة باعادة نشر القصيدة<BR>في منتدانا هذا...الذي يليق بها وتليق به.<BR><FONT color=#ffffff>.....</FONT>وتوقعت للقصيدة ان تجد طريقها للروائع....فهذا اقل ما قد يمنح<BR>لها من تكريم...لما عهدته في اخوتي مشرفي الغواية من ذوق فني عال ونظرة<BR>ثاقبة تلتقط الروائع عن بعد كما<FONT color=#000000>(</FONT><FONT color=#ff0000>الرادار</FONT><FONT color=#000000>)</FONT>.<BR><FONT color=#ffffff>.....</FONT>لست ارمي الى فرض ذوقي الخاص على احد.....ولكن لي قناعتي التامة<BR>بان هناك قصائد&nbsp; تتفق في الحكم عليها اذواق العامة والخاصة.....وهذه<BR>القصيدة من دون ادنى شك احداها.<BR><FONT color=#ffffff>.....</FONT>ففي ظني انه مامن قلب فيه ذرة من عاطفة....او بقية من جرح او<BR>&nbsp;خفق ذات يوم خفقة هوى نقي...الا وسيقدرها حق قدرها.....ويغرق في<BR>محيطها من راسه حتى اخمص قدميه.<BR><FONT color=#ffffff>.....</FONT>ومن لم يتفق معي منكم في هذا.... فليس اقل من ان يسمح لي بالخوض<BR>في نقد النص على اساس<FONT color=#000000>(</FONT><FONT color=#ff0000>ان كل كاتب ناقد اذا اقتصرت مهمته على الشرح</FONT><BR><FONT color=#ff0000>والتحليل</FONT><FONT color=#000000>)</FONT>ولم يتجاوزها الى التنظير والتقعيد للنقد كفن.<BR>او لنقل انني في اسلوبي هذا اعود في النقد الى بداياته الاولى.....ايام<BR>كان مقياس النقد الوحيد هو الذوق الخاص للناقد.....والذي غالبا ما<BR>يكون شاعرا هو الاخر...نقده عبارة عن احكام عامة لا يبين فيها السبب<BR>او القاعدة التي ارتكز عليها فيه.<BR><FONT color=#ffffff>.....</FONT>ما هي اذا الا محاولة للتعبير عن الاعجاب بقصيدة جديرة به.</FONT></P>
<P align=right><FONT face="Monotype Koufi" color=#0000ff><FONT size=5>*<FONT color=#000000>قراءة اولى</FONT></FONT></FONT></P>
<P align=right>&nbsp;</P>
<CENTER><FONT face=tahoma color=#ff0000 size=4>أخفيتُ دمعي فلم يهدأ بأجفاني <BR>وَحرضتهُ على العصيان .. أحزاني<BR><BR>وَأستنفرتهُ إلى إعلان .. ثورتهِ<BR>محبةً .. أدمنتُ ترسيخ كتماني <BR><BR>لِمَ الوفاء أستحى منا ؟لِمَ أنحرفت<BR>خُطى الهوى بالهوى عن دربنا الحاني ؟<BR><BR>أغريتُ قلبي على النسيان من زمنٍ<BR>فما أستطابَ سواكم .. رُغم نسياني<BR><BR>كُل العيون التي أودعتها ثقتي<BR>تنكرّت ، حين لفَّ الصمت جُدراني<BR><BR>أليسَ يشفع لي أن الهوى .. قدري<BR>وَأن قلبي نبعٌ ........ رُغم حرماني<BR><BR>سألتكُم فاستربتُم ، حينما أنحسرَت<BR>أمواجكُم عن مروج .. بين شُطآني<BR><BR>لِمَ تمنحوني جوابًا أستردُّ ... بهِ<BR>بقيّة من هوى .... يشقيه إذعاني<BR><BR>هبّت رياح الأسى حولي .. وَغادرني<BR>صبرٌ .. أقام زمانًا بين .. ودياني<BR><BR>وَأستنفد القحط .. مخزونًا يصون غدي<BR>إذا الجفاف غزا .. روحي .. وَأشقاني<BR><BR>يافرحة العمر .. مالِلهمَّ .. حاصرني ؟؟<BR>وَأستمرأ الحب منذُ الهجر .. عصياني<BR><BR>نحنُ أفترقنا .. وَلا أدري لأي مدى<BR>أظلُ أسعى إلى أحضان ... سجاني<BR><BR>عاهدتموني .. فأين العهد ؟ أشرعهُ<BR>أسنّةً ..... تتحدى ... من تحداني !<BR><BR>وَكنتم المرفأ .. الحاني .. فأينَ أنا؟<BR>من أمنيات .... كبت بالمرفأ الحاني ؟<BR><BR>ياللوفاء الذي .. كُنا لهُ ... أملاً<BR>وَقد تكوم .. وَأستلقى بأحضاني<BR><BR>لِمَ أرتحلتُم .. لأرضٍ لستُ أبلغها ؟<BR>وَكيفَ لم تحملوا .. في القلب عنواني ؟؟<BR><BR>هذا سؤال يقيني .. يستجير بكُم ..<BR>يافرحة .. لم تزل تجتاح ... أحزاني <BR><BR>بدايةً هذهِ ؟ أم تلك خاتمةٌ ..<BR>ردوا عليَّ .. فإنَ الصمت أعياني </FONT></CENTER>
<P align=right><FONT face="Monotype Koufi" color=#0000ff size=4><FONT color=#ffffff>.....</FONT>قصيدة غزلية باكية مبكية...يغلفها الالم جملة وتفصيلا..موسيقاها<BR>تنساب عذبة هادئة رقيقة متناغمة الوقع....ذات صبغة كلاسيكية واضحة<BR>في الشكل والمضمون....ووحدة موضوعية لا نشاز فيها ولا تعرجات.....كما<BR>طريق معبد ينتهي كما بدا...لا وعورة فيه ولا<FONT color=#000000>(</FONT> <FONT color=#ff0000>مطبات</FONT><FONT color=#000000>)</FONT> تخرجك من الحالة<BR>الشعورية التي تنتابك من لحظة الولوج اليها عبر باب بيتها الاول وحتى<BR>لحظة خروجك من باب بيتها الاخير.<BR><FONT color=#ffffff>.....</FONT>تسيل عواطفها رقراقة راقية تلامس شغاف القلب والروح.....فيها<BR>صدق مقنع...وثبات مبهر.....تحس العاطفة في هذه القصيدة وقد تحولت الى<BR>مبدا راسخ لايتغير او يتزحزح قيد انملة...وجدت صدى لدى المقابل او لم<BR>تجد.<BR>التصوير فيها متقن متزن ينضح بالحركة محولا الصورة الى مشهد ناطق بما<BR>يعتمل في النفس.....الفاظها جزلة واضحة متجانسة مع غيرها من الالفاظ<BR>وتتابع الالف والنون والياء كقافية يعطي للقاريء مساحات اوسع <BR>للتاوه والانين...فثلاثتها من الاحرف ذات الجرس الموسيقي......يحيط بذلك<BR>كله اطار من لغة لا ركاكة فيها ولا غرابة........واسلوب ارق ما فيه<BR>صلابته.</FONT></P>
<P align=right><FONT face="Monotype Koufi" color=#0000ff><FONT size=5><FONT color=#ff0000>*</FONT><FONT color=#000000>تحليل النص</FONT></FONT></FONT></P>
<P align=right><FONT face="Monotype Koufi" color=#0000ff size=4><FONT color=#ffffff>....</FONT>الدخول الى هذه القصيدة كماالدخول الى حديقة غناءفيها من الزهر<BR>الوان...<BR>ترى اولها فتقول انه الاجمل.....فاذا ما انتقلت الى الذي يليه قلت بل<BR>هذا...لتخلص في خاتمة مطافك الى ان الجماليات موزعة بانصاف وتساو على<BR>الجزئيات ليغدو الجمال صبغة النص بكليته.<BR><FONT color=#ff0000><FONT color=#000000>0</FONT>الخيال والتصوير<BR></FONT><FONT color=#ffffff>....</FONT>يعرف النقاد الخيال على انه عملية توظيف الصورة لتصوير الحقائق<BR>النفسية والشعورية لدى الاديب...وعلى اساس هذا التعريف وجدت ان <BR>الصور في القصيدة قد اعطت المرجو منها وهو تصوير الابعاد النفسية <BR>لدى الشاعرة...وايصالها الى المتلقي بايسر الطرق.<BR><FONT color=#ffffff>.....</FONT>وساكتفي بتحليل صورة هي عبارة عن صور صغيرة تكاثفت لتشكيل<BR>صورة كبرى تكاد تكون الاوضح في النص.<BR><FONT color=#ffffff>.....</FONT>فمن نظرة تعمقية شمولية له يراودك الاحساس بانك تتابع حربا<BR>تدور رحاهافي ميدان القلب.<BR><FONT color=#ffffff>.....</FONT> حرب سبق اشتعالها تكاثف جيوش وقوات على جانبي القلب الذي يمثل<BR>في المشهد ساحتها وهدف طرفي النزاع فيها..<BR><FONT color=#ffffff>....</FONT>في الجانب الاول <FONT color=#000000>(</FONT><FONT color=#ff0000> دمع واحزان وحرمان...جفاف وقحط...اسى وشقاء </FONT><FONT color=#000000>)</FONT><BR>وفي الجانب الاخر <FONT color=#000000>(</FONT><FONT color=#ff0000>صبر وبقايا من هوى وثقة...ومشاعر... وامل </FONT><FONT color=#000000>)<BR></FONT>.....لننظر في تسلسل مراحل الحرب هذه...<BR><FONT color=#ffffff>.....</FONT><FONT color=#ff0000>1</FONT><FONT color=#000000>)</FONT>مرحلة العمل في الخفاء.. محاولة اخفاء الدمع&nbsp; حتى لاينطق ويثور<BR>تلاها تحريض على العصيان...ثم استنفار وثورة...<BR><FONT color=#ff0000>اخفيت دمعي فلم يهدا باجفاني </FONT><BR>&nbsp;<FONT color=#ffffff>.................</FONT><FONT color=#ff0000>وحرضته على العصيان احزاني</FONT><FONT color=#333300><BR></FONT><FONT color=#ff0000>واستنفرته الى اعلان ثورته<BR></FONT><FONT color=#ffffff>....................</FONT><FONT color=#ff0000>محبة ادمنت ترسيخ كتماني</FONT></FONT></P>
<P align=right><FONT face="Monotype Koufi" color=#0000ff size=4><FONT color=#ffffff>.....</FONT><FONT color=#ff0000>2</FONT><FONT color=#330000>)</FONT>اشتعال الحرب بعد اشتعال ثورة الدموع...تمثلت&nbsp; في هبوب الريح<BR>فانهزم الصبر اولا...<BR><FONT color=#ff0000>هبت رياح الاسى&nbsp; حولي وغادرني<BR></FONT><FONT color=#ffffff>..................</FONT><FONT color=#ff0000>صبر اقام زمانا بين ودياني</FONT><BR><FONT color=#ffffff>.....</FONT><FONT color=#ff0000>3</FONT><FONT color=#000000>)</FONT>صمود اخير دعمه وساعد عليه ما في القلب من مخزون سرعان ما<BR>انتهى لطول الحصار والقحط والجفاف...<BR><FONT color=#ff0000>واستنفذ القحط مخزونا يصون غدي<BR></FONT><FONT color=#ffffff>.................</FONT><FONT color=#ff0000>اذا الجفاف غزا روحي واشقاني<BR></FONT><FONT color=#ffffff>.....</FONT>لتتوالى بعد هذا&nbsp; ايحاءات الهزيمة التي وقعت...وهي هزيمة من نوع<BR>خاص&nbsp; رفض فيها المهزوم الا البقاء&nbsp; تحت حكم المنتصر...مشيرا من طرف<BR>خفي الى انه يملك المقدرة على ان يحول الهزيمة الا نصر...تماما كحال<BR>القتيل الذي بكى من شدة الوجد على القاتل.<BR><FONT color=#000000>0</FONT><FONT color=#ff0000>العاطفة</FONT><BR><FONT color=#ffffff>.....</FONT>كما قلت في التقديم فان في القصيدة دفق عاطفي حنون اسر...ومكثف<BR>بدون حشو ناشز او اقحام مستهجن...<BR><FONT color=#ffffff>.....</FONT>عاطفة الوفاء هي العاطفة الغالبة على النص والمشعة من معظم<BR>جزئياته...والملفتة حقيقة للنظر... وخصوصا في ذلك التميز في الطريقة<BR>اللامقصودة في التعبير عنها...<BR><FONT color=#ffffff>.....</FONT>هذا الوفاء الذي جعل العاشقة المظلومة تشرك نفسها مع المعشوق<BR>بتبعية جريمة الهجر والغدر ونقض العهد مع انها لم تهجر ولم تغدر ولم<BR>تخن... وانما هو الذي فعل...<BR><FONT color=#ff0000>لم الوفاء استحى منا لم انحرفت </FONT><BR>&nbsp;<FONT color=#ffffff>................</FONT><FONT color=#ff0000>خطى الهوى بالهوى عن دربنا الحاني<BR></FONT>لم تقل&nbsp; استحى منك...قالت استحى منا...<BR>ومثل هذا قولها...<BR><FONT color=#ff0000>يا للوفاء الذي كنا له املا<BR></FONT><FONT color=#ffffff>.................</FONT><FONT color=#ff0000>وقد تكوم واستلقى باحضاني<BR></FONT>كنا...لم تقل كنت<BR><FONT color=#ffffff>.....</FONT>وصورة اخرى للوفاء العجيب في قولها...<BR><FONT color=#ff0000>اغريت قلبي على النسيان من زمن<BR></FONT><FONT color=#ffffff>..................</FONT><FONT color=#ff0000>فما استطاب سواكم رغم نسياني<BR></FONT><FONT color=#ffffff>.....</FONT>نجحت في الوصول بقلبها الى حالة النسيان...ولكنها لم تنجح في كفه<BR>عن المقارنة مابين العالم مع الحبيب والعالم من دونه...انه وفاء القلب<BR>وفاء العقل الباطن<BR><FONT color=#ffffff>.....</FONT>وليس ابلغ دلالة على الوفاء من قولها...<BR><FONT color=#ff0000>نحن افترقنا ولا ادري لاي مدى</FONT><BR><FONT color=#ffffff>...................</FONT><FONT color=#ff0000>اظل اسعى الى احضان سجاني</FONT></FONT><FONT face="Monotype Koufi" color=#0000ff size=4><BR><FONT color=#ff0000><FONT color=#000000>0</FONT>ابيات للتامل</FONT></FONT><FONT face="Monotype Koufi" color=#0000ff size=4><BR><FONT color=#ff0000>لم ارتحلتم لارض لست ابلغها</FONT><BR><FONT color=#ffffff>......................</FONT><FONT color=#ff0000>وكيف لم تحملوا في القلب عنواني</FONT><BR><FONT color=#ffffff>.....</FONT>اي اسى ذاك الذي يلف هذا البيت...واي الم ذلك الذي ينطق به<BR>ما اجمدها تلك العين التي لم تبك له ومنه.<BR><FONT color=#ffffff>.....</FONT>رحيل الحبيب...طعنة<BR><FONT color=#ffffff>.....</FONT>لارض لا يمكن بلوغها...طعنة اعمق<BR><FONT color=#ffffff>.....</FONT>ولم يحمل في القلب&nbsp; لها عنوانا...قتل صريح مع سبق الاصرار.</FONT></P>
<P align=right><FONT face="Monotype Koufi" color=#0000ff size=4><FONT color=#ff0000>هذا سؤال يقيني يستجير بكم</FONT><BR><FONT color=#ffffff>........................</FONT><FONT color=#ff0000>يا فرحة لم تزل تجتاح احزاني</FONT><BR>عجبت ليقين يستجير بالشك...<BR>ما زالت تامل على ما في القلب من يقين بانه لا امل هناك<BR><FONT color=#ff0000>بداية هذه ام تلك خاتمة</FONT><BR><FONT color=#ffffff>....................</FONT><FONT color=#ff0000>ردوا علي فان الصمت اعياني</FONT><BR>بداية هذه...<BR>استخدمت اسم الاشارة الدال على قرب المشار اليه...للدلالة على ان<BR>البداية الجديدة هي اختيارها والامل الاقرب الى قلبها...<BR>وتلك... للدلالة على&nbsp; بعد الاختيار الثاني عن هذا القلب...تاركة الحكم<BR>والقرار الاخير للطرف الاخر.</FONT></P>
<P align=right><FONT face="Monotype Koufi" color=#0000ff size=4>*خلاصة<BR><FONT color=#ffffff>.....</FONT>النص واضح لا غامض...وبسيط لا معقد...وعفوي لا متكلف...ولكنه<BR>عميق لا سطحي...ومتين لا ركيك...وايحائي شفاف لا تقريري فاضح ولا رمزي<BR>مغلق...عذب الايقاع...حلو الانشاد...<BR><FONT color=#ffffff>.....</FONT>وما قدمته في مقالتي هذه ماهو الا ومضات تنير لك الطريق<BR>واشارات تزيدك من النبع العذب قربا...ولك ان تاخذ برايي...ولك<BR>ان تدع.<BR>مع عميق اعتذاري عن التقصير.<BR><FONT color=#000000><FONT color=#ffffff>.........................................</FONT>النورس</FONT><BR><FONT color=#000000><FONT color=#ffffff>.........................................</FONT>(</FONT><FONT color=#ff0000>عماد نجم</FONT><FONT color=#000000>)</FONT></FONT></P>

راحت علينا
09-12-2003, 11:00 AM
تحليل جميل لكلمات جميلة
يطيب لي ان اكون اول من يحجز مقعدا هنا
شكر للنورس العاشق للجمال

الحائر العربي
09-12-2003, 03:22 PM
ماشاء الله .. تحليل دقيق وجميل ...
وعروسة البحر تستحق .. لأن القصيدة فعلاً جميله ......


لله درّك ياعروسة البحر .. ولك يانورس .....

وأتمنى للجميع مزيداً من التقدم والنجاح ......

إلى اللقاء :kk

(سلام)
09-12-2003, 03:35 PM
النورس يحلق بنا لجوه الأخاذ في نقلة نوعية
دمت محلقاً بنا

أخوك
سلام

ابو طيف
09-12-2003, 05:05 PM
جميل اخوي النورس

ماقصرت

يعطيك العافيه

تحياتي

===

أنين
09-12-2003, 05:32 PM
حط النورس على بحر اكثر هدوء وجمال
دام قلمك المميز ودامت عروس البحر بكل تعابيرها اجمل البحار

أحمد المنعي
09-12-2003, 07:54 PM
قرأتها باحساس الشاعر أيها النورس.

وهي قراءة تحتاج إلى قراءة :) .

ما زلنا نغرق في البحر .. ولقد ظننتي قد نجوت!!

رعاك الله أخي .

الحنين
10-12-2003, 05:09 PM
بحق... تحليلك للقصيدة زادها جمالا.....

سلِم المبدع(عروسة البحر) والمحلل (النورس).....








مع كل الود :nn

al nawras
12-12-2003, 03:15 PM
راحت علينا

ان شاء الله عمرها ما تروح علينا ولا عليك...
شكرا...
شرفت المقعد الاول...
اليس في هذا الدليل على انك عاشق للجمال مثلي

دمت لي
النورس

al nawras
12-12-2003, 03:18 PM
الحائر العربي

اسعدني حضورك سيدي...
لك جزيل شكري على كلماتك الرقيقة...

دم صديقا
النورس

al nawras
12-12-2003, 03:23 PM
سلام
نبع الحنان الدائم...
مهما ارتفعنا... لن نصل الى حيث انت..
دمت عاليا
النورس

al nawras
12-12-2003, 03:25 PM
ابو طيف

شكرا لمرورك سيدي
دمت لنا
النورس

al nawras
12-12-2003, 03:28 PM
انين
سلمت بحورك الاكثر هدوءا وجمالا...
ودمت للنوارس وعرائس البحر.....بحرا
اخوك دائما
النورس

al nawras
12-12-2003, 03:31 PM
البرج الحبيب

كم هو عظيم ذلك البحر القادر على اغراق الابراج فيه...
ايها الشاعر المعلم
لك من عميق القلب تحية
النورس

al nawras
12-12-2003, 03:34 PM
الحنين

...وسلمت ايتها القارئة التي تعتز المبدعة والمحلل بشهادتها...
ودمت اختا دائمة الشموخ
اخوك
النورس

حنان العُمري
12-12-2003, 07:37 PM
النورس,,,
ياااااه يا أخي,,,
كم جميلة الكلمات هي,,,
و كم جميل عندما تحلل و تنبض بفاه صاحبها,,,
لا أخفيك,,
عشقي المستمر,,, هو التحليل لكل شيء,,,
لكن في الآونة الأخيرة,, بات يتشكّل كجزء من المستحيــــــل,,,
تحليلك رما بي بين أحضان ,, جمال القراءة,,
ياااااااا الله,,,
أخبروني,,,
من لا يعشق القراءة؟؟؟
من لا يرنو إلى مثل هذه الكلمات؟؟؟
من لا يعشق الإبداع حرفا و همسا؟؟؟

و الله يا أخي سلمت يمناك,, و سلمت الأيادي المبدعة ,, عروسة البحر
لله درّكم من شعراء,,, يقف الإنسان أمام حرفكم,, لا يدري,, كيف تسري الكلمات لتردّ بما يتناسب ...
أشكرك شكرا عميقا أخي النورس و أكبر من عميق,,
و ربي,, دمعت عيناي,,, شوقا إلى الحرف و الكلمة,,,
أختك
حنان العمري

احساس
13-12-2003, 03:05 AM
واجتمع الشمس والقمر في موضوع واحد

الأديب الشاعر النورس والرقيقه مرهفة المشاعر عروسة البحر

طاب لحرفي المقام بينكم

اروى 2004
13-12-2003, 03:45 AM
لا اعرف هل اهنئ من كتبتها ام اهنئ نفسى لأنى قرأتها ؟

اعجبتنى وامتعتنى

وكذلك اسعدنى التحليل المتعمق ا لمتأنى المحب

ولا يريد الشعراء غير هذا

عروسة البحر
13-12-2003, 11:00 PM
سيدي النورس //

أخجلتني ياسيدي ..

وَلم أكن أعلم إنها أصابت الجمال
مما أصابتها جمالاً وجمالاً
قراءتك التحليلة التي أصابت لُب قلبي
كم أنا مُدينة لك أيها النورس

//

وكم تمنيت أن أكون أول الحضور هنا
لأراك وأصفق لك أمام الجميع إنك مُبدع وَقارئ القلوب بجدارة
إلا إن سبب تأخير كان تعب جسدي عافاكم الله منه
وَمتعكم بالصحة وَالعافية

//

سأعود لك
وكانت هذهِ زيارة خاطفة ..
لأشكركم جميعًا بعد علمي من حبيبتي ( إحساس)

كن كما تتمنى

بركان العاطفة
14-12-2003, 12:55 PM
تستحق الوقوف طويلا

اعطيتها حقها

ومازال هناك اسرار خلف السطور

al nawras
14-12-2003, 03:27 PM
حنان العمري

نيابة عني وعن اختنا الشاعرة عروسة البحر اقدم لك جزيل الشكر
على كلماتك الارق من الكلمات وتعابيرك الاحلى من التعابير...
حنونة انت دائما يا حنان...وفي عصر الضنك هذا تصبح الكلمة الحنونة
واحة وراحة...ومدى رحبا من امل...
قدرنا الله اختاه على رد الجميل...
ودمت لنا اختا وصديقة
اخوك
النورس

al nawras
14-12-2003, 03:32 PM
احساس
وما قيمة القمر والشمس ان كانا بلا احساس...
طاب لنا وجود حرفك بيننا...
وشكرا للتبليغ
اخوك
النورس

al nawras
14-12-2003, 03:34 PM
اروى 2004

اهلا بشاعرتناالجديدة المجيدة...
زادنا حضورك القا
لا عدمناه من حضور

النورس

al nawras
14-12-2003, 03:36 PM
عروسة البحر

الشكر لك اولا و.........................................اخيرا

النورس

al nawras
14-12-2003, 03:39 PM
بركان العاطفة

اهلا بك
وشكرا لحضورك
وصدقت القول...وما زال هناك اسرار خلف السطور...
دمت صديقا

النورس

السناء
18-02-2005, 02:18 PM
لست بصدد الحديث عن القصيدة وروعتها ولا عن النقد وبراعته فلا أختلف مع من سبقني وكتب بقدر ما أريد التحدث عن هذه الحالة يا صاحب الأعمال الكاملة يا أيها المرتحل ...

تلك الحالة التي تتجسد في وقفة شخص واحد عند ظاهرة عادية جيدة أو مبتكرة ..يمر الأنام عنها سراعا لكثرة تباين الأحداث لكثرة الظواهر والأحداث ..لأي سبب كان ..
تلتقي تلك الظاهرة بذالك الشخص وتكون محظوظة بوقفته برؤيته بنظرته بكشف لثام عنها بشكل مختلف بطريقة مختلفة عندها تصبح هذه الظاهرة شيء مميز فريد ..أو تزداد تميزا وفرادة ..
أحيي هذه الظاهرة ..وأحيي أولئك الأشخاص الذين يقرأون بشكل مختلف ..بزاوية أخرة غير عادية ..لأنهم يمتعوننا عندما نصطف خلفهم نحاول استراق النظر من وراء أكتافهم ..نساءل أنفسنا ..كيف لم نقرأها بذات الشكل كيف لم نراها هكذا ..
...
...
لكنّا إذا تمكنّا جميعا من إكتشاف قانون الجاذبية ..لو رأينا التفاحة تسقط ..بذات الطريقة التي رآها نيوتن ..
...مبدعون هم ..
عظماء هم ..
..متفردون ..وعاديون أيضا بذات الوقت
..
كل التقدير للشاعرة الرقيقة عروس البحر وللناقد المبدع النورس ..ولكل أمثالك وأمثالها ..

آلاء...
18-02-2005, 02:29 PM
يااااااااااااه من أين جائت هذه؟؟؟


وأمرّ بالتحية

al nawras
18-02-2005, 02:59 PM
لست بصدد الحديث عن القصيدة وروعتها ولا عن النقد وبراعته فلا أختلف مع من سبقني وكتب بقدر ما أريد التحدث عن هذه الحالة يا صاحب الأعمال الكاملة يا أيها المرتحل ...

تلك الحالة التي تتجسد في وقفة شخص واحد عند ظاهرة عادية جيدة أو مبتكرة ..يمر الأنام عنها سراعا لكثرة تباين الأحداث لكثرة الظواهر والأحداث ..لأي سبب كان ..
تلتقي تلك الظاهرة بذالك الشخص وتكون محظوظة بوقفته برؤيته بنظرته بكشف لثام عنها بشكل مختلف بطريقة مختلفة عندها تصبح هذه الظاهرة شيء مميز فريد ..أو تزداد تميزا وفرادة ..
أحيي هذه الظاهرة ..وأحيي أولئك الأشخاص الذين يقرأون بشكل مختلف ..بزاوية أخرة غير عادية ..لأنهم يمتعوننا عندما نصطف خلفهم نحاول استراق النظر من وراء أكتافهم ..نساءل أنفسنا ..كيف لم نقرأها بذات الشكل كيف لم نراها هكذا ..
...
...
لكنّا إذا تمكنّا جميعا من إكتشاف قانون الجاذبية ..لو رأينا التفاحة تسقط ..بذات الطريقة التي رآها نيوتن ..
...مبدعون هم ..
عظماء هم ..
..متفردون ..وعاديون أيضا بذات الوقت
..
كل التقدير للشاعرة الرقيقة عروس البحر وللناقد المبدع النورس ..ولكل أمثالك وأمثالها ..
أسعدتني مرتين :
كلماتك الرقيقة التي ترفع المعنويات حتى حدود السماء...
وإعادتك لذكرى هذه القصيدة العذبة لزميلتنا الغائبة عروسة البحر
فشكراً لهذا السناء الذي غمر روحي رغم كل الظلام
.
خالص الود
النورس
راح

al nawras
18-02-2005, 03:02 PM
يااااااااااااه من أين جائت هذه؟؟؟


وأمرّ بالتحية
:nn

شكرا يا كل شجون أبيك
...

ملاحظة :

نيابة عن الثلاثة اللي فوق أشير إلى أن :
(( الموضوع مغلق ))