PDA

View Full Version : لـــــــها ربـــــها...!!!



بيان
12-12-2003, 01:28 AM
(فلسطينُ..)

يا بنت السقايةِ من عصاراتِ الشجن..!

ما أودعتكِ البيدُ هدأتها..

ولا نفضت رياحُ الليلِ أسراب العفن..!

ما اختطَّ ذيلُ الرجسِ مجراه القبيح

على تراتيلِ الصمودِ المستفزِّ..

ولا استطابَ بها الوهن..!

ما أُجهضت رئةُ انتفاضتنا المباركةِ التي

قد أورثت نعشاً يزمجرهُ الحنينُ إلى انحلالاتِ الإحن..!

يا بنت..

ما فاقت عيونُ الصبحِ من سُكرِ الظلامِ المستدر..

ما لطمت خدودُ الليلِ أعجاز المحن..!

يا بنت..ما هذي الملامح....؟؟!

من يا ترى سحب الرموش الراقصاتِ على مدارات العيون..؟!

من داس فوق الوجهِ أحذية القذارةِ..

فاستحال مقابراً..

جسداً رواهُ الدفءُ يوماً..وانعجن..!!

يا بنت..يا أقوى البناتِ البائساتِ..

السافراتِ عن الجراحِ..

الواهناتِ من الفتن..!

لا الخبز مادامت أواصرهُ تكسر..

يحفرُ الطبق المهيأ للتجملِ.. يلتقي قاع الصحن..!

لا الدفءُ يكفي للثلوجِ العابثاتِ على

ممراتِ التأهبِ ..والتيقظِ ..

تنشرُ الوجع المرتب..في ملاءاتِ الزمن..!!

يا بنت..

لستِ اليوم وحدكِ هاهنا..

في سُمرةِ الأهوالِ..سراً وعلن..!

فلتمضغي..حلماً أتاك الأمس تحدوه المشاعر..

طوقتها الغفوة الكبرى..

أخذلتها الصيحة البكماء..

من أقصى الصدى المحموم..من صوت الوطن..!

يا بنت..

آه......

ثم....آه..

ثم..واهٍ..

لا تيأسي..

أو تجلسي فوق الكراسي الماثلات اليوم من فوق الشجن..!

بل فرقعي كف الحصار..وحاصري قرع الوهن..!

ولتزجري طيراً كسولاً..لا يرتقي قمم المحن..

ولتحتفي يوم اللقاء..بالنصر في يوم البقاء..

فالطهر قد وافاك ذاك الحظ ..لا خضر الدمن..!

ابو طيف
12-12-2003, 01:39 AM
هلا وغلا

منور الساخر بحضورك


مشاركه راااائعه


تحياتي لك

===

(سلام)
12-12-2003, 02:12 PM
<CENTER>

:D:

جميل هذا التوقيع

(أنثى )
إنه عود في عين كل أعمى مثلي



قبل البدأ ليكن صريح القول أن مقطوعتك الشعرية
رائعة روعة يعجزني الصلف أن أنسبها لإنثى
(عنصري )
:D:
وهذا أحد أسباب اللبس من البداية

لنبحر في القصيدة

ما أودعتكِ البيدُ هدأتها..

أي رونق هنا

أي تجلي للهدوء

ما اختطَّ ذيلُ الرجسِ مجراه القبيح

ويتدفق النور

لكن أصطدم بهذا التعبير الذي لم أستطع أن أبتلعه


ما لطمت خدودُ الليلِ أعجاز المحن..!


خدود تلطم أعجاز

:rr:

تركب
ربما

رغم أغراء الصورة وموسيقاها الباذخة أتت غريبة تحمل التعقيد الذي تمليه الصنعة الشعرية
أهيب بك أن تفقدي السلاسة لحساب الميزات الأخرى

ما بقي جميل حد الألم الذي صورة الحرف

ليس مابقي بكافيٍ للتصوير الحقيقي لما هو ماثل أمامي من جمال

دمت بخير وعافية

أخوك
سلام

al nawras
13-12-2003, 06:28 AM
بيان

سحر ال(بيان)

دام الالق....ولك في الصدر مكان...

النورس

الغيم الأزرق
15-12-2003, 07:13 PM
وقفت عند يا بنت.. فهي خطأ.

المداوى
16-12-2003, 02:19 PM
جميل منك.....

بيان ... سلمت يداك

تحياتى اليك

عروسة البحر
18-12-2003, 12:13 AM
البيان
________________

لنزفكِ جلّ الإحترام

وَلمقطوعتك .. صدى يلهب بالقلب

فتضوي هذهِ الليلة

رائع .. جعلتينا نعيش الوصف

كما صغتيه

تحياتي

أميرة القلم
20-12-2003, 08:16 PM
عزيزتي بيان اسمحيلي ان اقول لك اكثر من راااائعة واعلم انها ستنتقص الكثير
فلسطين جرح العرب الكامن ..جرح مازال ينزف ..جرح لن يبرئ الا باستفاقة العرب ..متى ؟؟لاادري ..فقط في قلوبنا تبقى مابقينا
تحياتي الخالصة لك

arwaa
20-12-2003, 09:31 PM
جميل جدا

رائع جدا

معبّرة جدا جدا

بيان
23-12-2003, 09:02 AM
الممتع..أبو طيف..
لا أروع من حضورك..!

*******
سلاااااام..أيها الذكي حد الفطنة..a*

أحببت التنبيه على ما ذكرت..( مالطمت خدودَ الليل أعجازٌ المحن)..
المعنى المقصود..
أن أعجاز(أصول) المحن..لم تلطم خدود الليل..
حدث تقديم وتأخير..!

فقط..وللنبض بقية...سأعود لأوافي الآخرين به..!

عبدالرحمن الخلف
24-12-2003, 02:53 PM
بيان

رائع هذا الهطول المثقل بهموم الأقصى الأسير ..

فحين تختلط هموم الأمة بتراكيب الشعر وصوره .. ينتج صوتاً قوياً أصيلا مصبوغاً بسامي المعاني و نقيها ..

واصلي انهمارك يا بيان فلنا مع الألق موعد ..


تقديري ..



للروائع ..





جناح

بيان
25-12-2003, 01:16 AM
alnawras..
أيها الطائر الأنصع...!

سلمت للبيان..أرشق وأخف رسيل..!

بيان
25-12-2003, 02:07 AM
الغيم الأزرق....

أفصح عن الخلل..

أكثر شيء أبهجني وقلمي في المنتديات..وجود (العين الناقدة)..
حتى ولو تطاولت (عبارات الثناء المعلبة) في البنيان..!!

لذا...علي أن أطلب الإفصاح عن عين الخلل..ليستقيم العوج..!

بقايا طفل
25-12-2003, 02:20 AM
بيــــــان

أكثر من رائعة
دمت ودام الألق


أخوك //
بقايا

بيان
25-12-2003, 02:21 AM
المداوى..

يربكني حضور الأنقياء..!
أشكرك..!

بيان
25-12-2003, 02:55 AM
عروسة البحر..
أيتها الجميلة حد الحسن..

لأزف أنا البشرى بحضورك في صفحتي..

دام بللك ندى على الحرف..!!

بيان
25-12-2003, 03:30 AM
أميرة القلم..

مملكتي..(قصيدتي)..أصغر من أن يقف على أبوابها الأمراء..

فعلاً..يدعو للخجل والقلق في آن..!

دمت أميرة..!

بيان
25-12-2003, 03:37 AM
أروى..
(شكراً)..هي حيلتي إذا استعصت الحروف..!

بيان
26-12-2003, 12:27 AM
جناح..

أيها المبشر الأغر..!

ثاني بشرى فوز بالوصول (للروائع)..تتحفني وقلمي بها..!

سنظل مدينين لك هذه البهجة..!

لي مع الوعد موعد..!

تحياتي خالصة لوجة حروفك..

حنان العُمري
26-12-2003, 02:27 PM
بياااااااان
لكِ تعبيرات أقوى من قويّــــــــــة,,,
أسائل نفسي,,, هل أنتِ قارءة متمرّسة لتحتفي بكل ما تملكين؟؟؟
ما شاء الله,,,
روعة يا بيان,,,
أعجبتني,, و جدااااا

دام نبض قلمك متألّقا,,,
أختك
حنان العمري l*

بيان
27-12-2003, 10:51 AM
بقايا طفل..

وت د ا ع ي ا ت....رائعة

أتحفني بها لقبك..!

دمت زائراً ملهما..!

نـون الـثـامـر
28-12-2003, 06:29 PM
يا بنت..
لستِ اليوم وحدكِ هاهنا..
في سُمرةِ الأهوالِ..سراً وعلن..!
فلتمضغي..حلماً أتاك الأمس تحدوه المشاعر..
طوقتها الغفوة الكبرى..
أخذلتها الصيحة البكماء..
من أقصى الصدى المحموم..من صوت الوطن..!


ولسوف يعلو محياها ذات يوم الفرح والسرور ...
ويطير في سمائها أولادها المخلدون ...
وفي أيديهم ... هذه المرة ... باقات من فل وزهر

لك كل الود ...
ولما خطته أناملك ... كل التقدير.

بيان
30-12-2003, 10:36 AM
حنـــان العمري..أيتها النبيلة..

أشكر الحرف الذي ألهب فيك هذه الدهشة..!!

بصدق..فرحت لي ولك هذا..!

دمت بقرب الحروف..!!

بيان
31-12-2003, 03:53 PM
نون الثامر..

الحزن طــــال...والجرح في تفتق عجيب..!!
لكن..علينا أن نتفاءل..ونتفاعل..!

.
.
أشكر لك جميل مرورك..!

بيان
04-01-2004, 10:48 AM
هل علي أن أكتفي بترديدها..يافلسطين الألم..؟!

أكتفي به فقط..؟!!


هذا متعب ..!

أفياء
10-01-2004, 07:02 PM
بــــيان ..
أيتها الشاعرة المتمكنة ..

قصيدتك مدهشة حد الإبهــار ..
لم أتمالك نفسي حين قرأتها .. فقمتُ بالتسجيل لأثني عليها..

واصلي يا رعاك الله .. فقلمك عملة نادرة ..


تحياااتي

بيان
20-01-2004, 07:20 AM
أفياء أيتها النقية..

أدهشني تواصلك...وتواضعك...

شكراً لروحك..

أنين القلم
20-01-2004, 06:35 PM
لها ربهــــا
ولناأيضا ربنا ..
هي تنتهك لكنها الان أقوى
وأمنع ..
ونحن ننتهك ،، والضعف لازال يسري فينا
حد القتل ..
أو لعله الإعدام ..
سيدتي ...
وتبقى فلسطين لنا
شعار نردده كثيرا
لا نملك إلا سن القلم
الذي يكاد يخترق أضلع الورقة ..
ابحث عن شئ أكتبه هنا
فتوقفت عند ..
سأبقى بالقرب منك سيدتي ..
بيان ...
حينما تختلط الآهات بقلوب المعذبين
ويمتزج اللون الأحمر
بلون الحبر
نرى لونا آخر ..
لون الوطن الشريد
والطفل الغريق ..
والأباء المفقود ..
دمت ِ سيدتي ..
للعطاء والإبداع
راااااااااية ..
أنين القلم
تلك الصغيرة

بيان
25-01-2004, 01:14 PM
أنين القلم..أيتها الكبيرة..

وأراهن على الكبيرة..

حينما يكون الحضور راقياً كهذا..!

دمت بالقرب أيتها العذبة..!