PDA

View Full Version : قصاصات....من حزن



حياء الورود
20-01-2004, 08:49 PM
غريقة دمعة

تشبثت يأسا....بالذكرى
بخيوط من بخور..
تتصاعد للسماء..تأخذنا معها
تمطر بعدها دمعة..
أغرقتني..
لتبدأ بعدها مراسيم العزاء...
وموت جنائزي لحب
يأكل الحياة
بأصابعه المبتورة
وفم..
بدون أسنان
إلا من قبر
أقسم ذات موت
أن يُلبس الحياة
كفن من خيوط البخور

أفٍّ لذكرى
عندما تصنع للحياة
مشنقة في سماء
تمطر موتا
لتغرق الحياة
بدمعة :(







لا يستحق

وتمتطي من السمو خيولا
تعانق أوردة السماء
لتنفجر منها فضيلة الحب والدلال
على إيقاع ضوء شمعة
أضاءتها يوما من فوهة بركان
فقط لأجله..
أتراه يستحقها ؟؟

لا أعتقد
لقد شنق الخيول بكبرياء...

لقد تزوج


من امرأة أخرى :(







موت في يوم ميلاد

وتنبعث من رائحة الموت... بعض الحياة
في شارع.....قرب المقبرة
هناك أحبته...من غير ميعاد...لتولد روحها...حبا آخر...
سكنها .. سكنته

ثم مات...من غير ميعاد أيضا..:(

ومنذ ذلك اليوم... وهي تولد ألف حب عند المقبرة..
حيث تسكن روحه موتا...
في شارع... شهد يوم الميلاد..









ورضيت أنا

عندما كنت طفلة
كرهت شعري الطويل
أمي كانت تجبرني على تربيته
كبرت...وكبر كرهي..لشعري
تسللت يوما إلى صالون نساء
وقصصت شعري
ورجعت للبيت..أحمل اثمي وذنبي على رأسي
وكأ(ني) لست ملكي

غضبت الوالدة..

ثم
نسيت الأمر...
رضيت..

وكأن رضاها أثار بي..كرهي القديم لشعري الطويل
لم أعتد على توافقي معها
ما أطول هذا الشعر (القصير)
ما أشد ذنبه ... يكفيه ذنبا أن طوله يعجب أمي

ثم..

قصصت شعري...قصا مبرحا
حتى غضبت أمي..
عندها...رضيت أنا..

ثم بكيت لغضبها..:(

كم أشعر بالرضا










كي أنسى

لايمارس الأسوياء النوم غالبا...إلا ليلا..
وأنا أمارسه في غيابك..
كي أنسى الألم..
ياترى.....كم هو عدد سنين غيابك؟؟
لاادري... لقد كنت نائمة...!!








تسول

أفصل بقياس الألم ظلمة... تشبه فستان العيد
شعري ليلي...أكحل..
خصلات متمردة..
أحسبها تشبهني
تنكفئ على العين..
أحاول المشي..
أتعثر
تعمدت شراء حذاء يكبرني بالدرجات اثنين
أسابق الألم...كي لا يكبرني..:(


لأتعثر...وربما أقع
ويأتيك خبر وقوعي..
فتحملني...:(


يا أنت..
دعني أحلم....مرتين :( :(









حياة...وفقاعة

جميلة هي ألعاب الأطفال
وأجمل منها..رائحة طفولتي التي أشمها في فقاعات الصابون عندهم..
ما أشبه طفولتي بتلك الفقاعة
نفختها بأنفاسي..حتى كبرت..
ونسيتها الدنيا.:( ... ولم يزل عقلي يعمل بذكراها
فقاعة ..وإن كبرت يوما..
فهي لا تزل في قنينتها...
أرفض خروجها..
أخشى..
أن تنتهي القنينة عني..


كم أنا طفلة..:(








ونصنع الألم

ما أتعسنا حين نحبس الذات في سرمدية واقع يسمعنا صهيله...
كلما غفونا..
ونفصل من حوافره...عيونا أخرى
فلم تعد أعيننا... صالحة للبكاء..
لم تعد تحتمل الألم..


ما أتعسنا..!!:(










روح

جمهرة من الناس...
فوق الشارع
حول سيارة..
وهناك جسده..

كل شيء مكتمل...في هذه الواقعة..
إلا من روحه..:(


ياترى.. لِمَ لَمْ أستطع البكاء تلك اللحظة...

هل لأني لم أشعر حينها أن روحه غادرتني بعد..؟؟

أم لأن روحي غادرت مع روحه....

في نفس اللحظة ؟؟ :(

(سلام)
21-01-2004, 12:52 AM
جميل جميل

كل مقطع أعتقد أنه واسطة العقد
فأكتشفت أن عقدك كان كله أواسط

لك قدرة عجيبة على أن تقولين ما يقوله الأخرين لكن ليس مثلهم

هناك شيء أخر يخرج مع الصوت هل هو شيء يشبه النور أم هو نور لكن يرفض الأعتراف
ليتني أعرف
كل ما أعرفه أني ممتن لك ومستمتع بما أقرأ

حياء
حتماً سأعود
كل التقدير لك
دمت بخير أختي
أخوك
سلام

بسيط
21-01-2004, 01:57 AM
بعض الأحرُف لها وهج يأسُرك ،

والبعض الآخر وهجها يؤذي العين 0

الكريمة / حياء الورود

ماتفضلتي بِهِ علينا يتبع بِكُل إقتِدار النوع الأول 0

هل تفي .. ألف شكراً !

دُمتي نقية 0

إنسانة
21-01-2004, 03:08 AM
كي أنسى

لايمارس الأسوياء النوم غالبا...إلا ليلا..
وأنا أمارسه في غيابك..
كي أنسى الألم..
ياترى.....كم هو عدد سنين غيابك؟؟
لاادري... لقد كنت نائمة...!!


ما كل هذا البوح الذي يستفز الأمل ..
رغم عدم إغراقه في اللغة ..
ولكنه مؤلم .. مؤلم .. مؤلم

سامحك الله .. فتقت جرحاً ..
وسلمت أناملك ..

حقيقة .. أكثر من رائع
ابتهجت له

صخر
21-01-2004, 06:22 AM
أعجبني ما قرأت ..
شكرا لك أختي الكريمة

روح البنفسج
21-01-2004, 12:37 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ونصنع الألم

ما أتعسنا حين نحبس الذات في سرمدية واقع يسمعنا صهيله...
كلما غفونا..
ونفصل من حوافره...عيونا أخرى
فلم تعد أعيننا... صالحة للبكاء..
لم تعد تحتمل الألم..


ما أتعسنا..!!

بوحٌ رائع .. دمتِ بهية .. عزيزتي حياء الورود

جعلنا الله من عباده المتقين الخالدين في فردوسه

أختكم المحبة في الله
الـــروح

موسى الأمير
21-01-2004, 03:32 PM
حيااء الورود ..

من أروع ما قرأت في الغوااية نثراً .. هذه الأسطر ..

لكأنها تستل الروح لتخط الحروف بشرايين الحس العميق ..

لك تقديري ..

وللروائــع بعد أن يقضي الأعضاء منها غلة الفؤاد ..

لك التحايا ..

روحان ،،

حياء الورود
23-01-2004, 12:49 PM
تذهلني ردود عن ردود..
وهذه جملة من الردود المذهلة..ستبقى دائما بين معاني الروعة
لها ظلال حية... لا أدري..
هل هي من كان يتحرك... أم أنا التي بقيت ساكنة.. أمامها...
لشدة جمالها....:)




سلام
في مذهبي إذا اجتمعت الروعة والجمال معا..
لا أجرؤ على مد يدي
يكفيني منها... أن أتوارى في الخلف..أبلغها مني...السلام..

سلام
مني إليك...أبلغك السلام :)

غروب الشمس
23-01-2004, 01:40 PM
حياء الورود ..

للروعة .. دهشة تجبرنا على التأمل طويلاً ..
والإستمتاع بقصاصات تحمل في طياتها الكثير من المشاعر الصادقه ..
حتى وإن كانت .. قصاصات حزن ينزف ..

كل قصاصة .. كان لها شأن مع قلبي ..

شكراً لروعتك .. وجمال حروفك ..


,,

عبق الحياة
24-01-2004, 08:01 AM
((لا يستحق

وتمتطي من السمو خيولا
تعانق أوردة السماء
لتنفجر منها فضيلة الحب والدلال
على إيقاع ضوء شمعة
أضاءتها يوما من فوهة بركان
فقط لأجله..
أتراه يستحقها ؟؟

لا أعتقد
لقد شنق الخيول بكبرياء...

لقد تزوج


من امرأة أخرى))
.
.
نعم هو لآيستحق .. !!
لايوجد من يستحق مشاعر الحب بعد !
.
.
.
حياء أيتها الجميلة دائماً نبحر معكِ بعيداً بعيداً بعيداً

دمتِ للساخر مبدعه :)

حياء الورود
25-01-2004, 09:30 AM
بسيط..
بعض الردود لها وهج..(يسحرك)
وبعض الردود...لها لهب .. (يحرقك)

أيها الزائر لزاويتي..
ردك فيه.. السحر كله .. وفي معانيه..رُسِم لون روحي
كاد يخطف بالأبصار.. :)


هل تفي مني تحية .. مملوءة بألف شكر ؟؟

أنين القلم
25-01-2004, 02:46 PM
غريقة الدمعة .. لا يستحق
موت في يوم ميلاد...ورضيت أنا
كي أنسى .. تسول
حياة وفقاعة .. ونصنع الألم
روح ..
وقصاصات رائعة
جعلت جنون حرفي يعود إلي
وعلمت كم أنا مجنونة ..
ايتها الجميلة ..
كنت قد كتبت ُ ردا على أحرفك
ولكنني اكتشفت أنها ليست ردا بل مجلدا !!
ههههههههه
فعلا أعدتِ لي جنون حرفي الملتهب
وأعدك أنها ستكون يوما ما هنا ..
غاليتي ..حياء الورد
ألهبتِ أحرفي التي اتسمت منك الحياء !!
فلك ألف شكر على اخراجها من وكرها
فلك جميل ٌ لن تنساه أنين
أنين القلم
تلك الصغيرة

حياء الورود
29-01-2004, 02:32 PM
إنسانة...
نعرف بعض الكائنات...
فنجتاز حدود صمتهم.... :(
نغتصب وحدتهم...
وكأننا بهم يأكلون الألم قبل الحب....

أنا كنت منهم.... صامتة..وحيدة. :(...آكل الألم....وأكاد أختنق بحب.. في شفتي..

لكني تألمت..حين فتقت جرحك...
وكأني بك تصرخين...خلف السطر..وبين الحرف
أعتذر لقلبك..
فاعذري قلبي اليتيم.. :)

أحمد المنعي
29-01-2004, 11:42 PM
أرسلت بداية بواسطة حياء الورود


لا يستحق
وتمتطي من السمو خيولا
تعانق أوردة السماء
لتنفجر منها فضيلة الحب والدلال
على إيقاع ضوء شمعة
أضاءتها يوما من فوهة بركان
فقط لأجله..
أتراه يستحقها ؟؟

لا أعتقد
لقد شنق الخيول بكبرياء...

لقد تزوج


من امرأة أخرى :(






ورضيت أنا

عندما كنت طفلة
كرهت شعري الطويل
أمي كانت تجبرني على تربيته
كبرت...وكبر كرهي..لشعري
تسللت يوما إلى صالون نساء
وقصصت شعري
ورجعت للبيت..أحمل اثمي وذنبي على رأسي
وكأ(ني) لست ملكي

غضبت الوالدة..

ثم
نسيت الأمر...
رضيت..

وكأن رضاها أثار بي..كرهي القديم لشعري الطويل
لم أعتد على توافقي معها
ما أطول هذا الشعر (القصير)
ما أشد ذنبه ... يكفيه ذنبا أن طوله يعجب أمي

ثم..

قصصت شعري...قصا مبرحا
حتى غضبت أمي..
عندها...رضيت أنا..

ثم بكيت لغضبها..:(

كم أشعر بالرضا




كي أنسى

لايمارس الأسوياء النوم غالبا...إلا ليلا..
وأنا أمارسه في غيابك..
كي أنسى الألم..
ياترى.....كم هو عدد سنين غيابك؟؟
لاادري... لقد كنت نائمة...!!


روح

جمهرة من الناس...
فوق الشارع
حول سيارة..
وهناك جسده..

كل شيء مكتمل...في هذه الواقعة..
إلا من روحه..:(


ياترى.. لِمَ لَمْ أستطع البكاء تلك اللحظة...

هل لأني لم أشعر حينها أن روحه غادرتني بعد..؟؟

أم لأن روحي غادرت مع روحه....

في نفس اللحظة ؟؟ :(










ومتى تقضى غلة الفؤاد من سحر كهذا ؟

هذه المرة ، اقتطفت هذه الروائع يا حياء الورود..

ولا أخشى أن تغار بقية المعزوفات ، إذ أني متيقن أني سأقرأ مرة أخرى ، وأقتطف أخريات ، هو الجمال عندما يتجدد مع كل إطلالة :) .


لا يستحق

ربما .. ولكن الحقيقة مهما كان الحزن الساكن في هذه القصاصة ، أن هناك من يستحق مشاعر الحب !
***

ورضيت أنا


قطعة في منتهى الروعة .. مطربة جداً ، وطفولية الفلسفة .. ما أبدعها .

***

كي أنسى


إيحاءات لذيذة تتوارى في حنايا الحروف .. ومعانيها قريبة بعيدة :) .

***

روح


إنها مأساتنا ، ولقطة بارعة التصوير للحظة عميقة الألم ، أصابت في مقتل ، في قلب المقتل ، فرحم الله تلك الأرواح الطاهرة !!

************

حياء الورود .. هنا قارئ أبهره الألق ، وسحره البيان :) .

حياء الورود
31-01-2004, 05:51 PM
صخر..

وأنا أعجبني مرورك الهادئ..

كصخر مثبت..على جبل من الوقار

أهلا بك :)

حياء الورود
31-01-2004, 05:52 PM
روح البنفسج...
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..

عزيزتي..دعائك في الرد..جعلني أعتدل في جلستي
وكأنني سمعت صوتا ما...في داخلي يقول..آآآآمين..
بعدها...نطقت بلساني وقلتها..
آمين ..
آمين ياروح البنفسج إن شاء الله تعالى..يجعلنا من عباده المتقين الخالدين في فردوسه
مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين..
وحسن أولئك رفيقا..

أنست بصحبة ردك الإيماني :)

al nawras
01-02-2004, 05:53 PM
حياء الورد

بعد تلكم الكوكبة التي سبقتني لا أكاد أجد من القول إلا ما سيبدو أمام ما قالوه مجرد غثاء...

الحياء في صفحة (الحياء) هذه يعروني لسببين
مجيئي متأخراً
وعجزي عن إيجاد كلمات تليق بما قرأت

لذا سألجأ للتضمين مستعيرا بليغ ما قاله السابقون:-

(كل مقطع أعتقد أنه واسطة العقد
فأكتشفت أن عقدك كان كله أواسط)........سلام

(بعض الأحرُف لها وهج يأسُرك ،).....بسيط

(ما كل هذا البوح الذي يستفز الأمل ..
رغم عدم إغراقه في اللغة ..)...........إنسانة

(أعجبني ما قرأت ..)......صخر

(بوحٌ رائع .. دمتِ بهية .. عزيزتي حياء الورود)...الروح

(وللروائــع بعد أن يقضي الأعضاء منها غلة الفؤاد ..).....روحان

(كل قصاصة .. كان لها شأن مع قلبي ..)...غروب الشمس

(حياء أيتها الجميلة دائماً نبحر معكِ بعيداً بعيداً بعيداً)....العبق

(ألهبتِ أحرفي التي اتسمت منك الحياء !!)....أنين القلم

(حياء الورود .. هنا قارئ أبهره الألق ، وسحره البيان)....البرج

قلم له شأن...
وفكر له وزن...
ونثر له لحن...

وما زلت أشعر بأنك تستحقين أكثر

النورس
ر.ا.ح

حياء الورود
09-02-2004, 12:29 PM
اسمك سر عجيب فكرت طويلا ... كيف هو معناه
فاكتشفت آخرا .. أن معناه.. في روح معناه
عندما تجتمع كل الأرواح... في جسد القلب...
يراودوه عن نفسه..ليصبح هو والقلب.. معنى واحد..

تحية لإسمك يا (روحان حلا جسدا)
وتحية.. لروحك قبلها..

حياء الورود
17-02-2004, 05:39 PM
غروب الشمس

وأنت أيضا...لك شأن في قلبي..
ووجودك.. أجمل من غروب كل شموس العالم..
تحية إلى .. ضوئك:)

حياء الورود
17-02-2004, 05:39 PM
عبق الحياة..
لست هنا..:( لأبختر ردي في يوم عرس لأجلك..:(
دائما أبحر معك...بعيدا بعيدا.. أبعد من كل قصاصة حزن..
تحيتي إليك.. أيتها الغائبة عنا :(

حياء الورود
17-02-2004, 05:41 PM
أنين القلم.. أيتها الصغيرة الكبيرة..
تمنيت لو كتبت ذلك المجلد.. :) فأنا أشتاق لأنين قلمك...الشجي
لك أيتها الجميلة.. كل تحية.. مفصلة بخيوط التقدير :)

حياء الورود
17-02-2004, 05:41 PM
برج المراقبة
أبهرني ألق أول مصافحة ليدك الشاعرة...لهذه الزاوية المتواضعة..
وتعليقك على كل أقصوصة منها...يشبه جولة شعرية..أخذتني بها على متن قارب بقلمك....
دمت أيها الشاعر....متجاوزا. بشعره...كل حدود التميز
شكرا لك..:)

حياء الورود
17-02-2004, 05:43 PM
al nawras
قلم يأسر البحر نفسه.....ليفترش بجناحيه أمواجه..
فتفيض على شواطئه...كل الأشعار..

شكرا أيها النورس, هذا الزخم الذي لا أستحق...
تحيتي إليك :)