PDA

View Full Version : أنثى..بلا وطن..



دمعة شوق
25-01-2004, 01:20 PM
هاهو يسرقني.. يصب اهتمامه في كأس وحدتي..!! وأنــــــــــا الشجيــــــــه!!! أتأمل بمراره دربي وأختنق..
لاأجد أهداب رفيقاً يغمض جفنيه على وجع روحي حينما ينهزم التـــجلد..!!
غريبة أنـــــــا!!!!
جئتُ من المدينه الغافيه الى المدينةِ التي

[I](هاهو)
يبعثرني!!
يطيش بي بين الجموع..بعشقه المجنون..
وشغبه المتمــــــرد!!
أعرف ان القلوب الحميمه حولي تشرع ابواب الحنين..
لكنـــــــني!!!!
عصيه كقطرة ندى...!!!
تسقط على الورقه
تتكوم..
وما ان يكتمل بهاؤها حتى تنزلق هاربه...
أبيت الا ان اتصفح الوجوه ولا استقر على عنوان...
هاهو..يعود ذات مساء..
يستــــــــــنطقني..
يسأني..لماذا تحترفين الهروب..؟؟
غربة ايامك لاتبرر لك الإنسلاخ من دفء صحبه؟
من حتواء قلب يتهجى بوحك ويلملم حزنك..ويقاسمك هموم الدرب..
أصمت..!!!
ويلح...
الا تملين قراءة الأحداث وحدكِ؟؟
الاتتوقين الى من يقلم أخطاؤك..ويحفز عطاؤك..
ويشاركك التخمين والتحليل واول خطوات القرار...
فـــــــــــاجيب..
لن اسكن امتداداً يفترشه غيري..

هــــــــــــكــــذا...أنـــــــــا..
مع أحبتي..

مع اقاربي..!!
حتى مع إخوتي..!!!!
هربت منهم حين تزوجو..وهربت اكثر حين انجبو..
ولازلت استعين هروباً..كلما تزاحمت حولهم الملامح..
ولن أقف..!!!
حتى أجد مدينة تعداد سكانها واحــد...
أنا فقط!!!!!
انتهى نزفي..واختنق صوتي..
وتهاوى النقاش بيننا ..بل وحبنا الطاهر على عتبات الوهم!!!

كان يفتش عن مستحيـــل...

وكنت اعلم انه لن يجد!!
لكنني لم أشا ان اخدش كبرياااائه..
يقسم لي التيه المتشظي في عينيه..بل وفي نبرات صوته..انه مادام يريد كل شي..فلن يكسب اي شي...!!!


وانتهى نزفي.....

3/12/1424

ابو طيف
25-01-2004, 01:37 PM
جميل يادمعه

راائعه

يعطيك العافيه

تحياتي

===

أستاذ
25-01-2004, 01:43 PM
دمعة شوق
تحية طيبة
أجبرني هذا النزف المحلق في غياهب تهويمات القلوب على أن أعيد تكراره مرات و مرات .
الحكم على القلوب.. يقف القاضي قبل أن ينطقه لحظات صمت طويلة متأملة و مدققة في الوجوه ..
والهروب مهما طال فلا بد أن يسأم صاحبه من الترحال و التنقل من مكان لآخر .. و لابد أن يجد مستقرا لا يغادره أبدا .
هذا البوح فيه من الصدق و الروعة ما يدخل القلوب دون استئذان .
تحياتي

ديدمونة
25-01-2004, 05:54 PM
غربة ايامك لاتبرر لك الإنسلاخ من دفء صحبه؟


من احتواء قلب يتهجى بوحك ويلملم حزنك..ويقاسمك هموم الدرب..


أصمت..!!!


ويلح...


الا تملين قراءة الأحداث وحدكِ؟؟


الاتتوقين الى من يقلم أخطاؤك..ويحفز عطاؤك..


ويشاركك التخمين والتحليل واول خطوات القرار...


فـــــــــــاجيب..


لن اسكن امتداداً يفترشه غيري..



هــــــــــــكــــذا...أنـــــــــا..


مع أحبتي..



مع اقاربي..!!


حتى مع إخوتي..!!!!













وتهاوى النقاش بيننا ..بل وحبنا الطاهر على عتبات الوهم!!!



"""""""""""""""""""""""""""

أختي دمعة شوق ....

غبت عن المنتدى فترة طويلة ظننا بعدها أنك زهدت فينا ..

ولكن ها قد أتيت تلقين بين أيدينا الوهج حين يتألم ..
ويكاد لفرط الألم ينطق ..


قلت وأقول :
لله كم أنت مبدعة

منى البياتي
25-01-2004, 06:37 PM
رائع يادمعة . :)

أبدعت فعلاً .. وهذا المقطع أعجبني كثيراً
هربت منهم حين تزوجو..وهربت اكثر حين انجبو..


ولازلت استعين هروباً..كلما تزاحمت حولهم الملامح..


ولن أقف..!!!

استمري فالابداع دائماً

أختك .. منى:nn

jonur_pen
25-01-2004, 07:47 PM
انثي بلا وطن
اهنئك في البدا علي الاسم ال>ي يلفت الانظار ويضخم الماساة
الي حد الانهيار
كلمات رصينه متوازنه منسوجه علي مرار من الحرمان
ونعم الكلمات بما فيها من مرارت التعبير الا انها كطعم السكر من جمال تنظيمها ونظمها دمت للكلمه اختي دمعه شوق
jonur pen

دمعة شوق
25-01-2004, 08:26 PM
أبو طيف..
دمت رائعاً بروعة تواصلك..
شكرا لك..
















استاذ..
أنا ماكنت في هذه المقطوعه حاكماً على احد القلوب..ولكن العلاقات الطويلة المدى تبني احيانا حاجزا بيننا وبين استطعامنا لها..!
لذا نحترف الهروب منها..رغم اننا نظلم احاسيسنا حين نتصور ان التاريخ الطويل لأي حب يذبل..وهو في الحقيقة لايذبل..وانما دُفن كبقايا جمر تحت الرماد..
لم تمت شعلته ..ولكن انطفأت حرارته..
ثم اذا هز وجداننا امر طارئ..وفقدنا تلك العلاقه..أو أوشكنا ان نفقدها إنتبهنا الى وهجها..ونوعها..فتعود بدواخلنا اقوى مما كانت عليه من قبل...
شكرا..لتقريضك..
تحياتي،،

موسى الأمير
26-01-2004, 12:26 AM
نزف رائع يا دمعة ..

قرأته مراراً فراقت لي روح الكتابة وكتابة الروح ..

دمت ألقاً ..

روحان ،،

غريبفيمدينة
26-01-2004, 06:04 AM
أعرف ان القلوب الحميمه حولي تشرع ابواب الحنين..

ولكن انا لمن؟

والى اين؟

اي وطن اسكن؟


والى متى؟



دمعة شوق

هو فعلا كما قالوا : انت رائعة ومبدعة


تحياتي اخوكmdh

صخر
27-01-2004, 11:15 AM
يا لروعة النزف .. يا لشفافية البوح
دمتي رائعة أختي الفاضلة

دمعة شوق
27-01-2004, 07:42 PM
ديدمونه....
دمت رائعه..بروعة تواصلك المعطاء..
شكرا من الأعماق...
تحياتي..

abadi
27-01-2004, 09:26 PM
دمعه شوق..



هو يحترق..

وانتي..تبتهلي..



ولكن قد يجد..!!

دمعة شوق
26-01-2005, 09:53 PM
شكرا لتواصلك ياديدمونه...

النحلة
27-01-2005, 01:22 AM
جذبني رحيق الأنثى ! . .
وراق لي قراءة هذا البوح . .

وانتهى نزفك ليبدأ نزف آخر ! . .

شكراً لقلمك دمعة . .

عدرس
27-01-2005, 03:08 AM
معجب بروح النص :)

هل من مزيد ؟ :)

جمرة العرب
29-01-2005, 01:30 AM
لكنني...!!! عصية كقطرة ندى...!!!تسقط على الورقه وتتكوم وما ان يكتمل بهاؤها حتى تنزلف هاربه.....دمعه هذا يكفي ... جمرة غضى

مجرد عابره
29-01-2005, 07:09 AM
لامستِ بنزفك الشجي الاعماق ..

بحروف رائعة ومختلفه..

دمتِ بألف خير..

دمعة شوق
29-01-2005, 02:07 PM
مجرد عابره....
يكفيني هذا العبور..لأسجل به الشرف لمقطوعتي..
تحياتي لقلمك!!

دمعة شوق
29-01-2005, 02:09 PM
جمره...
كم انت رائع بهذا التواصل الذي بدأ يتالق كقطرات الندى...
شكرا لتواجدك..بين سطوري...
دمت بخير..

دمعه!