PDA

View Full Version : زائـــرة الـلـيـل



عاشق الخيل
11-02-2004, 02:37 PM
للموت ملامح أرق من ملامح زائري هذه الليلة
وللوجوم تراتيل أعذب من صمتي هذه الليلة
بت أرقب الأشياء حولي كما لم أرها قبل هذه المرة
وذاك الأنين المخنوق في صدري يتعاظم وجعه ويتفاقم ألمه
ويذبل صبري عليه شيئا فشيئا



باتت مشاعر ملطخة بالحسرة ، يكسوها سواد ويلبسها سواد
وتلك الطهارة تتراقص ألما وهي تحتضر ، كنت أشعر بالأشياء قبل لحظة تدنو من يدي
ومشاعر مختلطة كرائحة السجائر تعج بالمكان
كأبعد رجل على الأرض ،وأدناهم من بطنها الحبلى بأصدقائي
ويسكنني الليلة نعيق كدت أعتق ذاكرتي منه



مكاني أنا ... والتراب لا يزال رطبا بآخر دمعة رجل تعيس كان يجلس بجواري
صدره يعلو ويهبط ، أنفاسه لا هثة وصفرة تسبح فوق وجهه
مسكين أنت يا أنا ، كم مرة فجعت في ليلك الفسل من ذيله السرمدي عندما يسقط ذاك الفجر
مسكين أنت يا أنا ، عندما تتساقط أوراق الخريف فلا تدري إن كنت آخرها أم أن الخريف يلعنك
في هذه الحجرة أشعر بالهواء لأول مرة ينساب تحت ضلعي الأعوج ،
فيرزقني ألما أشعر معه أن الحياة قريبة
في هذه الحفرة أشعر أن الماء أقرب إلى من سحابة قد تعبر خاصرتي



كنت أكثرهم يقينا بالقادم ، وأشقاهم بانتظاره
مسكين أنت يا أنا ...يقيني أنك الآن تتهيأ للنوم على شق لا يلمسه تراب ،
لا يلمسه سحاب ، لا تلفه الخطايا ...لا يشنقه عذاب ...
وتفوح من بطن الأرض رائحة النساء ، وتتطاير ذرات الصدق لتهب المكان بعضا من بياض ويستفيق المسكين على تراب ، فيعود ليلقم ترابا رطبا بآخر دمعة لتعيس كان يقبع بجواري


في هذه الليلة بدت لي طفولتي نقية كنقاء ورقتي البكر ،
ورحت أحث ذاكرتي عَلِي أرى الحلوى ذات الورقة الصفراء ،
على جنبها فاكهة من الجنة وعلى الآخر لعنة يُتم سوداء
هكذا أنت يا أنا بائس منذ كان اليتم حلوى وغناء
اشتقت لجنون كهذا يصلني بالمستحيل
اشتقت ليتم ذاكرتي الحمقاء
اشتقت للأشياء التي تهبني ثقبا أبصر منه النور
اشتقت لتلك الصغيرة التي وهبتني لعنة العشق
أفتقدها بجنون ..
أفتقدك أيتها التعيسةبي

الحنين
11-02-2004, 06:17 PM
جئت لأرحب بقدومك الذى اصبح كليلة عيـد ،،ولكن أدخلتنى معك الى غابة حزن داكنة تشابكت فى أعماقى وتسلقت أدغالها كيانى،، وتلاطمت أسئلة كثيرة فى ذهنى..لماذا نحاول اتعاس من يحبنـا؟؟
لماذا لا نعرف أبجديات التقرب من صمتهم لنحوله الى أحاديث فرح ماتع.؟؟

عاشـق الخيل..
لابد من وجود ضوء هنااااك ساطع ينير درب الحياة الوعِر..فلنتتبع شعاعـه..

كل عـام وأنت بخير ..

مع كل الود أخى الكريم
:nn

ابو طيف
12-02-2004, 12:23 AM
هلا عاشق الخيل

يعطيك العافيه

تسلم على هذه الروعه

تحياتي

===

عاشق الخيل
13-02-2004, 11:07 PM
يقين ..
خوف ..
رهبة ..
روعة ..

ارتعاشات منتشية .. سراب وماء .. دمية وجسد .. ظل وهجير .. وتناقض مميت .

ربما لم نألف بعد هذا الزائر الموغل في الألم ..
ربما لم نشرع صدورنا بعد لزائر يأتي على حين غرة .. أو طارق في الليل .. لكنها تحدث كثيرا


حنين :
تتيه حروفي وتتناثر أفكاري شظايا عندما أجد توقيعك العذب على عبثي ..
كلماتك تنعقد في الأفق طيفا قرمزي الحنايا .. يزينه تاج من الياسمين .. يفوح شذاه في أرجاء المكان ..

كل عام وانت بخير

عاشق الخيل
13-02-2004, 11:10 PM
خيبة أمل .. وغصة تخنقني ومرارة تنقعد في فمي ولا أحد يدري .. فقط أنتظر إشراقة مجنونة قد تعيد لي بعض الحياة .. ويبقى احتوائنا للأشياء يئن شوقا لتلك التي نعشق .. ولا أحد يدري ..

أبو طيف :
أيقنت أنني سأشقى بحروفي ونحن نتسول المعاني لتليق بك ..
وأيقنت أنني لن أصل إلى مايستحق حضورك .. لك مني كل العرفان

كل عام وانت بخير

لجين الندى
14-02-2004, 03:53 PM
عاشق الخيـــل...
لقد أصبتني بحالة ذهول عند قراءة ما كتبت...لك أسلوب متفرّد و جدا جميل...
المتأمّل في كلماتك و الناشد للحروف... يعرف أنّ الليالي كلّها ليست متساوية...

هناك في الأفق البعيد سيدي... همسات روحيّة ... تنطلق في كلّ يوم من ندًى متألّق.. تتأمّل العمر الماضي... لتتلمح فوق تلك السحابة.... ابتسامة بريئة...
ابحث عنها.. فإنّها لا بد أمامك ...متخفّية...

أعجبني سطرك..
دمت للحرف
أختك
لجين الندى :g: :nn

عاشق الخيل
15-02-2004, 03:51 PM
تتعانق حروفي على شفتي

تتعانق أحلامي في صدري

تختلط مع ذاك الصوت الشهي

أغمض عيني

أتمتم بقدسية


آه كم أعشقك أيتها العابثة ... أحبك أيتها القاسية .. انصتي فقط


لجين الندى:

كقطرات الندى البكر رأيت حرفك هنا .. وكوسام بلاتيني أجد كلماتك وشرف لي أن يروق لك عبثي هذا ..

كيف لي أن أشكر حضورك وروعة منطقك وعذب حرفك ..

أتمنى أن أبقى عند حسن ظنك بي وأن أكتب دائما مايرتقي إلى بعض ذوقك ..

دمت بخير

إلىاللقاء

الحنين
19-02-2004, 10:24 AM
شعرت بهالة حزن..فتذكرت مواساة كلماتهـا..



فأحببت رفعها..!!a*

مع كل الود :nn

ابن محمد
19-02-2004, 01:37 PM
[QUOTE]أرسلت بداية بواسطة عاشق الخيل
للموت ملامح أرق من ملامح زائري هذه الليلة





وتلك الطهارة تتراقص ألما وهي تحتضر ، كنت أشعر بالأشياء قبل لحظة تدنو من يدي
ومشاعر مختلطة كرائحة السجائر تعج بالمكان
كأبعد رجل على الأرض ،وأدناهم من بطنها الحبلى بأصدقائي



في هذه الحفرة أشعر أن الماء أقرب إلى من سحابة قد تعبر خاصرتي



كنت أكثرهم يقينا بالقادم ، وأشقاهم بانتظاره
مسكين أنت يا أنا ...يقيني أنك الآن تتهيأ للنوم على شق لا يلمسه تراب ،
لا يلمسه سحاب ، لا تلفه الخطايا ...لا يشنقه عذاب ...
وتفوح من بطن الأرض رائحة النساء ، وتتطاير ذرات الصدق لتهب المكان بعضا من بياض ويستفيق المسكين على تراب ، فيعود ليلقم ترابا رطبا بآخر دمعة لتعيس ..


اشتقت لتلك الصغيرة التي وهبتني لعنة العشق
أفتقدها بجنون ..
أفتقدك أيتها التعيسةبي [/QUOTE
(بطنها الحبلى )!!!
أخي الكريم عاشق الخيل ..
أظن أنك لو استبدلت هذا النسق الحداثي في المفردات والأسلوب , لخرجت لنا بأدب يستحوذ على الوجدان ..
لا أرى أي إثراء وجداني .. تعبيري .. قيمي .. تسلطه عبارتي (بطنها الحبلى ), و(رائحة النساء )..
......................................
بانتظار إبداعك

استفهام
19-02-2004, 05:27 PM
رائع
كاروعة المطر وروعة الثلج
وروعة الأشياء الصادقة

حبيت أسلم عليك وأشكرك على حروفك الرائعة

عاشق الخيل
20-02-2004, 11:10 PM
الحنين :

كل شيء هنا يشي بروعة حضورك ...... وأنت تعلمين


قلمك مشرقا وأنت تعلمين رأي في هذا


دمت رائعة الحنين


تحياتي لك

عاشق الخيل
20-02-2004, 11:25 PM
ابن محمد :

مرحبا بك أخي ابن محمد

أجد حضورك مربكا لكنه ممتعا .. يهبني بعدا حقيقيا لقاريء يمتلك حسا قويا

بالنسبة لملاحظاتك

أخي كما تعلم هي مفردات أو بالأصح تشبهيات يستعيرها الكاتب

وقد تختلف هذه التشبهيات من كاتب لآخر

وبالنسبة لي
فانا أترك للقاريء حرية فهمها كما يراها هو أو يتصورها (القاريء)
أما المعنى الحقيقي فكما يقولون (المعنى في بطن الشاعر)


أخي ابن محمد

مجرد توقيعك هنا يعني لي الشيء الكثير

ستكون خاطرتي القادمة باذن الله

استحال الجنين ماردا ...وأنت تسألين

سأنتظرك على الرحب والسعة


دمت نقيا رائعا

كل عام وانت بخير

الى اللقاء

عاشق الخيل
20-02-2004, 11:29 PM
استفهام :

مرحبا بك اخي استفهام ايها الرجل الأصيل

سعدت كثيرا أخي بمرورك العذب ، وكلماتك النقية ..

وأتمنى أن أكون عند حسن ظنك بي دائما ، وأن يرتقي حرفي إلى بعض ذوقك ,,

أخي استفهام

كل عام وانت بخير


الى اللقاء

استفهام
21-02-2004, 06:40 PM
أشكرك من أعماق القلب أخي الغالي
والله يحفظ المحبة بيننا من كل شر

ابن محمد
23-02-2004, 01:57 PM
وكل عام والخير يعمك بإذن الله
أخي الكريم عاشق الخيل و(الخيل معقود في نواصيها الخير إلى يوم القيامة )
ولا يعشق الخيل إلا فارس أصيل, ورجل نبيل ..
استحال الجنين ماردا .. نافذة تفتح الأنظار على زوايا واسعة وربما حادة ..
إنها مغرية .. نحن بانتظار الجنين .. وبلغ سلامي إلى القابلة ..
مع التحية ..

عاشق الخيل
24-02-2004, 06:52 PM
استفهام :

شكرا لك مرة أخرى يااخي

تحياتي لك


ابن محمد :
ثق تماما سأكون سعيدا عندما تكون متواجدا
في خاطرتي ونقدها
لأن في ذلك إثراء للأدب وخاصة من أديب مثلك

تحياتي لك