PDA

View Full Version : سليم خان يندر باييف .. في الخالدين ..



ابن محمد
17-02-2004, 09:48 AM
لن أ ستكين ولن ألين ..
سأثور من بين الرماد .. من البنين
وقعت بأشلائي طرة النصر ..إنه آت .. كالفجر ..وضاح الجبين
هي انبعاثة نارنا من بين أعواد الياسمين ..
هي انبلاجة صبحنا .. رغم العداة الخاسئين ..

أنا لم أمت .. هذه خطوتي في دربنا .. درب الأباة الشامخين ..
أنا لم أمت ..
أنا في رياض الخلد أقتات اليقين ..
هذه السعادة رفرفت ..
هذه الأماني حصلت ..
هذا النعيم ..
طير ..وأنهار .. وولدان ..
عسل ..وفاكهة ..
والحور عين ..
ورضا الإله ..
هذا حصاد الدم القاني ..
ثمار جهادنا للملحدين ..

الله أكبر يا شهيد ..
سعد الشهيد ..

يحيا الشهيد..
يحيا الشهيد ..
في روحنا ..
في قلبنا ..
في الثورة الغراء ..
عزف الرصاص يرتل غضبة الآساد ..
أشبال العرين ..

شنشينيا ..
روحي تحلق في سماك ..
روحي ترفرف في ذراك ..
في ذرى المجد ..

في ساحة النصر ..
في أرض الجهاد ..
طوبى لكم ..
طوبى لجند المسلمين ..
أنا ما رحلت ..
هذه الشهادة هرولت نحوي ..
وجاءني اليقين ..
وشرعت للموت الزؤام صدري ..
ورتلت الفداء .. شهادتين ..
..
في ذمة الله ..
ابني الكريم ..
زوجي الرءوم ..
شعبي ..
شعب الأباة الماجدين ..
........................
يندرباييف..
في الخالدين ..في الخالدين ..




....................................
في استمرار في مسلسل أزمة الشعب الشيشاني الباسل , تعرض الرئيس الشيشاني السابق سليم خان ياندربييف الذي اعتزل العمل السياسي من سنوات , واقتصر جهوده على الجانب الإعلامي .. تعرض لمحاولة اغتيال جبانة , فيها خسة الجبن , ودناءة الغدر , وذل الخيانة .. لو يقو الجبناء على مقارعته باللسان , فأتوه بسنان غادر لا يجرؤ على مواجهة الصدور , وإنما يحسن النيل من الظهور ..
لم يجرؤ الروس الجبناء على مقارعته في أودية الأدب , ومنافسته في صعود جبال الشعر .. الشاهقة .. حيث أنفاس الثورة , وروح الجهاد والبطولة ومعاني التضحية .. فتوسلوا بالديناميت ,والنيران الغادرة ..واغتالوا القيادة الرشيدة .. والجهاد المخلص ,, بعد أدائه صلاة الجمعة بدقيقة ,, ففجروا سيارته .. وكان رحمه الله رافعا سبابته مسبحا ..
هرولت إليه الشهادة ..
..
كان يقول .. أمنيتي أن استشهد في سبيل الله, ولكن كيف ,وقطر وفرت لي الأمن .. فرزقه الله الشهادة إن شاء الله ..نحسبه كذلك والله حسيبه ولا نزكي على الله أحدا .

ابن محمد
17-02-2004, 10:07 AM
آراء وتحليلات

من قتل يندرباييف?

أبو علاء الدين
23/12/1424
14/02/2004


وسط تصاعد ملحوظ في عمليات المقاومة الشيشانية ضد القوات الروسية..استشهد الرئيس الشيشاني الأسبق (سليم خان يندرباييف) إثر تفجير سيارته بعد خروجه من المسجد في العاصمة القطرية الدوحة أمس الجمعة، بينما أصيب ابنه الذي كان يرافقه بجروح، وعلى الفور أشارت أصابع الاتهام إلى الحكومة الروسية بالوقوف وراء اغتيال يندرباييف، خاصة وأن وجود يندرباييف كممثل رئيس وحكومة الشيشان في قطر والدول الإسلامية كان يثير غضب السلطات الروسية التي كانت تطارده منذ أن غادر الشيشان عام 1999، وطالبت موسكو عدة مرات الحكومة القطرية بتسليمها يندرباييف بتهمة جمع تبرعات للمجاهدين الشيشان تارة، وتارة بتهمة التورط في اختطاف رهائن بأحد مسارح روسيا، وهي عملية انتهت بمقتل 90 رهينة؛ إلا أن قطر رفضت الطلب الروسي. كما تقدمت الحكومة الروسية بطلب إلى الأمم المتحدة بإضافة يندرباييف الزعيم الشيشاني إلى قائمة الجماعات والأشخاص الذين يشتبه في أن لهم صلات بشبكة القاعدة التي يتزعمها أسامة بن لادن.
كل هذه الأمور جعلت أصابع الاتهام تشير على الفور إلى الاستخبارات الروسية بتدبير حادث اغتيال الرئيس الشيشياني الأسبق، ويضاف إلى كل ذلك أن يندرباييف والذي كان من الرافضين لإجراء أي مفاوضات مع الروس، مؤكدًا أن كل الوسائل مشروعة لتحقيق استقلال جمهورية الشيشان عن روسيا أسوة بباقي الجمهوريات.
ويرى المراقبون أن اغتيال الرئيس الشيشاني الأسبق في قطر تريد السلطات الروسية من خلاله تكريس سياستها القاضية بإبعاد جميع عناصر المقاومة الشيشانية بجميع الطرق، وإن كانت الاستخبارات الروسية نفت أي تورط لها في مقتل يندرباييف بالدوحة بقطر؛ فهي دموع تماسيح لن تنطلي على الكثير من المتابعين والمراقبين، لكن حادث الاغتيال يلزمنا أن نتعرف على حياة سليم خان يندرباييف وتاريخ جهاده من أجل استقلال الشيشان المسلمة.

تاريخ جهاد حافل

تعتبر عائلة سليم خان يندرباييف الشيشانية من العائلات التي تم تهجيرها خلال الحكم الشيوعي الروسي إلى كزاخستان، وهناك ولد عام 1952 قبل أن تعود العائلة عام 1958 إلى موطنها الأصلي.
وحصل يندرباييف على الشهادة الجامعية في غروزني في الأدب الروسي والشيشاني، ثم أكمل دراسته في (معهد غوركي) في موسكو.
عرف عن سليم خان اهتماماته الأدبية والسياسية، حيث كان كاتبًا وشاعرًا ومفكرًا وسياسيًّا، وقد انضم إلى اتحاد الأدباء السوفيات. وله عدة تآليف تبلغ 15 كتاباً (من بينها ستة دواوين شعرية، وثلاثة كتب في السياسة وغير ذلك)، وقد ترجم بعضها إلى اللغتين الإنجليزية والتركية.
قام يندرباييف بعدة نشاطات سياسية من أبرزها تأسيس حزب (واي ناخ) الديمقراطي عام 1989، وهو الحزب الذي قاد استقلال الشيشان رغم عدم اعتراف روسيا به.
وانتخب في عام (1991م) عضوًا في البرلمان الشيشاني، وفي (1993م) عُين نائبًا للرئيس الشيشاني (جوهر دوداييف)، وبعد مقتل الرئيس عام (1996م)، عُين سليم خان يندرباييف رئيسًا للشيشان، في عام (1997م) أجريت انتخابات رئاسية، وفاز الرئيس (أصلان مسخادوف) بالرئاسة، استقال سليم خان من رئاسة الحكومة، واستمر نشاطه السياسي، وأصبح رئيسًا لمنظمة تعنى بتوحيد الشعوب الإسلامية في منطقة القوقاز كان مقرها في جروزني، وبعد الهجوم الروسي على الشيشان خرج يندرباييف ممثلاً خاصًّا للرئيس وللحكومة الشيشانية الشرعية في البلدان الإسلامية.

من دعاة الوحدة الإسلامية

وكان الرئيس الشيشاني الأسبق سليم خان يندرباييف من دعاة تشكيل قوة إسلامية عالمية لمساعدة المسلمين الذين يتعرَّضون للعدوان في مناطق مختلفة من العالم مؤكدًا الحاجة لقوة عسكرية موحدة للمسلمين لمواجهة العدوان عليهم وتحرير المناطق الإسلامية المحتلة ومناصرة المظلومين من أبناء هذه الأمة، كالذي يحدث الآن في الشيشان وفلسطين وغيرها من المناطق المستضعفة، مؤكدًا ضرورة الاعتماد على النفس في ذلك، وعدم اللجوء للغرب أو الولايات المتحدة من أجل إنقاذ المسلمين المستضعفين، وكان يشدَّد -رحمه الله- على ضرورة العمل لجمع كلمة المسلمين والوحدة فيما بينهم محذرًا "إذا لم نسع إلى هذه الوحدة، وإذا لم تتحقَّق.. فإن العالم الإسلامي سيواجه المزيد من العدوان، وإن عاقبة عدم الوحدة ستكون فقدان مزيد من أراضي المسلمين، وتقتطع واحدة تلو الأخرى، ونشوب الحروب الأهلية بينهم وعدم الاستقرار في أراضيهم، لأن هذه مخططات أعدائهم".
وكان الرئيس الشيشاني الأسبق سليم خان يندرباييف يطالب العالم الإسلامي بالتضامن مع الشعب الشيشاني سياسيًّا وعسكريًّا في مواجهة العدوان الروسي.

أبرز المطلوبين لدى روسيا

ويرى المحللون أن وجود الرئيس الشيشاني الأسبق سليم خان يندرباييف كان يمثل قلقًا متزيدًا لموسكو باعتباره أحد دعائم التمويل للجهاد الشيشاني، ومن أبرز الشخصيات الشيشانية المطلوبة في الخارج، والتي تمثل ثقلاً سياسيًّا، وأشهرها: (مولادي أودجوف) المنظر الشيشاني لعمليات المقاومة، والذي يعيش في تركيا وترفض تركيا تسليمه. و (أحمد زكاييف) المبعوث الأوربي للرئيس الشيشاني أصلان مسخادوف، والذي اعتقل في لندن وينتظر المحاكمة التي ستحدد تسليمه إلى موسكو أو توقيع العقوبة عليه وربما تبرئته.
بالإضافة إلى الرئيس الشيشاني الحالي المطارد من القوات الروسية أصلان مسخادوف، الذي يتحصن مع قادة المقاومة في جبال الشيشان جنوب البلاد، ويديرون عمليات الجهاد عبر وسائط عدة للاتصال.

تآمر أمريكي روسي

ويرى المراقبون أن عملية اغتيال يندرباييف جاءت في توقيت تغض فيه الإدارة الأمريكية الطرف كثيرًا عن الممارسات الروسية في الشيشان، خاصة وأنها تمارس نفس الدور من العدوان في أفغانستان والعراق، فبعد أن دأبت الحكومة الأمريكية أواخر حكم الرئيس الروسي السابق (يلتسن) على تنبيه روسيا إلى خطورة ما تقوم به من عدوان في القوقاز، إلا أنه خلال فترة حكم الرئيس (بوتين)، وتزامن ذلك مع الحرب الأمريكية على ما سمي 'الإرهاب الدولي' وبدا وكأن هناك اتفاقا غير معلن على عدم إثارة قضايا الدول المسلمة في الجنوب الروسي.
وبالنسبة للموقف من الشيشان؛ فقد مثل الموقف الأمريكي تأييدًا كاملاً للعدوان الروسي، حيث حرص بوش على تكرار الموقف الرسمي الأمريكي قائلاً: 'يجب التصدي للإرهابيين مهما كانت الأماكن التي يزرعون فيها الفوضى والدمار بما في ذلك الشيشان'.

نصر زائف

ربما تأتي عملية اغتيال الرئيس الشيشاني الأسبق في قطر كمحاولة من روسيا لكسب نصر زائف بعد العمليات الموجعة للمقاومة الشيشانية، والتي انتقلت من جروزني إلى داخل العمق الروسي (موسكو)، ولعل أبرزها الهجوم الاستشهادي في النصف المنصرم من عام 2003؛ وعملية تفجير القطار، وهو أسلوب جديد لم يكن متبعًا من قبل، ودخل إلى ساحة المقاومة بقوة منذ عملية مسرح موسكو في أكتوبر 2002، بالإضافة تصاعد إسقاط المجاهدين الشيشان للمروحيات الروسية.
وربما بشاعة حادث اغتيال الرئيس الشيشاني الأسبق في قطر تلفت نظر العالم إلى مأساة شعب مسلم يدافع عن دينه وعقيدته ويبحث حريته واستقلاله أمام دب روسي يملك كافة وسائل البطش والإرهاب.
____________________________________________
نقلا عن موقع الإسلام اليوم

ابو طيف
17-02-2004, 12:11 PM
رحمه الله

تسلم اخوي

يعطيك العافيه

تحياتي لقلمك الجميل

==

ابن محمد
19-02-2004, 02:01 PM
وتحياتي لحضورك ..
سباق دائما ..
سلمت أبو طيف

عبدالرحمن الخلف
22-02-2004, 04:40 PM
ابن محمد

حيهلا بنبضك المتزامن مع جراحات الأمة ..

ثم ألا ترى أنهم خنسوا !! وصمتوا !!

أوليس إرهابا ؟!

ولكن أنى لهم ..

فالبارود ضده البارود .. وأرحام الحرائر لازالت تدفع بكتائب المجاهدين ..

بوركتَ وبوركتْ حروفك .. وإلى الأمام أيها الراقي ..


ونسخة تتزيا بها الروائع ..





جناح

ابن محمد
23-02-2004, 02:58 PM
الكريم جناح ...
مرحبا بك ..
نعم خنسوا ..ولم ينبسو ببنت شفة .. وأنى ذلك لشفاه طالما تجرعت لذل والهوان ..
ماذا تنتظر في عصر النفاق والمداجاة ..
إرهاب.. MADE IN USA
إذا .. نتنظر العم سام ..