PDA

View Full Version : غـــوايـــة ..!!



موسى الأمير
09-02-2004, 06:40 PM
لا تلُمـني يا خـاطِري إنْ َتمـادى
غيُّ شعـري شجـواً فأفنى الِمدادا

هاهُـنا جاثِمٌ كما الموتِ وحـدي
والأسى لا يـرى سواي مـُرادا

مُشـْرِعٌ قلبي الفَتَيّ ، جسـورٌ
للرزايـا ، حتى استحالَ جمادا

الأسى كالهَـنا .. وليلِي المسـجّى
كالضحى ، والبياض يُؤوِي السوادا

والأغاني التي تُسـلِّي فـؤادي
صبّتِ اليوم جامَهـُنَّ عِنـادا

لِمَ هذا العَنــاءُ ؟ فيـمَ ؟ أما ثمَّ
نصيرٌ يَحْنو .. سئِمتُ اضطـهادا

وعلامَ اتخـاذُ صـدري مَلاذاً
والردى فيّ يخْـنُق الإجهـادا

ما هو الذنبُ ؟ خبِّـروني !!.. لعلِّي
أنْ أُداوِي ، أو أن أُقيـمَ الـحدادا

يا رِفـاقي .. يا دَاءُ .. يا مُهجتي الحرّ
ى .. ويا خـاطري أَفِـدْني الرشادا

ما بكم صامتـون .!! ما مِنْ مجيبٍ
لنـدائي ؟!! تُـراه عزّ المُنادى ؟؟!

لا تَلُـمْني يا خاطـِري في دموعي
وسُهـادي .. لقد ألِفتُ السُّهادا

وتَصَـبَّرْ فـإن فيّ جُمـُوحاً
فَوْضَـويَّاً ، يُطـوِّقُ الآمـادا

كل ذنبي أني " هـويتُ " ولمّـا
أتـروّى منه ، فَرُمتُ ازديـادا


روحان ،،
:) :)

ديدمونة
09-02-2004, 07:25 PM
كل ذنبي أني " هـويتُ " ولمّـا
أتـروّى منه ، فَرُمتُ ازديـادا





روحان ..

الساحر دائما ..
مزيدا من العذب نروي به التعب ..

دمت لنا ،،

بدر السما
09-02-2004, 08:57 PM
روحان :

:
:

:
:

:
:

صدقاً
صدقاً
صدقاً

:

:

هناااا :

:

:

:

:

:


تبللت روحي ..
بغناءك ..

:

:

:

وعلي أن اعترف ..
بأني أمام هكذ غناء ..
كنت أقف في أول الصف ..
كـ أحد أكثر الغاوون ..
في أوديه شعورك..
وشعرك..
وجنونك .....!

:

:

:


لك ثواب الغوايه الصالحه..
أستاذي ..

:

:

وماتبقى فهو لي !!

:

:

كن الا مالا أخر ..


:

بدر ..

عبدالرحمن الخلف
09-02-2004, 08:58 PM
أرسلت بداية بواسطة ديدمونة
روحان ..

الساحر دائما ..



ولا يفلح الساحر حيث أتى ..

:D: :D: :D:

حجز أولي .. ولي عودة يا ذا الحرف الغاوي ..

بسيط
10-02-2004, 12:37 AM
قِراءة ... وصدها ..

عـودة

روحان

دُمت نقياً :)

منال العبدالرحمن
10-02-2004, 07:28 AM
رائع أخي الفاضل .. روحان

.
.
.

أنت دومًا كذلك تنتقل من الجميل للأجمل و من العذب للأعذب ..

و لو كنتُ مشرفة لرفعتها إلى الروائع ..





دمت بهذا الألق
شـ//ـذا

الأمانـي
10-02-2004, 10:22 AM
ما أجمل صدق البوح

يكتبنا ... خفقاً ,, نبضآ...

وما أروع الخفق الهارب

ليسكن حرف ..!!

لك شكري وامتناني

ابو طيف
10-02-2004, 12:11 PM
الله الله


رااااائع اخوي روحان


للأبداع في ( الغواية ) مكان وانت سيد هذا الابداع


تقبل تحياتي

===

ابن محمد
10-02-2004, 05:59 PM
كلماتك ظلال روح .. تنزف إبداعا مخلصا للوجدان .. متدثرا بالصدق ..
روحك تتوهج .. تتألق .. تتعذب إبداعا ..
روحان حلا جسدا .. لغز إبداع ..
إن ترم الروحان أو أحدهما أن يكمل أو يبين التوقيع .. الذي تشرق فيه الريشة من أفق المحبرة .. المخبرة .. عن ألق وعن فلق ..

زليخا!
10-02-2004, 10:31 PM
وماذ يا تراها تخط أحرفي أمام أحرفك ؟؟h*

العزيز .... روحان ..
يكفي أن نجدها موقعة باسمك لندخل ...
فتمطر حروفك الروعة بسخاااء..

مطلق الود ...
زلييييييييييييييييخا! *c

(سلام)
10-02-2004, 11:30 PM
روحان أيها البهي تهادى ....صوب نورك مشاعرٌ تتمادى
وأشرابت رقاب القوافي .... والحروف طيوف قطعن الوهادا
لا تلمني فيك إن جاد شعري .. وأغفر البوح إن أتاك معادا
لا تلم غير قلبك وأعلم .... كيف تطفي لهيباً فيك تمادى


صديقي وأخي روحان
بعض من عفو الخاطر خططته لك كي تعلم كم أنا تلميذ في مدرستك أخي

كل الحب
أخوك
سلام

جاك العلم
11-02-2004, 01:15 AM
لا تَلُـمْني يا خاطـِري في دموعي
وسُهـادي .. لقد ألِفتُ السُّهادا

يظل الفصيح أعذب الشعر...وشعراؤه الأعذب...

لشعرك لذة أخي...



:)

أحمد المنعي
11-02-2004, 12:31 PM
لا شيء .. :)

كل ما في الأمر أنك شاعر .. يبهرني دائماً .

الحنين
11-02-2004, 08:55 PM
كل ذنبي أني " هـويتُ " ولمّـا
أتـروّى منه ، فَرُمتُ ازديـادا




لا نرتوى منـه حتى لو كان نهرا رقراقـا يمتد بين أناملنـا وأقدامنا...

ما اجمـل سيل تعابيرك الثرية...الصادقة..أخى الروحانى..



مع كل الود أخى الكريم :nn

موسى الأمير
12-02-2004, 11:06 AM
ديدمونة ..

حياك الله ألقاً ..

إن من " الردود " لسحــرا .

روحان ،،:)

المجهـــول
12-02-2004, 11:22 AM
كل ذنبي أني " هـويتُ " ولمّـا
أتـروّى منه ، فَرُمتُ ازديـادا

وهل للعاشق توبه .. فإن تاب فلسانه سليط .
اعجبني ما خطته اناملك ..
المجهــول

موسى الأمير
13-02-2004, 06:20 PM
بدر السما ..

أنا يوم البعد أغنية ××××× تأخذ الدنيا وترتحلُ

بمثل هذا البيت المُطرب أستطيع التعقيب على ردك .. ما نحن إلا أغانٍ تزأر في أرواحنا حين البعد ؛ أيَّ بعد .. لنرتحل بالدنيا .. نعطرها من لوثة الحاضر الممض ..

أنت أنتْ .. أعنيك يا بدر السما .. كانت أحرفك عاكسة لما يجول بروحك .. تماماً كما الشمس والقمر ..

دم صنواً ..

روحان ،،:)

موسى الأمير
13-02-2004, 06:33 PM
يا جناح يا جناح ×××× جئتَ بالقول المباح

إن تواطأتم علينا ××××× ما عليكم من جُنـاح )k

موسى الأمير
13-02-2004, 06:40 PM
عزيزي .. بسيط ..

كالغيث إذا همى .. كانت حضورك ..

وكالثلج لصدر المحموم كانت تعقيبك ..

كلي انتظار إلى أن تعود ..

روحان ،،:)

موسى الأمير
13-02-2004, 06:46 PM
شذى النجيع ..

سرني كثيراً نقشك الممهور بصدق الشعور ..

ولست بمن يستحق كل التبجيل الشعري .. غير أن نظرك أكرم من أن تحده الحدود ..

لك شكري ..

روحان ،،

موسى الأمير
13-02-2004, 07:52 PM
الأماني ..

لحضورك مهرجان لا يجيد الاحتفاء به الا الشكر الذي أهديه إليك ..

هنيئاً لشكري هذا الاحتفاء ..

لك تقديري ..

روحان ،،

موسى الأمير
14-02-2004, 03:40 PM
ابو طيف ..

أيها الخلاق ..

دمت مرفرفاً بين أحرفي .. تزهو بك أحرفي تغريداً ..

روحان ،،:)

لجين الندى
14-02-2004, 11:31 PM
روحان...
" كل ذنبي أني" هويت" و لمّا
أتروى منه ،فرمت ازديادا "

إنّها عذبة يا روح...

و البيتين الأخيرين... أزالا الثلج الذي تراكم على أبياتها أجمع...

أبدعت روحان أخي..
لكَ تحياتي
أختك
لجين الندى :g: :nn

موسى الأمير
18-02-2004, 02:56 PM
ابن محمد :

مرحباً .. وعذراً لتأخري ..

بعض الردود تجبر على التأخير .. رغبة في التشبع من اللذاذة التي تكتنفها ..

ما كان أزهى حضورك وما كان أبهاك .. قلماً يجيد التحايل على اللغة كي يقتنص الإبداع والروعة ..

سر قلبي حضورك ..

دم طيباً :)

روحان ،،

موسى الأمير
18-02-2004, 03:26 PM
زليخا !

على طول مدى التذكار يسطع حرفك في مهرجان اللغة ، ليهيمن بجبروته على مملكة الذاكرة الخرساء .. لتنطق بحرف تقدير وشكر يليق بحرفك ..

روحان ،،:)

موسى الأمير
18-02-2004, 03:43 PM
سلام ..

وعليك من قلبي السلام فهل يفي ×××× أم أن ودك يا صديقي متلفي

من نور عينك تستضيء قصائدي ××× وإلى سكونك تستكين مخاوفي

لك أنا :)

موسى الأمير
21-02-2004, 02:56 PM
جاك العلم ..

حيا الله ريحاً أتت بك .. لتلملم شتات النص ..

لك تقديري أيها الفاضل الشاعر ..

دمت رونقاً ..

روحان ،،

موسى الأمير
21-02-2004, 02:59 PM
برج المراقبة ..

ما يعجبني فيك أننك تتخطى حدود الحرف بلباقة شعرية شفيفة فتبهر من يقرؤك .. لا تستطيع أن تبرأ نفسك من تهمة الإبداع ..

فالحروف عليك شهود .. وروحي القاضي ..

لاتنس أن تتذكر أن الطريق طويل وإن كنت اجتزت من العقبات الكثير ..

" عش ألقاً واكتب قصيدة وامضِ .. زدْ سعة الأرضِ " أدونيس "

روحان ،،:)

موسى الأمير
21-02-2004, 07:05 PM
الحنين ..

لكل حرف مشى بين ثنايا قصيدي ألف شكر ..

لم يخط حرفك خطوة إلا انثرت منها عبق الزهو ..

لك تقديري .. ولحرفك احترامي ..

روحان ،،:)

موسى الأمير
21-02-2004, 07:05 PM
المجهـــول ..

أيها الأخ الكريم .. أيها اليوزر المتيم بالغموض ..

حضرت هنا فنثرت بتعقيبك بين يدي عقود فل .. روحى أحروج ما تكون إليها ..

دمت ألقاً ..

روحان ،،:)

موسى الأمير
21-02-2004, 07:26 PM
لجين الندى ..

وقوفك المبجل على أطلال روحي أثار الرفات المندس بين جوانحي ..

وهبتيه يا سيدتي من وهج حضورك روحاً ، ومن روعة تعقيبك جسدا ..

لك التحايا ..

روحان ،،:)

فينيسيا
22-02-2004, 04:40 PM
هاهُـنا جاثِمٌ كما الموتِ وحـدي
والأسى لا يـرى سواي مـُرادا


روحان الساحر الرائع !!
ماذا فعلت بنا !!
قلوبنا خفقت لهذا الاحساس العميق


تحية تقدير واعجاب ...

حياء الورود
22-02-2004, 05:22 PM
مورق هذا الشجن

وكأنه مشكاة .. أضرمت قلب صاحبها...نارا..

قرأت أولها..وكأني آنست نورا...في آخر حرفها..



تحياتي لأعلاك المثمر..:)

عبدالرحمن الخلف
23-02-2004, 04:40 PM
روحان اعذر تطفلنا وفلسفة جناح أدناه :


يأتي هذا النص .. جزل المفردات خفيف البحر روحاني السمات .. كحلقة من سلسلة نصوص روحان اللافتة ..



لا تلُمـني يا خـاطِري إنْ َتمـادى
غيُّ شعـري شجـواً فأفنى الِمدادا


يدخل هنا النص قلب المتلقي فعقله دون مقدمات ..
يدلف بنا على شكل نداءٍ للذات بأن عليها أن تتحمل كامل مسؤولياتها الناجمة عن غيّ الشعر وغي الشاعر المتماديان شجواً فكانت النتيجة أن نفد الحبر .. <<< الله يلوم اللي يلومه



هاهُـنا جاثِمٌ كما الموتِ وحـدي
والأسى لا يـرى سواي مـُرادا

مُشـْرِعٌ قلبي الفَتَيّ ، جسـورٌ
للرزايـا ، حتى استحالَ جمادا


يالجمال الكابة والأسى !!
يصنع الشاعر بصوره الخلابة عقود جمان وفرائد تحيل الحزن ألقاً للمارين .. ولكن القارئ يرفض صيرورة الفؤاد جماد .. فهو _كما تشي الصورة البديعة الضاجة شجنا _ حيّ ..



الأسى كالهَـنا .. وليلِي المسـجّى
كالضحى ، والبياض يُؤوِي السوادا

والأغاني التي تُسـلِّي فـؤادي
صبّتِ اليوم جامَهـُنَّ عِنـادا


ألم أقل لك ذات يوم :

لم يعد للزهر سحرٌ ..

كل داءٍ صار برءً للألوف


اختلاط نواميس العادة ومواقيت الرتابة .. ربما كان خيرة .. كي يبعث هذا المارد الجيزاني من القمقم :z:


لِمَ هذا العَنــاءُ ؟ فيـمَ ؟ أما ثمَّ
نصيرٌ يَحْنو .. سئِمتُ اضطـهادا

وعلامَ اتخـاذُ صـدري مَلاذاً
والردى فيّ يخْـنُق الإجهـادا

ما هو الذنبُ ؟ خبِّـروني !!.. لعلِّي
أنْ أُداوِي ، أو أن أُقيـمَ الـحدادا




نصيرٌ يحنو !! أيها المتفرد .. أكاد أتلذذ بنكهة حروفها ..
بالفعل سيكون نصيراً لو يحنو .. نصيرٌ تتلى عليه هذه التساؤلات المتأوههة عله أن يجيب ..
عله يحيي الصدر المخنوق .. المحاصر بأنياب الردى ..
وإلى أن يفعل فلا ترجِ دواءا .. ولا عزاء للغاويين !!


يا رِفـاقي .. يا دَاءُ .. يا مُهجتي الحرّ
ى .. ويا خـاطري أَفِـدْني الرشادا

ما بكم صامتـون .!! ما مِنْ مجيبٍ
لنـدائي ؟!! تُـراه عزّ المُنادى ؟؟!


لارفاق هنا أيها التائه .. لقد بصمت قبلاً أن لارفاق إلا الليل المسجى والصدر المخنوق بالردى .. والبياض المسودّ .. والهنا الأسى ..

حجم الأسئلة هنا يضخ حركة في بيت القصيد لا تكاد تهدأ ولايكاد معها المتلقي يلتقط أنفاسه ..


لا تَلُـمْني يا خاطـِري في دموعي
وسُهـادي .. لقد ألِفتُ السُّهادا

وتَصَـبَّرْ فـإن فيّ جُمـُوحاً
فَوْضَـويَّاً ، يُطـوِّقُ الآمـادا

كل ذنبي أني " هـويتُ " ولمّـا
أتـروّى منه ، فَرُمتُ ازديـادا


إذاً فقد آثرت العلقم .. فلا تلومنّ إلا فؤادك !!

وقفت كثيراً يا أبا جنى أمام هذه الحبكة :

جُمـُوحاً
فَوْضَـويَّاً ، يُطـوِّقُ الآمـادا



عندها حق لي أن أنشد :

إيه يا شاعر الغواية هاقد ,,, جاءنا علق نظمكم يتهادى
فتلقينا قطره العذب بشراً ,,, و التهمناه رغبة وانقيادا




فلتذهب الرائعة للروائع ,,













جناح

أحمد حسين أحمد
24-02-2004, 03:09 PM
كلمات ولا أروع
نزلت كالسلسبيل في جوف لاهب
شكرا لك
تحياتي أيها الصديق

موسى الأمير
29-02-2004, 02:59 PM
فينيسيا ..

مروج الكلمات الصادقة .. وحقول التبجيل المولعة بالاخضرار ..

وسفينةٌ توشك أن تطأ شاطىء البوح ..

أتت هناك لتكشر لك هذا الحضور وهذا التشريف ..

دمت سخية ..

روحان ،،

موسى الأمير
29-02-2004, 03:02 PM
جناح ..!!

وماذا أبقيت ؟؟!!

بعد أن كانت شهودك روحي ونبضي وحرفي ..

ها أنت تفضحني يا ذا القراءة الواعية ..

ألف ألف تقدير لرؤيتك الماتعة ..

وبقدر ما أجلك أشكرك ..

روحان ،،

موسى الأمير
29-02-2004, 03:04 PM
أحمد حسين ..

كهبوب الخبان كان تشريفك ..

وكالبدر كنت على نصي حين تظلم الروح ..

لك شكري ..

روحان ،،