PDA

View Full Version : نثار .. من أوابد الخواطر



ابن محمد
16-02-2004, 01:56 PM
نثار
قيد القلم .. قلم القيد ..
عفو الخاطر .. عفوا خاطري ..
خطرات .. كلمات ..
خارطة فكر .. وفضاء وجدان
.
.
.
غريب في وطنه .. وطني في غربته ..
حين تغدو الغربة وطنا .. يحلو الأسى ..
ويلذ العذاب ...

يحتسي السهر ,وينافس القمر في وظيفته الزمانية , والمكانية , سهرا , وسموا ,
يعس على الجفن , ويحرس القلب من شبح الكرى ..
............. ................ ...............
احتسى أشعة الشمس في مقهى الإشراق , وامتطى قدميه, بعد أن لاث عمامته التي تفوح عراقة حجازية , وذاب في بوتقة الحياة , ناصبا َ, وناصبا َ شعارا نسجه من خيوط الفجر ..(إن الحياة عقيدة وجهاد )..
............ ................ ....................
نظر خلفه لم ير إلا الليل , والقمر الذي بدأ يتثاءب , وهو , وعتمة تتفتت أما بصيص تياشير الفجر , وأنوار البدر , وحيدا في ليل الوحدة ..
هذا ..
هو قدر الهمم المتقدة ..
تحترق ..
لتنير ظلام النائمين ..
...................... ...................... ..................
يستريح التعب في أفيائه .. ويتململ الصبر في أرجائه ..
ويهيم الحب في جوانحه .. ملعب الأشواق ..
أنموذج البذل والرضا ..
..................... ..................... ..................
يعُد الأيام , والايام تَعُده , وتُعِدُه .. إن أراد .. وأعد نفسه ..
................... ...................... ....................
ينثر الدر من بين الدر .. فتنساب إلى أعماق القلب , وتستقر في أصداف مكنونة ..
.................. ..................... ....................
‍خارطته المحراب .. ومركز الخارطة سجادة الصلاة ..أرضه سماوات الله !..
تحليق وسياحة .. سبح فكري .. وسفر وجداني عميق ..رحلة إلى الله والدار الآخرة ..
التذكرة (الله أكبر ).. حياة قلب .. وانتفاضة مشاعر .. صادقة .. سامية ..
................... .................... ..............
ابتسم لنفسه .. هدية من ثغره لقلبه ..و(الأقربون أولى بالمعروف ). .
…………… ……………… ………………. منظر صافحه القلب :
عاينه القلب:
مباني الجلال , تستثير كوامن معاني الجلال والبهاء في ذات الروح , فيدرالودان فيضا من الذكرات الجميلة , التي هي عبق الزمن , وفيها من حلاوة التذكر والأنس ما يمكن الفؤاد من العيش في أحضان الماضي .. في تنصل من الحاضر , وحضور في الغياب عجيب !
..................... ............................ ..................
في ذكرى أنفاس الفجر في بلدي :
في ميعة الصبا .. في مدرجتي الأولى .. حيث تنفس الحياة ..وتلمس الجمال..
تلك صباحات قدس الله أنفاسها , وسقى الله هاتيك الأزمنة المباركة .. أيام كنا خليين .. سقاها ربها بشآبيب الرحمة ..وجاد بمثلها في مستقبل العمر ! ..................................
نثار .. نتف من الخواطر .. نثار نثار .. قيد القلم .. قلم القيد .. عفوالخاطر .. عفوا خاطري .. خطرات .. كلمات .. خارطة فكر .. وفضاء وجدان

(سلام)
17-02-2004, 02:55 AM
رائع


رائع


تستحق التأمل لحظة يتجلى لطهر من النفس

دمت هنا يا ابن محمد وبخير

أخوك
سلام

بشائر النور
17-02-2004, 07:20 AM
لبياض حرفك أشراقة في داخل النفس

انك تمنح قارئك افق ...غير محدود

دمت بخير ودام نثار قلمك

تحياتي ابن محمد

ابن محمد
19-02-2004, 10:16 AM
أخي سلام
وأنت رائع .. بردك الجميل ..
أسعدني حضورك ..
دم بخير..

ابن محمد
19-02-2004, 10:21 AM
بشائر النور ..
تسبق إطلالة طلعتك البهية .. بشائرك المفرحة .. نورا يطرد فلول الظلام ..
أسعدني حضورك ..ثم أسعدني ..
دام نثار ودك الأبيض ..

ابو طيف
19-02-2004, 02:01 PM
جميل اخوي

تحياتي لك

===

ابن محمد
19-02-2004, 06:10 PM
شكرا لحضورك أخي أبو طيف ..
لك الود

صخر
19-02-2004, 07:39 PM
ياله من فضاء رحب ، ويا لها من خواطر مجنحة
شكرا لك أخي الفاضل ابن محمد

حشرجة الصمت
20-02-2004, 01:38 AM
أتعلم ..

مروري على الموضوعات النثرية .. يكاد ينعدم ..

رغم إدماني لبعضها !!

نمط السرد في النثر لا يعجبني ..

و كذلك النمط السطحي .. الذي لا يُغوص في أعماق النفس ..

و إنما يعطيك تلخيصاً سطحيّاً مبسطاً ( رحت ، ذهبت ، أكلت ، و رأيتها ، و نظرت ....... الخ )
نمط سطحي ممل ..

أبحث عن العمق في الكتابة ..

لكن .. العمق الذي أقصده هو المقرون بهدفٍ ( إيماني ) واضح ..

و الغوص في أعماق النفس .. البحث في سراديب هذه الروح العجيبة ..

أعترف أنّي وجدتُ ما أبحث عنه ها هنا ..

(( ‍خارطته المحراب .. ومركز الخارطة سجادة الصلاة ..أرضه سماوات الله !..
تحليق وسياحة .. سبح فكري .. وسفر وجداني عميق ..رحلة إلى الله والدار الآخرة ..
التذكرة (الله أكبر ).. حياة قلب .. وانتفاضة مشاعر .. صادقة .. سامية .. ))


هكذا و إلا فلا


(( احتسى أشعة الشمس في مقهى الإشراق , وامتطى قدميه, بعد أن لاث عمامته التي تفوح عراقة حجازية , وذاب في بوتقة الحياة , ناصبا َ, وناصبا َ شعارا نسجه من خيوط الفجر ..(إن الحياة عقيدة وجهاد ).. ))

هنا يا صاحبي ..

أصبتني بمقتل !!

في حدود كلمتين فقط !!!!!!!!!!!

و نكأت جرحاً من حيث لا تدري ..

كان جرحي ماضياً في برئه ,,, ليت شعري أيّ سهم نكأه !!


(( غريب في وطنه .. وطني في غربته ..
حين تغدو الغربة وطنا .. يحلو الأسى ..
ويلذ العذاب ... ))

غريب في وطنه .. وطني في غربته

غريب في وطنه .. وطني في غربته

يحلو الأسى و يلذ العذاب

يحلو الأسى و يلذ العذاب


جمعت هنا مفارقات عجيبة ..

لذيذة ..

لها إيقاع خاص .. أطربني جداً لحد الإنتشاااااء


(( هذا ..
هو قدر الهمم المتقدة ..
تحترق ..
لتنير ظلام النائمين .. ))


و يا لها من همم ..

كتابات رائعة ... و جدت فيها ما أبحث عنه

.

.

.





و تقبّل أعذب تحية

.

.

حشرجة الصمت

ابن محمد
22-02-2004, 05:18 PM
الفاضل صخر ..
شكرا لكلماتك , وإن كانت كليماتي لا تبلغ وصفك لها ..
سعدت بحضورك

ابن محمد
22-02-2004, 05:23 PM
حشرجة الصمت .. ازدانت بك كلماتي ..
أتيت غيمة مثقلة بالخير ..
فاعشوشب المكان ..
سقيتنا إبداعا .. كعادتك ..
من علمك هذا النمط السامي من التطريب !
قراءتك لنصوصي وسام ..
أرجو أن تجود به في كل مناسبة .. قرائية ..
سأعود في حالة صحو..
حين تكتب روحي ..

موسى الأمير
23-02-2004, 03:42 PM
لن أزيد على ما أسلفته حشرجتة إلا أنني أمعنت رحيلاً إلى داخلي ..

يا بان محمد .. للرحيل إلأى الداخل - كرحلتك - شعور يحمل الروح على سحب التأمل والعودة إلى الوراء كي تبين خطى الأمام ..

لك تقديري واحترامي ..

روحان ،،

عبدالرحمن الخلف
24-02-2004, 03:55 AM
أخي الفاضل ابن محمد

هنا نقرأ شيئاً مختلفاً كما قال الإخوة قبلي ..

أتدري أن كتابة النثر وقد استسهلها كثيرون تعد صنعة دقيقة لا يجيدها أي حامل للقلم .. فقليل من الكتاب من إذا كتب طرح فكرة وإن فعل تبقى مشكلة الشكل والبناء العام ..

وأنت من قليل القيل ..

فقد جاءت الفكرة هنا جديدة سامية راقية .. كما أن المفردات وسبك الجمل والصور كان لافتا ..

أتمنى أن تديم العناية بالفكرة والمفردات ..

حق للغواية أن تفخر بقلمك ..

وحق لنا أن نطالب بالمزيد ..

أما النص فيذهب للروائع ..




تحياتي ,





جناح

أنين
24-02-2004, 05:27 PM
غريب في وطنه .. وطني في غربته ..
حين تغدو الغربة وطنا .. يحلو الأسى ..
ويلذ العذاب ...
ما اجمل هذه الكلمات اخي ...
رائع عندما ترسم صورة دقيقة لكل ما نحس ونشعر
عفوا لا ادري لما لم اجدها كلمات وجدتها لوحة رسمت بتراب وطن

تحياتي ايها الفنان الرائع

ابن محمد
24-02-2004, 07:05 PM
العذب روحان حلا جسدا ..
مرورك هنا ..
أسعدني ..
عندما تقرا روح .. روحا .. تكون القراءة نسمات .. ونفحات .. وأين لي روحا كروحك !!
فما بالك بروحان .. وأي روحين هما (هو )!!
أمعنت .. فماذاكنت تفعل عندما تدهشنا ببوحك الرائع, ونصوصك الشفافة ؟!
لك عاطر الود أيها الكريم ..

ابن محمد
24-02-2004, 07:08 PM
جناح الإبداع ..
اشكر لك إطراءك الذي قد لا أستحقه ..
وشكرا على توجيهك بالعناية بالفكرة والمفردات .. وهي إضاءة تهمني من بصير مثلك ..
واسلم لأخيك ..
وللإبداع .

ابن محمد
24-02-2004, 07:13 PM
لوحة رسمت بتراب وطن ..
إنها لوحة رسمت بتراب وطن ما زلت أقطع الفيافي بقدمين ترغم أنف الرمضاء!!
إنها لوحة رسمت برماد اعتلاج المشاعر الصادقة ..أظنها ..
أنين ..
شكرا لك ..
ويالجذلي عنما أكتب عن ما نحس ونشعر .. أتمنى .. أتمنى

ابن محمد
24-02-2004, 07:33 PM
أرسلت بداية بواسطة حشرجة الصمت


أتعلم ..

مروري على الموضوعات النثرية .. يكاد ينعدم ..

رغم إدماني لبعضها !!

نمط السرد في النثر لا يعجبني ..
طبيعي من شاعر يتنفس الإبداع , في نمط أدبي هو المستحوذ على نواصي القلوب , شكل أدبي (الشعر ) كل حرف فيه يحكي إحساسا , وكل مقطع يجسد مزعة من الفؤاد الذي يتلظى إبداعا , لينضح برَداٌ على القلوب الوالهة عطشا ..
شهداً على شفاه تتلمظ الحلاوة بعد أن تجرعت غصص الأسى .. تجرعا .. جعل أقصى أمانيها عسلا .. لا رغيفا ..
وإن لم يشبع العسل ..!

و كذلك النمط السطحي .. الذي لا يُغوص في أعماق النفس ..

\نمط سطحي ممل ..

حق لك ذلك , وأنت الغواص البارع.. عندما تخرج بالدرر .. لا ترضى أن تتعاطى الأصداف .. من عاجز , أو كسول .. !! حق لك ..



ان أقدر على أن أجعلك تنتشي ..
هذه مرتبة .. أتمنى أن أبلغها ..
انتشاء شاعر مثلك .. يعزف على أوتار عبقرية ..
مهمة صعبة ..
فإن انتشيت .. فإنما هي روحك .. تقرأ .. ثم تبحر .. وتغوص .. في أعماق ..
النفس .. وأي نفس هي نفس الشاعر .. ذو القيم .. الشاعر الذي يترنم صدقا .. ويغني أنغاما .. تخرج من حنجرة الروح ..
تنشج حشرجة الصمت ..

حشرجة الصمت ..
عذرا .. كنت أتوسل بالحرف المرقوم .. ليترجم عن .. هينمات الروح .. وأنى ذلك .. أنى ؟!
ولك أعذب تحية ..

عباءة الليل
17-03-2004, 01:20 PM
سلام و أمان......يا أبن محمد
(نظر خلفه لم ير إلا الليل , والقمر الذي بدأ يتثاءب , وهو , وعتمة تتفتت أما بصيص تياشير الفجر , وأنوار البدر , وحيدا في ليل الوحدة ..
هذا ..
هو قدر الهمم المتقدة ..
تحترق ..
لتنير ظلام النائمين ..)
أبى محمد.....
قل لي بالله عليك
بأي حبر تمسك ...؟
فبعض الاحبار خلق.. عاقل..بالغ..ومكلف

دام عليك حبرك

أحتراماتي

samiawad3
17-03-2004, 02:16 PM
أخي/ ابن محمد
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جميلة هذه الكلمات التي نثرتها هنا

سلمت يمينك
ولك تحياتي

ابن محمد
18-03-2004, 06:16 PM
عباءة الليل !!
عباءتك أنارت سدف الظلمات ..
شكرا لمرورك ..
وشكرا لكلماتك الجميلة .. ولريشتك الأنيقة ..
لك خالص الود

ابن محمد
18-03-2004, 06:18 PM
أخي الكريم / سامي عواد .. أبو أميرة .. صح ؟؟
شكرا لك ..
أسعدني مرورك .. وقراءتك لنصي ..
سلمت ..

ابن محمد
01-04-2004, 05:46 PM
شكراً.. شكرا ً ..
لمن زيّن الموضوع ..
بالوشاح الأصفر ..

بسيط
06-04-2004, 02:51 PM
ابن محمد .....

تقول ... عفواً خاطري

وكيف نجد لِذلك المُرهق كلِمات تليق بالإعـتِذار ،،،

دُمت بهياً .. نقياً ..... إلى ألامُنتهى 0

ابن محمد
06-04-2004, 06:57 PM
الأستاذ (بسيط) عبد الله البلوي..
نعم ..كيف لنا أن نعتذر لطيف الروح ..
يهدهدنا .. ألحاناً.. وأشجاناً .. ويومض أحلاماً .. تبحث في الواقع عن مساحة .. تسألنا أن نمثلها شاخصاً.. بلورة حلم ..
شكرا .. أخي الكريم .. لمرورك المورق .. على الجرداء .. التي أزعم أنني أحييتها !!