PDA

View Full Version : (( المشهد الحزين ))



حامد كابلي
01-03-2004, 05:23 PM
(( المشهد الحزين ))


طفلٌ ،،،،
ويقذف بالحجر ,,,,
نذلاً له قلب الصَخَر*
نذل تلفت يرتقب ,,,,
والطفل لا يبغي المفر

هنا ,,,,
وتنتحر الطفولة
يتساقط الورق
الرقيق ،،،،
تغرد الأحزان
شاكية عليلة

أمٌ تنادي : يا حسام !
ارجع... فلست هنا المُلام


هيهات ,,,
قد قُتل الفتى
وغدا طريحا مذ أتى

المشهد المبكي
يحشرج في الصدور
والنفس يقلقها الردى
تشري الهدى
نحو الفدى
تستصغر الأسد الهصور

ويردد التاريخ
لا ، لا تيأسوا ، لا تبأسوا
فعلى الطغاة غدا تدور .



=========================
الصخر: تصح بالفتح، وهي هنا بالفتح لكسر اليهود.
h_kabli@hotmail.com

الحنين
01-03-2004, 05:26 PM
وكم من حسامٍ (كُسِر وقُتِل) من دون ذنب فى بلداننـا؟؟؟؟




سلمت يمينك


مع كل الود أخى الكريم:nn

ابو طيف
02-03-2004, 04:40 PM
راااااائع اخوي

تحياتي لك

===

موسى الأمير
02-03-2004, 08:05 PM
الكابلي ..

حيهلاً بك ..

تستحيل غمامة تفيض حزناً لتروي جفاف الحس ..

دمت ألقاً ونوراً ..

روحان ،،

حامد كابلي
08-03-2004, 07:14 AM
أكرر شكري للجميع على حسن التعقيب والمتابعة،،


مع وافر التقدير،،،

----
الكابلي

الفياض
08-03-2004, 11:16 AM
نعم هو مشهد حزين كما ذكرت..
ولكن هناك من سيبتسم له حينما يراه..سيتسم له النصر يا عزيزي حامد

حامد كابلي
12-03-2004, 01:18 AM
سيأتي الفرج قريباً بإذن الله - عز وجل -

أقدر لك مرورك يا أخي الفاضل،،

(سلام)
12-03-2004, 01:28 AM
مرور أعجاب بما تخط
دمت بخير أيها الشاعر

أخوك
سلام

نائمون
12-03-2004, 01:36 AM
رائع مل تخطه أناملك ,,
شكراً لك ,,

:)

حامد كابلي
12-03-2004, 02:40 AM
سلام,,,, نائمون:

أقدر لكما هذا المرور،،


وفق الله الجميع لما يحب ويرضى،،