PDA

View Full Version : عصافير الغبار



أحمد حسين أحمد
10-03-2004, 10:50 PM
عصافير الغبار
أحمد حسين أحمد
«قالت : لمَ ترتدي عباءة الحزن؟..وهي لا تعلم ما بي »

ألبسيني الصمتَ ،
وانضمّي إلى بعض الجروح،
يا خريف العاشقات ..
هاجرتْ أشجار قلبي ،
واحتواني الاحتضار ..
بعدَ هذ ا الأفقِ أو ذاكَ الجدار ..
خـــــــلفَ سدّاتِ المرافئ ،
عند أسوار الليالي الداجيات ،
وتريدين عباراتي الطروب ،
تتجلّى بين أكداس ركامي..؟
وأناشيدي يغنيها حطامي
ومرايا الحبّ تسّطعُ من ورائي ،
أو أمامي ..
تنتشي وسط النثار؟
لا تغــالي بمطاليبِ كثار ..
واحصديني ،
لملمي بعدي عصافير الغبار ..

لا تــبالي إنْ تماديتِ بقهري ،
أو جـــــــعـــلـتِ الحبَّ حفّاراً لقبري
إنّني أرسو على قعر الجنون
وبقايا أمنياتي يتحاشاها المنون ..
مـنذُ غادرتُ بلادي ،
وسراديبُ الحدادِ ،
ترتدي بدني الكسول ..
إنَّ صبر الناس سلواناً ،
إذا ما ذاق صبري ..

فـــــي دياجيري تربّى الليل ،
فاقتنصَ الظلام ..
وتهاوى اللون من بعد انسجام ..
وتريدين حبوري..؟
حــــــسناً، إنْ شئتِ ثوري ..
أوقدي بعض البخورِ
ومـــــصابيحَ سروري ،
عـلّقيها بالجوار ..
افتحي أغلالَ قهري
أنزعي ألم العراق ..
افتحيها وادخليني ،
احتويني ،
عـلَّ أقماري يفارقها الخسوف ..
ولكي ينأى جنوني ،
انزعي نفسي انزعيني ،
ود عيني أرتدي حبّكِ ،
أثواب النهار ..
أنا يا صبـــري قوانيـنٌ
يُشرّعها الكبار
فاتركيني
ليس لي في مهجري
إلاّ عصافير الغبار

salem salim
11-03-2004, 09:29 PM
يا جاري تحياتي وتقديري

أنين
11-03-2004, 09:41 PM
في اول يوم
قرأت بين حروفك اسم بغداد
الاهل العراق صفات لا يمكن ان تجهل على احد
جمال الشعر
وجمال الصوت
وجمال كلماتك افصح عن بلدك التي انت منها
تحية لجمال الحروف ولكلمات
اختك انين

ابو طيف
12-03-2004, 01:49 AM
جميل اخوي

يعطيك العافيه على هذه الروعه

قلم جميل

تحياتي

===

الحنين
12-03-2004, 02:56 PM
ذات يوم
فى احدى الصباحات
كانت الطيور المغردات
والحمامات السابحات
وسط السحابات
فى وطن كان الملاذات
تنصت فى الساحات
للأطفال والضحكات
للشباب والابتسامات
للأمل والطموحات
للشجر والاثلات
للآباء والأمهات
عاقدي العزيمات
لأحلام سعيدات

وفجآة وفى غفلة من الزمن
تحول الصباح الى ليل دامس
وطيور مقتولة
وحمام مخنوق
وسحب متلبدة
ووطن مهجور
وضحكة مقتولة
وابتسامة مقهورة
وأمل مبتور
وشجر محروق
وأم منكوبة
وعباءة سوداء تغطى كل ذلك بدل الكفن الأبيض لتعلن نهاية حياة...
******

عفوا سيدى..فلم أجد تعليقـا سوى مرآتى تلك لكلماتك..
فأرجو تقبلهـا..





مع كل الود والتقدير :nn

أحمد حسين أحمد
12-03-2004, 07:33 PM
أرسلت بداية بواسطة salem salim
يا جاري تحياتي وتقديري

تحيتك المعتادة وصلتني يا جاري
شكرا لك
وعليكم السلام ورحمة الله

أحمد حسين أحمد
12-03-2004, 07:36 PM
أرسلت بداية بواسطة أنين
في اول يوم
قرأت بين حروفك اسم بغداد
الاهل العراق صفات لا يمكن ان تجهل على احد
جمال الشعر
وجمال الصوت
وجمال كلماتك افصح عن بلدك التي انت منها
تحية لجمال الحروف ولكلمات
اختك انين

العزيزة أنين

إنما أنا من العراق وبالذات من بغداد الغالية الأسيرة
وحاليا مقيم في ألمانيا وقد ذكرت ذلك في سيرتي الموجزة

تحياتي لك أيتها الغالية

أنين القلم
12-03-2004, 10:39 PM
كثيـرا ما ابتعدت ُ
وكنت أبحث عن مأواي !
عن أحرف ِ بهـــا تعلقت ،، ولها ذات يوم تغنيت !!
أستاذي // ومعلمي // احمد حسين أحمد
كان صمتا طويلا،، وهاجسا مريرا ،
وها انا أعود
للارتواء من هنـا !!
فهل ستقبل عودة تلميذة مقصرة ؟!

أنين القلم
صغيرة جدا

أحمد حسين أحمد
14-03-2004, 07:24 PM
أرسلت بداية بواسطة ابو طيف
جميل اخوي

يعطيك العافيه على هذه الروعه

قلم جميل

تحياتي

===

ابو طيف
أنت الأجمل أيها الصديق النديم
تحياتي لرقتك

أحمد حسين أحمد
14-03-2004, 07:28 PM
أرسلت بداية بواسطة الحنين
ذات يوم
فى احدى الصباحات
كانت الطيور المغردات
والحمامات السابحات
وسط السحابات
فى وطن كان الملاذات
تنصت فى الساحات
للأطفال والضحكات
للشباب والابتسامات
للأمل والطموحات
للشجر والاثلات
للآباء والأمهات
عاقدي العزيمات
لأحلام سعيدات

وفجآة وفى غفلة من الزمن
تحول الصباح الى ليل دامس
وطيور مقتولة
وحمام مخنوق
وسحب متلبدة
ووطن مهجور
وضحكة مقتولة
وابتسامة مقهورة
وأمل مبتور
وشجر محروق
وأم منكوبة
وعباءة سوداء تغطى كل ذلك بدل الكفن الأبيض لتعلن نهاية حياة...
******

عفوا سيدى..فلم أجد تعليقـا سوى مرآتى تلك لكلماتك..
فأرجو تقبلهـا..





مع كل الود والتقدير :nn

الحنين

هو التمزق الذي صنعناه بأنفسنا وينبغي ان نلومنا قبل ان نلومهم
فهل كانوا يجرأون على ذلك لو كنا غير ذلك؟

كلماتكِ الجميلة انزرعت في الاحشاء
شكرا لك عزيزتي

أحمد حسين أحمد
14-03-2004, 07:31 PM
أرسلت بداية بواسطة أنين القلم
كثيـرا ما ابتعدت ُ
وكنت أبحث عن مأواي !
عن أحرف ِ بهـــا تعلقت ،، ولها ذات يوم تغنيت !!
أستاذي // ومعلمي // احمد حسين أحمد
كان صمتا طويلا،، وهاجسا مريرا ،
وها انا أعود
للارتواء من هنـا !!
فهل ستقبل عودة تلميذة مقصرة ؟!

أنين القلم
صغيرة جدا

أنين القلم
وكثيرا ما سألت نفسي أين تغيب تلك الصغيرة الكبيرة؟
ولما علمت انك هنا
علمت ان الحدائق لم تهجر العبق
أهلا بك عزيزتي كيفما جئت ومتى أحببت

الحنين
16-03-2004, 07:17 PM
[QUOTE]أرسلت بداية بواسطة أحمد حسين أحمد
[B]

الحنين

هو التمزق الذي صنعناه بأنفسنا وينبغي ان نلومنا قبل ان نلومهم
فهل كانوا يجرأون على ذلك لو كنا غير ذلك؟

كلماتكِ الجميلة انزرعت في الاحشاء
شكرا لك عزيزتي
******

أتفق معك..فنحن يجب أن نلام..!!

لا يجرأون..ابدا..!!

انزرعت لأنهـا من نفس طينة البستان!!!



والشكر موصول لك أخى الفاضل
مع الود
:nn

رماح
17-03-2004, 12:46 PM
رااائع أخي
سلمت يمناك
أختك رماح

أحمد حسين أحمد
21-03-2004, 07:19 PM
أرسلت بداية بواسطة الحنين
[QUOTE]أرسلت بداية بواسطة أحمد حسين أحمد
[B]

الحنين

هو التمزق الذي صنعناه بأنفسنا وينبغي ان نلومنا قبل ان نلومهم
فهل كانوا يجرأون على ذلك لو كنا غير ذلك؟

كلماتكِ الجميلة انزرعت في الاحشاء
شكرا لك عزيزتي
******

أتفق معك..فنحن يجب أن نلام..!!

لا يجرأون..ابدا..!!

انزرعت لأنهـا من نفس طينة البستان!!!



والشكر موصول لك أخى الفاضل
مع الود
:nn

ولك الشكر سيدتي
مساء الجمال
تحياتي

أحمد حسين أحمد
21-03-2004, 07:20 PM
أرسلت بداية بواسطة رماح
رااائع أخي
سلمت يمناك
أختك رماح

زيارتك هي الرائعة ايتها العزيزة
تحياتي العطرة لك ولحروفك

عبير محمد
24-03-2004, 02:38 AM
لك قلم مختلف

به نكهة غريبة ...

تحياتي

عبير محمد