PDA

View Full Version : ( مـأســاة أســــرة قـرويـــة )



ابن الـقزعــــة
14-03-2004, 06:07 AM
مأساة أسرة قروية


يا الله .. !!

من أين أبتدئ فصول المأساة ، ومن أين أفتتح بوابة المعاناة

حمدان وعائشة ، اسمان كُتبا من ألم وحسرة ،

ورمزان نُقشا على جدار الضياع والخيبة


فهل ألوم القاضي على تفريطه ؟!

أم ألوم والد حمدان على استخفافه ؟!

أم تراني ألوم نفسي على تكدير خواطركم ؟!

لست أدري .. !!

***

حمدان ؛ كان معقد العزم في قريته ، وقّاد الهمة ،

يُعدّ في الملمّات بعشرات الرجال ..

ولكن ذلك أصبح حديث الماضي ، وحكاية للتسلية !

عائشة ؛ لم تكن تفوق قريناتها ،

وتعلو مثيلاتها فحسب ، بل كانت فوق ذلك مظهراً ..

لكن من يبصر مقلتيها الآن ..

يوقن بأن ذلك صار في عداد الطلل ، والذكرى !

***

http://lolo.fqaqee3.net/images/media/1794.jpg

اقترنا ببعض ، وصنعا أسطورة حب مشهودة ، تغنّى الناس بها دهوراً ،

وبنوا في أريافهما قصوراً .

أنجبا سبعة من الأولاد ، كانوا زهاءً ، ونباتاً ، وحنيناً ، وحباً

***

وفي ليلة سوداء ، كالليل ظلاماً ، أو كالعتمة وحشة ؛

عاد حمدان إلى قريته بعد طول فراق

طرق باب منزلهم الأثري وهو يبكي ، وله نشيج يكان أن يقطع نياط القلوب

استقبلته زوجته بخوف وهلع

- إليكِ عني يا عائشة !

- خيراً يا أبا عمر ، فقد كاد قلبي ينخلع ،

فبالله عليك أخبرني عن سر هذه الدمعات ، وعن كنه هذه العبرات ؟

- .........

وجد أطفاله نياماً ، لم يستطع لحظتها أن يكبح جماح نفسه ،

فسقط على الأرض من هول المصيبة .

ارتفع نشيجه وبكاؤه

ضاقت به الأرض بما رحبت

- ما بالك يا عزيزي ، أخبرني ماذا دهاك ، فقد أشغت قلبي ، وحيرت فكري ؟!

- ........

لم يُرْعها أيّ انتباه ، فوقع المصيبة أفقده الإحساس ، والاتزان


***

تسارعت الأحداث ، وتوالت الأيام

وكثر الوالجون لبيته ، وتتابع المواسون له

وعلمت عائشة بالخبر الذي هزّ القرية ، وهزّها ، وهزّني وأبكاني .. !!

علمت بأنها أخت حمدان ( زوجها ) من الرضاع

تم طلاقها منه ، واعتبر أولادهما أبناء شبهة ، وأُلحقوا بأبيهم

وظلت عائشة في بيت زوجها السابق .. كأي أخت !


يا الله ..

لقد أظلمت الدنيا في وجه هذه الأسرة الصغيرة

بكيتُ لما سمعتُ قصتها ، كما بكى الكثيرون

تألمتُ لحال الأطفال ، ولحال عائشة الذي لا يوصف

فيا رب رحماك رحماك بهم ، ويا رب صبرهم ، واخلف لهم خيراً


ابن الـقزعــــة

jonur_pen
14-03-2004, 01:12 PM
ابن القزاعه
فعلا يالها من ماساه
ولكنه القدر وليس للانسان تحكم فيه
دمت متالق اخي الكريم
القلم الصغير

ابن الـقزعــــة
14-03-2004, 07:25 PM
شكرا لك من الأعماق ..

وشكرا لإطلالتك الخفيفة ..


ودمت محبا ..