PDA

View Full Version : آخر صفحات الديوان 00



الديوان
01-04-2004, 04:16 PM
لا أعرف كيف كان يمر الديوان هنا 00
أسراباً 00 أم خيالاً 000
أم أضغاث أحلام 00
ولكنكم مررتم بي سحابة 00
فازدهرت أحرفي 00
وسفيناًأنشأ الحياة
في صمت مرافي 00
كنتم بسمة نشأت في محراب شفتي 00
وصباً عذبة داعبت قلبي 00
كنتم أيها السواخر 00
صفحة راااائعة من صفحات الديوان 00
فالشكر كل الشكر لكل من هو صاحب فضل هنا 00
لن أشكر شخصاً بإسمه فأنسى أشخاصاً 00
وجلكم أولوا فضل عليّ 00
ألملم كلماتي لأنهي صفحات الديوان 00
ولكني لا أجيد غير كلمة
(((( الــــــوداع )))) 00
فالـــــوداع أعــضــاء الـســاخــر 00
وأسفـــي وإعــتذاري 00

لجين الندى
01-04-2004, 05:20 PM
ديـــــــــــوان
يا قارءة الأحرف المبطّنه...
الآن ...؟؟
عجبي!!!
ما تقولين أو تفعلين ها هنا؟؟!!

أجيبي ديوان...
أتدركين أحرف كلمة ( وداع) ما تعني..
أعلم صديقتي الحرفيّة الرائعة أنّكِ قد تغيبين قليلا...
لكن...
هل هذا يعني ما تقولين يا ديوان...

اسمعيني و و الله لست بالتي تكذب...
و أنا صائمة اليوم و أكتب قبل المغيب فاسمعي...
يا ديوان الحرف..
لم يأتِ اليوم لننطقَ بالوداع للحرف...
الساخر ليس السواخر..
الساخر هنا.. بنى في القلب كلمة. و همس فيها..
و هنا..
أُناس لهم عليكِ حقّ...
أنهم شاركوا في كلّ درب...

ديوان..
صدقيني... و كما قلت لا أكذب..
(( لم يأتِ اليوم بعد الذي فيه تقولين هذه العبارة القاتلة للروح ))

اسحبيها قبل أن تُرهق الروح و تعدمها..
أو قبل أن تسكب في حوض الفكر... ذرّة تشاؤم..

أختك التي و الله تحبّك
حنــــان

نوووزك
01-04-2004, 05:30 PM
لاااااااااااااااااااااااااااااااااااااا
لاااااااااااااااااااااااااااااااااااااا
ستوب
ستوب
ستوب

هيه انت بعقلك يا بنت


دندونه حبيبتي والله حرام تسوين كذا بروحك

أنتظرك

لجين الندى
01-04-2004, 05:42 PM
ديـــــــــوان
همسة في أذنك...
يسمعها ربّ العباد بحول الله..

((( يا ربّ يهدي سرّك و يهديك... و يخفف عنّك كل ضرّ و يحميك...
يا ربّ يرضى عنّك... و يوفق لك دربك.. و يحرسك من كل عين و شر...
و يخفف عنّك كل ضرّ و يرحمك..
و يجمعني و إياك يوم التلاق...
و يرحمنا في جنّات الخلد..

اللهم آمين
آمين
آمين)))

أختك
حنّوووووووون

أنين
01-04-2004, 05:51 PM
ديون تقصد انها تغيب فترة ثم تعود ان شاء الله
..
لا تفولوا على البنت ..
ديون الحرف والكلمة
لا يمكن ان تترك الساخر
تحياتي يا غالية

صخر
01-04-2004, 05:54 PM
نحن الذين نأسف لهذا الخبر أختي الفاضلة الديوان
كلما نتمناه ان يوفقك الله لكل ما يحب ويرضى

صخر
01-04-2004, 05:56 PM
نحن الذين نأسف لهذا الخبر أختي الفاضلة الديوان
كلما نتمناه ان يوفقك الله لكل ما يحب ويرضى ، وان تعودي لشدوك المحبب قريبا ..

الى لقاء

نوووزك
01-04-2004, 06:05 PM
دندونة الحبيبة
شفت كيف أنا كنت زعلانة ورديت بجفا
لا تلوميني لأنك قهرتيني موووووووووت
وكنت أنتظر كلمة صادوه في النهاية


حبيبتي أنا قد عدت من أجلك ولك هنا حيث الساخر
عدت لأنك وعدتني بتلك الوردة المخملية
عدت وفوراً أتيت لصفحتك علي أحظى بتلك الوردة
ولكن طهر لي أن صاحبة الوردة تعتزم الرحيل
فلا وردتها ولا همسها ولا بوحها سأجده بعد أن عدت

لماذااااااا يا دندون
ان كان السبب هو عودتي فاني أعلن الانسحاب من الان
ولو انني لا أجد أن لي معنى في البقاء هنا من دون تواجدك معي أيتها الحبيبة

أنا أعلم أيتها الغالية أن هناك سبب أقوى منك أجبرك على هذا القرار
ولكن أريد أن أذكرك ببعض الذكريات الجميلة


أختك أشجان هل تتذكرينها ؟؟
هل تتذكري وداعيتها؟؟؟؟
هل تتذكري ردودك على وداعيتها ؟؟؟؟
هل تتذكري ردودك على موضوع لجين الندى حنونة
الذي كتبته عن شجون؟؟

أنا ما زلت أتذكر كلمة لك كتبتها هناك:
لن أخرج من الساخر وسأبقى طويـــــــلاً

هل علمت لم قلت لك بأن هناك ما هو أقوى منك أجبرك على الرحيل
أنت وعدت حنان بالبقاء وها أنت تسحبي كلمتك الان

ديوان هل تسمعينني
اذهبي الى موضوع وداعية أشجان بلا زفرات وأقرأئي
تعليق الأخ النورس وبعدها الحكم للأقوى كلماته أو ظروفك


شئ آخر:هل استخرت ربك ؟؟؟؟؟

حبيبتي دندونة
ثقي بأنني ما زلت أنتظرك

------------------------
أتمنى أن يكون سبب وداعيتك هو:
انك راح تتزوجي قريب _مبروك يا عروسة_

واذا كان غير ذلك:
فأعانك الله على الفراق
وأعان الله قلوب محبيك أيتها الغالية
-------------------------
يا ضايق الصدر تعال وسع الخاطر...
...دنياك يا زين ما تستاهل الضيقة

--------------------------

ثقي بأني أنتظرك حبيبتي دندونة
أختك:نوزك:(

ابو طيف
01-04-2004, 06:17 PM
لااااااااااااااااااااااااا والـ1000ـف لاااااااااااااااااااااااااا




لا للوداع

اخوك // ابو طيف

==

نوووزك
01-04-2004, 06:28 PM
الهي أشهد أنني أحببتها
فيك فوفقها لما تحبه وترضاه
وفرج عنها كل مكروه

نوووزك
01-04-2004, 07:47 PM
مدري ليه كل ما أخرج من صفحتك أرجع تاني وأعود لك
امكن يكون:
الشوق ذابحني:m:
والأمل مجنني:m:
غريب هو سحرك الجذاب الذي ينادي علي أن تعالي
يا الهي كم أحبك غاليتي
----------------------

دندونة\
يبدو أنني لم أنتبه الى شئ ما
لم أنتبه الى توقيعك الذي يقول اذا رجوت المستحيل.......

وسألت نفسي بعد ذاك
أترى نحن نرجو المستحيل وهو عودتك؟؟؟؟؟؟؟
أم سنبني جسراً من الأمل على نهر من اليأس ؟؟؟

لا أدري.

حقاً لا أدري.
--------------------------------
هل
أنتظــرك
أولا أنتظرك

لكن بالتأكيد: أي ويل ميس يو ماي فريند:m:
-------------
ثقي بأنني لن أنساك من صالح دعائي
عند كل غروب
لأنني سأتذكرك حينها وأتذكر وداعيتك
وعند كل شروق
لأنني سأتذكرك حينها وأتذكر اشراقة ابتسامتك

عند كل غروب وشروق أنتظرك فكوني هناك
وستجدينني معك بقلبي ودعائي وشجني وشوقي
--------------------
نصيحة:ان هجرتنا وهجرت كل أحبابك هنا
فلا تهجري قلمك وبوحك الطاهرلأنه يحتاجك وتحتاجينه
اياك غاليتي أحذرك !!!هجره
----------------------------

في الختام:
كل ما عرفته أن هذا هو حال الدنيا
صدق عليه السلام(أحبب من شئت فانك مفارقه)

----------------------
تمنياتي لك بالسعادة يا ساكنة القلب الحبيبةm:
كل الود غاليتي
أختك التي تحبك:نوزك:(

(سلام)
02-04-2004, 04:40 AM
في أمان الله أختي

وربنا يرجعك بالسلامة إلا أن كان هذا لا يوافق رغبة هي أكثر ملائمة لك

دام الفضل بيننا

كل التقدير
أخوك
سلام

احساس
02-04-2004, 01:06 PM
:(

الحنين
02-04-2004, 03:26 PM
لن أقول وداعـا.. بل الى لقـاء...
بعد أخذ فترة نقـاهة شخصية.... وتعودين بكل قوة وابداع..
ويا جبل ما يهزك ريح.. ولا حيرة....

مع كل الود عزيزتى:nn

نوووزك
02-04-2004, 06:24 PM
:m:

نوووزك
03-04-2004, 07:50 AM
هل تذكرين
ذات مرة أرسلت لي توقيعي وختمتيه بكلمة دندونة
أنا ما زلت أذكره ولكن يا للأسف من فرحتي بدلا من أن أحفظه حذفته هلا أرسلتيه لي مرة أخرى أيتها الغالية
لتكون ذكراك بين يدي

jonur_pen
03-04-2004, 11:58 AM
الديوان القلم المضئ في ظلام الحروف
اختي الغاليهارجوا كما قال الجميع ارجو ان يكون سحابه صيف
واختي الغاليه لا نحتمل كل يوم واخر ان نفقد فرصه في الحياه
اختي ارجو ان تعودي في اقرف فرصه اختي الرائعه
اخوك
القلم الصغير

al nawras
06-04-2004, 05:00 PM
حنين الأب لابنته...
شوق الصديق لصديقته...
إفتقاد الأخ لأخته...
فخر المعلم بتلميذته...
حاجة التلميذ لمعلمته...
مرفقة بانحناءة شاعرً هَرِم لشاعرة في ريعان العمر...تحمل من هموم الأمة...ومن
آلام الواقع...ما لم يحمل منه هو إلا أقل القليل................. مؤخراً ...

كل هذا لك عندي وأكثر أيتها الإبنة الطيبة...وأرى أن لك في قلوب هؤلاء الذين سبقوني بالرد مثل ما عندي وأكثر...
فهل يسهل عليك أيتها الشاعرة الرقيقة أن تذهبي مخلفة في هذه القلوب التي تحبك في الله ولله...كل هذا الأسى...
أم هو مكتوب علينا أن نفارق من نحب...دائماً...

الديوان العزيزة:
أكثر ما يؤلم في الأمر أيتها الرقيقة الرفيقة...أن بابا(النورس) يدرك أن شاعرته العظيمة لا يمكن أن تأخذ قراراً كهذا من فراغ...أو لمجرد الهروب من...إلى...أنا
أدرك أن من كانت مثلك لا بد أن لديها من الأسباب ما ]رغمها على الغياب...أقول
(الغياب)...ولم أقل( الوداع)...فكلمة الغياب يقرنها القلب دائماً بِ...العودة
الرجوع...الإياب...
أما الوداع...فلا أجدني أسمعها إلا وإحساس مقيت بأنه لا لقاء بعدها يصاحبني...
إذاً...
فمهما كانت الأسباب...دعينا فقط نسميه غياباً لا وداعاً...ليبقى الأمل باللقاء موجوداً
في قلوب أصدقاء الديوان بأنها ستشرق ذات يوم من جديد بعد انقشاع الغيم...
فها أنا بعد غيبة طويلة أعود...لأنني لم أفكر أبداً أن أقول لكم أيها الأحباب وداعاً
...لا أجدها من حقي...قرار كهذا لا يحق لي إتخاذه وحدي...
بصراحة :
الساخر بلا الديوان مثل أم قيس بلا حنان:)
إذا كان هذا المثل المبتكر لتوه غير مفهوم فاسألي عنه حبيبتك وصديقتك وأختك
(لجين الندى)

يبقى أن أقول أيتها الطيبة...
تذكري دائماً أننا في انتظارك بكل الشوق والمحبة...دائما...دائماً
ولك علي عند عودتك أن أستقبلك بما يليق بشاعرة مثلك من القصيد.

ختاماً:
أيتها الديوان :((دعي الكلاب تنبح...والقافلة تسير...))

النورس
ر.ا.ح