PDA

View Full Version : (( بَسمَةُ الآمال ))



علي المطيري
05-03-2004, 09:58 AM
بسم الله الرحمن الرحيم


رؤىً تلوحُ على الجوزاءِ تزدهرُ....والجرحُ يرقبها شوقاً ويصطبرُ

تغفو على بسمةِ الآمالِ أغنيةً....عذراءَ ما مَسها يأسٌ ولا خورُ

عذراءُ من لحنها الآهاتُ واجمةٌ....والدمعُ في مقلةِ المحزونِ ينحسرُ

نوَّارةٌ في مغاني الكونِ حالمةٌ....من نورها جحفلُ الظلماءِ يندحرُ

وإذْ بها بنضارِ الحسنِ مائسةٌ....ما لليل والحزنُ ما لآهاتُ ما لكدرُ !

إني لأرقبها حيناً فيحملني....شوقي إلى عالمٍ بالنورِ يزدهرُ

إني أرى مجدنا البراقُ مبتسماً....خلفَ الظلامِ ونورُ الفجر يعتصرُ

فأرسلُ الطرفَ والآفاقُ معتكرٌ....من الرزايا وهل يثنيهِ معتكرُ ؟

وأسهمُ الحبِ لا تخطي مرافئها....تدمي الفؤادَ ولو أرخى لها الوترُ

أرسلتهُ ولهيبُ الشوقِ محتدمٌ....والدمعُ يسبقهُ حيناً ويعتذرُ

وأبحرَ القلبُ والأحلامُ أشرعةٌ....ونازحُ الحبِ في الأعماقِ مُدَّخَرُ

ما راعني طارقُ الأحداثِ يفجأني....أو عاصفُ الريحِ في الآفاقِ ينتشرُ

مُظناكِ يا ظبيةَ الآمالِ في أرقٍ....قدْ شفهُ الوِجدُ والأشواقُ والسهرُ

نُدماهُ في ليلهِ دمعٌ ومحبرةٌ....هذا يئنُ وذا بالشعرِ ينهمرُ

رؤىً تلوحُ وقد باحتْ مواجِدُنا....وأقلعتْ بجناحِ العاشقِ الصورُ

أُسائلُ النفسَ إن في وصلها أملٌ....أم أنها بستارِ البُعدِ تستترُ

رفتْ على خاطري الحسناءُ قائلةً....حُييتَ يا عاشقي والموعدُ الفجرُ

اليومَ آمالنا بالفألِ ننثرها....وحياً على مدمعِ الأشعارِ تستعرُ

آمالكم يا صَفي الروحِ نزرعها....ورداً على وجنةِ البيداءِ فالثمرُ

عطراً يَرُفُ على جُنْحِ الهُدى عَبِقاً....من راحتيهِ عبيرُ النِصرُ ينتشرُ

وغداً نزفُ طلوعَ الشمسِ في ألقٍ....وبسمةُ النورِ في الآفاقِ تزدهرُ



الميمان النجدي

12/1/1425

أنين
05-03-2004, 01:22 PM
نُدماهُ في ليلهِ دمعٌ ومحبرةٌ....هذا يئنُ وذا بالشعرِ ينهمرُ

رؤىً تلوحُ وقد باحتْ مواجِدُنا....وأقلعتْ بجناحِ العاشقِ الصورُ

أيها الليل الا انجلي
فعيوني لم تعد تحتمل السهرُ
ففيك تكثر ألامي وأحزاني
فلا بليلك راحماً ولا بظلامك يبصرُ
تحياتي لهذا الجمال

ابووعد
05-03-2004, 05:39 PM
اليومَ آمالنا بالفألَ ننثرها....وحياً على مدمعِ الأشعارِ تستعرُ

آمالكم يا صَفي الروحِ نزرعها....ورداً على وجنةِ البيداءِ فالثمرُ

عطراً يَرُفُ على جُنْحِ الهُدى عَبِقاً....من راحتيهِ عبيرُ النِصرُ ينتشرُ

وغداً نزفُ طلوعَ الشمسِ في ألقٍ....وبسمةُ النورِ في الآفاقِ تزدهرُ

لاهنت اخوي العزيز الميمان
ولاعدمناك
تحياتي لك يالغالي
ابووعد

ابو طيف
05-03-2004, 10:31 PM
الله الله

روووعه

تسلم يمينك


تحياتي

==

عبدالرحمن الخلف
05-03-2004, 10:50 PM
اليومَ آمالنا بالفألِ ننثرها....وحياً على مدمعِ الأشعارِ تستعرُ

أخي الفاضل الميمان

شعر يضج بفأل المؤمن .. ويبشر بطلوع شمس الحق ..

رغم قتامة الحقبة .. فما شيءٌ على الله بعزيز ..


أكبر فيك هذا النبض الإيماني المنهمر بين قوافيك ..



واسمحلي بتعديل (الفألَ) فحقها الجر ..



نسخة للروائع بعد اكتمال الردود ..


تحياتي ,,

جناح

علي المطيري
06-03-2004, 08:04 PM
أنين .

بارك الله فيك .

علي المطيري
08-03-2004, 08:23 PM
أبو وعد

بارك الله فيك .

وشكر الله لك مرورك العطر .

علي المطيري
11-03-2004, 08:32 PM
أبو طيف .

أنت الأروع بارك الله فيك .

عبد الله الشدوي
12-03-2004, 08:21 PM
السلام عليكم ورحمة الله

في الغالب فإن مشاركاتك تستثير قريحتي فهي كالعذب الزلال في نهار قائظ

ــ

يادمعة في مآقي الشعر تستعر .. فيك النقاء ومنك الطهر ينحدر

وفيك من همة الميمان عاصفة .. يذوب في همها همي وينصهر

إذا توسدت رمش الشعر شاردة .. فما نديماك إلا السهد والسهر

هلا ترقرقت فوق الحرف ضاحكة .. فقد دنا من غصون الغرقد الحجر
ــ
لك تحياتي وتقديري

واعجاااااااااااابي

(سلام)
13-03-2004, 02:31 PM
هنا يا ميمان ألهث

أغفر لي

دمت على الطيبة والنقاء والحبكة

أخوك المقصر
سلام

عبدالرحمن الخلف
03-04-2004, 06:07 AM
للروائع ..