PDA

View Full Version : قصتي مع طائر الغربة .. !!



هالـة
14-04-2004, 11:40 AM
<Center>استيقظت على شعاع قد رأى مدخلاً لحجرتي من شيء أشبه بالثقوب وقد ارتسمت على الحائط لوحة من بياضه أحلى من القمر ليلة البدر
ركضت إلى الخارج لأرحب كعادتي بالشمس التي أعددتها صديقتي ولألعب مع هاتيك الطيور التي تزورني دبر كل فجر
رأيت العصافير في السماء تسمو وتحلق بعيدة عن الذل الأرضي فهي تأبى إلا أن تكون شامخة وإذ بعصفور قد ملأت الألوان جسده حتى بات أشبه بوردة جوري طائرة يتجه صوبي ويقف على كتفي .. ظننته ليسمعني تغريده عن قرب ؛
على غير عادته كان صامتاً لا يتفوه بأي صفير ولا تغريد حسبته قد بات أخرساً إلا أني فوجئت عندما قال لي :
- صباحك معطر
- وهل باتت العصافير تتكلم في هذا الزمن الأغبر !
- آه لو تعلمين ما بال هذا الزمن الأغبر .. أكاد أختنق من شدة حرقتي وألمي !
- ولم أيها الطاهر .. العصافير كلها تغرد بأعذب الألحان لتبدي نفسها بأنها سعيدة .. وهيهات ألا تكون العصافير كلها سعيدة لكانت الدنيا أشبه بقبر يعيش في ظلمته أحياء

ألا ترى أصدقاءك بسعادتهم .. يرفرفون ويحومون ويغردون .. أنظرهم ..
- أغبياء وحمقى !!
- بل أنت الغبي والأحمق ، لقد حرمت نفسك من ألذ ما تملك .. فلن أتعب نفسي في تخيل عالم مليء بلاعصافير أمثالك .. دون روح ولا نفَس !
- يبدو أنك تشاطرينهم حماقتهم .. يا أيتها البشرية أنّى لي أن أتفوه بحرف دون أن أملك روحاً .. أم أنك جننت !
طأطأت رأسي حينها خجلاً من هذا الطائر السامي .. وإذ به يترك كتفي ويطوف حولي ثم يقف أمامي ويقول اجلسي !
جلست أمامه وبدأت أحادثه وكأنه بشر .. ثم اكتشفت أنه أسمى من البشر وأعقل !
كان الحديث خصباً .. وكانت لهجته أشبه بلهجة ثائر أبى إلا أن يعيش عزيزاً أردف قائلاً على ما سبق :
- وهل أنت سعيدة كهاتيك الطيور ؟!
- ولم لا طالما أني لا أعاني من مرض ولا أشكر من علة بحمد الله !
- اسمعي يا بنيتي ..
تعجبت عندما قال بنيتي فلم أكن أتوقع أن أكون يوماً ابنة لعصفور !
تابع قائلاً ..
- لقد كنا نحن جماعة العصافير هذه نعيش في مكان بعيد عن هذا المكان .. كنا نلهو ونتسامر .. ونلعب دون أن نكل أو نمل .. لقد كانت حياتنا مليئة بالحرية ...
إلى أن جاء ثلة من الصيادين ورأونا كثر .. فقرروا أن يجعلونا صيداً لهم .. لقد دارت حينها معركة صاخبة مدوية .. قتل منها من قتل وجرح من جرح ..
أردف بصوت أشبه بالأنين ..
ولقد حملت أبي بمنقاري هذا إلى الشجرة .. وسط زحام من الرصاص .. لقد كانت إصابته بليغة مما أدى إلى وفاته بعد سويعات .. لقد حفرت قبره بمخالبي هذه ودفنته

بجناحي هذين .. لم أفكر يوماً بأني سأعيش بعيداً عنه أو عن قبره إلى أن جاء الصيادون في اليوم التالي .. ويومها استشهد أخي الصغير .. وأخذوه معهم ..

فقررنا أن نهجر المكان .. فالعيشة مستحيلة في موطن كهذا .. واستقرينا هاهنا .. وهاهم هؤلاء الطيور يغردون وقد نسوا أننا على موعد مع القدر .. نسوا كل

شيء .. حتى آباؤهم وإخوانهم ربما لم يعودوا يذكرون أشكالهم ولا صفاتهم ..

وبغضب شديد .. وبصوت أظنه قد وصل إلى العالم أجمع :
أرأيتِ لم هم أغبياء وحمقى !!!



بكيت حينها على زمن أصبح فيه العصفور يرى الفضاء الشاسع سجناً .. بينما نعرّف سجننا الضيق بأنه "وطن" !!


qqq qqq qqq qqq

al nawras
14-04-2004, 11:44 AM
هالة:

أدبٌ راق هذا الذي قرأت

لك تحية إعجابٍ تليق بقلمك


النورس

سرنوه
14-04-2004, 12:41 PM
تسلميـن على المشاركه الجميله..

محب الفأل
14-04-2004, 01:00 PM
(استيقظت على شعاع قد رأى مدخلاً لحجرتي......
ركضت إلى الخارج لأرحب كعادتي بالشمس......
رأيت العصافير في السماء تسمو وتحلق..........)

كلمات تضج بالأمل والتفاؤل العذب تفتح للخيال أبوابا واسعة وأفياء رحبة للتحليق.
ثم يغتال الأمل المشرق سهام الغدر والظلم ليتحول الفأل شؤماً.
(إلى أن جاء ثلة من الصيادين ورأونا كثر .. فقرروا أن يجعلونا صيداً لهم .. لقد دارت حينها معركة صاخبة مدوية .. قتل منها من قتل وجرح من جرح .. )

اختي هاله كلمات جميلة رقراقه
دمت ودام فلمك العذب
تحياتي

نورتن
14-04-2004, 02:33 PM
الأخت هالة ..
بداية موفقة .. كل الشكر لك اختي على هذا النظم البديع .. :)

هالـة
14-04-2004, 11:19 PM
النورس
باقة شكر ارسلها لك فقد أدخلت السرور إلى قلبي بمرورك النقي
اسلم ؛
:)

هالـة
14-04-2004, 11:20 PM
سرنوه:)
شكراً لمرورك سلمك الله لأحبابك
تحيتي
:)

هالـة
14-04-2004, 11:23 PM
محب الفأل :)
صدقني هذا كثير على مجرد خربشات تمنيت لو يتقبلها مني هذا المنتدى الذي يعج بأروع خلق الله !
إلا أني سأشكرك
وأرسل لك تحيتي ..

مع باقة من المسك الممزوج بالعبق

فلتسلم

هالة

:)

هالـة
14-04-2004, 11:29 PM
نورتن
هذا ليس نظماً أيها الرائع هذا مجرد شيء من اللاشيء أحببت أن يكون فاتحاً لي فقد سمعت يوماً أنه أوشك الصغير بأن يبدو كبيراً فإذ به كبير


سلمت

ودمت برعايته تعالى

مع الود


هالة

sea_waves
15-04-2004, 12:41 AM
عزيزتي هالة ، رسمتي صورا رائعة في خواطرك " قصتي مع طائر الغربة"
على الرغم من من رسم هذه اللوحة الصباحية واستقبال النهار الجديد على أمل أن يحمل حلما ننتظره ان يتحقق ، الا أن هذه الصور تعج بالألم والحزن ....
وهي لوحة رُسمت لواقع حال حدث ، وهذا العصفور لا بد وأن يأتي يوما ليصبح حرا طليقا يحلق في أجواء الوطن .... ولا بد لأي قيد من أن ينكسر ...
وكل حق يرجع الى صاحبه بإذن رب العالمين ......

sea_waves
15-04-2004, 12:49 AM
عزيزتي هالة ، رسمتي صورا رائعة في خواطرك " قصتي مع طائر الغربة"
على الرغم من من رسم هذه اللوحة الصباحية واستقبال النهار الجديد على أمل أن يحمل حلما ننتظره ان يتحقق ، الا أن هذه الصور تعج بالألم والحزن ....
وهي لوحة رُسمت لواقع حال حدث ، وهذا العصفور لا بد وأن يأتي يوما ليصبح حرا طليقا يحلق في أجواء الوطن .... ولا بد لأي قيد من أن ينكسر ...
وكل حق يرجع الى صاحبه بإذن رب العالمين ......

هالـة
15-04-2004, 12:03 PM
<Center>سيأتي يوماً بإذن الله ..

وذلك عندما يأتي الصباح فالضوء والظل لا يجتمعان ..

أشكرك ..

:)