PDA

View Full Version : تحركات مشبوهه



محب الفأل
05-04-2004, 10:38 PM
نطق الصليب
فحسبته متبسما وإذا اللعاب لها صبيب
أمر غريب!
وجثا قريب
من ساحة الأحداث يستمع النحيب
ثم انبرى في معطف مثل الطبيب
في كفه اليسرى جهاز النبض
واليمنى قضيب
وبدا يفسّر في المسائل أو يجيب
أين الضحايا ؟
هل قضوا ؟
هل من مجيب ؟
هل فيهمُ رمق الحياة
فإن عندي بلسم لا لن يخيب
الداء عندي في الدواء فوصفتي سهم يصيب
**********
ومضى يحرر وصفة والحبر دمْ
القوم صرعى لا يهمْ
القوم عطشى لا يهمْ
القوم من جوع يلاقوا حتفهم.. ماذا يهم ؟
القوم غرقى في دماء جراحهم ..ماذا يهم ؟
ماذا يهم إذا الصبايا عريت ؟
ماذا يهم إذا النساء ترملت ؟
ماذا يهم إذا المحارم هتّكت ؟
ماذا يهم إذا المشافي أغلقت ؟
ماذا يهم إذا المدارس ألغيت ؟
ماذا يهم إذا المياه تعذرت ؟
ماذا يهم إذا الحياة توقفت ؟
**********
أمر يسير ....
إن الضحايا مسلمون…
ماذا يضير ..
دعهم كذا يتعذبون..
بل زد وكثف جرحهم
فدعاتهم لا ينطقون..
وولاتهم سكرا بنخب الحكم لا يتحركون..
وشبابهم أسرى الملاهي والمجون ..
وحياتنا لا تستقيم ولا يقوم لها حصون
إلا برفقتهم وزرع الضعف فيهم والوجل …
*********
فلقد حكى التاريخ في طياته أمر جللْ
أن الحفاة الغرل عاشوا في الدجلْ
أنسابهم هي فخرهم ..لا بالتعلم والعملْ
وبناتهم يئدونها تحت التراب بلا وجلْ
وديارهم إن أمحلت فديار جارهمُ البدلْ
قانونهم قانون غاب والقوي هو البطلْ
حتى استقر الدين فيهم واكتسوا منه الحُللْ
********************
خلعوا ثيابَ الجهل والطبع التليدْ
وعلى بساط الريح طاروا لم تحاصرهم حدودْ
ملكوا زمام الشرق حبا لا بالعساكر والجنودْ
بعثاتهم تجارهم كانت لهم نعم البريدْ
والغرب طاوعهم وصار لهم به عصر مجيدْ
ومن الشمال إلى الجنوب مرابع تبقى شهودْ
الكل يخطب ودهم والكل يستجدي يريدْ
وغدت حضارتهم هي الأولى وصرن لها عبيدْ
وضعوا أصول العلم ثم سعوا إلى طلب المزيدْ
وإذا المعارك أضرمت ألفيتهم مثل الأسودْ
لا الشيخ فيهم ينحني والعزم فيهم لا يبيدْ
وتضاءلت قدّامهم كل الممالك والسدودْ
*******************
ملكوا الديارْ
حتى تبين عندهم شبح الدمارْ
وبدت معاولهم تحرك باليمين وباليسارْ
وتحكمت بقلوبهم حب الحياة بلا اختصارْ
وغدوا عبيد الدرهم المصقول وانفتح الستارْ
نادوا بقومياتهم والدين يبدأ بانحسارْ
وتجزأت أوطانهم وتقلصت كل الديارْ
الكل يطلب دولة الكل حام للذمارْ
الكل حراس الفضيلة وهو يخشى الإنهيارْ
الكل سن مبادئ حتما وليست إختيارْ
الكل فحل في الخطابة رافع شعل المنارْ
الكل فذوا والبقية عنده صفر يسارْ
والناس في دوامة سلكوا طريق الإنحدار
***************
وهنا أتتنا فرصة قمنا نفتش عن هويه
صرنا نلملم جرحنا والفكر ينظر في القضيه
لابد كي نحيا هنيئا ان يكون لنا ضحيه
لابد من تفريقهم..لابد من نزع الحميه
الدين.. لا لن نستطيع..دروعه أبدا قويه
الفكر مطلبنا ومنه تصاغ أطباق شهيه
حرية تدعوا الشباب إلى ملذات هنيه
حرية موبوءة وشيت بألوان بهيه
فن وتمثيل ورقص والشباب له مزيه
لا يرغب التقييد يبغي الإنطلاق على السجيه
وإذا صرفنا فكرهم حزنا خيوط الجاذبيه
ونوثّق استحكامنا وتكون لعبتنا ذكيه
ونحرك الأسلاك بين دُما بألعاب خفيه
ونكون في الساح القضاة الأوصياء على البريه
****************
وهنا تفككت الطلاسمُ والرموز وما اختفى
وبدت لنا الأبعاد والمنظار من كدر صفا
لم تعرف الذؤبان يوما من طبائعها الوفا
وإذا الجِمال توهنت ذبحت بسكين الجفا
والمسلمون تحولوا عن منهج للمصطفى
وتداعت الأقوام حول قصاعهم كي تُغرفا
ابدا ولن يحلو لعباد الصليب الموقفا
إلا بهدم الدين والأخلاق قولا منصفا
ومن البلاهة ان يجيئ عدونا كي يُسعِفا
ولئن ظللنا في احتياجٍ ما استطعنا الإكتفا
سنظل نطعم دائما ما كان يُطبخ في الخفا
***************
والضعف ذل وانكسار في خضوع
وإذا استكانت أمة لم يغنها عِظَمُ الجموع
مثل الغُثا ذهبوا جفا لاخير يُرجى من ضريع
وسواعد الإنتاج أضحت بينهم أفواه جوع
عمدوا إلى اللذات يستجدونها من كل ريع
وتحولت دفء المشاعر عندهم وغدت صقيع
وأدوا مشاعل فكرهم واستبدلوها بالشموع
رقدوا انتظاراً للأوامر من يخالفها يضيع !!!
والله يأمرنا ((اعملوا)) إني أرى عملَ الجميع
فالسيئات بمثلها والفوز حتما للمطيع
جنات عدن صغتها للعاكفين على الركوع
********
سبحان ربي إن في قرآننا أسمى علاج
فيهِ شفاءُ الفكر من خللٍ يسوق إلى اللجاج
ويسوق هم الصدر حتما لو تعاظم لانفراج
وإذا المصائب أحكمت فهو الهدى وبه الخراج
دستورنا النبراس كا لمشكاة حطت في زجاج
كالكوكب الدري لا يخبوا على ضوء السراج
فعلام نهرب من زلال الماء نشرب من أجاج !!!
*****************
لكنها الأقدار والتاريخ يُقرأ للعبر
سيدور دولاب الزمان ويستجيبُ له البشر
وتعود للناس الحياةُ ليخبروك بما استتر
بشرى رسولِ اللهِ أنّ الدين يعلوا لو تضائلَ وانحسر
والعزةُ الكبرى لرب العرش يَحكُمُ ما أمر
وكذا الرسولُ ومن يسير بنهجِ محمودِ السير
فالله يجمع من شتاتٍ ما تبدد وانتثر
ونعود للدين الحنيف بقوةٍ لا تنقهر
ونتوّج استخلافنا للأرضِ في أبها الصور
فهو القدير بفضله وهو المعينُ لمن صبر
**************************
*************************
محب الفأل

محب الفأل
06-04-2004, 02:01 PM
سأعيدها للصفحة الأولى علها تجد مدحا أوقدحا
للإعزاء تحياتي

محب الفأل
10-04-2004, 12:10 AM
محاوله أخرى

الصـمـصـام
10-04-2004, 12:43 AM
محب الفأل
أعدها أخرى وأخرى وسنعيدها معك
مني أنا لن تجد قدحا بل مدحا
بوركت أيها الفاضل عل كل حرف كتبته
وزادك الله من عنده على نفسك الشعري الحارق والجميل في نفس الوقت

محب الفأل
11-04-2004, 01:44 PM
اخي الصمصام.....
حياك الله وبورك فيك.والله لقد اسعدني مروك الكريم.
وافخر بتعليقك الجميل. ومجاملتك الرقيقة.
كل من يكتب يعرض نفسه ونتاج فكره على الملأ ويحتاج الى معرفة رد الفعل والتقويم.بالإشادة او النقد .من كل مطلع خبير .
ا×ي الصمصام وقد جاءت الإشادة منك فهي وسام اعتز به
لك شكري وعظيم امتناني

المقدام 1
12-04-2004, 10:00 AM
الأخ العزيز محب الفأل

وأنا سأعيدها إلى الأعلى

ولن تجد مني إلا المدح

دمت لي أخاً عزيزاً

أخوك المقدام 1

نهر العوسج
12-04-2004, 10:52 AM
محب الفأل ايها الغالي .. سلام الله عليك
وأنا أقف لأسجل حضوري بين ربوع سطورك ..
وإني لأفخر بالوقوف بينها ..

أقم معنا حتى تحلو الحياة في زمن اللاحياة إلا بكم ..
دمت متألقا صدّاحا ..
أخوك
نهر العوسج

محب الفأل
13-04-2004, 01:22 PM
اخي المقدام .........
رفع الله من قدرك.
وأعلا منزلتك. وأوسع صدرك .
والله لقد زدتني شرفا وفرحا وحبورا
فمداخلتك الرقيقة آنست وجداني وقوة عزيمتي
منكم نستمد الطاقة ونقيم الإنتاج
دمت أخا عزيزا
ولك مني أسمى تحيه

محب الفأل
14-04-2004, 01:27 PM
أخي نهر العوسج........
دمت نهرا من العطاء المتدفق
انا من له الفخر بمشاركتكم الكريمه وتعليقكم النبيل.
من تعليقاتكم مدحا او قدحا نستلهم التجديد والتصحيح
ومعكم تحلو الحياة ويغرد البلبل الصداح
لك أوفى تحياتي

محب الفأل
17-04-2004, 10:42 AM
اشكر كافة الإخوه الذين شرفوني بمرورهم وتعليقهم
الذي اسعدني .واعتبره وساما أعتز به
ولكن لازلت أطمع في المزيد
للجميع تحياتي

الحنين
17-04-2004, 09:15 PM
بوركت يمينك أخى الكريم...
وكثر الله من أمثالك ..وسدد خطاك..





مع كل الود أخى الكريم
:nn

عدرس
18-04-2004, 08:23 PM
يعطيك العافية

:)

المجهوووول
19-04-2004, 02:53 AM
كلمات رائعة

محب الفأل
19-04-2004, 11:54 AM
اخي الحنين......
حياك الله واسعد بالك فلقد سعدت بزيارتك
ومرورك الكريم. الذي ازدانت به صفحتي كما تتجمل الليلي يأقمارها
لك تحياتي

محب الفأل
19-04-2004, 11:57 AM
اخي عدرس ....
منحك الله ماتتمنى وتأمل
مرورك اسعدني وشرح قلبي
لك في النفس منزلة
لك تحياتي

الغيبوبة
19-04-2004, 05:07 PM
أمر يسير ....
إن الضحايا مسلمون…
ماذا يضير ..

سلمت يدك يا محب الفأل....
ذكرتني بنكتة قديمة: سأل كوفي عنان بوش و بلير عن خطتهما للحرب على الإرهاب... فقال بلير: "سنقتل مليون مسلم.. و طبيب أسنان!!" ... فسأل عنان متعجباً: "و لم طبيب الأسنان؟؟؟!!!!" ... فقال بوش: "ألم أقل لك.. لن يسأل أحد على المسلمين"

!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

محب الفأل
19-04-2004, 05:29 PM
اخي المجهول....
مرور جميل ومشكور
اشكر لك خطواتك المباركه
لك تحياتي

فينيسيا
19-04-2004, 10:11 PM
محب الفأل
حروف شاهقة ..
نعتز بوجودها معنا ..


لا عدمنا تواجدك المميز


تحياتي لك

محب الفأل
21-04-2004, 12:25 PM
الغيبوبه ....
لآادري أقول أخي أ,و أختي ....ولكني أجزم بالقول ..وبضدها تتبين الأشياء
حماك الله من غيبة الضمير والحس والمشاعر
وهي متأججة فيك متقده والحمد لله
أخي هان المسلم على نفسه فهان على غيره
من يهن يسهل الهوان عليه
ما لجرح بميت إيلام
لك اسمى وأوفى تحياتي

محب الفأل
21-04-2004, 12:33 PM
فينيسيا ....
حضورك يشرفني وكلماتك الجميلة تسعدني
واطراؤك أفخر به
فأنا من يعتز ويغتبط بحضورك
لك من أجمل وارق التحايا

سرنوه
22-04-2004, 02:56 AM
أرسلت بداية بواسطة محب الفأل
سبحان ربي إن في قرآننا أسمى علاج
فيهِ شفاءُ الفكر من خللٍ يسوق إلى اللجاج
ويسوق هم الصدر حتما لو تعاظم لانفراج
وإذا المصائب أحكمت فهو الهدى وبه الخراج
دستورنا النبراس كا لمشكاة حطت في زجاج
كالكوكب الدري لا يخبوا على ضوء السراج
فعلام نهرب من زلال الماء نشرب من أجاج !!!
*****************
لكنها الأقدار والتاريخ يُقرأ للعبر
سيدور دولاب الزمان ويستجيبُ له البشر
وتعود للناس الحياةُ ليخبروك بما استتر
بشرى رسولِ اللهِ أنّ الدين يعلوا لو تضائلَ وانحسر
والعزةُ الكبرى لرب العرش يَحكُمُ ما أمر
وكذا الرسولُ ومن يسير بنهجِ محمودِ السير
فالله يجمع من شتاتٍ ما تبدد وانتثر
ونعود للدين الحنيف بقوةٍ لا تنقهر
ونتوّج استخلافنا للأرضِ في أبها الصور
فهو القدير بفضله وهو المعينُ لمن صبر
**************************


رووووووووووووعه......:x:

صخر
22-04-2004, 08:32 PM
هنيئا لنا بك أخي الكريم محب الفأل على هذه الرائعة الحقيقية التي شخصت الداء الذي تشكو منه الأمة المحمدية في وقتنا الحاضر ، ووصفت الدواء الناجع وهو بالرجوع الى الدين الحق ..

اجزل الله مثوبتك وزادنا واياك علما وهدى وتقى وصلاح

محب الفأل
24-04-2004, 02:35 PM
العزيزة سرنوه.....
سلمت أيها الأميرة الصغير
واشكر لك مرورك الكريم وتعبيرك الجميل
لك تحياتي

عبدالرحمن الخلف
26-04-2004, 03:01 AM
أخي الفاضل محب الفأل
ولازالت قوافيك تهطل علينا , فيها من الفكر أسماه ومن الشعر أعذبه ..

العواطف الإيمانية تضج بين جوانح المعاني , فتشع في الأرجاء رغم الأسى وحجم الكوارث المتتالية على هذه الأمة المكلومة الكسيرة ..


عنت لي بعض الملحوظات على مطولتك الجميلة لا تضيرها ولا تضيرك بشيء حتما :

قلت :
ملكوا زمام الشرق حبا لا بالعساكر والجنودْ
هنا إشكال عروضي وآخر تاريخي , أما الأول فـ(لا) زائدة على الوزن واقترح لتعديلها أن تقول :
ملكوا زمام الشرق حباً لا بِغزوٍ أو حشود

وأما الثاني فلا يصح أن نردد مقولة أن الإسلام انتشر بالدعوة دون السيف , فالجهاد ذروة سنام الإسلام والدعوة في تلك المراحل لم تكُ كافية وحدها لنشر الدين فكان لا بد من الجهاد ولكن بضوابطه المنسجمة مع تعاليم الدين الحنيف ..

قولك :
وغدت حضارتهم هي الأولى وصرن لها عبيدْ

إن كان الضمير في (صرن) يعود على (بقية الحضارات) المقدره فالصورة غير مكتملة والتركيب مختل ..

وقولك :
الكل حراس الفضيلة وهو يخشى الإنهيارْ
هذا المعنى لا يتمشى مع سياق الأبيات السابقة حيث لارابط بين تفكك الأمة وذلها وخنوعها الخ .. وبين حراسة الفضيلة فالسياق يقتضي العكس هنا ..


وقولك :
الكل فذوا والبقية عنده صفر يسارْ
لا أدري ماذا تقصد بـ(فذوا) هل ثمة خطأ إملائي أم ماذا ؟! هلا أوضحت ؟


وقولك :
لم تعرف الذؤبان يوما من طبائعها الوفا

إن عنيت بـ(الذؤبان) اللصوص أوالصعاليك فجميل .. إما إن كنت تعني بها جمع ذئب فلا تصح .. فجمع الذئب (ذئاب) كما أنه ليس بجمع جموع أيضا ..



أخي الفاضل ..

جميلة مفرداتك .. أخذتنا من أرضنا إلى سمائها .. ثم طارت بنا صورك إلى تضاريس المراحل في رحلة ماتعة للفكر والعين ..

فبوركتَ وبورك مسعاك ..

لك كل التقدير والتحيات ,,




ونسخة للروائع ,,




جناح

محب الفأل
26-04-2004, 12:44 PM
اخي صخر.........
هنيأً لي بتواجدك الكريم على صفحتي المتواضعة
فلك مني اجزل الشكر وأوفاه على مداخلتك الكريمه
آملا ان أكون عند حسن الظن وان يستمر اللقاء بك
لك خالص تحياتي

محب الفأل
26-04-2004, 12:50 PM
الأخ العزيز جناح.........
اسعدك الله وطيب فألك واعلم أخي انك اهديتني ما أحب وما اليه أطمح خصوصا في هذا النص حيث لدي فيه بعض الإشكالات التي كنت أرغب دراستها مع ذي بصر وبصيره وهو النقد للتقويم وهو مالمسته قي مشاركتك القيمه التي سأستفيد منها الكثير. وسأوضح وجهة نظري وسأنزل عند الصواب ان شاء الله ....
أولا ـ (ملكوا زمام الشرق حبا لا.....)
أما من ناحية الإشكال العروضي فأوافقك فيه فإن (لا) مع التنوين في حبا تمثل اشكالا وقد كنت في النسخة الأصلية أضع (لابالعساكر والجنود) بيت مستقل تلافيا لذلك ولم يكن مجديا . أما وقد فتحت لي باب التعديل مشكورا فأرى ان (لا)لازالت تحمل المشكلة نفسها وقد ظهر لي ان تكون(من غير غزو أو حشود)وهي أكمل عروضيا ـوان كان لايفتى ومالك في المدينه ـ
أما عن عدم صحة ترديد مقولة انتشار الإسلام بالدعوة دون السيف فلم ترد على البال مطلقا.
اما عن ذكر انتشار الإسلام عن الطرق السلميه ومايلمسه فيه من يصل اليهم من تعاليم وقيم تدعوهم الىالتفكير فيه بل تجبرهم على اعتناقه والهروب من جحيم معتقداتهم اليه فهذا فخر ومزية للإسلام نباهي ونفتخر بها لما يحمله من سماحة محببة لذوي الفطر السليمه مما جعل الفرنجه يطلبون النزول على حكم الإسلام في عهد صلاح الدين وقد أقرهم على دينهم بعد فتح القدس.
كما انه من المعروف ان انتشار الإسلام في بلاد المشرق كان بسبب الرحلات التجاريه والدعويه وحسن التعامل والصدق والأمانه ونحوا ذلك وقد خصصت بذلك الشرق بقولي (ملكوا زمام الشرق)
ولم يفهم من النص ما يكرس هذا المفهوم بأي حال من الأحوال وهو لايغفل فرضية الجهاد ومشروعيته وثماره. ـ واعوذاً بالله ان أكون من الجاهلين ـ
وتلحض في النص ما يلي : ـ
(واذا المعارك اضرمت
الفيتهم مثل الأسود
ثم في مقطع آخر ...
(والضعف ذل وانكسار في خضوع
واذا استكانت أمة لم يغنها عظم الجموع)
ومثلك يعلم ان الكاتب او الشاعر ينساق أحيانا مع الفكرة التي تدورفي رأسه أثناء الكتابه وقد تكون على حساب غيرها.
ثانيا الضمير في (صرن) يعود للمتحدث بلسان الحضارات الأخرى وأوافقك الرأي على ماذكرت وفي النفس منها شيئ وهي مما أحببت عرضه والإستفادة من آراء العارفين مثلك ولك تحيه
ثالثا الكل حراس الفضيلو وهو يخشى الإنهيار...
هو اشارة الى حال مجتمعنا العربي والإسلامي اليوم فكل دولة أودويلة تتشدق بالقول ببخدمة الدين والذود عن حماه مخاطبة للشعوب ـ استهلاكا ـ وهم من الداخل يخشون الإنهيار لهشاشة دعواهم وعدم الصدق في الخطاب والأمثلة حولنا كثيره يحارب الإسلام من كل الجهات لترقى القوميات وعند الخطاب الرسمي يبرز الإسلام وخدمته على اللسان دون الجنان اظهارا لغير المبطن وخوفا من الشارع ونبضه
رابعا ـ الكل فذٌ والبقية....
هو خطأ إملائي وهو استكمالا للسابق فيما ذكرنا عند تشدق المتشدقين بأنه حامي حمى الإسلام والبقية خونة مخادعين..........الخ
خامساً ـ لم تعرف ( الذؤبان) أيضا هي مما أشكل علي وقدرددته كثيرا ولم أوفق الى صياغة أحسن والمقصود هم الأعداء تشبيها بالذئاب وقد حشرتها ركوبا لمطية الضرورة الشعريه وان كنت لم أأنس بها
أخي جناح ..اعلم حفظك الله انك قد اسعدتني أيما اسعاد بنقدك الهادف بل انني لم أدلف لهذا المنتدى الرائع إلارغبة لعرض بضاعتي وتقييمها والإستفادة من كل ذي رأي سديد وان الكمال لله وحده كما أنني لست متخصصا في اللغة العربيه وان صدري يتسع للنقد الهادف بل هومطلب وان اختلاف الرأي لايفسد للود قضيه
أخيرا أكرر لك خالص الشكر والتقدير
ممتنا لك ولقلمك الرائع
لك تحياتي