PDA

View Full Version : الطاووس الشاعر



عيسى جرابا
14-05-2004, 04:49 PM
الطَّاوُوْسُ الشَّاعِر
شعر/عيسى جرابا
6/1/1425هـ

لَيْسَ بِالشَّاعِرِ مَنْ مَاتَ شُعُوْرُهْ
وَتَنَامَتْ بَيْنَ جَنْبَيْهِ شُرُوْرُهْ

وَكَمَا الطَّاوُوْسِ يَمْشِي نَافِشاً
رِيْشَهُ عُجْباً بِمَا تَحْوِي سُطُوْرُهْ

صَعَّرَ الـخَدَّ وَأَبْدَى جَفْوَةً
وَتَدَلَّى مِنْ مَآقِيْهِ غُرُوْرُهْ

وَزَهَا الطِّيْنُ عَلَى الطِّيْنِ وَكَمْ
صَدَّهُ عَنْ وِرْدِهِ الصَّافِي نُفُوْرُهْ!

كُلُّ شَيْءٍ غَائِبٌ مِنْ حَوْلِهِ
إِنَّهُ مَنْ شَغَلَ الكَوْنَ حُضُوْرُهْ

وَيَرَى أَنَّ الدَّيَاجِي مَا لَهَا
آخِرٌ إِلاَّ إِذَا شَعْشَعَ نُوْرُهْ

وَيَظُنُّ الشِّعْرَ يَسْمُو بِالـهَوَى
وَعَلَى جِيْفَتِهِ تَهْوِي نُسُوْرُهْ

مِلْءُ جَنْبَيْهِ خُوَاءٌ قَلَقٌ
بِهِمَا شِيْدَتْ عَلَى الزَّيْفِ قُصُوْرُهْ

وَبِعَيْنَيْهِ تَنَزَّتْ حَيْرَةٌ
رَضَعَتْ مِنْ نَهْدِهَا العَارِي أُمُوْرُهْ

لَيْسَ بِالشَّاعِرِ مَنْ لا يَرْعَوِي
أَبَداً لَوْ كَانَ لِلوَحْلِ عُبُوْرُهْ

إِنَّمَا الشَّاعِرُ مَنْ يَهْمِي عَلَى
مُجْدِبِ الكَوْنِ فَتَخْضَرُّ صُخُوْرُهْ

وَبِهِ الآمَالُ تَحْيَا كُلَّمَا
غَرَّدَتْ فِي مَسْمَعِ الدَّهْرِ طُيُوْرُهْ

إِنْ بَكَتْ أُمَّتُهُ الثَّكْلَى بَكَى
وَإِذَا سُرَّتْ تَغَشَّاهُ سُرُوْرُهْ

كَيْفَ يَنْأَى؟ مَـالَـهُ مِنْ عَاصِمٍ
إِنْ طَغَى الـخَطْبُ وَإِنْ مَاجَتْ بُحُوْرُهْ

إِنَّمَا الشَّاعِرُ إِنْسَانٌ وَمَا
قِيْمَةُ الإِنْسَانِ إِنْ مَاتَ شُعُوْرُهْ؟

وَإِذَا الشِّعْرُ مِنَ الـحَقِّ ارْتَوَى
عَبَقَتْ فِي عَالَمِ الطُّهْرِ زُهُوْرُهْ

أنين
14-05-2004, 10:13 PM
كم احسد اهل الافياء بهذة الدرر
عيس ..
ما اجمل حروفك وما اكبرها
وكاني قراء حكمة وليس شعر

سلمت بهذا الجمال وهذه الحكمة

طيف المها
14-05-2004, 10:14 PM
..الله تسلم..أيها الشاعر على أريحيتك..وهطولك..
فعلاً إنما الشاعر إحساس وروح..
وكلماته إنما هي وحيٌ من الحس والشعور والوعي..ولإدراك..
فكما يهزه عذاب الحب، يهزه ويحركه كل عذاب آخر مسه ، أو مسّ غيره
الشعر شعور وتعبير..
معاني وجمال وعذوبة..
لك تحياتي أخي عيسى..

(سلام)
15-05-2004, 05:45 AM
عيسى وهل يشبه عيسى ،، غير عيسى

قصيدة تقول أنا هنا

دمت بخير وعافية

أخوك
سلام

محب الفأل
15-05-2004, 09:16 AM
الأخ عيسى جرابا.....
الحقيقة انك شاعر قلت شعرا
ووصفت انسانا مرهفا
وتحدثت بلسان الشاعر الإنسان
أخي عيسى كأني بك تقول ان الشعر صنعة تخرج أحرفا رقيقه
لكنها تمر بمعامل الفكر وفلاتر النفس والوجدان وشخصية المتكلم
أو كـأني بك تريد ان تقول ان هناك من الناس من يتحدث بكلام موزون مقفى
له جرس وتفعيله وقد يطرب السامع ويطلب بذلك عزا ومنزلة أدبية واجتماعية
ولم يتحدث ببوح نفسه أوهم أمته أو مخاض مجتمعه .لم يرق لدمعة حزين اوثكلى
أويتفاعل مع نظرة بائسة تائة لاترمي الى شيئ يكتنفها الشرود ويحيط بها الضياع
وينطلق فقط مما يخدم أهدافه ويؤطر مكانته
ـ أخي ألاترى أنني قد أحلتها بحثا............
ذلك لجمال النص . واصابة الموضوع وقدرة الكاتب
لك رقيق تحياتي

بشائر النور
15-05-2004, 04:41 PM
رفيع يستحق الرفع

عيسى...... لك أحرف مشرقة بالبياض...والجمال

دمت على الخير والتقى

حشرجة الصمت
15-05-2004, 05:23 PM
.
.
http://www.theholidayspot.com/valentine/graphics/rose.gif
.
.
.
.

صُغتَ عذب الشعرِ فنّاً واعتقادا ..
و به غنّيتَ روحاً و فؤادا
...
هم أرادوكَ جماداً ميّتَ الـ ..
ـحسّ و الإدراكِ مسلوباً قيادا
...
هم أرادوكَ فؤاداً فارغاً ..
ليس يهتمُّ إذا مالحقُّ نادى !!
...
هم أرادوكَ جماداً من رأى ..
شاعراً متّقداً صار جمادا ؟!!
..........

لله درك من شاعر

لم أجد من رقيقِ الشعر ما أردُّ به على عملاقٍ مثلك ..
فطفقت أردد بعض ما أحتفظ به من شعرك ...
و هاهو الشعر ...
منكَ تفجّر نبعه و إليك قد عاد دفقه ..
و لك أعتذر لتعديلي في الضمائر ...
.
.
سيدي ..
في قولك ...

لَيْسَ بِالشَّاعِرِ مَنْ مَاتَ شُعُوْرُهْ
وَتَنَامَتْ بَيْنَ جَنْبَيْهِ شُرُوْرُهْ

و قولك ...

إِنَّمَا الشَّاعِرُ مَنْ يَهْمِي عَلَى
مُجْدِبِ الكَوْنِ فَتَخْضَرُّ صُخُوْرُهْ

وَبِهِ الآمَالُ تَحْيَا كُلَّمَا
غَرَّدَتْ فِي مَسْمَعِ الدَّهْرِ طُيُوْرُهْ

إِنْ بَكَتْ أُمَّتُهُ الثَّكْلَى بَكَى
وَإِذَا سُرَّتْ تَغَشَّاهُ سُرُوْرُهْ

كَيْفَ يَنْأَى؟ مَـالَـهُ مِنْ عَاصِمٍ
إِنْ طَغَى الـخَطْبُ وَإِنْ مَاجَتْ بُحُوْرُهْ

إِنَّمَا الشَّاعِرُ إِنْسَانٌ وَمَا
قِيْمَةُ الإِنْسَانِ إِنْ مَاتَ شُعُوْرُهْ؟

وَإِذَا الشِّعْرُ مِنَ الـحَقِّ ارْتَوَى
عَبَقَتْ فِي عَالَمِ الطُّهْرِ زُهُوْرُهْ


نقاءٌ باذخ !!!
و وصفٌ لشاعرٍ نقيّ الفكر صافيه
معدنه نفيس ..
يندر وجوده الآن ..
تدل حروفه على باطنه ..
يترجم شعور أمة ..
و يسطّر خلجات شعب بأكمله ..
فأين السبيل لمثله ؟؟

أتراه هو من يقول ..

لها عيون جمّة إنما ... أبعد من خطوتها لا ترى ؟

أم هو من يقول ..

أوَ لست معنا في السفينة كلّما
مالتْ دعونا الواحد القهارا ؟

إن لم تكنْ فاصعد إلى جبلٍ يقيـ
ـكَ الموجَ حين يجيئنا هدّارا

لله أنت و ما تسطره ..
كلماتك ترجمةٌ لنبضٍ يسري في عروق الأمة ..

.........

أما قولك أيها الشاعر ..

وَكَمَا الطَّاوُوْسِ يَمْشِي نَافِشاً
رِيْشَهُ عُجْباً بِمَا تَحْوِي سُطُوْرُهْ

صَعَّرَ الـخَدَّ وَأَبْدَى جَفْوَةً
وَتَدَلَّى مِنْ مَآقِيْهِ غُرُوْرُهْ

وَزَهَا الطِّيْنُ عَلَى الطِّيْنِ وَكَمْ
صَدَّهُ عَنْ وِرْدِهِ الصَّافِي نُفُوْرُهْ

كُلُّ شَيْءٍ غَائِبٌ مِنْ حَوْلِهِ
إِنَّهُ مَنْ شَغَلَ الكَوْنَ حُضُوْرُهْ

وَيَرَى أَنَّ الدَّيَاجِي مَا لَهَا
آخِرٌ إِلاَّ إِذَا شَعْشَعَ نُوْرُهْ

وَيَظُنُّ الشِّعْرَ يَسْمُو بِالـهَوَى
وَعَلَى جِيْفَتِهِ تَهْوِي نُسُوْرُهْ

أي تصوير متقن هذا ؟

وَكَمَا الطَّاوُوْسِ يَمْشِي نَافِشاً
رِيْشَهُ عُجْباً بِمَا تَحْوِي سُطُوْرُهْ

كثيرٌ هم ..
لا ندري ضمن أي جمع نصنفهم ..
فكل قصيدةٍ لهم تهدم ما بنته سابقتها ..
فلا يكاد يعلو لهم صرح .. و لا تقوم لهم قائمة

بل إن هناك من الشعراء من يظن نفسه يكتب ألغازا أو شفرات مبهمة ..
يُدخل يده في كلماتِ اللغةِ المبعثرة فيُخرجُ منها ما شاء الله أن يُخرج ..
فتشعر و أنت تقراُ نصه بأنك تقرأ نصاً أعجمياً تُرجم بطريقة فاشلة :p

و بعد هذا كله .. تجد حاله كما صورتموه ..

وَكَمَا الطَّاوُوْسِ يَمْشِي نَافِشاً
رِيْشَهُ عُجْباً بِمَا تَحْوِي سُطُوْرُهْ

هكذا القصيد أيها الشاعر و إلا فلا ..
بحقّ .. قصيدة من أجمل القصائد مضموناً و هدفاً ..

لك من التحايا أرقها ..
و من السلام أعبقه ..

و دمتَ نقاءً
.
.
.
حشرجة الصمت

al nawras
15-05-2004, 05:48 PM
(لا قول بعد ما قالت الحشرجة...)

أمتعتنا أيها الحكيم الشاعر...
لم أجد صفحة جمعت من الشعراء الفطاحل كما فعلت هذه الصفحة...
قلت لنفسي: فلتكوني بينهم ينوبك من طيب إجتماعهم نصيب.

نشد على أيدي من سبق...ونؤكد شهاداتهم بحقك

دمت بخير أيها الشاعر
أخوك
النورس
الذي حمد الله بعد قراءة قصيدتك أنه ليس طاووساً...!!!

الحنين
15-05-2004, 05:58 PM
قمـة لا أستطيع اعتلاءهـا سوى ..بالاعجاب الكبير..لقلمك أخى المبدع






مع كل الود

عيسى جرابا
16-05-2004, 09:12 PM
أنين

بل أنا والله الذي يحسد نفسه على وجود مثلكم في هذا

المنتدى الزاخر عفوا الساخر يقومون بالتشجيع بصورة

تدعو الكاتب للتجويد فيما يكتب...وتجعله لا يقنع بما

دون النجوم ما دام مغامرا...

أشكرك من كل قلبي...

تحياتي...

مســـــافر
17-05-2004, 07:25 PM
رااااائع أيها الشاعر العظيم

جميل ما تخطه يداك ..

ملأت أروقة الساخر بروائعك

دمت نقياً ..

مســــــافر

ملك القوافي
18-05-2004, 05:21 AM
أخي وأستاذي عيسى جرابا

لك مني صافي الود وجليل الأحترام على ماسطرته أناملك وصاغته قريحتك العذبه

لأنت بالفعل مبدع
وأنا أتصاغرأمام قامتك الشامخه وشعرك الساحر

فتقبل خالص محبتي
أخوك وتلميذك
ملك القوافي <<<<<<كما أراد أن يزعم ولكن هيهات هيهات لما يزعم

عيسى جرابا
19-05-2004, 02:31 PM
الأخت المبدعة طيف المها

كلماتك فيها عزاء لمن لا عزاء له , وثناؤك الجميل يجعلني

أصدق أنني بالفعل شاعر كبير...

أيتها الأخت الفاضلة , كلما اتسعت دائرة المعلوم اتسعت

دائرة المجهول , ولذلك يقضي الواحد منا وهو يشعر أنه

لم يحقق شيئا...

أشكرك على حسن ظنك , وطيب ثنائك ...

تحياتي...

عيسى جرابا
19-05-2004, 02:47 PM
أخي الحبيب سلام
سلامٌ عليك , ويا سلام عليك...

بل من يشبهك أنت أيها الحبيب في كريم طبعك , ودماثة أخلاقك...

أيها النقي , أشكرك على ما تفضلت به ...

تحياتي...

أبو العبادلة
20-05-2004, 02:13 PM
إِنَّمَا الشَّاعِرُ إِنْسَانٌ وَمَا
قِيْمَةُ الإِنْسَانِ إِنْ مَاتَ شُعُوْرُهْ؟

وَإِذَا الشِّعْرُ مِنَ الـحَقِّ ارْتَوَى
عَبَقَتْ فِي عَالَمِ الطُّهْرِ زُهُوْرُهْ



أديبنا الكريم : عيسى جرابا


تحية لقلمك العذب

وبثك الحي

وكلماتك المتوضئة

رعاك الله

ابن محمد
20-05-2004, 02:51 PM
أرسلت بداية بواسطة عيسى جرابا

إِنَّمَا الشَّاعِرُ مَنْ يَهْمِي عَلَى
مُجْدِبِ الكَوْنِ فَتَخْضَرُّ صُخُوْرُهْ

وَبِهِ الآمَالُ تَحْيَا كُلَّمَا
غَرَّدَتْ فِي مَسْمَعِ الدَّهْرِ طُيُوْرُهْ

إِنْ بَكَتْ أُمَّتُهُ الثَّكْلَى بَكَى
وَإِذَا سُرَّتْ تَغَشَّاهُ سُرُوْرُهْ

كَيْفَ يَنْأَى؟ مَـالَـهُ مِنْ عَاصِمٍ
إِنْ طَغَى الـخَطْبُ وَإِنْ مَاجَتْ بُحُوْرُهْ

إِنَّمَا الشَّاعِرُ إِنْسَانٌ وَمَا
قِيْمَةُ الإِنْسَانِ إِنْ مَاتَ شُعُوْرُهْ؟

وَإِذَا الشِّعْرُ مِنَ الـحَقِّ ارْتَوَى
عَبَقَتْ فِي عَالَمِ الطُّهْرِ زُهُوْرُهْ


[/B]
يا ذا الحروف النيرة ...
يا ألقاً وسط الملمات..
ياروحاً حية .. ونقية .. إذ ماتت أرواح
زادك الله نقاءاً.. وزادك حروفك المضيئة إشعاعاً ..
كيف بنا لو سمعنا إلقاءك المميز .. وصوتك الأنيق .. الذي يمتليء ثباتاً وصدقاً..!!

أخي
الشاعر المبدع حقاً ..
عيسى .. وياله عيسى ..
زادكالله من فضله .

صخر
20-05-2004, 05:35 PM
لله درك ما اروع ما كتبت أخي الكريم
تقبل خالص تحياتي وشكري

ديدمونة
21-05-2004, 02:39 AM
إِنَّمَا الشَّاعِرُ إِنْسَانٌ وَمَا
قِيْمَةُ الإِنْسَانِ إِنْ مَاتَ شُعُوْرُهْ؟
""""""""""""""""""""""""
عيسى جرابا ..
صوت يفيض عذوبة وإشراقا ..


أنا من قرائك ومتابعيك

دمت للساخر

قلم التحرير
21-05-2004, 07:47 AM
الشاعر عيسى جرابا

نعم ، صدقت لافض فوك

متعة وبهجة صاحبتني لقراءتي هنا

شكرا

موسى الأمير
21-05-2004, 07:10 PM
الشاعر / عيسى جرابا .. مبدع كيفما كتب ..

لقد ألقمت متسولي الشعر حرفاً أتى على أدمغة التنطع .. حتى أسال قيح التمرد ..

لك الله من شاعر ..

للروائع بعد اكتمال الردود ..

موسى ،،

عيسى جرابا
29-05-2004, 08:06 PM
محب الفأل
أيها العزيز ليتك واصلت بحثك فما أروع كلامك...

لم أصدق أنك تتحدث عني وعن قصيدتي؛ لذا أشكرك

من الأعماق أيها الحبيب...

تحياتي...

عيسى جرابا
29-05-2004, 08:11 PM
بشائر النور
أيتها الأخت الفاضلة لقد أسعدتني كثيرا...

رفع الله منزلتك في الدارين...
تحياتي...

عيسى جرابا
29-05-2004, 08:16 PM
حشرجة الصمت
أيها الشاعر الرائع لقد أسبغت علي وعلى قصيدتي من النعوت ما لا أستحقه وتستحقه...

أتراني كما قلت؟ أخشى أن أصدق فأخدع نفسي ...

أشكرك أيهاالحبيب من كل قلبي...
تحياتي...

عيسى جرابا
29-05-2004, 08:21 PM
al nawras
لك الشكر والحب يا نورس *** تطيب بمقدمك الأنفس
تحياتي أيها الحبيب...

عيسى جرابا
29-05-2004, 08:25 PM
الحنين
ولا أروع من تلك الكلمات التي أحيت في قلبي ما ذوى من آماله...
تحياتي...

عيسى جرابا
29-05-2004, 09:18 PM
مســـــافر
لقد سافرت بي بعيدا إلى عوالم من الذكريات أعادت بعض صباي

حين كانت الورقاء تساقيني بعض ألحانها...
تحياتي أيها الحبيب...

عيسى جرابا
29-05-2004, 09:21 PM
ملك القوافي
أي ريح أتت بك مضمخة بعبق الحب وأرج الصفاء...

كلما مررت تركت أثرا طيبا وهكذا الأوفياء...
أيها الأخ الحبيب تحياتي...

عيسى جرابا
29-05-2004, 09:26 PM
أبو العبادلة
جميل ما وصفت به قلمي وبثي وكلماتي...

أخي الحبيب حروفك من نور غمرت حروفي ألقا...
لك كل الود والاحترام...تحياتي...

عيسى جرابا
29-05-2004, 09:31 PM
ابن محمد
أيها الحبيب أطرقت خجلا أمام كلماتك المضيئة...

أشكرك على هذا الثناء الذي أخشى أن يصيرني طاووسا فتنطبق علي قصيدتي...
تحياتي...

عيسى جرابا
29-05-2004, 09:34 PM
صخر
وما أروعك أنت أيها الحبيب...
قلت وأقول إنه ليس لك من اسمك المستعار نصيب...
أشكرك من كل قلبي...
تحياتي...

عيسى جرابا
29-05-2004, 09:38 PM
ديدمونة
أيتها الأخت الفاضلة كلما أحس الكاتب أنه متابع أحس بعظم المسؤولية الملقاة

على عاتقه بصفته مسلما وكاتبا...

أشكرك من كل قلبي...
تحياتي...

عيسى جرابا
29-05-2004, 09:59 PM
قلم التحرير
ومتعة وبهجة صاحبتني عند قراءة تعليقك أيها الحبيب...

أشكرك من كل قلبي...

تحياتي...

عيسى جرابا
29-05-2004, 10:04 PM
أخي موسى الأمير
نحن في خندق واحد فلنمتشق سيف الأصالة في وجوه المارقين

من أذناب الحداثة...

أشكر لك حسن ظنك الدائم...

تحياتي...

عيسى جرابا
24-12-2004, 06:07 PM
للرفع

ليس

إلا

تجاوبا

مع

الحبيب

النورس

والحبيب

طارق المصري

تحياتي

للجميع

رذاذ
26-12-2004, 12:47 AM
سيدي الفاضل
أنت..
شاعر يدرك أين يخط حرفه
وكيف يضع أسطره
وأين يبنى أساسه
وألمس دوما في شعرك شعور الشاعر
الذي يعتريه الألم على الانحلال والهبوط الذي يدعى أنه شعرا
وماهو بالشعر!!

دمت بخير وجمال كجمال حرفك
رذاذ :)

عبـ A ـدالله
26-12-2004, 02:14 AM
عيسى جرابا



الشكرُ لك على رفعها ، ولمن طلب ذلك شكرٌ مضاعف

قصيدةٌ أحْكِمتْ فكرتُها ومُوسِقَتْ بُنيتُها فأتت راقصةً على أنغام الفكر



لم أكن قد أطلعتُ عليها من قبل ..

ربما - وهذا سر - لأني دائماً ما أذهبُ لقراءة تلك الفاتنة .. ( شذا النجوى ) .. فأنسى غيرها

وكلما هممتُ أن أخطَّ حرفاً وجدتُ أنه من الخير أن أسكت فهي فاتنةٌ فاتنةٌ فاتنة لا قول بحضرتها



تحيةَ إكبار

درهم جباري
26-12-2004, 09:00 AM
إِنَّمَا الشَّاعِرُ إِنْسَانٌ وَمَــا *** قِيْمَةُ الإِنْسَانِ إِنْ مَاتَ شُعُوْرُهْ؟

وَإِذَا الشِّعْرُ مِنَ الحَقِّ ارْتَوَى ***عَبَقَتْ فِي عَالَمِ الطُّهْرِ زُهُوْرُهْ

صدقت .. ولك الحب خالصا .

ماتم الفرح
26-12-2004, 10:40 PM
إِنَّمَا الشَّاعِرُ إِنْسَانٌ وَمَا
قِيْمَةُ الإِنْسَانِ إِنْ مَاتَ شُعُوْرُهْ؟

وَإِذَا الشِّعْرُ مِنَ الـحَقِّ ارْتَوَى
عَبَقَتْ فِي عَالَمِ الطُّهْرِ زُهُوْرُهْ
عيسى......
اي شعر حي الشعور هنا.... ايها الشاعر.......؟؟؟
دمت مطر شعر ...مليء بالحق....
ينبت في عالم الطهر زهورا....

$ ر و ا ا ا د $
27-12-2004, 12:19 PM
أسـتـاذي الفـاضــل

قـولك العـذبُ قد اجتـاح المـشـاعـر === مَـرَّ لَـمْ يَـحْتَـج إلى الإذْنِ مُـرُورُه

إنهـا الكلمــات التي لا تسـتأذِنْ ،، وحُــقَّ لهــا ذلـك ..

أقـلَـعَـتْ بقـوَّةٍ ، وهبـطَـتْ بـأمــانٍ
في مطـارات القـلـوب ..


دمت سـالـمـاً ..

نبض المطر
28-12-2004, 03:32 AM
إِنْ بَكَتْ أُمَّتُهُ الثَّكْلَى بَكَى
وَإِذَا سُرَّتْ تَغَشَّاهُ سُرُوْرُهْ
صدقت
إن الأمة بحاجة إلى السنان واللسان !!!
السنان واللسان !!
السنان واللسان معاً !
أصحاب القلم على عاتقهم مهمات صعبة قلّ من يحملها و صدق من قال إن القلم لا يهوي إلا بأجر أو بوزر !!