PDA

View Full Version : بعض من أهاتي



المقدام 1
16-06-2004, 10:24 AM
آه وكم لهذا القلب
من آهات لاتقال
آه وكم من زفرة تطلب الأحلام من ليلٍ مُحال
آه أيها السعداء
كيف لكم أن تسعدوا
من أين لكم كل هذا الخيال
آه نكتبها وآه نكتمها
وآه تشقى بنا ونحن أشباه الرجال

....................

آه وقد أرّخت الفواحش خمارها على وجه الصلاة
آه ولم نصلى وإن صلينا نقرناها الصلاة
آه وقد حسِبنا أن الصيام
جوع وعطش وطعام وحلاة
آه ولم نصم وإن صُمناه
جُدنا بالجوارح فى مضخات الحياة
آه وقد دب الفقر
فينا كدَبِّ الفيل السمين فى الفلاة
وما يدب الفقر فى قوم إلا بتعطيل الزكاة

....................

آه وقد أصبح العلماء تجَّاراً للكتب
وعلى شاكلة عوامهم يحبون المال والعقار والخُطب
آه وقد أصبحوا رجال دين لهم طقوس
وتصانيف ورُتب
لهم حاشية وحرّاسٌ و أزياء مطرزة بالمال والقصب
آه وقد عادت القوميات
وأحلام العرب
يريدونها وحدة للعروبة
وحدةً للعرق
وديناً للعرق
وهذا شيىء عجب

.....................

آه وقد نسوا أن الأسلام دين العالمين
أن الأسلام لا يفرق بين ألوان المسلمين
أن الاسلام للثقلين جِنَّاً وإنساً أجمعين
آه وقد هُجرت البساتين
وأصبح المزارعون مهندسين
آه وقد تركت اليد الخشونة
وركنت إلى نعومة الموظفين

..................

آه وقد أصبحنا جميعاً من علية القوم
آه ومارسنا أبَّهة الغنى وكتبنا على جفوننا نوم
وجلبنا العديد إلى بلادنا
ثم القينا عليهم العار و اللّوم
آه وقد سبحنا في تيار الغرب ثم
شكونا جهلنا بالعوم
آه ونحن نفتش عن ذاتنا
بعيدا عنها ونبحث عن شعرة رقيقة
وسط هذا الكوم

...................

آه وقد أصبح الجهاد إرهاباً خطير
وأصبح الدعوة فى الله من غابر الاساطير

آه وأصبح الفصل بين الدين والدنيا
ينادى عبر أفواه المشاهير

آه وقد أردناها حضارة وأرادوها قهراً
وتعبنا في هذه المشاوير

...............

آه وقد تظاهرت الشهوات فى الموانع
آه وقد تحرك الجموع لأجل الفن
ولم نسمع نبضهم تجاه شهداء الشوارع
وآه وأصبحت الخلاعة والرقص شرفا
لا يناله إلا فنان مخنّثٌ بارع

........................

آه وكيف نخرج الآه من وسط الخنوع
آه وقد بكى المهاجرون دماً
ولم تزرف حتى عليهم الدموع
آه وتضغط أمريكا علينا ولقد أقدنا
لها أصابعنا شموع

محب الفأل
16-06-2004, 12:12 PM
وآه وآه وآه.....................
تأوهات لاتنقطع وأنّات لها صدورنا لاتتسع
لو ضللنا نكرر الآهات تكرار الأنفاس شهيقا وزفيرا
لعاد لنا صداها ولما وصلنا لمؤداها
أخي المقدام
بارك الله فيك على ماسطرته بيمينك من إملاء نفس أبيه
وروح غيوره وهم يحترق من أجل أمتك ودينك
أنالك الله مبتغاك وحقق لك خير مناك وسدد على طريق الخير خطاك
تقبل أخي تحياتي

jonur_pen
16-06-2004, 01:48 PM
اخي الرائعه
المقدام1الاه اخي ما اجملها وهي تخرج من مواجعنا ونحن نضحك لها وهي تسخر منا بكل كبرياء ما اجملها وهي تحكي لنا مزلتنا ونحن نرها وكانها مسرحيه صامته لا نريد ان نعي معناها الذي يبدا من مواجعنا وينتهي بسحق كرامتنا الاه التي انطلقت لا تعبيراص عن مواجعنا وانما فراراً من هذه الصدور التي لا تحمل غير المزله والمهانه
دمت رائع اخي الكريم المقدام الاول

المقدام 1
17-06-2004, 09:31 AM
وآه وآه وآه.....................
تأوهات لاتنقطع وأنّات لها صدورنا لاتتسع
لو ضللنا نكرر الآهات تكرار الأنفاس شهيقا وزفيرا
لعاد لنا صداها ولما وصلنا لمؤداها
أخي المقدام
بارك الله فيك على ماسطرته بيمينك من إملاء نفس أبيه
وروح غيوره وهم يحترق من أجل أمتك ودينك
أنالك الله مبتغاك وحقق لك خير مناك وسدد على طريق الخير خطاك
تقبل أخي تحياتي
الأخ العزيز محب الفأل
يشرفني أن تكون أول من يرد على موضوعي
أشكرك على ردك الجميل أخي
دمت لي أخاً عزيزاً
أخوك المقدام 1

المقدام 1
20-06-2004, 02:38 PM
اخي الرائعه
المقدام1الاه اخي ما اجملها وهي تخرج من مواجعنا ونحن نضحك لها وهي تسخر منا بكل كبرياء ما اجملها وهي تحكي لنا مزلتنا ونحن نرها وكانها مسرحيه صامته لا نريد ان نعي معناها الذي يبدا من مواجعنا وينتهي بسحق كرامتنا الاه التي انطلقت لا تعبيراص عن مواجعنا وانما فراراً من هذه الصدور التي لا تحمل غير المزله والمهانه
دمت رائع اخي الكريم المقدام الاول
الأخ العزيز القلم الصغير إسماً الكبير قدراً
الرائع تواجدك بيننا أخي
شكراً لك ودمت بخير
أخوك المقدام 1

شهيد الإسلام
22-06-2004, 03:22 PM
آه وكم لهذا القلب
من آهات لاتقال
آه وكم من زفرة تطلب الأحلام من ليلٍ مُحال
آه أيها السعداء
كيف لكم أن تسعدوا
من أين لكم كل هذا الخيال
آه نكتبها وآه نكتمها
وآه تشقى بنا ونحن أشباه الرجال

....................

آه وقد أرّخت الفواحش خمارها على وجه الصلاة
آه ولم نصلى وإن صلينا نقرناها الصلاة
آه وقد حسِبنا أن الصيام
جوع وعطش وطعام وحلاة
آه ولم نصم وإن صُمناه
جُدنا بالجوارح فى مضخات الحياة
آه وقد دب الفقر
فينا كدَبِّ الفيل السمين فى الفلاة
وما يدب الفقر فى قوم إلا بتعطيل الزكاة

....................

آه وقد أصبح العلماء تجَّاراً للكتب
وعلى شاكلة عوامهم يحبون المال والعقار والخُطب
آه وقد أصبحوا رجال دين لهم طقوس
وتصانيف ورُتب
لهم حاشية وحرّاسٌ و أزياء مطرزة بالمال والقصب
آه وقد عادت القوميات
وأحلام العرب
يريدونها وحدة للعروبة
وحدةً للعرق
وديناً للعرق
وهذا شيىء عجب

.....................

آه وقد نسوا أن الأسلام دين العالمين
أن الأسلام لا يفرق بين ألوان المسلمين
أن الاسلام للثقلين جِنَّاً وإنساً أجمعين
آه وقد هُجرت البساتين
وأصبح المزارعون مهندسين
آه وقد تركت اليد الخشونة
وركنت إلى نعومة الموظفين

..................

آه وقد أصبحنا جميعاً من علية القوم
آه ومارسنا أبَّهة الغنى وكتبنا على جفوننا نوم
وجلبنا العديد إلى بلادنا
ثم القينا عليهم العار و اللّوم
آه وقد سبحنا في تيار الغرب ثم
شكونا جهلنا بالعوم
آه ونحن نفتش عن ذاتنا
بعيدا عنها ونبحث عن شعرة رقيقة
وسط هذا الكوم

...................

آه وقد أصبح الجهاد إرهاباً خطير
وأصبح الدعوة فى الله من غابر الاساطير

آه وأصبح الفصل بين الدين والدنيا
ينادى عبر أفواه المشاهير

آه وقد أردناها حضارة وأرادوها قهراً
وتعبنا في هذه المشاوير

...............

آه وقد تظاهرت الشهوات فى الموانع
آه وقد تحرك الجموع لأجل الفن
ولم نسمع نبضهم تجاه شهداء الشوارع
وآه وأصبحت الخلاعة والرقص شرفا
لا يناله إلا فنان مخنّثٌ بارع

........................

آه وكيف نخرج الآه من وسط الخنوع
آه وقد بكى المهاجرون دماً
ولم تزرف حتى عليهم الدموع
آه وتضغط أمريكا علينا ولقد أقدنا
لها أصابعنا شموع


أاااااااااااااااااااااااااااااه وألف أااااااه منك ومن أهاتك ماذا فعلت بك