PDA

View Full Version : أكَـاد أُجَـن ّ !



ward888
27-06-2004, 10:32 AM
أكَـاد أُجَـن ّ !


في حلكةِ الهم

وظلام ِالغم

وتوالي الألم تلوَ الألم ْ

صرخات ندمْ !

وصراعات نفسٍ في ليل قد جَـنْ

وهروباً مما سلف فهو كبير وجَـمْ

لابد من دواء ٍ يُسكن الأنْ

نلهث وراء كل ماهو للقلب حبيب لِـيَـحِن ْ !

أيُّ فارس يلعب هذا الدور بصدقٍ وفَنْ ؟

مَـنْ ياترى مـنْ ؟

بحثتْ ورد !

فما وجدت راحة للنفس عند غمها

من رضى الأمْ

فهذا الجرح قد التئمْ

وجوارحي كشمْـلٍ بالحب التَـمْ

يحنُّ !

يحن القلب لها يحنْ

لإبتسامتها وضمَّها

فَـلَكم الروح تئن ْ

فحضنها أمن ْ

ووارف ظِلْ

هي الأمل

هي الفجر

هي الفرج

ولذَّةُ بِرِّها

لذَّة السلوى والمَـنْ

*

شِعرُ رضاها به أدندن

عتاباتها ينحني لها رأسي

فَيَخِنْ

نصحها لي أجمل لحن ْ

ونظرات تأديبها ترتجف لها فرائصي

فترتخِ وتئن ْ

إشاراتها جرساً على مسامعي يرنْ

أمرها وطاعتها واجبٌ

فلألتزم ْ

*

هي باب الجنان

وعتباتها محط انتظاري

لحضور اللقاء

فلن انتظر قَـفّـلَها فلنْ

سأجتهد في برَّها

وألزم رقيق قدمها


وأقول لها :


آمـري فأنت الأم ْ


لأغمض عيناي لأقول لك ِ :


( تـــمْ )



فلذة كبـدكِ: ورد


http://www.moveed.com/data/media/130/Bab0561.jpg

محب الفأل
27-06-2004, 01:56 PM
ألأخت ورد....حماك الله
جميل ان يكتب الإنسان مشاعره ولواعج نفسه وبوح صدره
ويبقى ذلك من خصوصياته ينثرها ابداعا للقراء والمداخلين.
لكن اذا كانت الكتابه عن الأم فيشعر القارئ انه يتكلم بلسانه
ويبوح بمكنون قلبه ويتحدث بشجونه وهمومه ومشاعره
الأم ذلك المخلوق العجيب........
س كم على الأرض من أم في بني البشر فضلا عن المخلوقات الأخرى!!
والغالبية يجمع على صغره أمامها وطفوليته أمام حنانها
يكبر المرء وينتقل الى بيت آخر وينجب ويرأس بيته بل وموظفيه في عمله
واذا كان أمام أمه عادت به الأيام سراعا لطفولته طلبا لحنانها وشوقا لحظنها
ورغبة في رقيق عطفها .
اختي جزاك الله خيرا فلن استطرد فالكلام يطول ويحتاج الى فصول.
كلمات جميله ومعبره
وبوح صادق
فلك تحياتي

لون المطر
27-06-2004, 02:08 PM
السلام عليكم ورحمة الله

حفظك الله ورعاك اختي واستاذتي
ورد

حفظ الله امك واطال في عمرها

فهي حقاً تستحق هذه الكلمات

لك كل التقدير

أخوكم

nour
27-06-2004, 03:33 PM
هي الأمل

هي الفجر

هي الفرج

ولذَّةُ بِرِّها

لذَّة السلوى والمَـنْ


لكِ مني تحية أيتها النقية
نور

ward888
28-06-2004, 06:38 AM
ألأخت ورد....حماك الله
جميل ان يكتب الإنسان مشاعره ولواعج نفسه وبوح صدره
ويبقى ذلك من خصوصياته ينثرها ابداعا للقراء والمداخلين.
لكن اذا كانت الكتابه عن الأم فيشعر القارئ انه يتكلم بلسانه
ويبوح بمكنون قلبه ويتحدث بشجونه وهمومه ومشاعره
الأم ذلك المخلوق العجيب........
س كم على الأرض من أم في بني البشر فضلا عن المخلوقات الأخرى!!
والغالبية يجمع على صغره أمامها وطفوليته أمام حنانها
يكبر المرء وينتقل الى بيت آخر وينجب ويرأس بيته بل وموظفيه في عمله
واذا كان أمام أمه عادت به الأيام سراعا لطفولته طلبا لحنانها وشوقا لحظنها
ورغبة في رقيق عطفها .
اختي جزاك الله خيرا فلن استطرد فالكلام يطول ويحتاج الى فصول.
كلمات جميله ومعبره
وبوح صادق
فلك تحياتي

وجزاك وبارك فيك ورفع من قدرك
أشكر حضورك الكريم
ورد

انهار
28-06-2004, 07:31 AM
الــرائــــــعة…
ورد
من يشبهك من؟؟
مهما قلنا و كتبنا في حق الأم فنحن مقصــرين
أيـــتها الغالية أطال الله عمر والدتك ومتعك برضاها
تقلبي تقديري
أخــــتك
أنـــــــهار حــــرب

ward888
29-06-2004, 12:41 AM
السلام عليكم ورحمة الله

حفظك الله ورعاك اختي واستاذتي
ورد

حفظ الله امك واطال في عمرها

فهي حقاً تستحق هذه الكلمات

لك كل التقدير

أخوكم


بل قليل وتقصير مني في حقها
ومن يستطيع وصفها ؟

بارك فيك أخي الكريم ورفع قدرك ولاحرمك رضاها

ورد

عود الورد
29-06-2004, 02:20 AM
دائماً تعودين بما يبهج يا ورد

أطال الله في عمر والدتكِ ومتعكِ الله بكامل رضاها ..

تحياتي

طارق شفيق حقي
29-06-2004, 02:24 AM
سطرت كلمات بسيطة جميلة المعاني

شكرا لك

ward888
29-06-2004, 03:23 AM
هي الأمل

هي الفجر

هي الفرج

ولذَّةُ بِرِّها

لذَّة السلوى والمَـنْ


لكِ مني تحية أيتها النقية
نور

ولك أيضاًُ ..

زادك ربي رقياً أيها الفاضل االكريم

أختك ورد

القلب الكبير
29-06-2004, 02:01 PM
http://www.navis.gr/photos/images/river.jpg




أيا أمّي ..

أنا الوَلَدُ الذي أبْحَرْ ..

ولا زَالتْ بخَاطِرِه ..

تعيشُ عَرُوسَةُ السُّكّرْ ..

فكيفَ .. فكَيْفَ يا أمّي ..

غَدُوتُ أَباً ..

ولم أكْبرْ ! *


سلمت أختي الفاضلة .. أنت والشعر قاب قوسين أو أدنى ..

غير أني أستفهم عن قرابة عنوان الموضوع المستنجد ، بدفء المضمون الحالم الحاني ؟

يعبق الجمال والأدب هنا :) .

ويتألق دائماً .. نبل التوجّه وسمو القصد :).

رعاك الله أختي الكريمة :).


أخوك ..

برج المراقبة




* المقطوعة لنزار قباني .

ward888
29-06-2004, 09:13 PM
دائماً تعودين بما يبهج يا ورد

أطال الله في عمر والدتكِ ومتعكِ الله بكامل رضاها ..

تحياتي


عود الورد الحبيبة
دائماً وجودك يسعدني ياغالية
وينعش نفسي
بل أنت البهجة والنقاء والصفاء
لاتحرميني عبق عودك :)


ورد :m:

لجين الندى
29-06-2004, 11:47 PM
الغــالية و جدا ورد...
كم اشتقــت إلى صفحــاتك...
و أراني اليوم أرنو إليها لأجدها تتحدّث في أجمــل لوحة...
رقّة.. روعــة...
جمــال
و عذوبة الأم....

ورد...
أيتها الصديقة الــرائعة...
هناك الكثير من الكلمات التي لا أنساها لكِ...
و هناك الكثير من الجمال... الذي لا أنكــره فيكِ...

دمتِ ... و دامت لكِ أمكِ...
و دام النقــاء في موجــكِ

ورد... ســرقت توقيعك...و حمّلته أيضا في توقيعي..
أعجبنـــي فهو بالنسبة لي...
هــــــو...
شكـــــرا....

أختك
لجين الندى

عبدالرحمن الخلف
30-06-2004, 04:45 AM
ورد
ما أجمل تغريدك بعيداً عن السرب أيتها النقية ..

لقد قلبت الذكريات فقلت ذات ذكرى :

يا كهوف الذكريات

أين مني ..

باقة الأمس الموات

أين مني ..

خبز أمي واحتفالي بالفتات

يوم كنا كالفراشات ..

على الحقلِ من الفجر نطوف

يومها الأشجار ..

كانت ذات معنى .. يومها ذلّت قطوف

.....

ليتنا ندرك هذا السحر المنبعث من بين ثنايا أعز مخلوق

كم هو مؤلم أن نفقدها بينما نحن في لهونا غارقين وبعد أن نفيق نعانق السراب إذ لا مؤنس ولا رؤوم ولا حضن دافئ ..

تشبثي بها ياورد ما أمكنك ذلك .. فهي نعمة كبرى لايحس بها إلا من فقدها ..

اللهم اجمعنا بوالدينا في جنات النعيم ,,

كل التقدير والتحيات لحروفك النابضة أصالة وشموخا ..


جناح

ward888
01-07-2004, 12:40 PM
الــرائــــــعة…
ورد
من يشبهك من؟؟
مهما قلنا و كتبنا في حق الأم فنحن مقصــرين
أيـــتها الغالية أطال الله عمر والدتك ومتعك برضاها
تقلبي تقديري
أخــــتك
أنـــــــهار حــــرب


الغالية الموقرة كثيراً / أنهار
الأدب والذوق يخرج من شفتيك فيتقاطر شهداً على محبرتك ليسيل هنا ..
أحبك وأحترمك كثيراً أنهار :)
وأطال الله في عمرك في طاعته وعمر من تحبين ياغالية .

أختك الدعية لكِ بالخير : ورد :m:

ward888
01-07-2004, 12:43 PM
سطرت كلمات بسيطة جميلة المعاني

شكرا لك

حياك أخي الكريم
الشكر لله

ورد

محبة فلسطين
01-07-2004, 05:07 PM
آتي...واتصفح النقاء والجمال....!

ياه أنك بكل شيء جميلة يا سيدتي ورد...رعاك الله.....،


لا عدمنـاك...

جبــرني الله بك

أخــتك

محبة فلسطين

قـوت القلوب
02-07-2004, 05:19 AM
http://www.sadaq8.com/up/files/mlaak-1085080747.gif
عندما نحب ندون كلمات حبرها دم قلوبنا
بمن نحب ونعشق
فكيف لنا بأعظم مخلوقه على وجه الأرض
نرتجي ابتسامة الرضا وقبلت السماح منها

لن تكفي قواميس الدنيا لو ترجمت مشاعرنا لها
ولن تكفي دماء البشركلها لو تضحي من اجلها



حبيبتي في الله
( `•.¸
`•.¸ )
¸.•
(`'•.¸(` '•. ¸ * ¸.•'´)¸.•'´)
«´¨`.¸.* ورد*. ¸.´¨`»
(¸. •'´(¸.•'´ * `'•.¸)`'•.¸ )
...•´ `•.¸
`•.¸ )
¸.•’’ : ’’

اني لاهفو دائما ... واشتاق ... بما تحمله الكلمه من معنى لقرأة ماتخطينه لنا
من جمال وابداع وعذوبه في الكلمه والمعنى
أطال الله في عمرك وعمر من تحبين

جــ التحايا وأعذبها ــل
( مــ الـحزن ـلاك ))




http://www.sadaq8.com/up/files/mlaak-1088730726.jpg



http://www.sadaq8.com/up/files/mlaak-1085080747.gif

ward888
03-07-2004, 08:45 AM
http://www.navis.gr/photos/images/river.jpg




أيا أمّي ..

أنا الوَلَدُ الذي أبْحَرْ ..

ولا زَالتْ بخَاطِرِه ..

تعيشُ عَرُوسَةُ السُّكّرْ ..

فكيفَ .. فكَيْفَ يا أمّي ..

غَدُوتُ أَباً ..

ولم أكْبرْ ! *


سلمت أختي الفاضلة .. أنت والشعر قاب قوسين أو أدنى ..

غير أني أستفهم عن قرابة عنوان الموضوع المستنجد ، بدفء المضمون الحالم الحاني ؟

يعبق الجمال والأدب هنا :) .

ويتألق دائماً .. نبل التوجّه وسمو القصد :).

رعاك الله أختي الكريمة :).


أخوك ..

برج المراقبة




* المقطوعة لنزار قباني .








نعم ولازلنا صِغاراً رغم مرور الزمان .
***
تساءلت أيها الفاضل !!
(غير أني أستفهم عن قرابة عنوان الموضوع المستـنجد ، بدفء المضمون الحالم الحاني ؟)
ولِمَ ؟؟
عنواني استقطعته من الموضوع نفسه فكان ذلك .
***
بارك الله هذا المرور الرفيع .
أخي :
هل لي أن أسأل ؟
من أنَّى لك هذه المقطوعة لنزار ؟

تحياتي
ورد

أحمد المنعي
03-07-2004, 09:19 AM
نعم ولازلنا صِغاراً رغم مرور الزمان .
***
تساءلت أيها الفاضل !!
(غير أني أستفهم عن قرابة عنوان الموضوع المستـنجد ، بدفء المضمون الحالم الحاني ؟)
ولِمَ ؟؟
عنواني استقطعته من الموضوع نفسه فكان ذلك .
***
بارك الله هذا المرور الرفيع .
أخي :
هل لي أن أسأل ؟
من أنَّى لك هذه المقطوعة لنزار ؟

تحياتي
ورد
<center>

أسعد اللهم صباح الأحبة :)
أهلاً يا ورد :)
رائع كوول ما سطرتيه ، و عذب صافٍ :)
بالنسبة لما استشهد به الفاضل قلب المراقبة ، فهي مقطوعة من قصيدة لنزار أدرجتها مني أسفل ، و هي هدية ، و لا أتحمل أدنى مسؤولية عن محتواها كما أن رأي نزار لا يعبر بالضرورة عن رأي المنتدى :D:
.
.

خمس رسائل لامي
نزار قباني
<img src="http://www.christianbackgrounds.net/free/title-mothers%20day%20welcome.jpg" width=600 hieght=600]


1

صباح الخير .. يا حلوة..
صباح الخير .. يا قديستي الحلوة..
مضى عامان يا أمي،
على الولد الذي أبحر
برحلته الخرافية..
وخبأ في حقائبه..
صباح بلاده الأخضر
وأنجمها، وأنهرها، وكل شقيقها الأحمر..
وخبأ في ملابسه
طرابينا من النعناع والزعتر..
وليلكة دمشقية..

2

أنا وحدي ..
دخان سجائري يضجر
ومني مقعدي يضجر
وأحزاني عصافير، تفتش بعد عن بيدر
عرفت نساء أوروبا ..
عرفت عواطف الإسمنت والخشب
عرفت حضارة التعب..
وطفت الهند، طفت السند،
طفت العالم الأصفر..
ولم أعثر..
على امرأة تمشط شعري الأشقر
وتحمل في حقيبتها إلى عرائس السكر
وتكسوني إذا أعرى
وتنشلني إذا أعثر
أيا أمي .. أنا الولد الذي أبحر..
ولا زالت بخاطره
تعيش عروسة السكر
فكيف .. فكيف .. يا أمي
غدوت أبا .. ولم أكبر؟

3

صباح الخير من مدريد..
ما أخبارها الفلة؟
بها أوصيك يا أماه
تلك الطفلة الطفلة..
فقد كانت أحب حبيبة لأبي.
يدللها كطفلته..
ويدعوها إلى فنجان قهوته..
ويسقيها، ويطعمها
ويغمرها برحمته..
ومات أبي ..
ولا زالت تعيش بحلم عودته
وتبحث عنه في أرجاء غرفته..
وتسأل عن عباءته..
وتسأل عن جريدته..
وتسأل حين يأتي الصيف عن فيروز عينيه
لتنثر فوق كفيه ..
دنانيرا من الذهب..


4

سلامات..سلامات..
إلى بيت سقانا الحب والرحمة..
إلى أزهارك البيضاء..
فرحة " ساحة النجمة " ..
إلى تختي، إلى كتبي،
إلى أطفال حارتنا..
وحيطان ملأناها بفوضى من كتابتنا ...
إلى قطط كسولات
تنام ع لي مشارقنا..
وليلكة معرشة على شباك جارتنا..
مضى عامان.. يا أمي
ووجه دمشق ..
عصفور يخربش في جوانحنا
يعض على ستائرنا..
وينقرنا ، برفق، من أصابعنا..
مضى عامان يا أمي ..
وليل دمشق .. فل دمشق ..
دور دمشق ..
تسكن في خواطرنا..
مآذنها .. تضيء على مراكبنا..
كأن مآذن الأموي قد زرعت بداخلنا
كأن مشاتل التفاح تعبق في ضمائرنا
كأن الضوء والأحجار..
جاءت كلها معنا..

5

أتى أيلول أماه ..
وجاء الحزن يحمل لي هداياه
ويترك عند نافذتي..
مدامعه وشكواه
أتى أيلول أين دمشق؟
أين أبي وعيناه؟
وأين حرير نظرته، وأين عبير قهوته
سقى الرحمن مثواه..
وأين رحاب منزلنا الكبير. وأين نعماه؟
وأين مدراج الشمشير .. تضحك في زواياه؟
وأين طفولتي فيه ..
أجرجر ذيل قطته..
وآكل من عريشته
وأقطف من " بنفشاه "
دمشق . دمشق .
يا شعرا ..
على حدقات أعيننا كتبناه ..
ويا طفلا جميلا
من ضفائره صلبناه
جثونا عند ركبته
وذبنا في محبته
إلى أن في محبتنا قتلناه..


البرج الكبير :nn </center>

ward888
05-07-2004, 02:39 PM
<center>

أسعد اللهم صباح الأحبة :)
أهلاً يا ورد :)
رائع كوول ما سطرتيه ، و عذب صافٍ :)
بالنسبة لما استشهد به الفاضل قلب المراقبة ، فهي مقطوعة من قصيدة لنزار أدرجتها مني أسفل ، و هي هدية ، و لا أتحمل أدنى مسؤولية عن محتواها كما أن رأي نزار لا يعبر بالضرورة عن رأي المنتدى :D:
.
.

خمس رسائل لامي
نزار قباني
<img src="http://www.christianbackgrounds.net/free/title-mothers%20day%20welcome.jpg" width=600 hieght=600]


1

صباح الخير .. يا حلوة..
صباح الخير .. يا قديستي الحلوة..
مضى عامان يا أمي،
على الولد الذي أبحر
برحلته الخرافية..
وخبأ في حقائبه..
صباح بلاده الأخضر
وأنجمها، وأنهرها، وكل شقيقها الأحمر..
وخبأ في ملابسه
طرابينا من النعناع والزعتر..
وليلكة دمشقية..

2

أنا وحدي ..
دخان سجائري يضجر
ومني مقعدي يضجر
وأحزاني عصافير، تفتش بعد عن بيدر
عرفت نساء أوروبا ..
عرفت عواطف الإسمنت والخشب
عرفت حضارة التعب..
وطفت الهند، طفت السند،
طفت العالم الأصفر..
ولم أعثر..
على امرأة تمشط شعري الأشقر
وتحمل في حقيبتها إلى عرائس السكر
وتكسوني إذا أعرى
وتنشلني إذا أعثر
أيا أمي .. أنا الولد الذي أبحر..
ولا زالت بخاطره
تعيش عروسة السكر
فكيف .. فكيف .. يا أمي
غدوت أبا .. ولم أكبر؟

3

صباح الخير من مدريد..
ما أخبارها الفلة؟
بها أوصيك يا أماه
تلك الطفلة الطفلة..
فقد كانت أحب حبيبة لأبي.
يدللها كطفلته..
ويدعوها إلى فنجان قهوته..
ويسقيها، ويطعمها
ويغمرها برحمته..
ومات أبي ..
ولا زالت تعيش بحلم عودته
وتبحث عنه في أرجاء غرفته..
وتسأل عن عباءته..
وتسأل عن جريدته..
وتسأل حين يأتي الصيف عن فيروز عينيه
لتنثر فوق كفيه ..
دنانيرا من الذهب..


4

سلامات..سلامات..
إلى بيت سقانا الحب والرحمة..
إلى أزهارك البيضاء..
فرحة " ساحة النجمة " ..
إلى تختي، إلى كتبي،
إلى أطفال حارتنا..
وحيطان ملأناها بفوضى من كتابتنا ...
إلى قطط كسولات
تنام ع لي مشارقنا..
وليلكة معرشة على شباك جارتنا..
مضى عامان.. يا أمي
ووجه دمشق ..
عصفور يخربش في جوانحنا
يعض على ستائرنا..
وينقرنا ، برفق، من أصابعنا..
مضى عامان يا أمي ..
وليل دمشق .. فل دمشق ..
دور دمشق ..
تسكن في خواطرنا..
مآذنها .. تضيء على مراكبنا..
كأن مآذن الأموي قد زرعت بداخلنا
كأن مشاتل التفاح تعبق في ضمائرنا
كأن الضوء والأحجار..
جاءت كلها معنا..

5

أتى أيلول أماه ..
وجاء الحزن يحمل لي هداياه
ويترك عند نافذتي..
مدامعه وشكواه
أتى أيلول أين دمشق؟
أين أبي وعيناه؟
وأين حرير نظرته، وأين عبير قهوته
سقى الرحمن مثواه..
وأين رحاب منزلنا الكبير. وأين نعماه؟
وأين مدراج الشمشير .. تضحك في زواياه؟
وأين طفولتي فيه ..
أجرجر ذيل قطته..
وآكل من عريشته
وأقطف من " بنفشاه "
دمشق . دمشق .
يا شعرا ..
على حدقات أعيننا كتبناه ..
ويا طفلا جميلا
من ضفائره صلبناه
جثونا عند ركبته
وذبنا في محبته
إلى أن في محبتنا قتلناه..


البرج الكبير :nn </center>

جزاك ربي خير الجزاء أنت وقلبك الكبير !


تحياتي لكما : ورد

ward888
05-07-2004, 02:51 PM
الغــالية و جدا ورد...
كم اشتقــت إلى صفحــاتك...
و أراني اليوم أرنو إليها لأجدها تتحدّث في أجمــل لوحة...
رقّة.. روعــة...
جمــال
و عذوبة الأم....

ورد...
أيتها الصديقة الــرائعة...
هناك الكثير من الكلمات التي لا أنساها لكِ...
و هناك الكثير من الجمال... الذي لا أنكــره فيكِ...

دمتِ ... و دامت لكِ أمكِ...
و دام النقــاء في موجــكِ

ورد... ســرقت توقيعك...و حمّلته أيضا في توقيعي..
أعجبنـــي فهو بالنسبة لي...
هــــــو...
شكـــــرا....

أختك
لجين الندى


الغالية : لجين
أولاً : ورد (فدى) الحق .
وفدى كل غالي على قلبي
لكِ ماتريدين ياحنان :)
ليست القضية سرقة ولااختلاس إنما ود ونقاء .
،،،
عزيزتي :
إن كان الرحمن يسخر الحق على يدِ الضعاف أمثال ورد فهذا من جليل نعمه عليّ ياغالية .
وماخرج من القلب يصل مباشرة للقلب بلا استئذان فيارب لك الحمد .
وماأردت سوى صدق دعائكم لي .
بارك الله فيك ورفع من شأنك هنا .
في الدنيا .
وهناك في الآخرة .

دمتِ هيِّـنة ليِّنة .
أختك ورد

روح البنفسج
05-07-2004, 04:56 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

"أمي منذ أن غادرتني .. وغادرتك .. وأنا في حنين دائم وشوقٍ حارق
منتهى الحلم ومبلغ الأمل ،، أن أرتمي في حضنك وأبكي في ليلةٍ سرمديةٍ لا تنتهى"

qqq

الرائعة .. ورد

جزاك الله خير الجزاء عزيزتي ورزقك رضاه والفردوس
وحفظ الله لنا جميعاً أمهاتنا الحبيبات
أختكم المحبة في الله
الـــروح

ward888
06-07-2004, 01:39 PM
ورد
ما أجمل تغريدك بعيداً عن السرب أيتها النقية ..

لقد قلبت الذكريات فقلت ذات ذكرى :

يا كهوف الذكريات

أين مني ..

باقة الأمس الموات

أين مني ..

خبز أمي واحتفالي بالفتات

يوم كنا كالفراشات ..

على الحقلِ من الفجر نطوف

يومها الأشجار ..

كانت ذات معنى .. يومها ذلّت قطوف

.....

ليتنا ندرك هذا السحر المنبعث من بين ثنايا أعز مخلوق

كم هو مؤلم أن نفقدها بينما نحن في لهونا غارقين وبعد أن نفيق نعانق السراب إذ لا مؤنس ولا رؤوم ولا حضن دافئ ..

تشبثي بها ياورد ما أمكنك ذلك .. فهي نعمة كبرى لايحس بها إلا من فقدها ..

اللهم اجمعنا بوالدينا في جنات النعيم ,,

كل التقدير والتحيات لحروفك النابضة أصالة وشموخا ..


جناح

الأخ الفاضل / جناح
جبر الله كسركم بمصابكم
وبالرضى أجاركم
،،،
ومن لي غيرها بعد ربي إذ الدنيا تلتف حولي !
ومن لي بعد ربي غيرها إذ الهم أرقني !
هي بابي نحو الجنان ، وزادي للرحمن
وحدائي عند السفر بعيداً وعند فقد الخلان .

نعم هي لاغيرها
أمي وكفى .

أشكر مرورك
أختك ورد

ward888
08-07-2004, 08:45 AM
آتي...واتصفح النقاء والجمال....!

ياه أنك بكل شيء جميلة يا سيدتي ورد...رعاك الله.....،


لا عدمنـاك...

جبــرني الله بك

أخــتك

محبة فلسطين


غاليتي محبة فلسطين
لاأدري كيف أبدي سعادتي بوجودك هنا .. هنا بين خبايا أحرفي .
أرى النقاء بين أحرفك أنت وبياض قلبك .
أحسبك وربي حسيبك .
سلمك ربي من كل سوء وشر .
وبارك فيك أختي الغالية .
وجعل جبرك بغناك بفضله عمن سواه ياغالية :)



تحياتي وكثير توقيري محبة .

أختك ورد :m:

ward888
08-07-2004, 10:26 AM
http://www.sadaq8.com/up/files/mlaak-1085080747.gif
عندما نحب ندون كلمات حبرها دم قلوبنا
بمن نحب ونعشق
فكيف لنا بأعظم مخلوقه على وجه الأرض
نرتجي ابتسامة الرضا وقبلت السماح منها

لن تكفي قواميس الدنيا لو ترجمت مشاعرنا لها
ولن تكفي دماء البشركلها لو تضحي من اجلها



حبيبتي في الله
( `•.¸
`•.¸ )
¸.•
(`'•.¸(` '•. ¸ * ¸.•'´)¸.•'´)
«´¨`.¸.* ورد*. ¸.´¨`»
(¸. •'´(¸.•'´ * `'•.¸)`'•.¸ )
...•´ `•.¸
`•.¸ )
¸.•’’ : ’’

اني لاهفو دائما ... واشتاق ... بما تحمله الكلمه من معنى لقرأة ماتخطينه لنا
من جمال وابداع وعذوبه في الكلمه والمعنى
أطال الله في عمرك وعمر من تحبين

جــ التحايا وأعذبها ــل
( مــ الـحزن ـلاك ))




http://www.sadaq8.com/up/files/mlaak-1088730726.jpg



http://www.sadaq8.com/up/files/mlaak-1085080747.gif

هلا بك قوت قلبي :)
وصباحك خير
كيف حالك ياصديقتي
تسعدينني بوجودك ياقوت قلبي
وأطال الله في عمرك بطاعته ولكل من تحبين .

حفظك ربي وأسعد قلبك .
أختك ورد :m:

الجرح ينزف
08-07-2004, 11:09 AM
سلام عليكم

مرحبااا

اختي ورد... رااائع ماسطرتيه لنا في صفحتك البيضاء هذه ورائع احساسك المرهف هذا...

خاطرتك جميله جدااااا .. واكثر من رائعه ولكن يداخلها صوت الحزن كثيرااا...

سلمت اناملك والله لايحرمنا منكِ

شكرا

والله الموفق

اختكم

الجرح ينزف

ward888
09-07-2004, 12:48 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

"أمي منذ أن غادرتني .. وغادرتك .. وأنا في حنين دائم وشوقٍ حارق
منتهى الحلم ومبلغ الأمل ،، أن أرتمي في حضنك وأبكي في ليلةٍ سرمديةٍ لا تنتهى"

qqq

الرائعة .. ورد

جزاك الله خير الجزاء عزيزتي ورزقك رضاه والفردوس
وحفظ الله لنا جميعاً أمهاتنا الحبيبات
أختكم المحبة في الله
الـــروح



روح :)

أين كنتِ ؟
يعلم ربي أني افتقدتك !
وكدتُ اكتب موضوعاً في الرصيف سؤالاً عنك ياغالية ؟
لولا ردك هنا .
أرجو أنك بخير وفي خير .
أسعدتني مشاركتك .
وزاد سعادتي شعوري بأنك لازلت بخير بإذن الله .
،،،
سلم الله روحك من كل مكروه وسوء
وأقر عينك ببرِّ والديك .
ورفعنا بهما في عليين .

روح
لاتنقطعي .

أختك ورد :m:

ward888
13-07-2004, 03:51 PM
سلام عليكم

مرحبااا

اختي ورد... رااائع ماسطرتيه لنا في صفحتك البيضاء هذه ورائع احساسك المرهف هذا...

خاطرتك جميله جدااااا .. واكثر من رائعه ولكن يداخلها صوت الحزن كثيرااا...

سلمت اناملك والله لايحرمنا منكِ

شكرا

والله الموفق

اختكم

الجرح ينزف


غاليتي الجرح
كم إسمك يؤلمني
هوناً عليك نفسك ياغالية .
،،،
أختي أشكرك على مشاركتك الطيبة
وهل هناك ملجأ بعد الله سوي أمي
ألجأ إليه في كل وقتي
فرحي وحزني


تحياتي
وياهلا فيك
أختك ورد

أنين القلم
13-07-2004, 03:56 PM
ward888
أيتها الغاليــة ، القريبــة حرفـا ً
اراني مشدودة ً لحرفـك ، وابكي حينما أقرؤك ِ
هل لأني .. لا أجيد القراءة ، أم لأن دموعي تختفي خلف احرفــك
بمقدار ..... حب !!

كل الحب لك ِ غاليتي ..

أنين القلم /
تلك الصغيرة

نثيث
13-07-2004, 04:32 PM
و لو سكبنا أعمارنا كلها في نهر بر الوالدين لما أدركنا جميلهم علينا ،،

لك مني كل التحية ،،

ward888
20-07-2004, 11:35 AM
ward888
أيتها الغاليــة ، القريبــة حرفـا ً
اراني مشدودة ً لحرفـك ، وابكي حينما أقرؤك ِ
هل لأني .. لا أجيد القراءة ، أم لأن دموعي تختفي خلف احرفــك
بمقدار ..... حب !!

كل الحب لك ِ غاليتي ..

أنين القلم /
تلك الصغيرة


أنت هنا أنين
أفرحني تواجدك الرقيق أيتها الشفافة
تبكين حين تقرئينني !!
أقول لكِ السبب
اولاً : ماخرج من القلب يصل للقلب :)
ثانياً لأانك كما أسلفت شفافة .
هذا فحسب !

لاتحرميني هذاالتواجد
ورد :m:

ward888
20-07-2004, 11:37 AM
و لو سكبنا أعمارنا كلها في نهر بر الوالدين لما أدركنا جميلهم علينا ،،

لك مني كل التحية ،،



بالطبع !
لاحرمنا الله برهم وجليل دعاءهم


حياكِ
أشكر هذا المرور :)

أختك ورد