PDA

View Full Version : سرُّ المعنّى!!!



طيف المها
01-07-2004, 10:17 PM
سـتـبـقى في حـياتي ومـضَ بـرقٍ
وأبـقى في حــياتـك كالسـحـابِ

ويهمي القلبُ دوماً حـيثُ تسري
ويعشِـبُ وضع خـطوك في الترابِ

فأنت النورُ في صفـحاتِ دربي
جـلـيـسُ الحـرفِ تسمـو في كتابي

يموجُ الليلُ يحتضنُ الأماني
ويلـثمُ في الصباحِ شـذى انسكابي

صريحٌ في الهوى سري معنّى
صدى الأحلامِ شجـوٌ في رحابي

لك الإبـحارُ دوماً أين تمضي
لك الألحانُ وشـياً في الإهـابِ

سكبتُ الشـوقَ في كأسي شـراباً
وكان الوجدُ يطفـو في الشـرابِ

وسـاد الصمـتُ حين هـتفـت شوقاً
وماج الصوتُ لوناً كا لـخـضابِ

وأشـجى مسمعي رهـبانَ لـيلٍ
تـنادت إ سـمعـوا شـدو الخـطابِ

أصخـتُ السـمعَ حتى أرتويه
فجاءَ الرجعُ ، يأوي في الـثـيابِ


يسامرُ ضحكتي حـبٌ ولـيدٌ
ويـلـثغُ في السـؤالِ وفي الـجوابِ

فكمْ أصبحـتُ يوماً دونَ غـمـضٍ
وطـيـفُــك عابـقٌ رطبَ الرضـابِ

فــتغـفـو نـبضةٌ لـتراك حُلماً
وتصحـو في فـؤادي كالشـهابِ

عيسى جرابا
01-07-2004, 10:58 PM
الأخت/ طيف المها
جميلة هذه القصيدة
قرأتها وقرأتها وأحسست بجمالها...
ولعمري ما للمعنى من سر
والمعنى تفضحه عيونه...
تحياتي...

ابو طيف
02-07-2004, 02:44 AM
الله ياطيف المها


تسلم يمينك

قصيده رااائعه


تحياتي وتقديري لك

==

طيف المها
02-07-2004, 11:14 AM
حياك..أستاذي عيسى جرابا...
ماهذا الحظ الباذخ...هنا أيضاًً!!!
لاعدمتك...
أستنير بكل ملاحظاتك القيمة...
شكراً لك...دوماً..
تقبل فائق تحياتي...


عائشة

آية95
02-07-2004, 11:28 AM
طيف المها:
الشاعر مسؤول عن كل عصفور وكل نهر وكل فلاح وكل قصةحب
أما طيف المها فمسؤولة
عن كتابة الشعر في الساخر
وامتاع القراء
دمت مبدعة 00000000

الصـمـصـام
02-07-2004, 02:55 PM
لم أكن أحب المرور من هنا بدون معالقة لهذه الأبيات

لكن ماذا نصنع إذا استعصى علينا القصيد؟

تحياتي لقلم يشدنا دوما

محب الفأل
02-07-2004, 04:21 PM
لمبدعه طيف المها....
اينما يكون نصك نجد الإبداع مصاحباله مقترن به
فهنيئا له بصحبتك الكريمه
وهنيئا لنا بماى تنثريه ابداعا على صفحات المنتدى
لننهل من لذيذ المنطق وسهل المعنى
لك أيها الفاضلة تحياتي العبقه

صخر
02-07-2004, 08:19 PM
الله ، ما اروع ما كتبتي اختي الفاضلة طيف المها
ولا غرو ، فدوما نجد في رحابك التألق والابداع
لك خالص تحياتي وشكري

غريبفيمدينة
03-07-2004, 06:03 AM
لك الإبـحارُ دوماً أين تمضي
لك الألحانُ وشـياً في الإهـابِ


ولك انت الابحار في عالم الابداع

وقصيدة هي اللحن الرائع
الذي عزفتيه


دمت رائعة

طيف المها
03-07-2004, 01:00 PM
..أهلاً بك...
أبو طيف..ياضوء كل الصفحات..
مررت سهلاً..وحللت أهلاً..
نور الله عليك أخي..
تحياتي وتقديري.

طيف المها
04-07-2004, 03:17 PM
...حياك أختي آية..
لاخليت من كلماتك الرقيقة...
ومن روحك الجميلة العابقة..
حفظك الله..
دمت بخير
تقبلي تحياتي

طيف المها
06-07-2004, 01:39 AM
أهلاً بك أخي الصمصام.....
مرورك..هو القصيدة...
حياك الله
أضأت حيث حللت..
تقبل فائق الإحترام والتقدير

دمت بخير

طيف المها
07-07-2004, 02:32 PM
أهلاً بك أخي ..محب الفأل
هنيئاً...لكلماتٍ أنتم تقرأونها
هنيئاً لي بأخوتكم هنا..
هنيئاً لي بساحة الشعر هذه وساحة الشعراء..
حفظك الله أخي...
ودمت بخير دوماً
تقبل تحياتي وامتناني

(سلام)
07-07-2004, 07:38 PM
أسجل الإعجاب

توثيق للمرور والتأكيد على الإستمتاع

دمت بخير

أخوك
سلام

طيف المها
08-07-2004, 08:49 AM
حياك الله أخي صخر..
أنتم الإبداع هنا..
ونحن نتعلم منكم..
رعاك الله
ودمت بخير
تقبل تحياتي وامتناني

طيف المها
09-07-2004, 12:49 PM
دمت أخي غريبفيمدينة...
سيكون بحراً هادئاً......
شكراً على مرورك العذب..
أيها المبدع دائماً
دمت بخير .
لك تحياتي

مســـــافر
10-07-2004, 08:12 PM
طيف المها ..

شعر رصين ما قرأته ..

ينم عن مبدعة رائعة في عالم الشعر ..

حروفك تشعرني بالإرتياح حينما أقرأ ..

لله درك يا عائشه ..

تقبلي خالص الود ..

مســــافر ,,

آلاء...
10-07-2004, 10:36 PM
حضورفي صفحة المبدعة المتألقة والشاعرة طيف المها
تحياتي لك ولجديدك العطر
أشكرحرفك لأنني هنا
دمت بخير

طيف المها
11-07-2004, 03:57 PM
مرحباً بك أخي سلام..
وأسعدنا مرورك...
شكراً لك..أسعدتنا كلماتك الطيبة.
تقبل تحياتي وامتناني

طيف المها
12-07-2004, 03:26 PM
حياك الله اخي مسافر...
سعيدة بكلماتك الرقيقة..
جعلك الله في راحة بالٍ وسعادة..
هنيئاً لي بمرورك العطر..
تقبل خالص الود والتقدير
تحياتي..

عائشة

طيف المها
13-07-2004, 04:02 PM
أختي...العزيزة...
أشجان....
أشكر شخصك اللطيف...وعباراتك الجميلة..
وحضورك المزهر..دوماً في قلبي
شكراً لك عزيزتي..
حفظك الله ياغالية

دمت بخير تقبلي ودي

موسى الأمير
13-07-2004, 04:33 PM
طيف المها ..

خطوات حثيثة نحو الابداع ..

بسمت لي الحروف حين قرأت شعرك الناضج ..

لك تقديري ..

روحان " موسى الأمير "

طيف المها
14-07-2004, 02:49 PM
أنا من أهوى ومن أهوى أنا
نحن روحان...، حللنا بدنا
فإذا أبصرته..، أبصرتني
وإذا أبصرتني...، أبصرتنا....
.......................................
حياك الله ياسيدي..
ذكرتني بهذه الأبيات للحلاج..لعلها صحيحة
أسعدتني مداخلتك ورأيك..
بسمت لك الدنيا بكل خيرها..وأضاء لك طريق السعادة
لك مني خالص الشكر والعرفان
تحياتي

عبـ A ـدالله
08-10-2004, 02:46 AM
طيف المها

جميلـة هـذه الأغنيـَّـة

لامستُ فيها أموراً ..

وإني لأعلمُ أنَّ الشاعرَ ما عليه إلا أن يبدع .. وعلى القاريء أن يفهمَ كما شاء

شعرتُ رغم اختلاف الصور وتغيـُّرها من موضع لآخر

بوحـدة الموضوع

وهو البوح والتصريح بقوة خلقت من ذلك معاناة للسر والكتمان

( صريحٌ في الهوى سرِّي معنَّى )

:

من أول القصيدة جاء ذلك واضحاً رغم التشبيه الجميل

( ستبقى في حياتي ومض برقٍ .... وأبقى في حياتك كالسحاب )

فلا بُدَّ أن يُصرَّحَ البرقُ بضوئهِ والسحاب بمائهِ

اللهم إلا إن كان ذاكَ السحابُ جهاماً فهو كتومٌ لا يبوح بماء

لكن البيت الثاني سُرعان ما جاء مبادراً لنفي هذه الاحتمالية حيث همى قلب ذلك السحاب

( ويهمي القلبُ دوماً حيثُ تسري )

وعليه فلم يكن جهاماً البتة بل كان بوَّاحاً ماطراً

وبعد بوح السحاب بمائه جاء بوح البرق بضوئه

( فانت النور في صفحات دربي )

:

ثم قليلٌ من السكون مع أماني الليل

ولكن لا يلبث أن ينجلي الليل ولا ينسى قبل اختفائه أن يأخذَ نصيبه -لثماً- مما انسكبَ من شذى البوح مع بزوغ الصباح

( يموجُ الليلُ يحتضن الأماني .... ويلثمُ في الصباح شذى انسكابي )

:

ثم يأتي بيت القصيد

( صريحٌ في الهوى سرِّي معنَّى .... صدى الأحلامِ شجوٌ في رحابي )

:

الإبحار ، الألحان ، علانيةُ سكبِ الشوق وَطفو الوجد .. كلها امتدادٌ لسلسة البوح

وهنا أعجبني .. ويطفو الوجد .. إذ مثـَّلت عندي البوح

ولو كانت ..

وغاص الوجد ..مثلاً .. لمثـَّلت الكتمان .. ولأخرجتني من إطار القصيدة


( لكن .. هل نقول يطفو في .. أم يطفو على؟! ..

إن كان الصوابُ (على) فلابد من إعادة النظر في الشطر الثاني حتى يستقيم الوزن )

:

حتى الصمت حضر ليُسْكِتَ كل ما عدا بوح الشوق

واستمرت السلسلة .. هتفتُ شوقاً .. وماجَ الصوتُ

:

الكل مستمع حتى رهبان الليل .. بل حتى صاحب الصوت

( وأصختُ السمعَ حتى أرتويه )

:

ونقتربُ من الخاتمة فيأتي أروعُ بيتٍ - عندي- في القصيدة

( يسامرُ ضحكتي حبٌ ولـيدٌ ....ويلثغُ في السؤالِ وفي الجوابِ )

كم يحمل من السلاسة والبساطة وطهر التشبيه وحلاوته

وهنا أسِرُّ لطيف المها خاصة بأنه ذكرني بـ ( يعدُّ على أنامله ويغفو )

أهو طهر الطفولة الملامس للوجدان؟! .. ربما

:

يأتي بعد ذلك تصوير شيء من المعاناة

ثم يأتي الختام ليؤكد موضوع القصيدة

( فتغفو نبضةٌ لتراكَ حلماً .... وتصحو في فؤادي كالشهاب )

رفضتْ تلك النبضة أن تبقى نائمة ( كتومة ) وأصرت على أن تصحو صارخة كالشهاب

ألا يصرخ الشهاب ناراً في أثناء سقوطِهِ حتى وإن كان في أصله كوكباً وليس نجماً

خاتمة جاءت في رأيي في مكانها

إذ لو استمرت تلك النبضة في سباتها لهدمت مضمون القصيدة

لكن كان الختام مسكاً

--------

أختى الكريمة


أعتذر عن بعث القصيدة إن كان في ذاك ما يضرُّها

إلا أني نزلتُ قبرَها فسامرتها وما إن أردتُ الخروج إلا ورأيتها خارجةَ معي

أحسبُها أقتسمت شيئاً من روحي فعادت للحياة

فامنحوها مابقي لها من أجلٍ تقضيه على الصفحة الأولى

-------

أختي الكريمة

هـكذا جاء فهمي للقصيدة وهـكذا سكبته

( تقبلي صوابه واغفري خطأه )

-------


كل التحايا .. والكثير الكثير من التقدير


عبـ A ـدالله

أثل الدوادمي
08-10-2004, 09:34 AM
طيف المهـــا

للروعة حدود...!

وللجمال معنى...!

وللعبقرية مقياس...!

وللإبداع أشياء أُخرى

للإبداع

قلم...

عقل...

عاطفة...

خيال...

شعور...

صدق...

أوراقٌ بيضاء

وأحاسيسٌ بيضاء

هل تعلمين ياطيف المها أن ذلك كله ينام هنا

:

:

:

:

))) (((فأنت النورُ في صفـحاتِ دربي
جـلـيـسُ الحـرفِ تسمـو في كتابي

يموجُ الليلُ يحتضنُ الأماني
ويلـثمُ في الصباحِ شـذى انسكابي

صريحٌ في الهوى سري معنّى
صدى الأحلامِ شجـوٌ في رحابي))) (((

دمتي

أنا

طيف المها
08-10-2004, 10:57 AM
أخي عبدالله.....

لاتتتخيل مدى سعادتي...هذا الصباح...حين تصبحت بحروفك..أولاً

ثانياً..: في بعثك قصائد عزيزة على قلبي وتموت سريعاً
أخي..حتماً..لا تحتاج لإذنٍ ولا عذرٍ لتمر على أيً..من قصائدي..
وأين أنا لأحظى...بعين قارئة ، وذائقةٍ ناقدة ، وقلب حساس مرهف...وأدواتٍ متمكنة

قد اكتب قصائداً يدفعني لها النبض الصادق...لكنك...تضيف لها بذائقتك..شيئاً...أكتشفه...من خلالك..وبدونك
ماكنت...لأعيش القصيدة مرة أخرى ..وبخطوات أوضح...

قلمك ناقد حقيقي....
لست شاعراً..فقط..بل تملك أدواتك وحسك النقدي,,، وهو الشيئ الذي إن كنت أحسه ولكن أدواتي لا تمكنني منه
شكراً لك أخي على وقتك وجهدك...وبياض قلبك

حفظك الله وبعث لك كل الأفراح وماتتمنى

دمت كما تحب

تقبل مني التحية والكثير الكثير الكثير من التقدير

طيف المها
11-10-2004, 03:53 PM
طيف المهـــا

للروعة حدود...!

وللجمال معنى...!

وللعبقرية مقياس...!

وللإبداع أشياء أُخرى

للإبداع

قلم...

عقل...

عاطفة...

خيال...

شعور...

صدق...

أوراقٌ بيضاء

وأحاسيسٌ بيضاء

هل تعلمين ياطيف المها أن ذلك كله ينام هنا

:

:

:

:

))) (((فأنت النورُ في صفـحاتِ دربي
جـلـيـسُ الحـرفِ تسمـو في كتابي

يموجُ الليلُ يحتضنُ الأماني
ويلـثمُ في الصباحِ شـذى انسكابي

صريحٌ في الهوى سري معنّى
صدى الأحلامِ شجـوٌ في رحابي))) (((

دمتي

أنا


أخي أثل...
الجمال في حروفك ، والفرح بقلبي
االروعة في مرورك والسعادة في نفسي
شكراً لك بعدد الحروف...
دمت كما تحب..
تمنياتي لك بالخير
تحياتي وتقديري

المجهوووول
12-10-2004, 05:43 PM
<table border=2 background='http://zizooo.ws/data/media/73/dhahi019.jpg' bgcolor=#FFFFF><tr><td align=center valign=middle><br><table border=0><tr><td><center><font size=6 color=#E9DC94><font face=Arabic Transparent>سرُّ المعنّى!!! <br></center><tr><td><marquee direction=up scrolldelay=200 width=700 height=355><table border=0><tr><td><font size=5 color=#FF9999><font face=Arabic Transparent>سـتـبـقى في حـياتي ومـضَ بـرقٍ
<tr><td><font size=5 color=#FF9999><font face=Arabic Transparent>وأبـقى في حــياتـك كالسـحـابِ
<tr><td><font size=5 color=#FF9999><font face=Arabic Transparent>
<tr><td><font size=5 color=#FF9999><font face=Arabic Transparent>ويهمي القلبُ دوماً حـيثُ تسري
<tr><td><font size=5 color=#FF9999><font face=Arabic Transparent>ويعشِـبُ وضع خـطوك في الترابِ
<tr><td><font size=5 color=#FF9999><font face=Arabic Transparent>
<tr><td><font size=5 color=#FF9999><font face=Arabic Transparent>فأنت النورُ في صفـحاتِ دربي
<tr><td><font size=5 color=#FF9999><font face=Arabic Transparent>جـلـيـسُ الحـرفِ تسمـو في كتابي
<tr><td><font size=5 color=#FF9999><font face=Arabic Transparent>
<tr><td><font size=5 color=#FF9999><font face=Arabic Transparent>يموجُ الليلُ يحتضنُ الأماني
<tr><td><font size=5 color=#FF9999><font face=Arabic Transparent>ويلـثمُ في الصباحِ شـذى انسكابي
<tr><td><font size=5 color=#FF9999><font face=Arabic Transparent>
<tr><td><font size=5 color=#FF9999><font face=Arabic Transparent>صريحٌ في الهوى سري معنّى
<tr><td><font size=5 color=#FF9999><font face=Arabic Transparent>صدى الأحلامِ شجـوٌ في رحابي
<tr><td><font size=5 color=#FF9999><font face=Arabic Transparent>
<tr><td><font size=5 color=#FF9999><font face=Arabic Transparent>لك الإبـحارُ دوماً أين تمضي
<tr><td><font size=5 color=#FF9999><font face=Arabic Transparent>لك الألحانُ وشـياً في الإهـابِ
<tr><td><font size=5 color=#FF9999><font face=Arabic Transparent>
<tr><td><font size=5 color=#FF9999><font face=Arabic Transparent>سكبتُ الشـوقَ في كأسي شـراباً
<tr><td><font size=5 color=#FF9999><font face=Arabic Transparent>وكان الوجدُ يطفـو في الشـرابِ
<tr><td><font size=5 color=#FF9999><font face=Arabic Transparent>
<tr><td><font size=5 color=#FF9999><font face=Arabic Transparent>وسـاد الصمـتُ حين هـتفـت شوقاً
<tr><td><font size=5 color=#FF9999><font face=Arabic Transparent>وماج الصوتُ لوناً كا لـخـضابِ
<tr><td><font size=5 color=#FF9999><font face=Arabic Transparent>
<tr><td><font size=5 color=#FF9999><font face=Arabic Transparent>وأشـجى مسمعي رهـبانَ لـيلٍ
<tr><td><font size=5 color=#FF9999><font face=Arabic Transparent>تـنادت إ سـمعـوا شـدو الخـطابِ
<tr><td><font size=5 color=#FF9999><font face=Arabic Transparent>
<tr><td><font size=5 color=#FF9999><font face=Arabic Transparent>أصخـتُ السـمعَ حتى أرتويه
<tr><td><font size=5 color=#FF9999><font face=Arabic Transparent>فجاءَ الرجعُ ، يأوي في الـثـيابِ
<tr><td><font size=5 color=#FF9999><font face=Arabic Transparent>
<tr><td><font size=5 color=#FF9999><font face=Arabic Transparent>
<tr><td><font size=5 color=#FF9999><font face=Arabic Transparent>يسامرُ ضحكتي حـبٌ ولـيدٌ
<tr><td><font size=5 color=#FF9999><font face=Arabic Transparent>ويـلـثغُ في السـؤالِ وفي الـجوابِ
<tr><td><font size=5 color=#FF9999><font face=Arabic Transparent>
<tr><td><font size=5 color=#FF9999><font face=Arabic Transparent>فكمْ أصبحـتُ يوماً دونَ غـمـضٍ
<tr><td><font size=5 color=#FF9999><font face=Arabic Transparent>وطـيـفُــك عابـقٌ رطبَ الرضـابِ
<tr><td><font size=5 color=#FF9999><font face=Arabic Transparent>
<tr><td><font size=5 color=#FF9999><font face=Arabic Transparent>فــتغـفـو نـبضةٌ لـتراك حُلماً
<tr><td><font size=5 color=#FF9999><font face=Arabic Transparent>وتصحـو في فـؤادي كالشـهابِ</table></marquee><br><tr><td align=left><font size=5 color=#E9DC94><font face=Arabic Transparent>طيف المها</table></table>


كلمات رائعة

طيف المها
12-10-2004, 08:12 PM
...

حياك...سيدي...

المجهووول...

لست أعرف ما أقول...

لقد بُهرتُ وسعدتُ...وفرحتُ..وترددت كثيراً...

هذه أنا !!وهذه قصيدتي!!!!

ظهرت كأجمل ما أتمنى...

ممتنةٌ شاكرةٌ جهدك واهتمامك...

تقبل خالص التحايا وأعظم التقدير

لجين الندى
12-10-2004, 10:13 PM
طيف المهــا...
شعرٌ جميـــل
و معانٍ أجمــل....

و حضور موفّق لي أن قرأت ها هنا...


أشكر لكِ جميل عباراتك...

لكِ التحيّة و الشاي

:g:

أختك
لجين الندى
((أخــاف ذنوبي***و أرجـــو رحمتــك))
ر.أ.ح

طيف المها
13-10-2004, 01:26 PM
حياك أختي...
لجين الندى.....
أنا من سعدت بهذا الحضور...

وفقك الله ..
شكراً لك..
تمنياتي لك بالخير

hebaomar
30-07-2005, 07:44 PM
سـتـبـقى في حـياتي ومـضَ بـرقٍ
وأبـقى في حــياتـك كالسـحـابِ

ويهمي القلبُ دوماً حـيثُ تسري
ويعشِـبُ وضع خـطوك في الترابِ
***

أميرة الكلمة العــذبـة / طيف المها ..



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..



عندما " اقـرأ " لك إبداعاً ، وأراك " تنتنفسين " بوحاً ، وتشتعلين


شعراً ، تشدني في كتابتك صورة معينة تملأ حيز الوجود أمامي ..


صورة الشاعرة في إبداعاتك ..

المرأة في قصائدك " امرأة " تحب بمنتهى " الرصانة "


وقتها تصبح الكلمة من " المحبة الرصينة " بألف ألف كلمة ، وألف


ألف همسة ، والف ألف نظرة .. فما أعظمه من حب ، وما أروعها


من مشاعر



دومي مذهلة

المشوقة لنبض قلمك دائما

هبــة عمـر

أريج نجد
30-07-2005, 08:24 PM
جميلةٌ هيَ الأسرارُ
حينمـا تتزمّلُ بالـ ((( بـوحِ )))
:)
.
فتغفو نبضةٌ لتراكَ حلماً
................ وتصحو في فؤادي كالشهاب
.
يا للروعة
يا للفتنة ..!
.
ليهنكِ الشعرُ
أختــاه
.
.
لكِ التحيـةُ .. بقدر الجمـال
:)

طيف المها
30-07-2005, 10:22 PM
هبة عمر...

من أين جئت أيتها السحابة الممطرة..

أنت كالفجر الندي هنا في أفيائنا....

وكالشمس المضيئة على قصائدي..

لا أعرف ماذا أقول لك غاليتي غير أنك ..هبة من الله تسعدنا بلطيف عباراتها

وتبهجنا بحنو ذوقها وجمال لفتاتها الرقيقة

شكراً لك عزيزتي

لك الود والمحبة والتقدير

دومي بأجمل حلة وأبهى منظر

الخطيب
30-07-2005, 11:30 PM
جميل...جميل هذا الكلام
يا سيدتي
الخطيب