PDA

View Full Version : نصف الموت على ابواب القيـامـة



أنين القلم
06-07-2004, 12:17 PM
هناك حيث يرسم لوحاته الرماديــة على أكف ّ السحب الجربـاء ، ويرتعش ارتعاشتــه الأخيرة بين فصول الحيـاة السوداء ، ويكفّن آخر محطــاته بحبر اسود على عذريـة الورقـة البيضـاء ، ويختم معهـا مسـافة الحرف والحرف لينهي فصول الحكـاية .
_ آآآآه أخيرا ً انتهيت أنـا !!!
قالهـا مع تثاءبــة ٍ مسـائية قاحلــة من فم جاف ، أجرب !
لا يعرف للهواء طريقـا ً..
يتثاقل كـعادتـه ، يمشي بين ردهات المشفى الكئيب ، وهو يترنّم قائلا ً (ما شربت ُ كأســا ً علقميــا ً إلا كانت ثمالتــه عسلا ً )
يحمل بين ذراعــه كتــابا ً مرسوم ٌ عليـه صورة * امرأة شبـه عاريــة * وبجوارهــا *قلم* منكوس الراس > ربمـا خجلا ً من نصفهــا العاري ! أو اجلالا ً لذلك النصف الساتر !!!
واصل مسيرره فاتحــا فاه علّــه يشبع من نسمـات الهواء التي حُرم منهــا عند بوابــة الكفن ، في المسـاء شبه الأخير.
وجدها هنـاك ، في آخر ممرات السراديب ، نظر إليهــا باشتهـاء عجيب ، ورغبــة جامحــة بالامتزاج بهــا، عينــاه ترسلان البصر إليهـا ، وتحيطان بمساحات الظل بين جوانبهــا .
أجبــر قدمين على المسير ، قدماه المثقلان همـا ً وألمــا ً و..... حديد !!!!
أسرع إليهــا ، ليداعب بحواسّــه نواحيهــا ، ويرسل قبلات أحرفــه عليهــا مطرا ً ، ويرمي بجسده الممزق أشلاء ً ، والمـ* رقّـع * حديدا ً على مساحتهــا الأنثويــة ،
اسرع يحمل قدمين ، ويلتحف الهواء َ بساط ريح ، وهناك ، قبل أن يعانقهــا بــ .. نسمـة هواء !!
توقف الجلاّد الأكبــر ذو الوشاح الأبيض ، المغبّر سواد بطش أمـامه!
ليعيده إلى معتقلــه الــ .... مرضي ّ ...
ويحكم عليه للمرة الأخيرة ، بالموت الأخير !!
وقبل أن يواري عينيــه تراب الجفن !، قال ( الحب ّ سعادة ترتعش ) وأنـا ارتعاشة المســاء هنا ، عند بوابـة الموت ،
وسأقدّم أوراق مملكتي ، يوم قيـامة الحرف ،!
وقبل النهــاية بــ صورة !
وقف متأملاً إيــاها ، كانت ..... ورقــة ملطّخــة بخطيئتــه و.... مــــــــــــات !

5/ يوليو / 2004
هنـا حيث أنــا !

ward888
06-07-2004, 01:28 PM
أنين أيتها الشفافة :(
مالذي حدث !!
لأول مرة أقرأ لك مثل هذه المقالات !
،،،
أعجبتـني هذه القطعة .
(((أو اجلالا ً لذلك النصف الساتر !!!)))
ستر الله على أقلامنا حين تخلع عنها لباس الرفعة والحشمة .
غفر الله لي ولكِ .


ورد

أنين القلم
06-07-2004, 01:39 PM
ward888
.
.
اسعدني انك ِ هنــا ، تتابعين قلمي الصغيـر !
سيدتي ،،، ما الذي حدث ؟!
سؤال لا أدري له اجـابة ،، أو ربمـا لأنه مات مع ذلك العاشق للورقــة التي لطخها بخطيئة الكتــابة ..


شكرا لك ولــ

.
.
للحرف !!


أنين القلم //

صغيرة جدا

الحنين
06-07-2004, 09:18 PM
أنين القلم...ما هذا السواد المتقطر من حبرك عزيزتى...من بعد طول الغياب..


لك منى أجمل الود :nn

صخر
07-07-2004, 04:05 PM
أحمد الله على سلامتك أختي الكريمة أنين القلم

كالعادة نص معبر عن جزء واقعنا الانساني
لك خالص تحياتي وتقديري

(سلام)
07-07-2004, 07:37 PM
أنين القلم

جميل ورائع

أسلوب ولا أجمل

تتبع لخطى بشرية يصعب على من لم يكن فطناً أن يلم بكل هذا

دمت هنا بخير وعافية

أخوك
سلام

أنين القلم
11-07-2004, 09:52 AM
الحنين ...
أيتها القريبـــة ..
ربما هو سواد يقطـتر ، وربما ضوء شمس توشّح بالسواد لحظــة .

دمت ِ دوما هنا ,,,


أنين القلم //

صغيرة جدا

إسم مستعار
11-07-2004, 02:04 PM
أنين القلم .....
قال ( الحب ّ سعادة ترتعش ) وأنـا ارتعاشة المســاء هنا ، عند بوابـة الموت 0


سيدتي ..

هُنا سوف أعود ( فقط قليلاً كي يجتمع شتات أحرُفي )

شكراً لكِ .. للكلِمة 0

أنين القلم
12-07-2004, 03:14 PM
صخــر ،،
ايها الجليل ،
تتوه الأحرف هنــا ، حينما يختلق الحبر بالدمع ،، وبه الف ألف همســة ..
دمــاء تتناثر كزجاج متصاعد ..
هواااااءا ً ..


لك التقدير على المرور ..

أنين القلم //
صغيرة جدا

آلاء...
12-07-2004, 07:11 PM
حمدالله على السلامة
لي عودة مع الرائعة والحبيبة

jonur_pen
12-07-2004, 08:49 PM
انين القلم
ايها القلم الرائع الدي طالما حملنا مع معانيه الي اعنان السماء عجبا منك ايها القلم كلما تغيب تاتي وكانما تتعتق كلماتك فتزداد معانبها بهاء
الف شكر لك علي ما تهبنا من كلمات
ودمت رائع
القلم الصغير
حزن الطفوله

آلاء...
13-07-2004, 01:52 PM
///
أولاً حمداً لله على سلامتك سيدتي
اشتقنا لك هنا وهناك...
ومازالت تصر على أنها صغيرة!!
///
أميرة زعمت بأنها بالية
هل تعرفينها؟؟
اذن //ألقي عليها السلام
رغم أن فارسها قدألبسها تاجاً
ليقسم بأنهاالأميرة
ورغم أن بريق لمعان جواهرتاجها
قد أضاء لناالصفحات
الاأنها مازلت تصر على أنها
" بـــاليــــة"
مابها؟؟تلك الأميرة
هل تنتظر المُلك؟؟أم السيادة؟؟
ولم تنتظره طالما أنها هي المملكة بأسرها
أخبريها أنها قد أخطأت...
فهي أميرة القلم وملكته
////
ذات يوم امتطت جواد فارسهاالوسيم
فاحتضنته خاصرته
بيديها الجميلتين
وارتمت بوجهها المتلألئ
على أحضان ظهره
كانت خصلات شعرها
تحدث أنغاماًذات سيفونية رائعة
مع حفيف الهواء الطلق
فثار فارسها..ولم يستطع الصبر..
...سابق الريح...وتجاوز الجمال...وتخطى أعتاب الابداع...
ليصل بها الى مملكتها دون أن يراهما أحد
فيقبلها قبلة أبدية على وجنتيها المحمرتين
ليعلن بها أنها سيدته ومالكته الوحيدة
وتبتسم مقلتها الناعسة فتضئ مملكتهابنور ثغرها
وتقول بعد ذلك أنها بالية!!!
////
ذلك الفارس
...كان الحرف ...
ياأميرة

////
وقفت عند هذا كثيراً ..مبدعة..
*قلم* منكوس الراس
> ربمـا خجلا ً من نصفهــا العاري ! أو اجلالا ً لذلك النصف الساتر !
تلعبين بالحروف لعباً وتصنعين من الحرف لوحة
فدمت بهذا الجمال
////
تقبلي فائق مودتي
صغريتك/شجوووووونة

أنين القلم
13-07-2004, 02:42 PM
سلام /
مشرفي ، واستاذي ،،
تشرفني دوما بحضورك ،، المبهج ،
وأرنو أنــا بعينين مغلتين
لوهجـك / فأحيــا
بنور وجودك /


سلمت سيدي //
دمت َ ألقــا ً ..


أنين القلم //
صغيرة جدا

أنين القلم
14-07-2004, 02:18 PM
حرف مستعـــار .ز

سأنتظر عودتـك ايها الأستاذ الكبير
بــ احتراق الصبــر ،،
.
.
.

ســ أنتظرك سيدي /


لك كل التقدير

أنين القلم //
صغيرة جدا

إسم مستعار
15-07-2004, 01:34 AM
أنين القلم .....

وقبل النهــاية بــ صورة !
وقف متأملاً إيــاها ، كانت ..... ورقــة ملطّخــة بخطيئتــه و.... مــــــــــــات !

سيدتي .. وكأن ( فيصل أكرم )كان حاضِراً عندما لفظ نصك المُرتعش ألماً أنفاسه الأخيرة ..

هُزِمت على يدك الأماني

لاتقُل .. هذا زماني

لاتقل .. قد كان يحملني طويلاً

من ضلوعي

ثُم في ظهري رماني

هُزِمت على يدك الأماني

من قبل أن تأتي بمُفردة الحياة

وأنت تعرف .. سوف تقتُلك المعاني

قل إذاً .. ماتلك آونتي ، ولاهذا مكاني 0

شكراً لكِ .. للكلِمة

أنين القلم
16-07-2004, 12:18 AM
اشجان /
عزيزتي الغاليـة ،/، اشتقت ُ لك ِ ملئ الكون ,,,

اشكر لك حضورك ِ الأول ،،

وللثاني سأعود ..

أنين القلم //

صغيرة جدا

أنين القلم
19-07-2004, 02:46 PM
أيها القلم الكبير ،
حضور أمتعني ،، ووصول لحافة الجمال ،
سيدي ،، كن بخير كما أنت ،
دمت انت ..


أنين القلم /
صغيرة جدا

al nawras
19-07-2004, 04:11 PM
أنين القلم...أيتها الصغيرة :

أجمع الجميع على أنك ها هنا مختلفة...
عدت بعد غياب ومعك الجديد
أين كنت...؟
ألا تدلينا عسانا نعود بمثل ما عدت به...

في هذا تميز واضح
أستطيع أن أقول أنها قصة سترضي الطرفين
نحن وهم
أهل زمان ...وأهل الآن
هل ستأخذين على عاتقك مهمة إصلاح ذات البين بيننا وبينهم...؟

مشاركة فيها خلق
إلى الأمام أيتها الصغيرة

النورس
ر.ا.ح

رسام الغرام
19-07-2004, 08:05 PM
أنين القلم

أسجل أعجابي بقلمك آنستي

وستكون لي عودة مع رائعتك

رسام الغرام

آلاء...
19-07-2004, 09:33 PM
أيتها الرائعة
وأنا قد اشتقت اليك
فلا تطيلي الغياب علينا
أحبك وأعشق حروفك ولاأدري الى أي واد أسحق حين أكون بحضرة حروفك
أعلم أنك ستردين على هذه فلاتفعلي
هو مجرد شوق لاغير سوى
صغيرتك:نازك

أنين القلم
21-07-2004, 07:32 AM
أشجاني ،،
غاليتي العزيزة ،،
لازلت ُ أنتظر حضورك بين
//
كلي !!
وابحث عني بين أحرفك ِ أيتها الغالية ،،

أميرة بــ أنتِ ،، وجوادي هو حرفـك ِ الملتصق بحرفي !
نبضي أصداتؤه أنتِ ..
والصوت دوما يناجي ،، أنت ِ ..


أيتها العزيزة ،، افتقدتك جدا ،،، وبحثت ُ عنك جدا ،،
ووجدتك أكثر هنـا
/
في نبضي ..


دمت ِ أختا وحبيبة !!

أنين القلم /
صغيرة جدا ً

أنين القلم
21-07-2004, 02:37 PM
اسم مستعـار ،،
استاذي الجليل ...
كم من وقفة وقت ُ هنـا ، أنظر لنفسي ،
في أي مرآة كنت ُ !!
ربما على سطح بحـر الغوايـة !!!
مرور ٌ كثيرا ً ما أنتظره ،، وحضور ٌ يشعرني بالاحتراق كلما انتهى ..


شكرا لك ،، وللابد


أنين القلم ،،
صغيرة جدا

نـون الـثـامـر
21-07-2004, 06:47 PM
أنين القلم ...

ويل لي من قلم ...
حين يكون بين يدي من تصف نفسها بالـ ...
"صغيرة جداً "
وتكتب ماأقتطفه هنا ...
من نثرها ...


هناك حيث يرسم لوحاته الرمادية
على أكف ّ السحب الجرباء ،
إرتعش ارتعاشته الأخيرة
بين فصول الحياة السوداء ،
ليكفن آخر محطاته الجبرية
بحبر اسود ...
على عذرية ورقة بيضاء ،

ليكتب ...
ما شربت ُ كأســا ً علقميــا ً إلا كانت ثمالتــه عسلا ً

وعند بوابــة الكفن
وقبل أن يواري عينيــه تراب الجفن
قال: في الحب سعادة ترتعش
وأنـا ارتعاشة هذا المساء
ثم رمي بجسده الممزق
على مساحتها الأنثوية ،
أشلاء ً
ثم مات مع تثاءبة مسائية
لا تعرف طريقا ً للهواء ..


سيدتي ...
إلى قلمك الجميل هذا ...
صغير أنا
وإليك يطلب الأعتذار

بات بعد أن قرأ لك ...
قتيل حرفك ...

وقتيلك

أنين القلم
23-07-2004, 01:25 PM
النورس >> أستاذي الجليل هنا !!!
أهلا ومرحبـاً ..
شرّفت الحرف والصفحة والكون ،، باتساع ابتسامتي ،،
وبهجتي بزيارتـك !
أستاذي الجليل ،،،
أراني حين الزيارة أخرس ،، وأصمت ،، كي لا تضيع دموع فرحي بين أوابد الهذيان
فقط // سأصمت ،
ولك كل الود !!! ..



صغيرة جدا وابدا ،،
واليوم سعيدة كلي !!
أنين القلم

أنين القلم
27-07-2004, 12:07 AM
رسام الغرام //
مبدعنــا
مرور كريم //
وعزيز جدا عليّ ،،


سأنتظر مجيئك / فلا تتأخر ..


أنين القلم //
صغيرة جدا

أنين القلم
27-07-2004, 06:11 PM
شجوني العزيزة ،،
ما اسعدني أنا أراك ِ ها هنـا //
نمرحين بين أوراقي ،، وأروقـة قلبي ،،

ايتها القريبــة ..
اليوم سألتني ، ما الفرق بيني وبين الدم ;)
لن أجيب هنـا ...
فقط ،، أحبـك ِ جدا عزيزتي ..



لك ِ كل التحايا وأعذبهـا ..
ولي عودة ، مع كل أحرفـكِ هنا ,

أنين القلم //

صغيرة جدا !

طائر المنافي
27-07-2004, 06:51 PM
ذهبية الحرف
حنونته
وسيدته الصغيرة أنت

أجيء لأفرأ من قرأتني
وأوقع في صفحتها علامة تقول :
مررت
قرأت
دهشت

سأرفرف قريباً من هذا النبع حين أحط رحالي في عالم الأدب هذا

دمت على ما أنت عليه

طائر صديق

mrar@matnasim
28-07-2004, 11:38 AM
أحب أن أقرأ ما تكتبين
لا أعلم إن كنت ممن يرسمون!!
ولكن الصور المنسابة من قلمك تسحرني وتشدّني

أنتظر المزيد

عدنان

أنين القلم
28-07-2004, 01:47 PM
نون الثامر ...
اي ّ مرور هذا ؟!!
وأي ضيــاءٍ حلّ هنـا ..
أي بدر اكتمل بوهجـه ، وأي ّ ميلاد ٍ للأحرف كان هنـا ؟؟

أحرفي تلك الصغيـرة // بك صارت كبيرة ،
حينما جاءت بترتيبـك ،،
بميلاد حرفـك
بلمســة من بلسم تنظيمـك ...


بديع جدا سيدي //
ما اسعد أنين بهذا الكم من الراوائع //
ما ابهجها وانتم من يقرأ لهـا ...
لازلتُ في المشوار صغيـرة ..
وبـكم // أتنفّس الابداع ..


شكرا ً لحرف ٍ ابهجني مجيؤه ..

انين القلم //
صغيرة جدا

أنين القلم
04-08-2004, 10:04 AM
طائر المنـافي ..
توقيـتعك ..
وجودك .
حضورك

يعني الكثيـر .. اطلالــة . اراها كـ شمس ٍ لا تغرب ..
ونجم لا يعرف الأفول ,,,

كـ كل كلي .. افرح ..
وبـ بعض كلي .. ارفرف
والأخر ... أدهش واصمت .


كل الود ..

أنين القلم //
صغيرة جدا

adnantra
04-08-2004, 03:10 PM
أهيم بأسلوبك النابض شعرا
في كلّ مرّة أقرأ لك تغمرني سعادة لا مثيل لها
تصحبني رسوماتك العبقرية في رحلات لعوالم سحريّة
شكرا لك على إمتاعي
وتحيّة لقلمك الساحر

عدنان طرابشة

أنين القلم
06-08-2004, 02:47 PM
طائر المنافي ..
استـأذي ..
يسعدني جدا .. أن تقرأ لي ,. وأن تواري عيناك حرفي بشيئ من بريق وجودك ..


اشكر لـ ك حضورك ،، ومجيئـك ,,


أنين القلم //
صغيرة جدا