PDA

View Full Version : محاولات مقنّعة



لأجلك
29-07-2004, 02:10 AM
عفوا

لم يعد وهج الشمس يغريني!

و حقول الحنّون

و زهرة ياسمين

مثلي يغريه الظلّ

و برد تمخّض العتمة

حيث لا تملك الالوان اي سلطة!

و كلهم بلا استثناء

يتقوقعون بتلك (البذرة)

و على ذلك اللحاء

خربشات قديمة

شذرات عاشقين

جفت ..ماتت

لتعيش الى الابد!

كلمة عانقت بذرة!

_______________


أسود

أبيض

كلنا في زمن الاحتضار

نعبث بالالوان ذاتها

نلوّن الجرح بالاخضر

اوّ ليس الدم أزرق بحق الله؟!

تيها بين الوسطية و الرمادي

يعلن مئتان و ست و خمسون لونا التمرد

هكذا وشى لي جهازي !

لا فرق!

أنظر أعلى الجبهة
لتعرف الاجابة

_______________


حيث للاسود الصمت

و يستحيل الابيض عبثا

و تتنقل الالوان بين الاحضان

ترجو الحنان من ظلمات القسوة

نستتر من عريّنا

و بشاعة مخيلاتنا

يا الهي!

كل هذه الثقوب السوداء فينا؟؟

اي ضوء سيخرج من ثنايانا؟؟

اي صباح سيشرق ها هنا ؟؟

سالت دمائي

و اقتلعت ما بقي من ملامحي

حتى كلماتي تشوهت

و فقدت معانيها

و انتي تصرين على انني مجرد قناع!





























توقف

مجرد قناع اخر!

الظـــاهر
29-07-2004, 02:44 AM
.


لأجلك ..

تحية تستثنى لعظم شأنها

سيدي ..

وددت لو أني أملك القدرة على أستخلاص بعض من قطع السماء هذه
لو أني أملك ظلما إلى هذا الحد ولو كان لنفسي ..
لكنت من أخبرك اللحظة كم مرة أوقفني هذا الغيث مجلاً له ..

لا اخفيك ..
توقفت كثيرا .. وزادني الصبر هنا مع كل حرف وكلمة أن أستمر ماضيا أتعلم القمة
بين السطور ومع كل كلمة وحرف جاور تعلمي " أمنية " تتعاظم : أخيرة أن احفظ
في صدري قليلا من هذا النور إتقاء العتمة ..

هو مرور مثقل بقل الواجب وتدبيره
أتمنى أيضا على قلبك أن يعفو ويعذره ..

مودتي والاكثر منها شكري وتقديري لك ..

دمت

لأجلك
29-07-2004, 07:06 PM
أخي الظاهر

اخجلتم تواضعنا يا صديق وشكرا على مرورك العذب

دمت بكل الخير

صخر
01-08-2004, 05:11 PM
جميلة هي محاولاتك
بانتظار المزيد
كل التوفيق ارجوه لأجلك