PDA

View Full Version : هل يمكن ترويض الغريزة بين رجل وامرأة ( شارك من فضلك )



مها دبي
03-08-2004, 09:08 PM
الكل يلهث والكل يتمنى .. والبعد ليس سهلا .. انها دروب الصداقة والمحبة
فهل يمكن ادراكها بحجمها الصحيح
هل يمكن ان تكون هناك علاقة مبنية على عهد لا يفصم وكلمة لا تمحى وايثار غريب ربما ممكن لكن علينا قراءة ادلة الممكن ان جاز التعبير
وقد دل التاريخ ان هناك صداقة تماثل هذا النوع .. بل تتجاوزه في حين اخر .. في موضع اخر .. في مفهوم اخر .. .. وروت الحكايات عن هذا الامر وسردت الكثير
ولكن لم نجد في طياتها صداقة بين رجل وامرأة .. حيث كان يطلق عليه قديما العشق والحب .. لم يتوارث عن كتب التاريخ انه بنيت صداقة بين رجل وامرأة
او بين شاب وبنت ... ولكن في عصرنا الحالي .. في تطوره واتساقه الممتد عبر موارييه وتاريخه .. نجد اليوم من ينادي بهذا الامر بل انه اصبح حقيقة .. بين موظف وموظفة .. بين طالب وطالبة .. واخيرا بين رجل وامرأة
فهل هذا معقول
هل يمكن ان تبنى صداقة نظيفة جادة مبنية على الاحترام والايثار والامانة والشرف الخ .. من حيث النظرة ممكن .. ومن حيث السياق .. ممكن
لكن من حيث الغريزة لا
لا يمكن احد أن يغير فطرة وضعها الله ابدا .. هناك تجاذب قطبي حتى وان حصل التنافر ... هناك مشاعر مخفية ورغبات كامنة وفطرة جائعة
ولا نقول ان الصداقة غيرممكنة .. وان هناك بالفعل من اقام مثل هذه الصداقة هذا شي لا نقوله ولكن نتحدث عن شي اخر كامن مخفي .. لا تحس به الا المشاعر
اقامة مثل هذه الصداقة تظل غير مستقرة .. وغير امنة .. لاننا روضنا غريزة .. وهذا الترويض ممكن ان يفلت في اي لحظة كترويض الاسد ليعيش مع غزال انه ترويض خطر وامكانية حصوله ممكن ... ولكن امكانية عودته لفطرته
ايضا متوقعة ومشروعة
وحتى نقرب الفهم اكثر فاني مضطرة للخوض في العلاقة ذاتها
اولا علينا ان نفرق في هذه العلاقات حيث هناك علاقة تكون بخلوة وعلاقة عامة تندمج بها المرأة
مع زملائها وزميلاتها مثل الجامعة ومكاتب العمل المفتوحة
ولكني سأتحدث عن العلاقة بين الرجل والمرأة في حال الخلوة
وأقول لا يمكن ان تنجح اية علاقة بين رجل وامرأة خارج الاطار الشرعي في حال الخلوة
فاي اجتماع بينهما في مكتب او في صالة او في اي موقع به خلوة لا يمكن بحال ان تكون طاهرة .. وان كانت في الظاهر طاهرة
ولكن الله سبحانه ينظر للنفوس والقلوب ولا ينظر للمظاهر ومخارج الحروف ان هناك اشعاعات تخرج من المرأة يستقبلها الرجل فورا وهي الغريزة التي وضعها الله سبحانه
في الطرفين .. انه الانجذاب الغريزي
حتى وان كانت هناك مقاومة منهما .. الا ان
المحظور يكاد ان يقع
لقد ادرك رسول الله صلى الله عليه وسلم هذه الغريزة
فأمر المرأة بأن لا تتزين خارج منزلها
لعلمه عليه الصلاة والسلام بان هذه الزينة قد تكون دافعا للشر
ومفتاحا لامور لا تحمد عقباها .. فالعطر وتسريحة الشعر وتزيين العيون والشفاه في المرأة كلها امور تحرك غريزة الرجل الفطرية
وتدفعه بأن يتجاوز الحدود الشرعية معها
وهو امر بالطبع لا يرتضيه الشرع للمرأة ويطالبها دائما بالامتناع عن مواطن الشر والفتنة حفاظا على كرامتها وانسانيتها لكن السؤال لم بعض النساء يتتزيّن خارج المنزل ولم هذا الاسراف في المكياج والملابس الملّونة المثيرة
الاجابة هي ايضا غريزة بداخلها
انها لا تختلف في تكوينها الغريزي عن الرجل
مهما حاولت النفي
فان الاجابة المقبولة هي ان زينتها هذه موجهة للرجل انها حتما لا تتزين للنساء لا يوجد امرأة تتزين لامرأة واذا كانت اجابتها بالنفي
و انها تتزين لانها موظفة تستقبل الناس
فهي اجابة عائمة
اجابة تحتمل الشك والظن
حيث يكفيها بان ترتدي اية ملابس نظيفة مقبولة دون الحاجة للعطر وتزيين الشفاه والعيون وغيرها من مثيرات الانوثة
بالطبع هذا الكلام لا ينطبق على كل النساء ولا على كل الرجال
هناك استثناءات
فهناك نساء شريفات عفيفات يذهبن للعمل من اجل الحاجة
وهناك رجال اشراف يخافون الله سبحانه لكن حتى هذا الصنف لو اجتمعا لكان الشيطان ثالثهما
انني من اشد المناصرات للمرأة
حيث يمكنها ان تبدع وان تخدم مجتمعاتها
وان تقدم خبراتها وعلومها من خلال ماتمارسه من اعمال مكلفة بها لكن بشرط عدم الخلوة
والخلوة التي نقصدها ليست تلك الضرورية والتي تجبر بها المرأة بان تدخلها كأن تدخل امرأة على مسؤول تتظلم وتشتكي في مكتبه لمدة دقائق او تلك الخلوة بين مسؤولة ومسؤولها لمناقشة عمل لا يستغرق دقائق
او امرأة تناقش مدير المدرسة بأمر ابنها
ولكن نقصد بالخلوة تلك التي تجلس بها مع زميلها في العمل
او في اي مكان لشرب الشاي او القهوة والسوالف دون هدف
لمجرد انه زميل لها في العمل كالجامعة او الوظائف العامة او المستشفيات
هذه الخلوة خطرة
وخطرة جدا

azaz
03-08-2004, 09:22 PM
البنزين والنار هل يلتقيان هذا هو الحال ( لا يخلو رجل وامراه الا بينهم شيطان)

(سلام)
03-08-2004, 10:22 PM
إن الخلوة بين رجل وامرأة أمر نهى عنه الشرع
وهذا أكبر أبواب الدلائل على عدم موافقته للطبيعة البشرية التي يراد منها أن تكون بمناء عن الوقوع في الزلل
وهذا الحديث الشريف المشهور عن تمكن الشيطان أن يكون ثالث رجل وامرأة في خلوة يحذر بأن نسبة الوقوع كبيرة ولا يحتم الوقوع .
لكن دين الإسلام جاء للعامة وليس لخاصة الخاصة ولا للخاصة .
إنه دين الوقاية قبل أن يكون قانون مدني يعاقب على الزلل ولا يصلح مضانه
هذا الدين الذي عندما يعمل متكامل يدراء لوقوع من الشبهات من جوانب عده
الاولى التربية الصالحة التي وإن حصلت الخلوة فإنه خط دفاع أولي
ثم عدم تأتي الخلوة مع وجود هذه الخلوة وبشكل مريب .
ثانياً خلق مجتمع ينفر من هكذا خلوة وعلاقة تجمع رجل بامرأة يكون نسبة الوقوع في خطأ وارد وليس حتمي
قرأت بحث عن أستفتاء نفسي لنسبة كبيرة من النساء وقعن في علاقة محرمة (في الغرب )وليس هنا
فكانت أكثر الإجابات ومن من كن يستطعن التعبير عن ما في دواخلهن بشكل جيد بقولهن والنحيب يعلوا أصواتهن
(لم نستطع تملك أنفسنا )
هذا هو السبب
تسلسل تفاعلي يصعب صده عليه يجب توخي الحذر

كوني بخير أختنا الفاضلة

أخوك
سلام

زعروره
03-08-2004, 10:34 PM
طيب ....
انا مثلا لي زملاء واصدقاء من الذكور ...
اثناء العمل .. زيارات بيتيه ...
ولا اجد فرقا بينهم وبين الاناث .... هكذا تعودت ..
ولا ارى انني اخل بالاخلاق التي تربيت عليها .. والحمد الله

مها دبي
03-08-2004, 11:13 PM
اختي زعروره

اولا اسفه اني رديت عليج قبل الاخوان اللي شاركوا في الموضوع
والسبب انه اثارني ردج وفضلت بان ابدأ معج ..
مثل ماقال اخونا المراقب العام بان الخلوه منهى عنها لاسباب ماتخفى عليج لكن هناك عرف
واذا كان هذا العرف بمصاحبة الاهل وان يكون الزائر رجل مشهود له بالنزاهة فالامر هنا متروك
للنية والاستقبال الطيب في النفس .. وايضا للفطرة
العيون لها لغة يازعرورة ..
وياماعين كان وراها سهم من شيطان .. والجلوس مع الاصدقاء بمشاركة النساء لم يعرف في
الاسلام ولم يأتي ذكره في اي مرحلة من مراحله المباركة ... كما لم يأت ذكره في كتاب الله سبحانه
ولو كان هذا الامر طيبا لكان نبينا محمد عليه الصلاة والسلام سباقا اليه
الكلام يطول وربما لي عودة فيه بصورة مختلفة ...
شكرا حبيبتي على المشاركة ويارب يحفظج من كل شرور الشيطان وفتنته
امين يارب

مها دبي
03-08-2004, 11:23 PM
اخوي azaz
صح .. مثال رائع
اشكرك على المشاركة

مها دبي
03-08-2004, 11:28 PM
اخوي سلام
الخلوه هو المكان البعيد عن العيون .. وعادة يتم اختيار الخلوه لقضاء الحاجات التي لا احد يريد الاطلاع عليها
والخلوه هي ماخلى من عيون ومن سمع .. واوافقك الراي فيما قلته وشاركت به .. وعلي واجب الشكر لجنابك الكريم لانك اثريت مقالتي وزدتها تألقا ..
كن واثقا باني مقدره مرورك الكريم

سرنوه
03-08-2004, 11:38 PM
لي عوده اختي العزيزه مها ..........:)

أبو الوليد
04-08-2004, 12:54 AM
يا جماعة الخير لا تسيروا شكاكين كذا :mm:
ممكن ببساطه يكون في صداقه وخلوه بريئة بين بنت وولد..بس بشرط بسيط..

انه تحج البقره على قرونها )k

موضوع اكثر من رائع

مها دبي
04-08-2004, 12:59 AM
اخوي ابوالوليد
تعليق ظريف وحلو منك .. شكرا على مشاركتك

Chemist
04-08-2004, 03:27 AM
مساله حساسه....مها
التحول الى عادات غير مالوفه في مجتمع ما من الاشياء الصعبه حتى وان تقبلها بعض الناس بحكم انها مالوفه عند اخرين ...وعند اغلب المجتمعات المسلمة هذا النوع من الصداقات غير مالوف
بحكم انه منهى عنه.... وكونه مقبول عند اخرين فليس معنى هذا انه ممكن قبوله لدى الكل وفي الخليج مازال الناس يعيشون حياه محافظه فما اتصور ان المجتمع يتقبل هذا النوع من ال freindship

زعروره
04-08-2004, 07:35 AM
يا جماعه انا لا اطالب بتغيير عادات .. ولا اطالب بفعل الحرام
الموضوع وما فيه انني هكذا تعودت ... هكذا تربيت
وهؤلاء الذكور اصدقائي .. وهذه ليست صدقاة frindship بالفهوم الذي قصده الاخ اعلاه ...
منذ الصغر ذهبنا لنفس المدارس.. مارسنا نفس الهوايات ... تعلمنا في ذات الجامعه ... يعني وبحق لا فرق ... ومع هذا لم يكن بيننا اي شيء يخل بالاخلاق ... لا اعرف ...قد اكون في واد والاخرين في واد اخر !!!!!!!! h*
تحياتي

البوشهابي
04-08-2004, 09:26 AM
(قُلْ لِلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ ذَلِكَ أَزْكَى لَهُمْ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا يَصْنَعُونَ*وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُولِي الْأِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاءِ وَلا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِنْ زِينَتِهِنَّ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعاً أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ) (النور31:30)

لا ادري كيف يكون هناك صداقة بين رجل وامراة يراعى فيها ما هو مكتوب بالاحمر

مها دبي
04-08-2004, 10:42 AM
اخوي Chemist
كل عادة او عرف يخالف الشريعة حرام .. ولا يجوز الالتفات اليه حتى وان اتبعته كل امم الدنيا
ولكن بالنسبة لرد اختي الزعروره فهي لا تقصد الاساءة للشريعة ولا تقصد المساس بها .. بل هي تعرض
حالة نشأت عليها وتراها بانها طبيعية لانها لاتجد فيها صور من الاسفاف او التشجيع على الانحراف ..
فنحن نعرف ان بعض بلدان العرب والمسلمين هناك جلسات بريئة من زيارات الاهل والاصدقاء من رشف القهوه والسوالف وبحضور الاهل .. مثل هذه الامور يجب معالجتها بالحكمة وليس بالعنف .. لان البنت لديها غريزتها وتعرف من خلال فطرتها الصح والغلط ..
شكرا للمشاركة والتعليق

مها دبي
04-08-2004, 10:46 AM
اخوي البوشهابي
شكرا للمشاركة ويظل كلام الله سبحانه هو المتبع وهو الحق .. وعلينا ان نعالج امورنا المخالفة لكلام الله سبحانه بالحكمة والموعظة الحسنة ..

راهب الشوق
04-08-2004, 12:24 PM
مررت من هنا
نبهني احدهم لهذا الموضوع
لي عوده
سأتحدث فيها عن عصب المشكله و هو الحب
مها ايتها الرائعه
ننتظر منكي المزيد

وضــ الوافى ـاح
04-08-2004, 12:35 PM
شخبطه فى جدار وزارة التربية البيتيه ::::
ان اللواتى لا يجدن حرج فى الاختلاط ويبررن ذلك بأن هذا ما عرفناه وتربينا عليه
نفس النوعيه التى تهز من اجل تحرير الاراضى الفلسطينيه بالهز وبالدبكه سوف نحررك يا اقصى
وصدق الذى قال كلن يهز بقدر استطاعته

حنووونه
04-08-2004, 12:36 PM
موضوع محتاج لدراسه وتفكير جدي وعملي قبل الرد عليه..

Chemist
04-08-2004, 02:15 PM
مؤكد انى احسن الظن ولا اتهم احدا...وما كتبته هو راى عام....
ووجهة نظر فيما اعتقد ..... ولانى اعرف عادات الخليج جيدا وكيف
ينظرون لهيك شغلات....

تشكرات

وضــ الوافى ـاح
04-08-2004, 02:38 PM
كاتبنا الرائع Chemist

مواضيع freindship لا تحرق دمك عشانها لها اهلها ويعرفون انفسهم
تعسا لهم ولمعتقداتهم التعيسه

مها دبي
04-08-2004, 02:38 PM
اخوي وضاح

شكرا للرد ولكن ياخوي شوي شوي .. البنت ماتقصد اللي في بالك .. لا تأخذ الامور بعصبية
وليكن ردك هادئا يدخل القلب قبل العقل .. ارجوك سامحني ان قلت بانك لم تحسن اختيار الكلمات ..
وهذا ليس عيبا في ردك ولكن هو هوى النفس التي لا تضبط احيانا الا بالنية الطيبة الصالحة
كل التقدير لشخصك الكريم

جزيرة العرب
04-08-2004, 02:40 PM
لم يحرم الله تعالى شيء إلا لسبب
يستطيع البعض أن يمسك بتلابيب شهوته
لكن ليس الكل مع هذه المغريات
وسبحان الله ,, حرم اختلاط المرأة بالرجل في أيام النبوة
مع أنه عصر مجيد فاضل
لكن هذا ما تنبأ به نبينا صلى الله عليه وسلم
في عصرنا أنه سيمتلئ بالفتن كقطع الليل مظلما

مها دبي
04-08-2004, 02:41 PM
اخوي Chemist
انا متأكدة من نيتك الطيبة واشكرك على هذا الرد

مها دبي
04-08-2004, 02:42 PM
اخوي راهب الشوق
انا بانتظار المشاركة واشكرك على المرور والمساهمة

مها دبي
04-08-2004, 02:43 PM
اخوي جزيرة العرب
صدقت .. شكرا على المرورالكريم

مها دبي
04-08-2004, 02:44 PM
اختي حنونه
نعم الموضوع يحتاج لدراسة واراء تساهم في اثرائه
شكرا للمساهمة

الحنين
04-08-2004, 04:00 PM
تختلف نفسيات بنى البشر سواءا كانوا رجالا أو نساءا، من حيث التربية والبيئة والثقافة والدين .


قيل ..ممكن أن تتحول الصداقة الى حب، ولكن من المستحيل ان يتحول الحب الى صداقة.
الصداقة بين الرجل والمرأة نادرة الحدوث إذا لم نقول منعدمة خصوصا فى البيئات التى اعتادت المحافظة وعدم الاختلاط فالانسان الذى عاش فى تلك البيئة من الاستحالة أن يشعر بمعيار الصداقة بين الجنسين حتى وان وصل الى أعلى المراتب العلمية.
أما المجتمعات المفتوحة التى اعتادت الاختلاط الطبيعى بين الأهل والدوائر والمدارس فهذا له مقياس آخر.
الخلوة الخاصة فى مقهى أو عمل أو جامعة أو اى مكان آخر بدون سبب.. غير مصرح به لا دينـا ولا عرفا، أمـا الخلوة التى من أجلهـا أداء عمل ما، أو شكوى عند مسؤول أو عند طبيب ،هذه لا تعتبر خلوة، والمرأة العاقلة هى التى تفهم من اسلوب الرجل انه يحترمهـا لشخصهـا كإنسان أو غير ذلك، وعندها بالتأكيد سوف تتأخذ الاجراء الذى تراه ضروريا فى ايقافه عند حدوده المتعارف عليها.
المرأة التى تحترم نفسها فى لبسها ومنطقهـا وحياءها تجبر الرجل على احترامهـا وعدم النظر إليها أو حتى التفكير بهـا تفكيرا يقرب من الغريزة، فالانسـان العاقل لا تحكمه الغريزة كما الحيوان (أعزكم الله)!
ولكن فى وضعنـا الحالى الذى أصبح انفلات الحبل على الغارب فى المحادثات والعلاقات، فالابتعاد عنها أسلم.

بداية جيدة لعضوة جديدة فى طرح المواضيع الهامة..
تحية ترحيب بك أخيتى العزيزة مهـا..




مع كل الود :nn

مها دبي
04-08-2004, 04:49 PM
اخوي الحنين
نعم اوافقك الرأي بكل حرف وكلمة
انت اثريت المقالة بمداخلتك الرائعة ..
جميل منك هذا الترحيب وهذا الاهتمام اشكرك من القلب
واتمنى بان يكون تواصلك مستمرا
مع التقدير لشخصكم الكريم

مها دبي
04-08-2004, 05:42 PM
اختي الغالية الحنين
اسفه عمري خاطبتج بصيغة الرجل
انا جديدة اهنيه وبعدي ماعرفت الاعضاء .. ولما قريت موضوع التهنئة لاخوي برج المراقبة
عرفت جنسج .. وحبيت اعتذر لج ..
كل الاحترام لشخصج الكريم



ولا يهمك عزيزتى ...
والحنين فى :m: المرأة أكبر بكثييييييييييييييير من :m: الرجل!!

(راح نفتح علينا باب معارضة ما ينسد من الأاخوة) :k:

مع الود :nn

رايق البال
05-08-2004, 02:29 AM
هل يمكن ترويض الغريزة بين رجل وامرأة ( شارك من فضلك )

الجواب وباختصار شديد : لا يمكن !!


الله يستر علينا .. ويقينا شر انفسنا والشيطان

:(


.

راهب الشوق
05-08-2004, 07:57 AM
(( وعشق الصور انما تبتلى به القلوب الفارغه من محبه الله تعالى المعرضه عنه المتعوضه بغيره عنه-فأذا امتلا القلب من محبه الله والشوق الى لقائه دفع ذلك عنه مرض عشق الصور ولهذا قال تعالى فى حق يوسف (كذلك لنصرف عنه السوء والفحشاء انه من عبادنا المخلصين) يوسف :24
فدل على ان الاخلاص سبب لدفع العشق وما يترتب عليه من السوء والفحشاء والتى هيا ثمرته و نتيجته فصرف المسبب صرف لسببه ولهذا قال بعض السلف : العشق حركه قلب فارغ يعنى فراغا مما سوى معشوقه قال تعالى ( واصبح فؤاد ام موسى فارغا ان كادت لتبدى به) القصص:11
اى فارغا من كل شئ الا من موسى لفرط محبتها له و تعلق قلبها به ))
منقول من كتاب ( زاد المعاد لابن القيم )
ونحن هنا نقول ان العشق والحب فى حد ذاته انما هو خيال و صرعات من الشيطان وامانى تتكرر و تزاحم على الانسان حتى تخرجه من اتزانه المعهود اما بالتقلب النفسى او بالعله المرضيه
وهنا يطالعنا السؤال الذى يؤرق المفكرين وهو ما تفسير ذلك التعلق الغريزى و الارتباط الروحى الذى ينتج بين الرجل والمراه و كون اجابتنا ان الموده و الرحمه التى انشاها الله بين الطرفين لتدعيم الروابط الاسريه و للالجتماعيه و ذلك لان الاسره وحده بناء المجتمع تحتاج الى المحبه حتى تملا الدنيا خيرا لا الى التجافى او الهجران
اما العشق الذى يبتبادله المحبون اطراف الحديث عنه ويهيمون ويجوبون لدنيا فى اشعارهم بكاء على اطلاله فنحن نقول فيه
ان العشق مركب من امرين استحسان للمعشوق و طمع فى الوصول اليه فمتى انتفى احدهما انتفى العشق والهيام حتى ان الكثير من العشاق اذا نال غرضه من الزواج من معشوقته فنال منها غايه العشق عف عنها و عفت عنه حتى ليكونان اكره الناس الى بعضهما ولعلنا كمجتمعات شرقيه نرى كهذه الوقائع المتكرره فالعربى بالفطره يعشق الى حد العباده ويكره الى حدا لقتل وكلها احاسيس متضاده متضاربه تنشا فى النفس البشريه فاذا بنا نرى محبا تزوج محبوبته ومن بعد ذلك انفصلا من بعد النوال
كما ان العاشق اذا استحسن المعشوق و اغمض عينيه عن عيوبه المنظوره لا يلبث حتي يكتشف عيبا جديدا الا و ينقلب نارا محرقه علي ذاته و علي محبوبته
ولقد اعيت عله العشق الكثير من العقلاء علي فهمها و فهم تقلبات النفس البشريه و تكلم بعضهم فيها بكلام يعف العقل عن الاعتقاد به
و هنا نقول ان المحبه في الله لا تكون فقط بين الرجلين او بين امرأتين بل ان المحبه في الله اولي ان تكون بين الازواج فكل منهما يغمض عينيه عن هفوات الاخر وكل منهما يتقي الله في حق شريك حياته و كل منهما يعمل علي ارضاء قرينه في الدنيا طمعا في رضا الله في الاخره اضافه الي ذلك ما ينال كل منهما من زينه الحياه الدنيا من المال والبنين و العزوه والاسريه الفاضله و التي اعيت مفكري العالم للوصول الي تنظيم اجتماعي يربط بين الرجل والمرأه في سياق اخلاقي قويم يؤتي كل منهما حقوقه واحلامه و امانيه و يحترم رغباته علي حد سواء فلم يجدوا اجابه شافيه كافيه الا الامتثال الي الشرع الرباني في انه الزواج وهو رباط و ثيق لا خوف ولا رهبه فيه ولا تصارع ولا خلاف حوله ولا حياء ولا معايره تتبعه فأي السبيلين اقوم 000 ما يتتابعه العشاق من تغني بالهوي وبكاء من الجوي وندم علي الفراق و عتاب من بعد البعاد وكلها احلام وخيالات تصرع صاحبها قبل ان تجعله عبره لذاته وللناس من شده الوجد

و قد يظن البعض اننا خرجنا عن الموضوع و لكننا نقول يجب علينا اولا ان نتفهم المعني الحقيقي لكلمه الحب والتي تكون انعكاسا لعلاقه الرجل والمرأه
واذا افترضنا ان مستمعينا علي الصوره المثاليه فسنقول ان مستمعينا ليسوا من فارغي القلوب وعلي هذا فليست هناك مشكله من الخلوه ذلك ان عشق الصور سينتفي لانتفاء المسبب
ولما كنا جميعا بحال الفارغ المجتهد فكان علينا الاتجاه الي اسلم الطريقتين وهو الهرب من الشيطان و عدم السماح له ان يكون له سلطان علينا وعلي هذا فالخلوه مرفوضه بكل المقاييس
ولكن ما هي الخلوه ؟؟
قالت احدي الاخوات هنا انها كان لها زملاء في العمل و العمل ليس مكانا للخلوه فلا تؤمن فيه الطواريء و ليس بمكان الهدوء والاستقرار
و اضافت حفظها الله ما يوضح اللي تبادل الزيارات العائليه
ونحن نقول في هذه ان هذه الزيارات ان كانت في محيط الاسره وكانت علي مشهد اهل البيت فلا مانع ان يزور احد زملائك في العمل هو وزجته بيتكم و يتعرف علي زوجك و ما علي هذا النطاق من العلاقات الاسريه التي ليست بحال الرفض
و انا اسأل الاخوه الكرام هل يوجد سند شرعي يحرم خروج المرأه او كشف وجهها و يقول بفرضيه تغطيه الوجه بالنقاب المظهر للعينين و الذي اتخذه المتشددون شرعا خاصا من دون شرع الله
فأذا اتفقنا علي هذه فلا اعتقد ان خروج المرأه وظهور وجهها في العمل او الجامعه او غيره يكون بحال المقبول
واذا كانت تلتقي بالرجال في مقتضيات العمل وكانت في حال الخلوه التي لا تحتمل الفتنه فنري ان هذه ليست بمرفوضه كأمراه تقف لحظات في مكتب رأيسها في العمل
الي هنا تنتهي مشاركتنا الاولي
و سنبقي متابعين علي ان نعود متي سمحت لنا الفرصه

samiawad3
05-08-2004, 08:52 AM
شكرآ مها ولى عودة بإذن الله تعالى لمناقشة ترويض الغريزة ثم الأختلاط والخلوة

البوشهابي
07-08-2004, 02:28 PM
اخ راهب
كلامك جميل ولكن.............................................. ........................