PDA

View Full Version : حُمق المساء .. /



إسم مستعار
17-08-2004, 01:35 AM
أي صديق .....

هل تذكُر حرفاً إجتمع .. فأضحى كلِمات !

أم نسيت كلِمات أجتمعن فلم يستطعن أن يُصبحن أحرُف .


أي صديق ..

من ماء أتيتُ ، من ماء

وركبُ الأقدار .. ثلجًُ ونار

يحُث الخُطى سريعاً

كي يُلحقني " قسراً " قبيلة الغُرباء

أولئك العابِرين

الذين إستترت خلف غيمةّ حُزنٍ

تقاسيم وجوههُم

وأمسوا .. أجساداً

أنهكها ، الإنتِظار ..

ودمعتانِ لاتجريان

إستقرتأ في أعالي الروح

أرواحًُ مُتعبة

تبحثُ عن مُتكئ ، عن قرار

يحمِلون جُرح

ويُقيمون بين جُرحين .

هُناك ../

على مدارِ إستِراقِ الدمعِ ذنباً

يُقيمون ، بين ..

أوراقهُم ، أقلامهُم ، محابِرهُم

هرباً .. من تلك القبور الحية اللتي " تسيرُ " في الحياة

هرباً .. من ضجيج مُدُن الصمتِ على الشِفاة

هُناك ../

تحدوهُم الأُمنيات

يبحثون عن جزيرةًُ بيضاء

كي يبنون قصراً من كلِمات

يخطون رسائلهُم ..

يصنعون من ضياء القمرِ قيثارة

تُزهر من دفء أصابِعهُم

على أوتارِها تلك الذكريات

هُناك ../

يقتطِعون من جِلباب الليل لأحزانهُم ،

ستراً ..

يُحَضِرون من نبتة أرق الليل ،

شراباً ، يُثملهُم .. سَهراً

يمتلِكون ، " جِراراً " من حنين

من إنكِسارات ..

يّضنون بِها عن بعضِ وقتٍ

ويُهرقها ،

حُمق المساء .

(بلا إسـم)!
17-08-2004, 07:44 AM
الـ .. أسمـ .. ى !
بحق ..

تتعاظم الكلمة مدى ويبني الحرف صروحا لا تبيد أبداً

أيها الفذ كنت فضفاضاً حد الإجتياح والزهو ..

كنت عظيما كأياك .. إسم ليس ككل الاسماء والقلوب ..

مررت ولاشك مروري كان للألتقاط الانفاس فقط .. سأبرح هذا السحاب الان لأحلق فخورا بما حزت هنا

لأعود أحيي ذاتي من جديد منك وعندك ..

تقبل ودي وتقديري الخالص ..

دمت.

بشاير العبدالله
17-08-2004, 08:49 AM
//

قرأت هنا بعض حزن مسكوب على رداء المساء ..!
وكـ أني شربته حدّ الثمالة ..!!
وليسَ لـ شمسي اليوم أيّ أثر في السماء ..!
.
.
سامقٌ أنت
.
.
دم هكذا... وأكثر
.
.

المهاجره
17-08-2004, 04:04 PM
مساؤك سُكر00

قرأت هنا نصآ جميلآ فعلآ
ورأيت بين هذه الحروف صدقآ وعذوبة

دمت مُتألقآ

إحترامي,,

حنووونه
17-08-2004, 04:11 PM
وحدي ،

كما الأفراد أحيا

كي أُجرب كُلَّ شيء .. كي أُغطي كُلَّ شيء ..

بالتغاضي ، والتفادي ، والنِداء ..

ولايُجربني غِطاء .. غير أبواب القبور

لماذا كل هذا الحزن والانكسار..
ارى بين سطورك شجن..عناء..وغياب..
انت من هذه الدنيا.. فلاتتركها تسخر منك بل اسخر انت منها..
.
.
.كلمــــــــــ رائعه ــــــــاتك
تحياتي

إسم مستعار
22-08-2004, 12:35 AM
بلا إسم .....

لأعود أحيي ذاتي من جديد منك وعندك ..

أي صديق ..

وهل لنا من المكان إلا الفراغ ... ومن الزمان إلا " بقايا من نسيج الوقت "!

نُنقل قسراً من عين الشمسِ إلى جحيم المساء .


أي صديق عندك بعضي ..

دُمت جميلاً ،

إسم مستعار
24-08-2004, 05:01 PM
بشاير العبدالله .....

وليسَ لـ شمسي اليوم أيّ أثر في السماء ..!


سيدتي ..

" هيّ باقية " لاتختفي

دُمتي جميلة ،

إسم مستعار
24-08-2004, 05:06 PM
المهاجره .....

"ورأيت بين هذه الحروف "

سيدتي ..

من يتجاوز ظاهر الحرف إلى باطِنه هُم الأجمل كيفما كانوا .

دُمتي جميلة ،

إسم مستعار
30-08-2004, 01:16 AM
حنووونه .....

" لماذا كل هذا " !

سيدتي ..

هو ؛ حُمق المساء ؛ .

دُمتي جميلة ،

إسم مستعار
10-09-2004, 05:15 PM
بما أنّ ! .....
؛ حرف يغري .. ونزف ؛

ومما " يُعزي " الحرف .. أنتم .

الشكر لكم كيفما كُنتم ،

al nawras
10-09-2004, 07:02 PM
أي صديق .....

هل تذكُر حرفاً إجتمع .. فأضحى كلِمات !

أم نسيت كلِمات أجتمعن فلم يستطعن أن يُصبحن أحرُف .


أي صديق ..

من ماء أتيتُ ، من ماء

وركبُ الأقدار .. ثلجًُ ونار

يحُث الخُطى سريعاً

كي يُلحقني " قسراً " قبيلة الغُرباء

أولئك العابِرين

الذين إستترت خلف غيمةّ حُزنٍ

تقاسيم وجوههُم

وأمسوا .. أجساداً

أنهكها ، الإنتِظار ..

ودمعتانِ لاتجريان

إستقرتأ في أعالي الروح

أرواحًُ مُتعبة

تبحثُ عن مُتكئ ، عن قرار

يحمِلون جُرح

ويُقيمون بين جُرحين .

هُناك ../

على مدارِ إستِراقِ الدمعِ ذنباً

يُقيمون ، بين ..

أوراقهُم ، أقلامهُم ، محابِرهُم

هرباً .. من تلك القبور الحية اللتي " تسيرُ " في الحياة

هرباً .. من ضجيج مُدُن الصمتِ على الشِفاة

هُناك ../

تحدوهُم الأُمنيات

يبحثون عن جزيرةًُ بيضاء

كي يبنون قصراً من كلِمات

يخطون رسائلهُم ..

يصنعون من ضياء القمرِ قيثارة

تُزهر من دفء أصابِعهُم

على أوتارِها تلك الذكريات

هُناك ../

يقتطِعون من جِلباب الليل لأحزانهُم ،

ستراً ..

يُحَضِرون من نبتة أرق الليل ،

شراباً ، يُثملهُم .. سَهراً

يمتلِكون ، " جِراراً " من حنين

من إنكِسارات ..

يّضنون بِها عن بعضِ وقتٍ

ويُهرقها ،

حُمق المساء .

بالله عليك : ألا تظنني واحداً منهم...؟
بل منكم
لأنني أظنك واحداً من هؤلاء يا صديقي

(...وطوبى للغرباء )

أكتب عنا
حدثهم عن آهات الليل ودمعات النهار
عن أشواق الروح للمدينة الفاضلة
عن أجساد باتت أعجز من أن تحمل جبالاً من هموم البوح
عن أرق الكون الساكن أعيننا

حدثهم علهم يعرفوك رغم إسمك المستعار فيعرفوني

أشجيتني أيها الحبيب...فشكراً

النورس
ر.ا.ح

إسم مستعار
13-09-2004, 05:21 PM
؛ أكتب عنا
حدثهم عن آهات الليل ودمعات النهار
عن أشواق الروح للمدينة الفاضلة
عن أجساد باتت أعجز من أن تحمل جبالاً من هموم البوح
عن أرق الكون الساكن أعيننا ؛

أي صديق ..

وعن ماذا أكتُب وكُل جُرحٍ يقول .. أنا الأول ، أنا الأولى ، !

عن ماذا .. عن الرحيل ، الشتات

عن الإنكِسار .. أو موت الأحلام

أي صديق ..

ليس لنا أن نتساءل كيف نُطيق هذا الألم

إنما ..

كيف بِهذا الألم قُربنا يُطيق !

دُم جميلاً ،

أبجدية وسنى
15-09-2004, 10:12 AM
حمق أودى بـ الركب في غياهب الغرب ..
وتلا آيات الحزن عند موكب كل افتراق ..
هكذا نحن أيها الفاضل . هكذا نحن !
نعيش وسط الآهات لــ نبحر في بحيرات صرخات .. تتمازج
لنحيا على طيات النسيان
وليتــه يفتك بـ ذاكرتنا !!



كل الود لك !


ابجدية وسنى

بقايا حُلُم
15-09-2004, 04:32 PM
إسم مستعار ..


.

.




مجرَّد تسجيل حضور .!




لا حاجةَ للمزايدة على كلّ ما ذُكِرَ أعلاه ..


~




بحجمِ ما قرأتْ ..




بحجمِ البعثرة التي اكتنفتْني ,




لكَ شكري .. و جلّ احترامي ’

إسم مستعار
17-09-2004, 09:48 PM
أبجدية وسنى .....

سيدتي .. وهل لنا الإنسِلاخ عن تلك الذاكِرة ، هيّ تفتُك بِنا ولكننا " كأننا " نتلذذ بذلك الألم ، إلى درجة

أن البعض منا " يخاف " الفرح .

دُمتي جميلة ،

إسم مستعار
18-09-2004, 09:04 PM
بقايا حُلُم .....

؛بحجمِ البعثرة التي اكتنفتْني ؛

/

/

وهل نحنُ إلا ،" شتات " وليس لنا إلا هذا البياض يكتنفنا !

دوام المحبة أدعوا لكم،

طيف المها
18-09-2004, 09:33 PM
قرأتُ هنا....
وأحسست..بمدى غربة الإنسان..!!!

متاهة الإنسان.!!!

تجلي الإنسان...

حروفك..تتلو متاهتي..وغربتي وضياع حروفي..

دمت كما تحب أخي..

تمنياتي لك بالتوفيق

إسم مستعار
21-09-2004, 11:55 PM
طيف المها .....

قرأتُ هنا....
وأحسست..بمدى غربة الإنسان..!!!

متاهة الإنسان.!!!

تجلي الإنسان...


سيدتي ..

هيّ غُربة " التيه " الذي يُحاصرنا جميعاً !

دُمتي جميلة ،