PDA

View Full Version : حوار مع النفس



المتمرد دوماً
23-08-2004, 03:00 AM
انه ركن احاور به نفسي...
ارد عليها...
اخاطبها من خلالكم... علها تسمعها...
استمعو للحوار الخاص...
مع النفس...



والآن بداية الحوار...

يراودني شعورا أن أمانيك صارت
رمادا بعد حريق نشب بين أضلعك يوما ،،
ولم يبقى لديك شيئا سوى
أغنيات تتساءل في الليل : أين الرفيق ؟؟..<!-- / message -->

المتمرد دوماً
23-08-2004, 03:01 AM
تقول نفسي لي...

هل يمكنني أن أكون طبيبة من أجل أن أداوي جراحك ؟؟؟
هل يمكنني أن أكون كعبة لجراحك في الأرض .. تأتي الي جراحك للطواف حولي ؟؟؟
هل أنجح في أن أكون خمرة تنسى على أعتاب كأسها آلامك ؟؟
هل أيأس من أن أرى عينيك ؟؟؟
وما اليأس الا قبور البشر ،،

المتمرد دوماً
23-08-2004, 03:03 AM
أرد عليها...
وليكن ...
لا بد لي أن أرفض الموت
وأن أحرق دمع الأغنيات الشجية...
وأعري شجر الزيتون من كل الغصون الزائفة
فإذا كنت أغني للفرح
خلف أجفان العيون الخائفة
فلأن العاصفة
وعدتني بنبيذ
وبأنخاب جديدة
لذا لا بد لي أن أتباهى بك
يا جرح المدينة
أنت يا لوحة برق
في ليالينا الحزينة

المتمرد دوماً
23-08-2004, 03:03 AM
تقول لي نفسي:

لا لن أجازف بالدخول الى قبري قبل أن أقول لك :
أنك لست الوحيد .. اننا جميعا أغراب
فقد جئنا أغراب ،،،
وسنحيا أغراب ،،،
وسنموت أغراب ...

المتمرد دوماً
23-08-2004, 03:04 AM
اقول لها...
غرباء نحن في كل شيء...
عزيزتي انا ارتكب القصيدة الكثيرة الخطايا
ارتكب النثر العظيم الذنوب...
اودع النص الذي اعرفه...
ألهث فوق الورق الأبيض كالمجنون..
لمغامرة.. ولغة جديدة...
وعيون تفهم دون حديث...
ان لولا اشتعال النار فيما جاورت
ماعرف طيب ريح العود...

المتمرد دوماً
23-08-2004, 03:05 AM
تقول لي...

ربما تلجأ الي دفتر أوراقك كي تشكو له ،،
وكثيرا سيبدو دفتر أوراقك سكينا في نظرك ،،
ولكننا بحاجة الى سكين يجعلنا نصحو من غفوتنا ،،
وفقط سنفقد حاجتنا الى سكين عندما يعاندنا القلب ولا يعود يحب ولا يشتاق
وهل لنا حياة بغير الحب والاشواق ،،

noha
23-08-2004, 06:09 PM
رااااااااااااااااااااائع فعلا الي كتبته ادب سامي جدا راقي انك تكون مع تواصل مع نفسك شيء صعب وانك تتصرف وتريح العقل الباطن تبعك صعب حسيت كانه شكسبير عم يتكلم بجد روعة شي غامض حلو كتبت وخاصة مع الصورة الي فوق جنب اسمك كاني بسمع شعر ايطالي علما اني بحب ايطاليا جدا وحسيتك مايكل انجلو بس بعبر بالكلمات مش اللوحات ................تحياتي
توقيع عندما تجتمع الاحاسيس ويضيق صدري من الدنيا تنغمس فرشاي بالالوان لتخرج لوحة لطخها عنفوان الزمن

زعروره
23-08-2004, 08:06 PM
ولأن العاصفه
وعدتني بنبيذ
وبأنخاب جديده
وبأقواس قزح
ولأن العاصفه كنست صوت العصافير البليده
والغصون المستعاره عن جذوع الشجرات الواقفه
وليّكن لا بد لي أن أتباهى بك يا جرح المدينه
أنت يا لوحة برق في ليالينا الحزينه
يعبس الشارع في وجهي
فتحميني من الظل ونظرات الضغينه
سأغني سأغني للفرح
خلف اجفان العيون الخائفه
منذ هبت في بلادي العاصفه

اختيار موفق ايها المتمرد الرائع
حافظ على تمردك المجنون
سيتربص به العقلاء

المتمرد دوماً
23-08-2004, 11:44 PM
عزيزتي الغالية نها ,,, حقاً لي كل الشرف ان تمر عيونك بين كلماتي وتقرأ شفاهك حروفي ,,,
أشكرك على دعمك لي بأولى مشاركاتي هنا , ودعيني أشكرك على ردك الذي فاق الوصف من انسانة حساسة تستشعر الشعر وتتذوق نبيذ الكلمات , تحياتي القلبية لك ...

عزيزتي الزعرورة .. أولاً أشكرك على كلماتك اللطيفة .. ثانياً لست هنا أتمرد إلا على جنوني ولاأثور سوى على نفسي , أشكرك على احساسك الرائع من رائعة مثلك ,

تحياتي

المهاجره
24-08-2004, 04:33 AM
صباحُك سُكر00 يحلي أيامك

سيدي المُتمرد00 أسمح لي أن اقول لك أنك فعلآ نجحت
باختيار لقبك, فقد لمست تمرد العِبارة في هذا الحوار الداخلي كما يُطلق عليه الأدباء الأنجليز00
أحسنتَ فعلآ في صياغة هذا الحوار الذي لطالما كُنّا نسعى لأن نراهُ في إحدى مُشاركات الأعضاء, لأنه ليس بالتكنيك السهل بَرع بهِ شكسبير في مسرحياته وتفوق به مارلو ايضآ في شخصايته00

أستمر 00 خلف روحك بركان ينتظر لحظه التمرد بحروفه لا حِممه على من يتربص بهِ شرآ00

دُمتَ بهذا التألق00

إحترامي,,

المتمرد دوماً
24-08-2004, 11:33 AM
ياآنستي.. عطر مرورك أكليل أزين به صفحاتي ووهج كلماتك يغمرني بنور لما أر مثله ويحرضني على متابعة التمرد على نفسي ومتابعة الجنون ,
شكراً على وصفك وتعبيراتك الرائعة من انسانة رقيقة ورائعة ...

تحياتي

المتمرد دوماً
24-08-2004, 11:37 AM
أعود إلى جنوني
إلى تمردي
إلى زاويتي الخاصة ,,,

وصلنا لأخر مقطع هنا...
ربما تلجأ الي دفتر أوراقك كي تشكو له ،،
وكثيرا سيبدو دفتر أوراقك سكينا في نظرك ،،
ولكننا بحاجة الى سكين يجعلنا نصحو من غفوتنا ،،
وفقط سنفقد حاجتنا الى سكين عندما يعاندنا القلب ولا يعود يحب ولا يشتاق
وهل لنا حياة بغير الحب والاشواق




فأرد وأقول...

صانعنا هو القدر فكيف لنا ان ننكر ؟
لكن ما بايدينا ان نجبر الصانع ان يشق لنا طريق بين متاهات العمر
ونمضي ونجبره على التدخل حين نشعر اننا قد ضللنا الطريق
دفتر اوراقي هو كفن لعمق العمر
لذا يجب التعامل مع الكفن على ان نحمله بايدينا حذرا
ولا نسمح له بان يلف اجسادنا قدرا...

المتمرد دوماً
24-08-2004, 11:38 AM
تقول لي..

ولو دققت النظر فستجد آثار نهران من الدموع يرويان كل يوم خوفي وألمي وحزني
ولأني أعرف نفسي ..
فقد عرفتك .... وعِشتك ..
وربما فهمتك ...
صدقني .. سمعتك يوماً تناجي طيفا بأن الحلم لم يعد كما كان
فقد ذهب وتركك وحيدا للسؤال ،،
أصبحت ترى الحلم لوحة سوداء مات فيها اللون والخيال ......

المتمرد دوماً
24-08-2004, 11:40 AM
أقول لها...

ها أنا هنا … اغرق في الوجد وفي الأحزان
أتقيئ اقداري … وابكي أيامي التي تمر
هدرا في هذا الزمان
أي زمان هذا !!! عند الحقيقة يغيب الحب
يتوقف الزمان
ومشكلتي أن حبي لا يفارق الأحزان
بعيدا عن قدري … فلا قدر لأحزاني

حنووونه
24-08-2004, 12:20 PM
............حوار مع النفس.......1


أغنيات تتساءل في الليل : أين الرفيق ؟؟..



في ليلي الحزين..رفيقي القمر ارفق كل تلك النجوم..

تحيه

حنووونه
24-08-2004, 12:21 PM
وما اليأس الا قبور البشر ،،................. وجانبها الاسود المعتمٍ<!-- / message -->

حنووونه
24-08-2004, 12:26 PM
يا جرح المدينة





هذا الجرح جوى بحلقي وبحلقك جمر الغام وان قشبر غصون الشجر لابد مايثمر مع الايام

واليل مهما يطول لابد مايطل الفجر..

والنار مهما تنطفي تحت الرماد يبقى الجمر..

تحياتي

المتمرد دوماً
24-08-2004, 12:42 PM
عزيزتي .. لي الشرف ان تعجبك كلماتي ,
ولي الشرف ان تشاركيني بالرد على بعض تساؤلاتي

أشكرك على مرورك المعطر برائحة العاطفة الأخوية الرائعة ...
أتمنى لك يوم سعيد
صباحك سكر

تحياتي

المتمرد دوماً
24-08-2004, 12:53 PM
واليل مهما يطول لابد مايطل الفجر..


طال ليلي حتى عشت دهوراً من السهر ,
لا الفجر آت ولا الليل انجلى ...

حنووونه
24-08-2004, 05:22 PM
واليل مهما يطول لابد مايطل الفجر..


طال ليلي حتى عشت دهوراً من السهر ,
لا الفجر آت ولا الليل انجلى ...


صبرا..وما بعد الصبر الا الفرج..



الفجر الباسم قادم

من قلب الليل الجاثم

وربيع الامه ات

من بعد شتاء قاتم

الفجر الباسم قادم

تحياتي