PDA

View Full Version : عندما تتمايل الدمعة على وجنة الشوق...



بُعد
25-08-2004, 08:36 AM
لظى الأشواق يلفحني ويسعر من براكيني
وصبري لم يعد يقوى على إخماد ما فيني
وما شوقي إلى ليلى ولا للخرَّد العين
ولا للأعين النجلاء تلحظني فتسبيني
ولكن للحتوف الحمر للغر الميامين
إلى من مرغوا الكفار وحل الذل والدون

وقادوا لدنا مجدا يحطم ذلة الهون
ودوى صوتهم عدنا أعدنا عزة الدين
وصغنا النصر في أرض وفيها ألف مدفون
قضوا لله نحبهم على أطراف مسنون
وخطوا بالدم القاني سنا عز وتمكين
وأحيوا في حنايانا بقايا مجد حطين

إلىالقادات في الشيشان أبعث شجو مشجون
إليهم أبعث الأشواق عل الشوق يحدوني
وأنتظر الصدى منهم لعل الصوت يشفيني
فقد هام الفؤاد بهم وما عنهم يسليني
وحن القلب للقيا وأرسل دمع محزون
متى نحظى بلقياهم ونمسح دمعة العين

<?xml:namespace prefix = o ns = "urn:schemas-microsoft-com:office:office" /><o:p></o:p>

آلاء...
25-08-2004, 09:37 AM
صباح مشرق أخي أو أختي
ولكن ياترى هل نحتاج لأبطال الشيشان لانقاذ أنفسنا
وانتشلنا من بحر الهون والذل؟؟

نحتاج الى التفكير في الأمر
ماذا لو بدأنا بأنفسنا؟؟
وكيف لنا البدء .؟؟

كم أتعبني ماقرأت هنا!

لك التحايا وأعمقها
كن بخير