PDA

View Full Version : لم تدفن بعد ...



أبجدية وسنى
01-09-2004, 12:24 AM
مســاؤكـم زرقة واخضرار
ها انا أعود .. مجددا وقد أرهقني البحث عني
في مدينة الغرباء ...
ها انا اهديكم من دفاتري القديمة قصيدة ملطخة بالحزن
اهديتها ذات مساء حزين لطفلة من وطن مشرد ...


لم تدفن بعد
اصبري أو دثري بالصبر أمشاج اللفافة
ذوبي الدمع قليلا وادفنيه
واقرئي تبت يدا ( شارون ) حقا والعنيه
وامضغي اليأس كما يفعل قومي
وامزجيه
في كؤوس مرغت فيها الحقيقة
اصبري أو مارسي شبه جنازة سرمدية
هدهدي الحزن الذي أسرى إلينا
مثل أعوام عجاف شاحبات
قد تقاذفها السغب
أسكني الطفلة قلبي
ليس لي غير فؤاد أقتنيه
وهبيها بضع أخلاق صغيرة
وحنوطا مقدسيا
واحملي النعش رويدا
خبئيه
بين أهداب تعرى الحلم منها
في زوايا ثوبك المرصوف وحشة
وبقايا همجية
بين كفيك التي تبتاع وحيا وشهادة
لملمي الصخر حرورا
وذريه
يتشظى
كمرايانا العتيقة
اصبري أو دمدمي اللوعة ثورة وحجارة
حرّري الغصة في الدرب الضبابي الممدّد
ودعيه
يحمل الآثار نحو المقصلة
عنكبوتا يبصق الحلم ويخبو
ينسج القهر على وجه عتيق
غص بالغربة مثلي
اصبري فالصبر قسرا يحتوينا
غيره لا شيء مخبوء بأنفاسي الجريئة
فانظريه
ملّ هذا القبو مني
ونفتني عتمة الروح إليها
غمغمات عبثية
دون مثوى
فالشياطين استاباحت كل شيء
كل شيء نشتهيه
.
.
.
.



مدمنــــــــــة ألم ..

بقايا حُلُم
01-09-2004, 12:58 AM
يحكي أنّي .. كنتُ جذلى ..



في يومٍ مـا ..!!



و حين اقتربتُ من رفاتها .. لأشيّعها بنظرةٍ ملؤها الوجل ،



أيقنتُ أنَّها .. لن تدفنَ أبداً !!



.
.
أبجدية وسنى ..



~

~



أما كفاكِ أن تدمني الألمَ لـ وحدكِ ..؟!!



رغم هيمنة الألم التي تعتريني .. مازلتُ أحتفظُ بقليلٍ من الجَلَد !



علَّني أقوى على مقاومةِ هذا الإدمان ..’



و قبلها .. فـ لأتنبَّأ :



قد أشفى من إدمانِ الألم .. لكنّي لن أشفى من إدمانِ الجمال !



اعذريني .. بي هذيانٌ أشبه بنفسي في هكذا صباح مظلم ..



.
.
لكِ ودي غاليتي ..



دمتِ بنفس الجمال .. فـ ندمنَ حرفكِ المؤلم ’

عبدالرحمن الخلف
01-09-2004, 01:08 AM
أختي أبجدية

جميل .. مجلجل .. تمادى في العزف على همّ الجموع .. عزفاً منفرداً أصيلا .. خلط الجزل بالسلس بحذاقةٍ لافتةٍ من الناصّ ..

هذا هو نصك السَنيّ ..

استمتعت بالتحديق .. رغم كآبة المرحلة ..

لكِ التقدير والتحية .. ولنصك النسخ للروائع ,,




جناح

(بلا إسـم)!
01-09-2004, 01:26 AM
أبجدية وسنى

كلما حللت يحضر الندى معلنا وجودك / نورك
كلما قرأتك رأيت الألق حاضرا يتجسد ..

أختي الكريـمة ...

لو أن الروعــة تستحق هذا التشرف لقلت بأنها أنتي
لكنك وبصدق ـ على حّد علمي ـ من الروعـة أروع ..

مودتي وتقديري..

دمــتِ.

أبجدية وسنى
01-09-2004, 02:21 PM
بقايا حلم ...
كنتُ طفلـة لا تعي إلا الألم ..
في مساحات الدمع .. والبكتاء !
نواح ... وجراح ..
بلا نزيف إلا .. من ذل واعتراك !!


اسعدني وجودك !

أبجديـة وسنى

أبجدية وسنى
02-09-2004, 12:27 AM
جنـاح ..
ايها الكريم جدا ..
لا يسعني إلا أن انثر الحرف ... ,ابعث الحيـاة في روح الموت الساكن اضلعي !

...
اشكرك جدا .. تشريفـك فخر ٌ لـ امثالي !


ابجديـة وسنى

إبراهيم ربيع
02-09-2004, 01:42 AM
الأخت الكريمة / أبجدية وسنى

جميلة ورائعة ومدهشة هذه القصيدة

حروفك مضيئة تفيض بالجمال

أسلوب يفترشه الإنسجام

أشكرك على هذا الإبداع

أخوك إبراهيم ربيع

أبجدية وسنى
04-09-2004, 10:38 AM
بلا اسم ..
لا ادري . أهو ذاك الحرف الذي غمسني وبشدة إلى حيث أنت !
ورماني إلى حيث شاطئك ؟!


ربما هو !


كل التحيـة !

أبجدية وسنى

إسم مستعار
05-09-2004, 02:18 PM
أبجدية وسنى .....

" فالشياطين استاباحت كل شيء
كل شيء نشتهيه "

هُنا بعضُ صدى ../

في قميصٍ ناصعٍ

سكبوا قطرُ الحِداد

في ربيعٍ باسمٍ

زرعوا صمغ الرماد . " عبدالرحمن إبراهيم "

سيدتي ..

دُمتي جميلة ،

أبجدية وسنى
05-09-2004, 03:45 PM
ابراهيم ربيع ..
هي النسمـة التي أتت بهذا الرقيّ هنـا ,
مرور أعتزّ بتواجده ودوما قراءته لي

دمت َ هنا

أبجديـة وسنى

محب الفأل
06-09-2004, 10:00 AM
الكريمه أبجدية وسنى
مساؤك سطوع وانبهار ونجوم واقمار...
أختي ...هي المره الأولى التي أقرأ لك فيها
وقد شدني كثيرا ما قرأت
تناسق في اللفظ والمعنى
وتدرج في عرض الفكره
وبناء جيد
حقيقة كل مافيها جميا
دمت شاعرة متميزه
لك تحيتي

أبجدية وسنى
06-09-2004, 04:51 PM
اسم مستعـار
تهديني شيئا منهم ..
وابقى بينهم ألملم شتات الذاكرة
علّي أجدني بين الأسطر ورقــة ُ منسيّــة


شكرا لولوجك

أبجدية وسنى

أبجدية وسنى
08-09-2004, 04:38 PM
محب الفأل
أن تكون الأولى فهذا ما يفسّـر انبعاث ضوء حرف ٍ هنا

وأن لا تكون الأخيرة .. فهذا ما أتمناه ...


..
شكرا لـ قلم ٍ ابحر في ذاتي


أبجدية وسنى

أبجدية وسنى
13-09-2004, 10:38 AM
ربما . كان الوجه ملطّخا هذه المرة بــتعويذات الدفن !
وأرساءات الحيـاة بين أكف ّ الموت



أبجدية وسنى

أستاذ
13-09-2004, 02:10 PM
أبجدية وسنى
تحية من غاب عن الوعي ..
و راوده الشعر عن نفسه ..
فاستمسك ..
و مسطاع إلا أن ينحني ..
لهذه القصيدة ..
تقبلي من مترع الكأس .. دمعتين ..
أولاهما لجرحه الذي نبشتِ ..
و أما الآخرى ..
فلأن في منتدى الشعر هناك شاعرة تعرف كيف تنكأ الجرح ليخرج منه الصديد ..

تقبلي تحياتي

أبجدية وسنى
14-09-2004, 10:23 AM
أستــاذ ..
الشعر يحييني .. بعد الموت يرسمني !

...
أن ترسم هنا حرفا لك به من الحنين ما به ! فهذا ما ينثرني علىألواح الفرح


أبجدية وسنى

أبجدية وسنى
18-09-2004, 04:14 PM
مازال البحث سار ٍ عن قبر ليدفنهـا !


ابجدية وسنى

(سلام)
19-09-2004, 08:33 AM
<CENTER>
قد أتيت تبدو علي اثار القهر

قد قرأتها

هالني المشهد عمقاً

كؤوس مرغت فيها الحقيقة
اصبري أو مارسي شبه جنازة سرمدية
هدهدي الحزن الذي أسرى إلينا
مثل أعوام عجاف شاحبات



وأستمر العصف فيّ
في مساحات يدي
كل هذا الهم يجتاح حسن الظن فيحيله شيء هباء

كوني بخير أختي

متألقة مختلفة

أخوك
سلام

أبجدية وسنى
19-09-2004, 04:14 PM
سلام ..

ايها الكريم .
فلسفــة ابحاريــة اراها هنا مختلفـة ..

كل الشكر على التواجد والابحار

ابجدية وسنى

ماتم الفرح
12-10-2004, 08:01 PM
ها انا اهديكم من دفاتري القديمة قصيدة ملطخة بالحزن
اهديتها ذات مساء حزين لطفلة من وطن مشرد ...

لم تدفن بعد
اصبري أو دثري بالصبر أمشاج اللفافة
ذوبي الدمع قليلا وادفنيه
واقرئي تبت يدا ( شارون ) حقا والعنيه
وامضغي اليأس كما يفعل قومي
وامزجيه
في كؤوس مرغت فيها الحقيقة



اي دفاتر هذه ياسنى الابجدية تتكلم حزنا وتقطر هما ........
اي روح لفها الدمع وغطاها الحزن فاشرقت من بين اوراقها شمس الابداع........
سنى الابجدية هل لي بالعثور على تلك الدفاتر لاجعلها متكا لحزني السرمدي.......
ضوء الحروف اذا كان للثورة طريق يحتاجه القادة العرب فهو في تبت يدا شارون حقا.....
سنى الابجدية لن نمضغ الياس ابدا لن نمضغه ........
الكؤوس التي مرغت فيها الحقيقة ستكون كؤوس نصر نشرب منها حتى الثمالة.....
صدقيني للحزن اخر وللفجر طلوع وان تطاول الليل......
ثقي باخيك ولكن لاتنسي ان تهديه دفاتر ابداعك القديمة والجديدة ابداعا متواصلا في هذا الساخر...
الساخر الذي يتنفس فيه المكتئبون وتغرد فيه الابداعات كالذي رايت هنا......

تحياتي؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

أبجدية وسنى
13-10-2004, 02:57 PM
مأتم الفرح ..

اي رحف هذا الذي احتواك .. فأرسى فيّ بعض ألمي ؟!! ....

الغيــاب .. والحضور

..

وتعويذات البقاء على أكفان الحيـاة .. وقبر الطفلــة

والشياطين التي استباحت كل ما نشتهيـه ,,

والألم .. و ,!!




لا أدري .. أهي دورة الوجع ؟! ... أم تراني في فلك لعنــته ؟!!


...





كل الود لك ..!!!





أبجدية وسنى

موسى الأمير
14-10-2004, 09:45 AM
ودعيه
يحمل الآثار نحو المقصلة
عنكبوتا يبصق الحلم ويخبو
ينسج القهر على وجه عتيق
غص بالغربة مثلي

نصٌّ أسيان ..

وامضغي اليأس كما يفعل قومي
وامزجيه
في كؤوس مرغت فيها الحقيقة

ثائر ..


واحملي النعش رويدا
خبئيه
بين أهداب تعرى الحلم منها

تخبيئ النعش بين أهداب تعرى الحلم منها ..

يا لله ..

ألا زالت هناك بقية من رم في حلق الرووح ..!!

دمت مبدعة ..

أبجدية وسنى
15-10-2004, 11:42 AM
روحــان !!

كلها سواء سيدي .. كلها سواء !

الثورة تعتري اليأس بعداكتمال الوجع ! في ليــلة لا تحتفي بالقمر !!



...

كل التحايا !



أبجدية وسنى