PDA

View Full Version : آهــاتُ قلب ..



موسى الأمير
16-09-2004, 08:27 PM
آهِ يا قلبُ لو أُطيقُ احتمالا :::::: لهجرتُ اليراع والأوراقا

وأَرَحْتُ الأنام من هذيانٍ ::::::: هُمْ إلى غيره أشدُّ اشتياقا

ولغنيتُ للمدى ، للأماني ::::::: للربى الخضر ، كي تزيدَ ائتلاقا

وسقيتُ الأنام من نبع قلبي ::::::: ألفَ كأسٍ من الهناء دِهاقا

غير أني وُتِرتُ فيك فأدمنـ ::::::: ـتَ عنائي ، وزدتَني إرهاقا

فغشى وجهيَ الشحوب فما ثَمَّ ::::::: جدارٌ إلا انحنى إشفاقا

إيهِ يا قلبُ هل سمعتَ زفيري ؟ :::::: وضلوعي التي تذوب احتراقا؟

وعيوني التي غفتْ لتُواري ::::::: سَوْأةَ الدمع في الحُلُوق انعتاقا

آهِ يا قلبُ كم تُعاني فأقسو ::::::: وأُرَجِّي من قسوتي التِّـرْياقا

آهِ يا قلب هل نظرتَ إلى وجـ :::::: ـهك يوماً ، وكيف بالأنسِ ضاقا ؟


فاكتسى من أسى الحياة شُحوباً :::::: وشُروداً حتى استحال مُحاقا


قُمْ لمِرْآتكَ التي تتدلّى ::::::: كجراحي ، أعدْ لها الإشراقا


واطّرحْ ظُلمةَ الظّنون وقبِّل ::::::: مقلة الشمس واعشقِ الانطلاقا


وابتسمْ للحياة ، ما العيشُ إلا ::::::: أن ترى القلبَ باسماً خفّاقا

موسى الأمير
روحان

الحنين
16-09-2004, 08:38 PM
إيهِ يا قلبُ هل سمعتَ زفيري ؟ :::::: وضلوعي التي تذوب احتراقا؟




ما هذه الزفرة الحارقـة أيها الأمير...؟؟
فقد ألهبت الأفيـاء حرارة نادرة..



مقعد أول وبكل سرور



مع كل الود :nn

لجين الندى
16-09-2004, 09:00 PM
و آآآآآآآآآآه يا قلب..
نعم يا روحـــــــان ...
كم القلب هذا مرير .. و ما يفعـــل بنا!!

إنّهــــــا زفــرة يا روحـــان خالطت الروح عند القراءة..
فكيف من كتبـــها يا سيدي الكريم ؟!
إنّها اليوم..
تدور أجــواء الأفياء..
لتنثــر الحــزن الغريق...

و آه يا قلب لو تطيــق احتمالا..

ذكّرتني بما كتبت..
يومها قلــت يا روحــان..

أقول لعمري.. أقول الحنيـن ***أنادي سكوني رفيق الأنيـن
أناديكِ روحي سكنْتِ القبور! ***فأين جروحي و بوْحَ الحزين
و أينَ دموعي رمتها الثغور ***بقلبي خناجرُ عمرِ السّنيـن
و صخرٌ رمتهُ قوافي الزّمان ***ببئرٍ عميقٍ و طيفٍ شجيـن
أناشِدُ همسي لقلبـي يعـود ***فهل من مجيبٍ يُعيدُ الحنيـن
يعيدُ لروحي صدىً أُنْثـويّ ***يُعانقُ صمتي بـروحٍ تليـن
و يمحي من الذكرياتِ الكثير ***يعيدُ لنبضي حديثَ الأنيـن
فيكسرُ صخراً حواهُ فؤادي ***لتلكَ الأنا نبض حرفي يحين



أخــــــــي
ما بالُ الحــزن يرافقـــنا هذه الأيام..
لا أرى فرحاً في أفيــاء..

أعجبنــــــــي و بحقّ ما كتبت..
و حرّك في نفسي حرقــة اللهيــب

إيهِ يا قلبُ هل سمعتَ زفيري ؟ :::::: وضلوعي التي تذوب احتراقا؟


نحــن سمعنـــــاها يا روحان..
سمعناها فكيف القلب؟؟

اشرب الشاي يا أخي منّي
:g:

تحياتي لك
أختك
لجين الندى
((أخــاف ذنوبي***و أرجــو رحمتــك))
ر.ا.ح

صالح كامل
16-09-2004, 09:03 PM
الفاضل روحان حلا جسدا

بليغ ما كتبت بلاغة يعجز قلمي أن يمدحها



العقيد
د/صالح كامل

al nawras
16-09-2004, 10:01 PM
.
.
ذكرتك اليوم في صفحة من صفحات الأفياء
ونعتك بالغائب القريب
فلم تلبث أن أتيت تحمل عذرك
فمرحى لغيابٍ يُنجبُ كل هذا الحضور

أيها الأمير :



آهِ يا قلبُ لو أُطيقُ احتمالا :::::: لهجرتُ اليراع والأوراقا

ولو أطقتهُ لفعلت ما ستفعل

وأَرَحْتُ الأنام من هذيانٍ ::::::: هُمْ إلى غيره أشدُّ اشتياقا

نعم...
هناك من نحنُ أشد إشتياقاً له من الشعر............................قائله

ولغنيتُ للمدى ، للأماني ::::::: للربى الخضر ، كي تزيدَ ائتلاقا

مثل هذا الشعر كفيل بأن يزيدها إئتلاقا

وسقيتُ الأنام من نبع قلبي ::::::: ألفَ كأسٍ من الهناء دِهاقا

أشهد بأنك سقيتنيها
ولكن
أينها مني الآن...؟

غير أني وُتِرتُ فيك فأدمنـ ::::::: ـتَ عنائي ، وزدتَني إرهاقا

ومن سمعك مثلك
وكلهم مثلنا

فغشى وجهيَ الشحوب فما ثَمَّ ::::::: جدارٌ إلا انحنى إشفاقا

لا تُعمم
فمن الجدران ما ينحني إجلالا

إيهِ يا قلبُ هل سمعتَ زفيري ؟ :::::: وضلوعي التي تذوب احتراقا؟

أما هذه فسمعناها كلنا...فأشجتنا وشجَّتنا

وعيوني التي غفتْ لتُواري ::::::: سَوْأةَ الدمع في الحُلُوق انعتاقا

سوأة الدمع !!!
ما أعجبه من تعبير...وما آلمه من بيت

آهِ يا قلبُ كم تُعاني فأقسو ::::::: وأُرَجِّي من قسوتي التِّـرْياقا

مسكينٌ هذا القلب
لسنا إلا هو......ونقسو عليه !!!؟؟؟

آهِ يا قلب هل نظرتَ إلى وجـ :::::: ـهك يوماً ، وكيف بالأنسِ ضاقا ؟

لقلب الشاعرِ وجهٌ تراه العيون..........شِعره


فاكتسى من أسى الحياة شُحوباً :::::: وشُروداً حتى استحال مُحاقا

ولن يلبث طويلا
سيعود بدراً متألقاً من جديد


قُمْ لمِرْآتكَ التي تتدلّى ::::::: كجراحي ، أعدْ لها الإشراقا

مرآةٌ تتدلى كالجراح....هي الشعرُ أيضاً...فليس من مرآة للشاعر غيره تعكس داخله للعيون


واطّرحْ ظُلمةَ الظّنون وقبِّل ::::::: مقلة الشمس واعشقِ الانطلاقا

و...
ما الذي يدريك إن قبّّلها:::::::إستطاب اللظى فذاب إحتراقا


وابتسمْ للحياة ، ما العيشُ إلا ::::::: أن ترى القلبَ باسماً خفّاقا


هذا إن لم يذُب من حر تلك القبلة...
قُبلة القلب الشاعرِ لمقلة شمس القريحة...

لقريحتك مني قبلتين على مقلتيها

دام ألقك

النورس
ر.ا.ح

آية95
17-09-2004, 01:12 AM
حقيقة الحب يقظة

حقيقة القلب نبضة

وحقيقة الشعر روضة

ترتع في جنباتها أرواحنا

فلا يضنيها الألم

أستلذ بألم ذقته هنا

أنا بكماء القلم واللسان

في حضرة هذا البوح

زهرة الرمان
17-09-2004, 01:27 AM
الأخ روحان حلا جسدا
نعم نعم هو كذلك وجع حرقة القلب وزفرته
ما اقساه وما اعذبه!!!
تحية لقلمك ليست الحكمة يمانيه فقط بل رقة المشاعر يمانيه !

عبـ A ـدالله
17-09-2004, 01:53 AM
الأخ / موسى الأمير
( روحان حلا جسداً )

كثيرون هم من يعزفون على وترِ الحزنِ والأسى ..
لكن القليل يتمكنُ - كما فعلتَ - من أن يبدعَ من ذلك العزف نغما..


وعيوني التي غفتْ لتُواري ::::::: سَوْأةَ الدمع في الحُلُوق انعتاقا

هنا أغرقتنا في روعة الحزن ..

تقبل تحياتي ،،،

طيف المها
17-09-2004, 02:17 PM
حياك أخي روحان....

أبدعت والله...

ولقد سكبت كأس الشجو هنا

وأثرت مكامن الحس والشجن...
وذكرتني ببيت لي من قصيدة...
أقول :
لله حال مسهّدٍ والليل فيه يحدقُ
..............ويقول رفقاً صاحبي إن القلوب تؤرقُ

دمت أخي روحان كما تحب..
تمنياتي لك بالخير

ابو طيف
17-09-2004, 02:39 PM
روحان الابداع

اهلا بك وبرائعتك الجديده


نثرت الابداع وتركتنا نستمتع


اعجابي وتقديري ايها الرائع



همسه //

هناك ابيات اسندتها لك قبل فتره طويله بعنوان دمعي سكايب وواعدتني بالرد والى الان انتظر :)

أحمد المنعي
17-09-2004, 02:43 PM
أوقِدْ شُمُوعاً مِنْ هُدَى ،، لمْلِمْ نهاياتِ المَدَى

كيف الرّؤى الحسناءُ أرخَتْ بين كَفّيكَ اليَدا

موسى ،، لقد شاخَ الزمانُ ،، ولم يخلِّد أحدا

إلاهُمُ الشعراءُ قد عاشوا الخُلُودَ الأبَدَا

إن مَاتَ صوتٌ يا أميرُ ،، فسوف يُحيِيِه الصَّدى

فاكتُبْ على ورقِ الورودِ ،، وخُطَّ شِعْراً مِنْ نَدَى

مَنْ عَاذِلٌ في عاشقٍ ** رُوحين حلا جسدا !

هذه وليدةُ الآن ،، سامحني قاتلك الله :p

تثبيت أسبوع ،، مع الأعمال الشاقة يا أمير .

أرجَوتَ أن تَحْيى حتى أثبّت لك قصيدة )k ؟

نبض حرف
17-09-2004, 05:07 PM
المتألق دائما .. روحان حلا جسدا ..
ما أروعك ..
وما أروع ما قلت ..

إيه يا قلب هل سمعت زفيري؟ وضلوعي التي تذوب احتراقـا
وعيونـي التي غفت لتواري سوأة الدمع في الحلوق انعتاقا

كلها تعب وشجى ..!!!

أمتعنا دائما رعاك الله

مع خالص الود
نبض حرف ،،،

(سلام)
18-09-2004, 07:58 AM
هيهي ياموسى هيهي

زدني وأنت براء من تبعة دمي وسفكه

أيها الاخضر
أي بياض تنثر هنا وأيهما كأن الأجدر بلون دمك الأحمر أم الوهج الأبيض أم الأصفر


وأي شيء أنت هنا بشر أم رفيف من جناح أبداع أم أنت نضيح العطر أحسسته يبللني

روحان

موسى الأمير

لك ماليس لغيرك

على أزورار لي في نجعة التواصل كما هي لك

أخوك
المحب لك دوماً
سلام

أبجدية وسنى
18-09-2004, 04:27 PM
أ كانت صرخات في عمق الروح ؟!

أم أني كنت ابكي قبل التقاء الحرف مع الحرف ؟! ..

روحان أين سكنــاك َ أخبرني .
فقد ارهقني البحث عني بين مدائن الغربـاء !


أبجدية وسنى

سرنوه
19-09-2004, 04:15 PM
روحان حلاجسدا ..


كلماتك في قمة زهوها في معانيها وآمالها ورقيها ..


تحياتي


..

موسى الأمير
19-09-2004, 04:16 PM
الحنين ..

تأتين في المقدمة وتتسابقين لأجل ذلك .. آتي في مؤخرة الركب .. وأستعطف العذر لتقبلينه ..

هكذا أنــا ..

أستنهض عصافير الروح على الغناء .. فلا يبتدر حنجرتها إلا النواح ..

دمتِ هانئة ..

موسى ،،

موسى الأمير
19-09-2004, 04:30 PM
لجين الندى ..

حقٌ ما تقولين .. أنت تغوصين في أعماق الروح لتفضحيها .. وهاقد فضحتني أمام الملأ ..

سامح الله التحليق ففي النص .. والغوص في الروح ..

كلنا في الحزن قلبُ ..

دمت طيبة ..

موسى ،،

موسى الأمير
19-09-2004, 04:41 PM
الدكتور صالح كامل ..

كالخيوط التي تهديها الشمس لأرواح الكسالى .. أتت حروفك لتنفض عني نعاس الألم ..

دمت بود ..

موسى ،،

ملك القوافي
19-09-2004, 10:41 PM
روحان حلا جسد
ايها البلرع
تالله لقد ابحرت بنا في عباب حزنك حتى ادركنا بعض موجه ولولا عناية الله وبصيص من امل في ثنايا حروفك العذبه
لأغرقنا الحزن

دمت بتألق لاينتهي
تلميذكم :
ملك القواقي<<<<كمايزعم

مرجان الأطرش
21-09-2004, 03:39 PM
آهِ يا قلبُ لو أُطيقُ احتمالا :::::: لهجرتُ اليراع والأوراقا

وأَرَحْتُ الأنام من هذيانٍ ::::::: هُمْ إلى غيره أشدُّ اشتياقا
فغشى وجهيَ الشحوب فما ثَمَّ ::::::: جدارٌ إلا انحنى إشفاقا



موسى الأمير
روحان

استاذنا الغالي روحان حزن وأسى ورجائنا من المولى تفريج الكروب
يصبح المرء في الحياة ويمسي= بين ناب من الزمان وضرس
ياكل الدهر عمره وهو يلهو= بين يوم يعيش فيه وأمس
يا صاح هذي الحياة سجن كبير= وبنوها رهائنٌ ضمن حبس
قد مضى الدهر بالملوك فبادوا= بين قصر ٍ قد شيَّدوه ورمس
أين كسرى وقصره وذراه= أين سابور سائراً بالدِرَفس
من يعش بين أهله ألف عام= يغرب العمر بعدها مثل شمس

إسم مستعار
22-09-2004, 02:41 PM
بل .....

زد الأنام من كآسِ روحانٍ ::::::: هُمْ / إلـــيه / في شوقٍ واشتياقا

صديقي الأرحب ..

أُدمن شُربك في السرِ سراً

وأضما. " ط. ر "

دُم جميلاً ،

أستاذ
22-09-2004, 03:23 PM
سيدي روحان
لقد جئت متأخرا فعذرا على التأخير .
أي هذا النزف !! ألا رفقا بنا .. فقلوبنا تكاد تذوب من رقة .. لا يستثيرها غير هكذا شعر .

دمت للشعر روحا .

تقبل من أخيك كل المحبة .

أحمد المنعي
24-09-2004, 03:08 PM
إلى مثواها يا أبا جنى ،،

طاب يومك .

الغفوري
24-09-2004, 03:19 PM
موسى الأمير .. الحبيب .


لن أعلّق على هذا النص :) ..

لم تخبرني : كيف وجدتَ وادي الضباب .. خشيتُ أن تسرقك إحدى صباياه :(:( .


بالمناسبة : قرأت لك مرّة نصّاً مدهشاً أعطتنيهِ الأميرة / ليال .. " تفعيلة " .

هل لك أن تنشره في هذه الزاوية لأجلي :) ..

اشتقت إليك أيها الأمير .

أحمد المنعي
24-09-2004, 03:32 PM
موسى الأمير .. الحبيب .
لن أعلّق على هذا النص :) ..
لم تخبرني : كيف وجدتَ وادي الضباب .. خشيتُ أن تسرقك إحدى صباياه :(:( .
بالمناسبة : قرأت لك مرّة نصّاً مدهشاً أعطتنيهِ الأميرة / ليال .. " تفعيلة " .
هل لك أن تنشره في هذه الزاوية لأجلي :) ..
اشتقت إليك أيها الأمير .

إيه لو تدري يا مروان عن هذا البائس ..

لقد شغفته حباً تلك البلاد ،، إنه يهذي عشقاً .

ليتك تسمع صوته اليوم ،، صار خلقاً جديداً :( .

أسعفه أرجوك .

قاتلكم الله يا أهل اليمن ،، أفسدتم صاحبنا :) .

اقرأ له هذه :


http://www.al-sakher.com/vb2/showthread.php?t=87896


ثم أكثر الحَوْقلة والحَسْبلة :) ، وترحم على الرجل .

موسى الأمير
24-09-2004, 09:05 PM
النورس الحبيب ..

والله لقد أسعدتني .. وإنني لمحتار في كيفية الرد على تحليلك وتحليقك ..

جمال روحك صب على روحي القلقة مطر الصدق ..

أعدت ما كتبته مراراً فلم ازدد إلا حيرة وحياء ..

دمت صنواً أغترف من نهره ..

روحان ،،

موسى الأمير
24-09-2004, 09:07 PM
آيه 95 .. سلام عليكم ..

أنت بكماء في حضرة البوح .. وأنا أعمى في حضرة نور أحرفك التي أضاءت قلبي .

دام لي تواصلك ونبضك ..

روحان ،،

موسى الأمير
24-09-2004, 09:08 PM
زهرة الرمان ..

غمرتني بطيب روحك .. وجلال حروفك ..

والطيب من أهله غير مستغرب ..

دمت طيبة .. ولك شكري ..

روحان ،،

موسى الأمير
24-09-2004, 09:12 PM
عبدالله .. أعز الأسماء ..

المتذوق الحق يجيد العزف والنزف والبكاء والضحك مع الحرف ..

أظنك أحسنت بي الظن حين رقيت بي مرتقىً أنا دونه دون شك ..

غير أني ظفرت منك بحرف وروح تسر العين والقلب ..

دمت كما أنت وأرقى ،،

روحان ،،

موسى الأمير
24-09-2004, 09:17 PM
طيف المها ..

هنا وقع أقدام حرفٍ .. هنا دفق روحْ ..

هنالك قلب يئن .. وقلب يضِنّ بأحزانه أن تلملم وجه الفرح ..


سررت بحرفك الزاهر ..

روحان ،،

موسى الأمير
24-09-2004, 09:41 PM
أبو طيف المحلق ..

أشكر لك مرورك الوفي ..

وأعتذر جدا لتقصيري في حقك .. وما ذاك إلا لضيق الوقت ..


سأحاول أن أوفي بما وعدت به ..

دمت طيبا ..

روحان ،،

موسى الأمير
24-09-2004, 10:10 PM
برج المراقبة ..

آآهٍ ثم آآه ..

كيف لي أن ألملم نهايات المدى ..؟؟!!

وفي عيني من عينيك إلهامُ

وفي سمعي من الهمسات أنغامُ

وفي قلبي من النبضات ما يعنو له الهامُ

فهل يكفيك ؟؟

لقد دبّت بقلمي رعشات البوح فلم يسعف الحرف حين فاض القلب ..

سلامي لروحك ..

موسى ،،

موسى الأمير
24-09-2004, 10:18 PM
نبض حرف ..

وحرف نابض بالإحساس الملتهب ..

هو الحرف حين نزرعه في أرواحنا .. وحين نجسد أرواحنا فيه ..

راق لي حضورك المتميز ..

روحان ،،

موسى الأمير
24-09-2004, 10:20 PM
صديقي سلام ..
راجع ردك ..
وأعلم أنني كل ما أسلفت ولكن حين أكون بجوارك ..

روحان ،،

موسى الأمير
24-09-2004, 10:23 PM
أبجدية وسنى ..

القلم بحقّ ..

سكناي أقرب ما أكون إلى البعيد .. وأبد ما أكون للقريب ..

في القلب حين يسافر .. وفي الروح حين تحلق .. وفي الفكرة حين تحترق لتولد .. وفي زفرات الرياح .. وظلال أغصان الهدوء القلِق .. أنا قريب منك حين نحدق في الحرف النابض ..

هل وجدتِني ؟؟!!

روحان ،،

موسى الأمير
24-09-2004, 10:31 PM
سرنوه ..

ما أبهجني بك ..!!

اشكر لك حرفك النابض ..

روحان ،،

لجين الندى
24-09-2004, 11:06 PM
روحـــــان حلاّ جسداً...
عذراً لاقتحام صفحتكَ للمرّة الثانيــة...


أتدري أنّك الوحيد من بين الأفيائيين الذي يطيب لي أن أقرأ في صفحتك ليس فقط الموضوع و كذا الردود..
إن كانت تخصّني أو لا تخصّني..

لكَ أسلـــــوب لا أعرف ما سرّه...
يدفعني و بحقّ إلى متابعــة أيّ شيء يكتبه روحان...
سواء ردّ.. أو موضوع..

((بالله عليكَ يا أخي؟؟ من أيـنَ لك بهذه الكلمات؟؟
و هذه البســاطة الخلاّبــة؟؟
بل...
مـــــــا السّحــرُ في كلماتك؟؟؟))

عذراً منك على الإعتداء الثاني على صفحتكَ
لكنّ القراءة في الردود اليوم كان له طعماً جميلاً و بحقّ..

أشكرك لصبركَ علينا
و تفضّل الشاي
:g:
أختك
لجين الندى
((أخــاف ذنوبي***و أرجــو رحمتــك))
ر.ا.ح

قلم التحرير
25-09-2004, 01:25 AM
السيد الشاعر موسى الأمير
هنا :
آهِ يا قلبُ لو أُطيقُ احتمالا :::::: لهجرتُ اليراع والأوراقا

وأَرَحْتُ الأنام من هذيانٍ ::::::: هُمْ إلى غيره أشدُّ اشتياقا

ماهذا بالله عليك ؟!!

بل هذا :

ولغنيتُ للمدى ، للأماني ::::::: للربى الخضر ، كي تزيدَ ائتلاقا

وسقيتُ الأنام من نبع قلبي ::::::: ألفَ كأسٍ من الهناء دِهاقا

وقد فعلتَ .

روحان طب شعرا ونفسا مع نفس وروحا مع روح ، ولله درك كأنك الماء العذب تحت فيء.

حفظك الله

أبياتك كلها ذات إحساس يلهج رقةوليس مثلي في عاميته يمتدح مثلك في شعره وأدبه ولكن لكل ذي حق حقه .

أسعدك الله

موسى الأمير
25-09-2004, 03:28 PM
ملك القوافي ..

جزافاً أحاول الصعود إلى شامة حرفك وثنائك .. وإن كنت أعتذر عن الأسى الذي كان صدىً لحروفي في جوف قلبك ..

لك تقدير يليق بك وبشوقي ...

روحان ،،

موسى الأمير
25-09-2004, 03:43 PM
العزيز .. مرجان الأطرش ..

تتمارض الكلمات حين أستطلبها الرد عليك .. لا لشيء إلا لعجزها عن صوغ ما غص في حلوق الكلمات .. وتعثر في يراعي ..

لك احترامي ..

روحان ،،

موسى الأمير
26-09-2004, 03:39 PM
إسم مستعار ..

أيها النبيل ..

على علةٍ في القلب لم يمحها البكا ... أرتل اشواقي إليك وأحتفي

وأهديك من قلبي الوداد وفي دمي .. إليك رسول صار بالبعد متلفي


دمت قبساً ..

موسى ،،

موسى الأمير
26-09-2004, 04:02 PM
أستاذ ..

ومن عليائك اجتني جنى روحك المرفرفة .. صدقاً وعذوبة ..

أشكر لك هذا البهاء الذي غمرني ..

دمت راقياً ..

روحان ،،

موسى الأمير
26-09-2004, 04:08 PM
برج المراقبة ....
إلى مثواها ..

يقول أدونيس :

عش ألقاً واكتب قصيدةً .. وامضِ .. زد سعة الأرضِ .

ابومشعاب
28-09-2004, 01:15 AM
مبدع ...

لافض فوك ...

مازلت اتابع الرائعين امثالك في هذا الساخر ...

ولا استطيع الا ان استمتع بروائعهم مهما بعدت ..

دمت لي اولا ...

وللساخر ثانيا ..

مازلت انتظرك ...

هل سيطول انتظاري .... ( اقترب موسم الخيرات ) ..

كل عام وانت بخير

لا اقول الا ................. ((( لله درك ياجواهري ماذا فعلت بهذا الفتى)))

ابداع ...

لك ارق تحية من احلى مشعاب ...

موسى الأمير
28-09-2004, 04:21 PM
الغفوري الحبيب ..

زرتكم أخرى فلم أحظَ بلقيا ..

من عناء الدرس والتفكير تطل على نصي .. فتلهبة حرارة أشواق ..

أشكر لك تفضلك أخي ..

ولولا أن يصيبني غرور لأوردت أكثر من نصٍ هنا " تفعيلة " .. غير أني غير متيقن من النص حتى أورده .

لعله نص " بقايا شتات " الذي يفتتح بـ:

شمالاً إلى حيث تسألني الريح عن أمنياتي العتيقة ..

إن كان هو فيسعدني إرساله إليك أو هنا ..

دمت نوراً ..

موسى ،،

موسى الأمير
28-09-2004, 04:23 PM
أحمد أو برج ..

ومن ذا الذي يا صب لا يتغيرُ ..

روح

موسى الأمير
28-09-2004, 04:35 PM
لجين الندى ..

سامحك الله ما أنا إلا عازف مبتدئ .. آوي إلى الحرف حين يضيق بيَ الصمت ذرعاً ..

روحان ،،

موسى الأمير
28-09-2004, 04:38 PM
قلم التحرير ..

أيها الباذخ ..

حرفك النشوان طوّح بي حيث لم أُردْ .. سار بي نحو عيني حرفك لأقبلها ..

دمت رضىً ..

روحان ،،

موسى الأمير
28-09-2004, 04:41 PM
أبو مشعااااب ..

أيها العاقُّ لأفياء ..

حسبت أنك نسيت لنك المنتدى .. فأسأت بك الظن ..!!

غير أنك جئت على عادتك تكذب الظنون .. وتصدق الوفاء في قلبك ..

دام لي نقاؤك ..

ما أجملني بك ..

روحان ،،

بقايا حُلُم
29-09-2004, 10:01 PM
روحان حلا جسدا ..



.

.




و أيّ كلمات تلك ؟!



لم تنتهِ القراءةَ ،



و لن تنتهي !



هنا أقفُ لأجلٍ غير مسمّى !



على هيكلِ حرفكِ السامق ..




يـا أميرَنا الباسق ’



أنحني إجلالاً و إكبارا ,




.

موسى الأمير
30-09-2004, 01:31 PM
بقايا حلم ..

ويطيب لي يا أنت ففي بابي الوقوف ..

أمامك الألم المسجى .. تسكبين عليه طيب لقاكِ كي تبلى عظام الحزن ..

لك تقديري وشكري ..

روحان ،،

أبجدية وسنى
30-09-2004, 01:37 PM
أبجدية وسنى ..

القلم بحقّ ..

سكناي أقرب ما أكون إلى البعيد .. وأبد ما أكون للقريب ..

في القلب حين يسافر .. وفي الروح حين تحلق .. وفي الفكرة حين تحترق لتولد .. وفي زفرات الرياح .. وظلال أغصان الهدوء القلِق .. أنا قريب منك حين نحدق في الحرف النابض ..

هل وجدتِني ؟؟!!

روحان ،،
روحــان .,,, وقد تضيع الشهب واقمار المسـاء ؟!
الحرف النابض يشعل فينا اختزالات كثيرة .. بشتى ألوان الألم ! ,, ربما الشوق المحدّق داخل أوردتنـا !


روحـان ,, دمت َ قلبا نابضا .. بحبر قلم اشغفنا .. وأدمنّـا قراءته !


أبجدية وسنى

موسى الأمير
01-10-2004, 08:35 AM
أبجدية ..

من ثكنات النفس ترمق العالم عيون غير العيون التي نرى بها .. هي الجديرة بالاهتمام .. بالرحيل معها .. بالإبحار فيها ..

هي التي تربي الداخل .. وترسم خطوط الأمل .. وتستنزف دم اليأس والرضى بالوقوف ..

لكل حرف منك الف تحية ..

روحان ،،

أبجدية وسنى
01-10-2004, 01:55 PM
نعم .. روحان .. تلك العيون التي غابت في أوابد النسيان .. وانكفأت فيها كل أودية الظلام
آن لنا البحث فيها ومنهاوعليها .. ربما كان لابد أن نعيد فيها الروح .. لنبقى كأنت .. روحان تعمّ أماكن الجدب فينا

دمت َ للعطاء !

أبجدية وسنى

موسى الأمير
07-10-2004, 04:00 PM
أبجدية ..

على جنبات الطريق رقراقُ نور ..

أتى من الضفة المواتية للحرف .. من عندكْ ..

هنيئاً لطريقي .. وشكراً لمرورك المتزايد القاً ..

روحان ،،

زومل
08-10-2004, 02:24 AM
يزدحم الناس على بابه والمورد العذب كثير الزحام

لا يا شجن الماضي العذب
لا يا عزف الأشجان الخضر
لا يا وجها لا يشبه وجهي الآن

ما زلت كما أنت
وكبرت أنا
نسيت أن تكبر
وشخت أنا

يا ليتني نسيت مثلك

أضع يدي على راسي الأشيب ، أمسح ولا يمحى من عبث الأيام شئ

كن كما أنت لأني ارى فيك شبابي الذي ضاع وآمالي التي دفنت في حياتي الرتيبة
أجد فيك رائحة الجنوب وشذا ليالي القمراء وعرف الأودية وصباحات الوجوه الندية

كن كما أنت أسمعني صوتك الفنان لأني لم يعد لي آذان