PDA

View Full Version : عزف على أوتار أمة .. ( شعر )



نبض حرف
25-09-2004, 02:30 PM
نداء مكلوم إلى بقايا أمة ينشد فيها أن تعود لعزها ومجدها .. يعزف برفق على أوتار ها .. لعلها تفيق على صوت نغمه .. عندما لم تفق على صوت المدافع تهدم فيها ..

*

*

*

كُفِّي وإن نبع العيون ترقرقا **** وتجلدي فالقلب صار ممزقا

I

رحماكِ قلبا قد تعلق بالمنى****ملَّ الظلام وراح يطلب مشرقا

I

كُفِّي فقد أوهنتِ فيَّ عزائما****لما الأسى في مقلتيك تعلقا

I

لا تبأسي إني .. وإني ..ماأنا ؟***مذا أقول وصوت شعري أطْرَقا

I

سيل المحازن نحو أعماقي سرى****وأحاط قهرا بالشعور وأغرقا

I

أبقى هنالك لوعتي ومرارتي****وبقايا هم فوق حسي أطْبقا

I

يا رجْع أشعاري الحزينة أيقظي***صمت المشاعر والفؤاد المحرَقا

I

أنا يا قوافي قد عهدتك أزمنا****تحكي الإباء ونبض قلبي المرهقا

I

ألا يا سماء الشعر أين سحابك****المملوء هم المسلمين المحرِقا

I

أزجيه خصبا ياسماء وباركي****غيثا غزيرا مرعدا أومبرقا

I

أحيي به موت النفوس بأمتي****جذع الهدى ردّيه أخضر مورقا

I

هذي العراق وكم سنان جيوشها****كانت لنصرة مسلمينا الأسبقا

I

بغداد عذرا يا عروس حضارتي****والخير منك على الديار تدفقا

I

وخيول جند الله يُعْمي نقعها****جمع الكفور إذا وسَطْنَ تمزقا

I

فإذا بدجلة بالمحازن نابض****وبكى الفرات بغصتي وتشَرَّقا

I

أين ابن حنبل والطغاة تجمعوا****كلٌّ برأي قد أتى متزندقا

I

فتناظروا وعلا الإمام بقوله :****" أكرم به قرآننا أن يُخْلَقا "

I

وأبى الإمام تملقا إذ قالها****صدقا .. وحُقَّ لمثله أن يصدقا

I

بغداد امضِ بعزمه وبهديه****قومي أعيدي العزَّ فينا ناطقا

I

إنْ يُشْنق الأبطال يوما عزة****إذ بات فينا للمكارم شانقا

I

أوّاه " ليبيا " والشهيد بأرضكِ****مليون أعطَوْا للكرامة موثقا

I

ما ضرَّ حقا يا مفاخر قائدي***" المختار " يوما في العلا أن يُشنقا

I

قومي فقودي ثورة مهدية****ردي الإباء إلى حياضكِ سامقا

I

ياعمروياابن العاص هذي"مصرنا"***بخلت تجود وبي الفؤاد تشوَّقا

I

عام الرمادة عاد فينا كالحا****جودي بكفٍ لا يزال المنفقا

I

أنا لا أريد فضول زاد إنما****أبطال حرب لا كلاما نُمّقاِ

I

قومي أجيبي أمر ربي إنه****سعد الذي من قد أجابه وارتقى

I

وعليك يا " شام " الوفاء تحية****من قلب صبٍ في الصبابة أغرقا

I

أرض المفاخر والمكارم والعلا ****حقا اقول وما أردتُ تملقا

I

شهد الزمان وقد هزمت أسافلا****والدين منك على الربوع تعمْلَقا

I

أين الرجال وأين عز لم يزل****يحكي السمو ومجده المتألقا

I

عار أقول إذا أبِيٌّ مسلم****باع الكرامة بالهوى وتنوقا

I



يا أرضَ " مملكة " الحجاز تميزا****يا أرض مكة والمدينة والتقى

I

من فيكِ أعطيتِ الزمان مباسما***والخير منك على المدائن أشرقا

I

أوَما هنا كان النبي المصطفى****أوَما هنا نخل المكارم أعذقا

I

أوَماهنا سالت منابع ديننا****والمجد أقبل ضاحكا ومعانقا

I

لم تنسَ أرضك إذ تشرّف رملها****خطْو النبي وصحبه ومن اتقى

I

فهنا المشاهد والسيوف تناشدت ***بدرا ..حنينا .. واذكريها خندقا

I

هلا أعدتِ لنا المكارم كرة ****تحيي فؤادا بالإباء تعلَّقا

I

يا أمة الإسلام ويحكِ أمتي****كم ضاع من أمل أتاك محلقا

I

مالي أراكِ ضعيفة مشلولة****كثرت جراحك والفؤاد تمزقا

I



قومي ألستِ الأمس مجدا شامخا****ملأ المسامع شأنه وتألقا

I

قومي فإنا قد مللنا ذلة****فينا وعيشا بالخنوع تمذّقا

I

يا أمتي تاهت مرافئ زورقي***في كل صوْبٍ من سيهدي الزورقا

I

عَوْد على بدء فقومي تُحمدي****لجهاد ربي جهزينا فيلقا

I

فإذا انتصرنا ذاك غاية مـاجد ***وإذا قُـتِلنا في الجنان الملتـقى



***

*

*


مع خالص الود

نبض حرف ،،، <O:p</O:p

حنووونه
25-09-2004, 02:39 PM
اختي عبير..


ماجمل الكلمات حين تصوغها اناملك..

وما احزن اللحظات حين اتجول بين هماساتك..

وما امر الدموع حين اتذكر حال امتنا الحزينه



لك مني كل التحية

نبض حرف
25-09-2004, 03:41 PM
أختي حنووونة ..

أسعدني مرورك هاهنا .. ولكنني ألفت انتباهك إلى أنني لست " عبير " فلعلك أخطأت بيني وبينها .. وأضيف معلومة للجميع أنني رجل ولست أنثى ..

وأرحب بوجودك هنا مرة أخرى ..

مع خالص الود
نبض حرف ،،،

Middle Pole
25-09-2004, 07:03 PM
روعه...فعلاً روعه

سمو المشاعر
25-09-2004, 08:23 PM
جميل والأجمل ما ناجيت به بغداد العروبة والحضارة.وقد ذكرتني أبياتك بأبيات لأحمد شوقي يقول فيها
يارب هبت شعب من منيتها _--_____واسيقظت أمم من رقدة العدم
سعد ونحس وملك أنت مالكه__----------تديل من نعم فيه ومن نقم

يارب أحسنت بدء المسلمين به ___________ فامنح بفضلك حسن مختتم

نبض حرف
26-09-2004, 04:49 AM
Middle Pole



ويبقى مرورك أخي هو الأروع عندي

*

*

ودمت رائعا ..



*

مع خالص الود

نبض حرف ،،،

نبض حرف
26-09-2004, 04:52 AM
سمو المشاعر ..

لا عدمتُ هذا المرور .. وراق لي حسك بما كُتِب هنا ..

تقبل شكري وتقديري ..

ودمتَ رفيق درب ..

مع خالص الود
نبض حرف ،،،

نزف حرف
26-09-2004, 01:27 PM
والله إن الحروف لا تسعفني في التعبير عن روعة هذ القصيدة ..
لكن أقول لا تزال الأمة بخير مادام فيها أدباء أمثالك يكتبون مآسيها لنستيقظ من هذا السبات ..
لله درك .. ولله در أمك أن أنجبت منهم أمثالك .. إلى الأمام فنحن معك بدعائنا ..
جزاك الله كل خير عن كل حرف نبض به قلمك ..
لو كنت شاعرا لنضمت الأبيات فيك لكن لسان حالي يقول ..

لله أنتم كيف يغرق مركب *** أنتم به هيهات لا لم ينخرا

ياخيرنا يافجرنا ياذخرنا *** حق علي بمثلكم أن أفخرا..

حق علي بأن أصوغ قصائدي *** وأعلي بالثناء المنبرا..

لو كانت الأشعار تنصف فضلكم *** لبعثتهن من المفاخر أبحرا

تحياتي لك
’’’ نزف حرف ’’’
- البريد وصل ؟؟ -

صالح كامل
27-09-2004, 06:53 PM
تحياتي لكم جميعا وتحيتي للفاضل نبض حرف

أظنك تعرف رايي في المضمون ولنتخطى سمو الفكرة لنحط على بعض الملاحظات التي لدي في جعبتي.

لنبدأ بالبيت الأول :
كُفِّي وإن نبع العيون ترقرقا **** وتجلدي فالقلب صار ممزقا
وقفت عند الواو هنا فهي ليست في محلها, وبمراجعة التقسيم العروضي نجدها زائدة.
وقد تركت ياء (كفي) في هذا الفعل المعلول, مع أن فعل أمره يكتب من غير حرف العلة لكن كتبتها كما نطقتها ليستقيم لك الوزن.
تستقيم عروضيا ومعنى اذا قلت سيدي الكريم
كُفِّي, إن نبع العيون ترقرقا **** وتجلدي فالقلب صار ممزقا

ولنكمل لنصل الى هذا البيت:
ألا يا سماء الشعر أين سحابك****المملوء هم المسلمين المحرِقا
ليستقيم الوزن سيدي الفاضل نخطف مد ألا فتقرأ ألَ, وقد يجوز هذا غير أنني أقف في عجز البيت عند كلمة المملوء, اذا تركتها هكذا علينا أن نظهر ألف التعريف فتقرأ ألمملوء, وهذا يخل بوزن البيت.
وأظنك قصدت جعل هذه الألف تابعة لصدر البيت فتصبح:
ألا يا سماء الشعر أين سحابك الـ **** ـمملوء هم المسلمين المحرِقا
هكذا تستقيم

ونقول هنا سيدي الكريم وعسى أن يتسع صدرك:
بغداد امضِ بعزمه وبهديه****قومي أعيدي العزَّ فينا ناطقا
وهنا همزة الوصل تخل بالوزن, لكن إذا قطعناها استقام الوزن وهذا من جوازات الشعر فتقرا إمض لكن لا نشير الى الهمزه, فقط نضيف الكسرة لندل على قطعها
بغداد اِمضِ بعزمه وبهديه****قومي أعيدي العزَّ فينا ناطقا

استرحت قليلا وأكملت عند معنى هذا البيت
إنْ يُشْنق الأبطال يوما عزة****إذ بات فينا للمكارم شانقا
وجدت إن ولم أجد جوابا للشرط. فاختل فهمي للمقصود. مع أن البيت ليس فيه خلل في الوزن

وهنا سيدي الفاضل
أوّاه " ليبيا " والشهيد بأرضكِ****مليون أعطَوْا للكرامة موثقا
جاءت صيغة المفرد (الشهيد) للتخصيص, ثم اردفت (مليون أعطوا) للتعميم. وقد تهت في معنى هذا البيت, رغم أنه صحيح وزنا بخطف الياء الأولى ل (ليبيا) فتقرأ لبيا
واللذي يليه أيضا ضيّعتُ المعنى
ما ضرَّ حقا يا مفاخر قائدي***" المختار " يوما في العلا أن يُشنقا
ونفس الملاحظة عليه عروضيا كان عليه أن يكتب
ما ضرَّ حقا يا مفاخر قائدي الـ***" ـمختار " يوما في العلا أن يُشنقا

وهنا أيضا سيدي
ياعمروياابن العاص هذي"مصرنا"***بخلت تجود وبي الفؤاد تشوَّقا
هذه بي, إذا قرأتها بيَ اختل الوزن, وصح المعنى واذا خطفناها قراءة التبس للسامع بالفؤادِ تشوقٌ مع بي الفؤادُ تشوّقا ... أو لا أدري, فقد تهت في معناها

هذا فيما يخص الوزن العروضي والمعنى.
أما بالنسبة للقافية فأرى ألف الروي وقد ظهرت في بعضها ولم تثبت في قصيدتك.
في هذه الأبيات
بغداد امضِ بعزمه وبهديه****قومي أعيدي العزَّ فينا ناطقا
و
إنْ يُشْنق الأبطال يوما عزة****إذ بات فينا للمكارم شانقا
و
قومي فقودي ثورة مهدية****ردي الإباء إلى حياضكِ سامقا
و
أوَماهنا سالت منابع ديننا****والمجد أقبل ضاحكا ومعانقا

وهذه سيدي الفاضل ان ظهرت ثبتت في قوافي القصيدة من أولها حتى نهايتها

هذا وأشكر لكم سيدي سعة صدركم, والله من وراء القصد

أنوّه فقط إلى أنني لست أديبا, وليست لي صلة مع الأدب العربي غير ما أفقه من قليل,
وما نيّتي في أخذ المبضع وجز قصيدتك سيدي الا لتعم الفائدة هاهنا, ونرتقي كناصح ومنصوح, أو أن أرتقي وحدي بالحسنات. وكما لاحظت فإن عُرف حجز المقعد الأول في التصفيق للكتابات قد نال ما نال في هذا المنتدى.

تقبلوا منّي فائق الاحترام والتقدير

العقيد
د/صالح كامل

حنايا
27-09-2004, 08:12 PM
نبض حرف...

قد لا أكون خبيره في الشؤون الادبيه

ولكنني كقارئه عاديه

أهنئك على هذه القصيده الرائعه

فمضمونها وابياتها

تغنينا عن البحث عن الاخطاء بين حروفها

سلمت اناملك ..

وتقبل مني أرق وأعذب تحيه ...

نبض حرف
28-09-2004, 08:02 PM
أختي الكريمة حنايا ..

أشكر لك حسك الراقي .. لقد اضفتِ بوجودك إلى هذا المكان ألقا ..
لا أحد سيدتي فوق النقد .. وكلنا نتعلم ونستفيد من الآخر .. متى كان الآخر يريد أن ينقد ليفيد لا ليهدم ..!

شعرتُ بكلماتك هاهنا حقا .. فتحيتي لك ..

مع خالص الود
نبض حرف ،،،

نبض حرف
28-09-2004, 08:13 PM
نزف حرف ..



أخي .. مرورك أكبر من كل كلمة يمكن أن تقال ..



ولكنني ببساطة أقول

سعدتُ بوجودك هنا ..



مع خالص الود

نبض حرف ،،،

نبض حرف
28-09-2004, 08:33 PM
د/ صالح كامل ..



دمت معينا وناصحا .. وأستاذا سيدي ..



ولي عودة لتعليقك وملاحظاتك على القصيدة ولكن بعد أن افرغ .. وهذا وعد



فانتظرني ..!



مع خالص الود

نبض حرف ،،،

صالح كامل
28-09-2004, 10:18 PM
سيدي الفاضل نبض حرف.

بعد إذنك أود أن أقول ههنا للسيدة الفاضلة حنايا:
لا أظن أن سمو الفكرة يغنينا عن النظر للقصيدة من ناحية جمالية, ولا يصدق ما قلت سيدتي الا إذا أردنا قراءة القصيدة كنص موسيقي لا غير, وأظن أن في هذا الكثير من الاجحاف في حق الشاعر, وقي حق وليدته,

سيدي الفاضل نبض حرف
إذ أننا لا نكتب توجيها أو نقدا إن أردتم تسميته هكذا الا لرؤية انعطاف طفيف عن مسار الابداع الأكمل, فنغار للحظة ونقول : ليتها تخطت كذا فتحظى برقي أكثر, أما من ابتعد مساره عن ذلك المسار, وكان اتجاهه أبعد من أن يكون قصيدة تامة, اكتفينا بالنظر لفكرته وقلنا : صحّت يمينك, ماهذه الروعة وكذا وكذا ... أو نحجم عن الرد كما أفعل ويفعل غيري, لئلا أقحم القارئين معي وأغالطهم برد منمق.

قد أكون مخطئا في بعض ما كتبت لك هناك سيدي, وقد أكون مصيبا في بعضها, وما كان ذاك الا اجتهاد مني ليكون طعما لبعض الأدباء هنا اللذين يخشون ابراز هنّات القصائد ويكتفون فقط بالاشارة عن بعد اليها, هذا ولربما لأنهم يخشون نطح عرف التصفيق كما أوردت سابقا.

دمت ألقا سيدي, في انتظار مداخلات من غيري

ولكم جميعا خالص الود


العقيد
د/صالح كامل

عبد الله الشدوي
29-09-2004, 10:09 PM
السلام عليكم ورحمة الله

الشاعر الشاعر / نبض حرف

أهنئك على هذه الرائعة والتي أزعم بأن لها أخوات يضاهينها جمالا وألقا
ويشهد على روعتها وجمالها رد أستاذنا الفاضل :
د/ صالح كامل
فلولا أنها تأحذ بالألباب وتشد إليها متابعي الشوارد لما نظر إليها أستاذنا الفاضل من خلال مجهر النقد لتنقيتها

من بعض الشوائب التي لايخلو منها عمل بشري

ونحن في انتظار ردك الذي نتيقن أنه لن يقل روعة وأدبا عن رد ومداخلة د/ صالح كامل

تحياتي وتقديري

واعجاااااااااااااااابي

رذاذ
30-09-2004, 02:26 PM
جميل جميل
هنا مناقشة أدبية راقية

نبض حرف
حبر قلمك سلسا ومعاني حروفك مصورة للواقع الذي نعيش
وأنا كلي شوقا لردك

دمت بخير
رذاذ :)

نبض حرف
30-09-2004, 02:34 PM
تحياتي لكم جميعا وتحيتي للفاضل نبض حرف




أظنك تعرف رايي في المضمون ولنتخطى سمو الفكرة لنحط على بعض الملاحظات التي لدي في جعبتي.

لنبدأ بالبيت الأول :
كُفِّي وإن نبع العيون ترقرقا **** وتجلدي فالقلب صار ممزقا
وقفت عند الواو هنا فهي ليست في محلها, وبمراجعة التقسيم العروضي نجدها زائدة.
وقد تركت ياء (كفي) في هذا الفعل المعلول, مع أن فعل أمره يكتب من غير حرف العلة لكن كتبتها كما نطقتها ليستقيم لك الوزن.
تستقيم عروضيا ومعنى اذا قلت سيدي الكريم
كُفِّي, إن نبع العيون ترقرقا **** وتجلدي فالقلب صار ممزقا

ولنكمل لنصل الى هذا البيت:
ألا يا سماء الشعر أين سحابك****المملوء هم المسلمين المحرِقا
ليستقيم الوزن سيدي الفاضل نخطف مد ألا فتقرأ ألَ, وقد يجوز هذا غير أنني أقف في عجز البيت عند كلمة المملوء, اذا تركتها هكذا علينا أن نظهر ألف التعريف فتقرأ ألمملوء, وهذا يخل بوزن البيت.
وأظنك قصدت جعل هذه الألف تابعة لصدر البيت فتصبح:
ألا يا سماء الشعر أين سحابك الـ **** ـمملوء هم المسلمين المحرِقا
هكذا تستقيم

ونقول هنا سيدي الكريم وعسى أن يتسع صدرك:
بغداد امضِ بعزمه وبهديه****قومي أعيدي العزَّ فينا ناطقا
وهنا همزة الوصل تخل بالوزن, لكن إذا قطعناها استقام الوزن وهذا من جوازات الشعر فتقرا إمض لكن لا نشير الى الهمزه, فقط نضيف الكسرة لندل على قطعها
بغداد اِمضِ بعزمه وبهديه****قومي أعيدي العزَّ فينا ناطقا

استرحت قليلا وأكملت عند معنى هذا البيت
إنْ يُشْنق الأبطال يوما عزة****إذ بات فينا للمكارم شانقا
وجدت إن ولم أجد جوابا للشرط. فاختل فهمي للمقصود. مع أن البيت ليس فيه خلل في الوزن

وهنا سيدي الفاضل
أوّاه " ليبيا " والشهيد بأرضكِ****مليون أعطَوْا للكرامة موثقا
جاءت صيغة المفرد (الشهيد) للتخصيص, ثم اردفت (مليون أعطوا) للتعميم. وقد تهت في معنى هذا البيت, رغم أنه صحيح وزنا بخطف الياء الأولى ل (ليبيا) فتقرأ لبيا
واللذي يليه أيضا ضيّعتُ المعنى
ما ضرَّ حقا يا مفاخر قائدي***" المختار " يوما في العلا أن يُشنقا
ونفس الملاحظة عليه عروضيا كان عليه أن يكتب
ما ضرَّ حقا يا مفاخر قائدي الـ***" ـمختار " يوما في العلا أن يُشنقا

وهنا أيضا سيدي
ياعمروياابن العاص هذي"مصرنا"***بخلت تجود وبي الفؤاد تشوَّقا
هذه بي, إذا قرأتها بيَ اختل الوزن, وصح المعنى واذا خطفناها قراءة التبس للسامع بالفؤادِ تشوقٌ مع بي الفؤادُ تشوّقا ... أو لا أدري, فقد تهت في معناها

هذا فيما يخص الوزن العروضي والمعنى.
أما بالنسبة للقافية فأرى ألف الروي وقد ظهرت في بعضها ولم تثبت في قصيدتك.
في هذه الأبيات
بغداد امضِ بعزمه وبهديه****قومي أعيدي العزَّ فينا ناطقا
و
إنْ يُشْنق الأبطال يوما عزة****إذ بات فينا للمكارم شانقا
و
قومي فقودي ثورة مهدية****ردي الإباء إلى حياضكِ سامقا
و
أوَماهنا سالت منابع ديننا****والمجد أقبل ضاحكا ومعانقا

وهذه سيدي الفاضل ان ظهرت ثبتت في قوافي القصيدة من أولها حتى نهايتها

هذا وأشكر لكم سيدي سعة صدركم, والله من وراء القصد

أنوّه فقط إلى أنني لست أديبا, وليست لي صلة مع الأدب العربي غير ما أفقه من قليل,
وما نيّتي في أخذ المبضع وجز قصيدتك سيدي الا لتعم الفائدة هاهنا, ونرتقي كناصح ومنصوح, أو أن أرتقي وحدي بالحسنات. وكما لاحظت فإن عُرف حجز المقعد الأول في التصفيق للكتابات قد نال ما نال في هذا المنتدى.

تقبلوا منّي فائق الاحترام والتقدير










العقيد
د/صالح كاملأخي وأستاذي د/ صالح كامل ..<O:p</O:p

<O:p</O:p

دمتَ سيدي ناصحا وموجها لما فيه الفائدة ..<O:p</O:p

اطلعتُ على مداخلتك وملاحظاتك ..<O:p</O:p

وبعد سروري بتواجدك ـ وأنت أنت ـ بين ما كتبتُ .. سرني أنه قد حاز على درجة من اهتمامك جعلتك تمحصه وتستخرج ما اعتقدت أنه مخل بالقصيدة ..<O:p</O:p

أما ملاحظاتك فسأمر عليها واحدة واحدة
<O:p</O:p
قولك :<O:p</O:p

لنبدأ بالبيت الأول :
كُفِّي وإن نبع العيون ترقرقا **** وتجلدي فالقلب صار ممزقا
وقفت عند الواو هنا فهي ليست في محلها, وبمراجعة التقسيم العروضي نجدها زائدة.

أقول : القصيدة على الكامل سيدي والشطر موزون بوجود الواو والياء التي أثبتت بناء وليس لاستقامة الوزن ـ كما قلت ـ وعليه فتقطيعه عروضيا يكون :<O:p</O:p

<O:p</O:p

كف في وإنْ / نب عُلْ ع يو / ن ت رق رقا<O:p</O:p

ـ ـ ه ـ / ـ ـ ه ـ / ه ه ـ ه ـ<O:p</O:p

مُتْفاعِلُنْ / مُتْفاعِلُنْ / مُتَفاعِلُنْ<O:p</O:p

فالبيت مستقيم وزنا ومعنى ..!<O:p</O:p

<O:p</O:p
<O:p</O:p
أما إحالة البيت إلى ما ذكرت يجعله غير مستقيم الوزن على جميع الأحوال .. !<O:p</O:p

<O:p</O:p

<O:p</O:p
أما قولك :<O:p</O:p

وقد تركت ياء (كفي) في هذا الفعل المعلول, مع أن فعل أمره يكتب من غير حرف العلة لكن كتبتها كما نطقتها ليستقيم لك الوزن.
تستقيم عروضيا ومعنى اذا قلت سيدي الكريم
كُفِّي, إن نبع العيون ترقرقا **** وتجلدي فالقلب صار ممزقا

فأقول : أما بالنسبة لكلمة " كفي " فلا أدري كيف مرت على أريب مثلك .. فالفعل " كفُّ " ليس من الأفعال المعتلة الآخر .<O:p</O:p

فيقال كفَّ .. يكُفُّ .. كُفْ للمذكر ، وكفَّتْ .. تكُفُّ .. كُفّي للمؤنث <O:p</O:p

<O:p</O:p
ومنه حديث أم سلمة : كفي عن رأسي . أي دعيه واتركي مشطة .<O:p</O:p

فالياء في كلمة " كفي " هي ياء المخاطبة المؤنثة وليست حرف علة ، وياء المخاطبة ـ حفظك الله ـ تثبت في فعل الأمر للمؤنث ولو كان معلولا لأنها فاعل لفعل الأمر .<O:p</O:p

<O:p</O:p
ومثال الفعل المعلول " سعى " فهو معتل الآخر <O:p</O:p

فنقول للمذكر .. " اسعَ " ففعل الأمر هنا مبني على حذف حرف العلة <O:p</O:p

أما المؤنث فنقول : " اسعي " فالياء هاهنا هي ياء المخاطبة المؤنثة وليست حرف علة .<O:p</O:p

أما قولك :<O:p</O:p

ولنكمل لنصل الى هذا البيت:
ألا يا سماء الشعر أين سحابك****المملوء هم المسلمين المحرِقا
ليستقيم الوزن سيدي الفاضل نخطف مد ألا فتقرأ ألَ, وقد يجوز هذا غير أنني أقف في عجز البيت عند كلمة المملوء, اذا تركتها هكذا علينا أن نظهر ألف التعريف فتقرأ ألمملوء, وهذا يخل بوزن البيت.
وأظنك قصدت جعل هذه الألف تابعة لصدر البيت فتصبح:
ألا يا سماء الشعر أين سحابك الـ **** ـمملوء هم المسلمين المحرِقا
هكذا تستقيم

أقول : إن كنت أجزت خطف مد " ألا " فعلى ما يبدو أننا كُفينا مؤونة الرد ولم يكن له داع بالتالي للذكر إلا إن كنت تعتقد أنني جاهل بها ولكنني صرفتها سيدي تصريفا آخر وهو زيادة همزة " ألا " في وزن البيت من أوله<O:p</O:p

هناك ما يسمى عندهم بـ " الخزم " يقول ابن رشيق في العمدة :<O:p</O:p

" قد يدخل الخزم على البحر الشعري ، وليس عندهم بعيب ، لأن أحدهم إنما يأتي بالحرف زائدا في أول الوزن ، إذا سقط لم يفسد المعنى ولا أخل به ولا بالوزن، وربما جاء بالحرفين والثلاثة ، ولم يأتوا بأكثر من أربعة أحرف .<O:p</O:p

<O:p</O:p
أنشدوا عن علي بن أبي طالب رضي الله عنه :<O:p></O:p>

" اُ شدُدْ " حيازيمك للمــوتِ ... فإن الموت لاقيكا<O:p</O:p

........ولا تجزع من الموت ... إذا حـلَّ بواديكا<O:p</O:p

فزاد " اشدد " بيانا للمعنى لأنه المراد .<O:p</O:p

وأنشد الزجاج ، وزعم صاحب الحديث أن الجن قالته :<O:p</O:p

" نحن " قتلنا سيد الخزر** ج سعد بن عباده<O:p</O:p

رميناه بسهمين** فلـم نُخْطِ فؤاده<O:p</O:p

فزاد على الوزن " نحن "<O:p</O:p

أما ما ذكرته بالنسبة لكلمة المملوء فهو عين ما أردته فالبيت يستقيم وزنه إذا قرئ متصلا .. وعدم وصلي للبيت سيدي لأنني جئت هاهنا أقول حسا وشعرا وما قصدتُ التعليم وعندي القارئ أحد صنفين :<O:p</O:p

إما صاحب دراية ـ مثلك ـ بالشعر وأغراضه وأصوله فيقرأه متصلا .. <O:p</O:p

وإما على غير دراية فيقرأه تذوقا دون أن يتنبه إلى ما تنبهتَ له .. فعُذراً ..!<O:p</O:p

ومن ناحية أخرى لكم مررت على أبيات في المنتدى لمن هم خير مني وأقرأ البيت ولا يستقيم وزنه إلا إذا قرئ موصولا وهو لم يكتب موصول .. فلم أتفرد بشيء لم يُدرَج عليه هنا في الوقت الذي لم ينتقد ذلك أحد .. وعزوت ذلك أنه تُرك لأن القارئ يعي ما يلزم أن يكون هنا ..<O:p</O:p
<O:p</O:p

فالبيت على هذا ليس فيه خلل في الوزن أو المعنى ..!<O:p</O:p

<O:p</O:p

أما قولك:<O:p</O:p

ونقول هنا سيدي الكريم وعسى أن يتسع صدرك:
بغداد امضِ بعزمه وبهديه****قومي أعيدي العزَّ فينا ناطقا
وهنا همزة الوصل تخل بالوزن, لكن إذا قطعناها استقام الوزن وهذا من جوازات الشعر فتقرا إمض لكن لا نشير الى الهمزه, فقط نضيف الكسرة لندل على قطعها
بغداد اِمضِ بعزمه وبهديه****قومي أعيدي العزَّ فينا ناطقا

فأقول: فقد قصدتُ ـ والله ـ ما ذكرت أنت هاهنا ولذلك تركتها بدون قطع وأهملت كتابة الكسرة لأن ذلك معلوم في نظري ولنفس الأسباب المذكورة سابقا .<O:p</O:p

<O:p</O:p
وهنا أحب الإشارة إلى مسألة وهي القاعدة في كلمة " امضِِ " الواردة في البيت ، فأصلها " اِمضي " وهو فعل معتل من مضى يمضي ، وتبقى قاعدتها على ما ذكر في قاعدة إثبات ياء المخاطبة في فعل الأمر للمؤنث وإن كان معلولا لأنها فاعل لفعل الأمر .<O:p</O:p

والملاحظ هنا أنني لم أثبت الياء وأبدلتها بكسرة وذلك لضرورة الوزن .<O:p</O:p

إذاً فالبيت أيضا ليس فيه خلل وزنا أو معنى ..!<O:p</O:p

<O:p</O:p
أما قولك :<O:p</O:p

استرحت قليلا وأكملت عند معنى هذا البيت
إنْ يُشْنق الأبطال يوما عزة****إذ بات فينا للمكارم شانقا
وجدت إن ولم أجد جوابا للشرط. فاختل فهمي للمقصود. مع أن البيت ليس فيه خلل في الوزن


أقول : لعلك قرأتَ " عزةٌ " والتي هي بتنوين الضم " عزةً " بتنوين الفتح على أنها تمييز ، وأنا لم أقصد التمييز بل قصدت أنها خبر لمبتدأ محذوف تقديره " فهذه " أو " فهي " وعليه فجواب الشرط جملة ( فهذه عزةٌ ) <O:p</O:p

ومعنى البيت أن شنق الأبطال المدافعين عن الحق عزة وخير من بقائهم متى ظهر فينا من يشنق المكارم والأخلاق الفاضلة في الأمة ..!<O:p</O:p

فالبيت ليس فيه أي خلل في وزن أو معنى ..!<O:p</O:p

<O:p</O:p

أما قولك :<O:p</O:p

وهنا سيدي الفاضل
أوّاه " ليبيا " والشهيد بأرضكِ****مليون أعطَوْا للكرامة موثقا
جاءت صيغة المفرد (الشهيد) للتخصيص, ثم اردفت (مليون أعطوا) للتعميم. وقد تهت في معنى هذا البيت, رغم أنه صحيح وزنا بخطف الياء الأولى ل (ليبيا) فتقرأ لبيا

فأقول :وهذه يمكن توجيهها دون أي إشكال كالتالي :<O:p</O:p

سيدي أفادت الألف واللام في لفظة " الشهيد " الجنس والاستغراق فهي عامة لكل شهيد ، وهي كقوله تعالى في سورة النور : { أو الطفل الذين لم يظهروا على عورات النساء } فالطفل مفرد ولكنه اسم جنس أفاد العموم ولذلك قال بعده { الذين لم يظهروا } بصيغة الجمع ، قال البيضاوي في تفسيره : " والطفل جنس وضع موضع الجمع اكتفاء بدلالة الوصف " <O:p</O:p

وكلمة " الشهيد " أفادت هنا الجنس الذي يدخل فيه كل الشهداء فجاز بعده أن تأتي " مليون أعطوا "<O:p</O:p

أما قولك :
واللذي يليه أيضا ضيّعتُ المعنى
ما ضرَّ حقا يا مفاخر قائدي***" المختار " يوما في العلا أن يُشنقا
ونفس الملاحظة عليه عروضيا كان عليه أن يكتب
ما ضرَّ حقا يا مفاخر قائدي الـ***" ـمختار " يوما في العلا أن يُشنقا

أقول : قبل الحديث عن المعنى أبدأ ببيان إعراب ما ينفع في فهم البيت <O:p</O:p

" مفاخر " منادى وهي نكرة مخصوصة مبنية على الضم في محل نصب ،" قائدي " : قائد : مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة المقدرة وهي مضاف ، والياء ياء المتكلم ضمير متصل مبني على السكون في محل جر مضاف إليه أفادت التقريب ، المختار : هو" عمر المختار " البطل الليبي القائد المعروف وهو منصوب لأنه بدل من قائد ، و " ضرَّ " فعل ماضي مبني على الفتح والفاعل هو المصدر المؤول من أنْ والفعل المضارع ( أنْ يُشنقُ ) تقديره ( شَنْقُ )<O:p</O:p

ومعنى البيت : فيه خطاب للمفاخر بأن ما ضرَّ عمر المختار شنقه يوم أن شنق في سبيل العلا .<O:p></O:p>

أما الوزن فمستقيم في حال وصل البيت وقد أردته موصولا وإن لم أكتبه كذلك للأسباب التي بينت سابقا <O:p</O:p

فالبيت ليس عليه بأس في الوزن أو المعنى ..!<O:p</O:p

<O:p</O:p
وأحب هنا أن أبين أمرا .. وهو أنني كتبتُ هذه القصيدة يوم أن كان عمري تسعة عشر عاما واليوم أبلغ من العمر ثلاثة وثلاثون عاما أي منذ أربعة عشر عاما ، وقد تشجعت على نشرها بعد أن نشرت قصيدتي ( أنا .. وهي .. والزمان ) والتي نشرتها في أفياء الساخر وهي حديثة الكتابة .. ورغم أنني بدأت بكتابة الشعر منذ أن كان عمري عشر سنين .. إلا أنها المرة الأولى التي أنشر فيها شيئا من كتاباتي هنا في هذه الساحات ـ خلا بعض المشاركات المدرسية البسيطة ـ .. الشاهد من كلامي أنني عندما كتبت قصيدتي هذه قبل سنين كنت قد كتبت البيتين السابقين على هذا النحو :<O:p</O:p

أرض الجزائر والشهيد بأرضك*** مليون أعطــوا للكرامـة موثقا <O:p</O:p

ما ضرَّ يوما يا جزائر قائــدا*** من نسج أرضك في العلا أن يُشْنَقا<O:p</O:p

فاطلع عليها أحد الزملاء فقال أن أرض المليون شهيد هي ليبيا وليست الجزائر فقمت بتغيير البيتين وقتها على الوضع الذي نشرته عليه اعتقادا مني أن معلومته التي أعطانيها صحيحة .. ونشرتُ القصيدة على ما كان بعد مراجعة بسيطة للوزن والإعراب ، دون أن أتنبه لهذا الأمر، ولم أكتشف الخطأ إلا وأنا منهمك بالرد على الملاحظات ـ وهذه فائدة سيدي من فوائد وجودك هنا ـ فاليوم أثبت ما أثبته سابقا قبل أربعة عشر عاما وأرجع القصيدة إلى الأصل الذي كتبت عليه في البيتين السابقين .. (وأرجو من القائمين على ذلك تعديل البيتين على ما بينت )

وإذا رددناها إلى أصلها نكون قد تخلصنا من الجوازات الشعرية في خطف ياء ليبيا ، ومن وصل البيت الذي لم يُكتب موصولا .. وهو تصحيح لمعلومة تاريخية ينبغي أن تصحح للقارئ ..!!!<O:p></O:p>

أما قولك :
<O:p</O:p
<O:pوهنا أيضا سيدي
ياعمروياابن العاص هذي"مصرنا"***بخلت تجود وبي الفؤاد تشوَّقا
هذه بي, إذا قرأتها بيَ اختل الوزن, وصح المعنى واذا خطفناها قراءة التبس للسامع بالفؤادِ تشوقٌ مع بي الفؤادُ تشوّقا ... أو لا أدري, فقد تهت في معناها
</O:p
أقول : فكلمة " بي " يجوز قراءتها على الوجهين وليس في أيهما خطأ بيَ بفتح الياء ، أو" بي" بسكونها .. فيصح سيدي البيت معنى ووزنا متى كتبت " بي " دون فتح ولا تحتاج إلى خطف فبإثباتها دون خطف يظل البيت مستقيما في وزنه .. <O:p</O:p

يا عم ر يب / نل عا ص ها / ذي مص رنا ** ب خ لت ت جو / وبل ف ؤا / د ت شو و قا<O:p</O:p

ـ ـ ه ـ / ـ ـ ه ـ / ـ ـ ه ـ ** ه ه ـ ه ـ / ه ه ـ ه ـ / ه ه ـ ه ـ <O:p</O:p

مُتْفاعلُنْ / مُتْفاعلُنْ / مُتْفاعلُنْ ** مُتَفاعِلُنْ / مُتَفاعِلُنْ / مُتَفاعِلُنْ <O:p</O:p

<O:p</O:p
فإن ما زالت " بي " تختلط عليك لك أن تقرأها<O:p</O:p

<O:p</O:p
يا عمرو ياابن العاص هذي مصرنا **** بخلت تجود وذا الفؤاد تشوقا<O:p</O:p

فتكون " ذا " بدلا من " بي " ..!!:D: <O:p</O:p

فالبيت ليس فيه أي خلل في وزنه أو معناه ..!<O:p</O:p

<O:p</O:p
<O:p</O:p
أما قولك:<O:p</O:p

هذا فيما يخص الوزن العروضي والمعنى.
أما بالنسبة للقافية فأرى ألف الروي وقد ظهرت في بعضها ولم تثبت في قصيدتك.
في هذه الأبيات
بغداد امضِ بعزمه وبهديه****قومي أعيدي العزَّ فينا ناطقا
و
إنْ يُشْنق الأبطال يوما عزة****إذ بات فينا للمكارم شانقا
و
قومي فقودي ثورة مهدية****ردي الإباء إلى حياضكِ سامقا
و
أوَماهنا سالت منابع ديننا****والمجد أقبل ضاحكا ومعانقا

وهذه سيدي الفاضل ان ظهرت ثبتت في قوافي القصيدة من أولها حتى نهايتها


أقول : فلعلك قصدت ألف التأسيس وليس ألف الرويّ ، لأن الرويّ لا يكون حرف لين ، فالرويّ : هو الحرف الذي تُبنى عليه القصيدة وتُنسب إليه وتسمى به . وهو ( القاف ) في هذه القصيدة . <O:p</O:p

<O:p</O:p
وهذه سيدي ـ لا عدمتك ـ قد أصبت َ فيها ولم يكن لدي دراية عنها ، ومن أجل ذلك قمت بتغيير القافية إلى ما يخليها من ذلك العيب وأرجو أن أكون قد وُفقت في ذلك .. كما أنني أرجو تعديلها في القصيدة من قبل الإخوة القائمين على ذلك كالآتي ..
<O:pبغداد امضِ بعزمه وبهديه****قومي أعيدي العزَّ فينا ناطقا
<O:pبغداد امضِ بعزمه وبهديه****قومي أعيدي العزَّ فينا (مشرقا)</O:p
إنْ يُشْنق الأبطال يوما عزة****إذ بات فينا للمكارم شانقا
إنْ يُشْنق الأبطال يوما عزة****إذ بات فينا للمكارم (مُزهِقا)
قومي فقودي ثورة مهدية****ردي الإباء إلى حياضكِ سامقا
قومي فقودي ثورة مهدية****ردي الإباء إلى حياضكِ (أسْمقا)
أوَماهنا سالت منابع ديننا****والمجد أقبل ضاحكا ومعانقا
أوَماهنا سالت منابع ديننا****والمجد أقبل ضاحكا (متأنقا)
</O:p
وإن كان بعض النقاد يقول بأن ذلك إن صدر من مبتدئ فلا بأس .. أما إن صدر من متمرس ففيه البأس .. وأنا من الصنف الأول ( صنف المبتدئين سيدي )e* <O:p</O:p

أما قولك :<O:p</O:p

أنوّه فقط إلى أنني لست أديبا, وليست لي صلة مع الأدب العربي غير ما أفقه من قليل,

أقول : فهذا محض تواضع منكم .. ولو لم تكن لما كنت هاهنا ..<O:p</O:p

<O:p</O:p

وأما قولك :
<O:pوما نيّتي في أخذ المبضع وجز قصيدتك سيدي الا لتعم الفائدة هاهنا, ونرتقي كناصح ومنصوح, أو أن أرتقي وحدي بالحسنات.
</O:p
<O:p</O:p
<O:pفأقول : أعمل مبضعك كلما بدا لك وجز ما شئت .. ورفقا بالقوارير المبتدئين .. وما أروعك ..!:x: <O:p</O:p

<O:p</O:p

وأما قولك :<O:p</O:p</O:p
وكما لاحظت فإن عُرف حجز المقعد الأول في التصفيق للكتابات قد نال ما نال في هذا المنتدى.

فأقول : فحجز المقعد الأول في التصفيق ليس من شأني .. وما كتبت كلمة لأحد إلا ويعلم الله تعالى أنني كنت أقصدها وأريدها ليس تملقا ولا مجاملة .. وأرجو ألا يصفق لي أي أحد إلا إذا كنت أستحق التصفيق ( على حد تعبيركم ) .. مع العلم أنني لا أنتظر تصفيقا من طرحي إنما أريد أن أوصل كلمة لعلي أفتح بها في أفق قلب خيرا .. فإن استطعتُ ذلك كفاني .. وكان أفضل عندي من تصفيق مصفق صدق فيه أو لم يصدق .. h* <O:p</O:p

أما هل أوافقك على أن هناك من يصفق بحق وبدون حق في المنتدى أم لا ؟<O:p</O:p

فأقول : أنا لا أستطيع الرجم بالغيب ولكنني أحسن الظن في كل من يقول كلمة سواء كانت لي أو لغيري ، وأحملها على محمل الصدق لا التصفيق المزيف .. بما فيهم أستاذي صالح كامل ..!!:m: <O:p</O:p

<O:p</O:p
سيدي سرني جدا وجودك هاهنا .. ومرحبا بك في كل وقت وأرجوك لا تتخلَّ عن مبضعك وجزك .. لما فيه من الفائدة .. واعلم أنه سرني هذا الجز وراق لي ..<O:p</O:p

لا أريد أن أغلق باب الحديث معك لما فيه من متعة أنني أحادثك .. فكن هنا دائما سيدي ( وهذا رجاء ) ..<O:p</O:p

<O:p</O:p
والآن هدئ أعصابك بكوب شاي على حسابي ..:g:
<O:p</O:p

<O:p</O:p

مع خالص الود<O:p</O:p
تلميذك <O:p</O:p
نبض حرف ،،،<O:p</O:p

نبض حرف
30-09-2004, 03:37 PM
الحبيب عبالله الشدوي ..

أشكر لك حسن ظنك في قدراتي .. وأسأل الله تعالى من فضله ..

راق لي جدا هذا المرور .. وشرف لي أخي هذا التواجد ..

ابق دائما هنا لكي لا ينطفئ النور ..

والرد بين يديك .. وأحب التعلم منكم .. فلا تبخلوا بالتوجيه ..

مع خالص الود
نبض حرف ،،،

صالح كامل
30-09-2004, 08:26 PM
سيدي الفاضل نبض حرف.

أشرب قهوة ولا أشرب شايا ..

واعذرني فيما اخطأت هناك وما ذلك الا شهادة على أني بعيد عن الأدب العربي, رغم أن الدهر أخذ مني خظا فقد أهملت هذه اللغة العريقة, ولا تحفظ لي الذاكرة غير القليل منها, أحاول جاهدا بعد تراكم السنين والمسؤوليات على ظهري لأفيد بما لدي وأستفيد.

ولنتقفز عن الحديث عن عقيد عجوز لبعض ملاحظاتي هناك

كُفِّي وإن نبع العيون ترقرقا **** وتجلدي فالقلب صار ممزقا

عن الواو هنا فقد قرأت إنّ, بالشدة, وقرأت نبعَ بالفتح, هذا لأنني وجدت نفس السياق في العجز, فقلت أنك استعملت بفس البلاغة في صدره
إذن:

كففي إنْـنَـنَـبعَـلعيونِترقرقا
مستفعلن/مستفعلن/متفاعلن

إضمار/إضمار/صحيحة

وقد صحّت كما قرأتها والعيب على التشكيل,
وقد استحسنتها هكذا سيدي لتوافقها مع العجر
كفي/تجلدي
نبع العيون ترقرقا/القلب صار ممزقا

وهنا سيدي الفاضل

أوّاه " ليبيا " والشهيد بأرضكِ****مليون أعطَوْا للكرامة موثقا

لما قرأت هذا البيت انتابني احساس أن ذكر ليبيا هنا أمر دخيل على القصيدة, وقد انتابتني فكرة أنك من أصل ليبي لذا أدرجتها, وما ساقني الى عدم الفهم هو عدم الربط بين المليون والشهيد, وصدّقني أنني قلت في قرارة نفسي أنه ان أراد الكلام عن المليون شهيد فالأجدر أن تكون الجزائر لا ليبيا,
يقول من أنشد يوما للجزائر

يا بلد المليون شهيد أهلا يا جزائر *** من أرض الإسراء سلاما من أقصانا الطاهر

وهذا ما ساقني لعدم فهم البيت الذي يليه

إنْ يُشْنق الأبطال يوما عزة****إذ بات فينا للمكارم شانقا

وهنا حقا سيدي قرأتها عزةً بالفتح, ولهذا تهت فيعا, وهذا لأنني لست شئا في غوار اللغة.

أمّا عن ألف التأسيس هههههه فلك الحق سيدي, قرأت فيما سبق عن القافية وحروف التأسيس والدخيل و..و..و فاختلطت عليّ لذا أسميتها جهلا كذلك, وأضنك فهمت ما أشرت إليه ...


وفي الأخير, شكرا لك أنت سيدي على سعة صدرك. وأما عن حدتي في الكلام هي ليست غضبا أو تعصبا, إنما أنا هكذا كرجل عسكري, أذهب الى المقصود من غير مقدمات أو شئ آخر

ولكم جميعا تحية مني


العقيد
د/صالح كامل

عبد الله الشدوي
30-09-2004, 10:54 PM
السلام عليكم ورحمة الله

إلى الأعلى

وأتمنى صادقا أن تكون واجهة تزين جبين هذا القسم فهي وجبة كاملة وغنية بكل مايرغبه محبو الكلمة وعاشقو الأدب.

تحياتي وتقديري

نزف حرف
30-09-2004, 11:22 PM
في الحقيقة أخي نبض حرف ... الرد الأول كان على قصيدة ... (( أنا وهي والزمان ))
لكن كيف أتى - الرد - في هذا الموضوع .. الله أعلم ..
لكن .. ما شاء الله والله إنك كبرت في عيني ..
كنت أقرأ ردك وأنا فاغراً فاي :p مما أقرأ
قلت في نفسي إن سبويه ترك أحد طلابه عندنا :D: .. الله لا يضرك ..
بصراحة صرت أخاف عندما أكتب الرد لأني أمام أستاذ كبير في النحو .. بصراحة أنا أحب النحو ..:D:
وفقك الله وسددك ..
محبك ...
’’’ نزف حرف ’’’

نبض حرف
01-10-2004, 04:51 PM
المبدعة رذاذ ..

دمتِ لأخيك مشجعة ومعلمة ..

وأشكر لك هذا التواصل الجميل ..

مع خالص الود
نبض حرف ،،،

نبض حرف
01-10-2004, 05:01 PM
أستاذي د/ صالح كامل ..

*

*

قال شوقي :

*

قم للمعــــلم وفّهِ التبجيلا ......... كاد المعلم أن يكون رسولا

أرأيتَ أكرمَ أو أجَلَّ من الذي ........ يبني ويُنشئ أنفسـا وعقولا

*

وأنا ونبض حرفي أقوم لك احتراما هاهنا الآن سيدي ..

*

فكن هنا دائما ..

*

ودمتَ لتلميذك ..

*

*



مع خالص الود

نبض حرف ،،،

نبض حرف
01-10-2004, 10:20 PM
أخي الفاضل عبدالله الشدوي ..

شرفتني سيدي بهذا التواجد .. وذلك الاهتمام ..


عظماء هم أولئك الذين يمرون فيتركون بصماتهم وآثارهم في أرواحنا دون تكلف .. وأنت منهم سيدي ..


دمت نابضا هنا ..

مع خالص الود
نبض حرف ،،،

نبض حرف
02-10-2004, 09:18 PM
أخي نزف حرف ..

لعل محبتك الصادقة جعلتك تبالغ في الثناء ..

فدمت لأخيك ..

مع خالص الود
نبض حرف ،،،