PDA

View Full Version : "ملحـمة المشاعر"..هنا كانت بدايتي...‍‍‍



بيان
06-10-2004, 10:32 PM
http://www.moveed.com/data/media/113/11_2.jpg


أول العنقووود..!
تجربة لها لذتها التي لا تنسى..
أول قصيدة..
أول مفاجأة..
أو الدرب كانت (ملحمة المشاعر..!)
سأتركها كما هي..بنفس ملامحها الميلادية..
لن أعرِّضها لغرفة التجميل لدي..
فهي أجمل هكذا..والشعر يعرف جيداً كيف يغفر لها..
لأنها..(البداية)..ولأنها بكر القصائد..!!

.
.
.


(ملحمة المشاعر)
بالضاد أرسل ألحاني منغمة.. تجلو رواسب أحزاني وأشجاني

يرتد طرفي بصيراً حين أكتبها.. وينثني عن حروف الحق كتماني

يستلهم الشعر من أحداثها شيماً.. ويرجف النثر والآهات تهواني..!

حكايتي يا أخي ألحانها نزفت.. تبلو بلاءً على أوتار جثماني

حكايتي.. قصتي.. مأساة أمتنا.. احترت فيها وفي تحديد عنواني

أنا ابنة الشام لا بغداد.. بل قدس..أنا ابنة الهند.. بل عنوان شيشان

أنا ابنة الحق لا لانت سواعده.. أنا نداء الفدى العالي لإخواني..!

أبناء أمتنا..أعلام رفعتنا...الغرب يسقيكم من كوثر فاني

الدين يدعوكم..والحق يعليكم..والظل ينسيكم ألوان أشجاني..

إن لم يكن من بلاد الحق خالدنا..فقل سلاماً على معنى لإخواني

بالدين وحدتنا..والنصر لهجتنا..وبالدماء يعود الذل للجاني

تجمعوا واجمعوا أشلاء دنياكم..ولتعرفوا أن ما فيها من الفاني

ولتغمدوا سيفكم في قلب شرذمة..ولتنفضوا أرضكم من كل خوان

ولتقتفوا أثر المختار في جلده..ولتنشدوا لحن أمجاد لحسان..!

عدرس
06-10-2004, 10:39 PM
نحن نسمعك أيتها الكلمة الطيبة

مساء الخير والكلمات الطائرة في إنحاء المكان

تحليقٌ ممتع
في رحابها ................!!....!!.


لله ِ أنت ِ من مبدعة ..!.!..........!!



كل الشكر
وكوني بخير .

عبـ A ـدالله
06-10-2004, 11:46 PM
بيـــــان






ويبقى للقصيدة التقليدية سموها


جاءت هنــا واضحة مباشرة وعلَّ هذا ما اقتضاه مضمونها






أشعرُ بكثيرٍ من الجمال هنا






يرتد طرفي بصيراً حين أكتبها.. وينثني عن حروف الحق كتماني






دمتِ على خير

ابو سالي
07-10-2004, 08:25 AM
قصة يرددها الزمان في كل يوم .....على أسماعكم
ويجمع حروفها التاريخ ثم ينثرها....أمام أعينكــم

فإما أن تخرسوا أسماعكم .... وإما ان تنثروا دموعكم
وإما ان تقتلوا صلاح الدين فيكم
وشكـــــــــــرا لكم *ابوسالي*

ابو سالي
07-10-2004, 08:36 AM
يهوى شموخك ياجبل

ما بين آلامٍ مؤكدةٍ ، وصبرٍ محتمل

ما بين عينٍ لا ترى إلا الأنين إذا اشتعل

وفمٍ يردد بعض أبيات الزجل

أسرج شموخك يا بطل

كن كالربيع إذا تألق بالبشاشة واحتفل

كالفجر حين يزفًّ للدنيا ..

تباشير الأمل

مالي أراك كسرتَ سيفك يا بطل

وقتلتَ همّتك العظيمة بالوجل

وتركت ناصية اليمين ..

وسرت في دروب اليسار بلا خجل

ولثمتَ أقدام السُّفوح ..

وكنت في أعلى الجبل

أوّاه منك ومن هواك

من رحلت العبث التي قتلت خطاك

من لوثة الوهم التي اختطفت رؤاك

من ألف أغنية نصيبك بالخدَر

من غفلة تسري بقلبك في سراديب الخطر

أسرج شموخك يا بطل

مالي أراك تسير سير السلحفاة إلى العمل ؟

وأراك تركض ..

حين يدعوك الكسل ؟

مالي أراك كشمعة

تذوي على باب الزًلل ؟

كقصيدة شمطاء فيها من تذبذبها خلل ؟

تاهت معالمها ..

فلا مَدْحُ ولا وَصّفُ ولا هي من ترانيم الغزل


كذراع لصَّ مدَّها في ليلةٍ ليلاء ..

كوكبها أفل

مالي أراك وقفت كالشمس التي

وقفت على باب الطَّفَلْ ؟

واستسلمت لليل حين طوى المعالم وانسدل

مالي أراك كسرت سيفك يا بطل ؟

ووقفت مشدوهاً

كأنك لا تُحسُّ بما حصل

وكأن ما اقترف اليهود حكايةُ

تروى عن (الشَّعرَى) البعيدةِ أو (زُحَلْ)

أسرج شموخك يا بطل

مالي أراك لبست ثوب الوهم ..

في عصرٍ بمنطقه احتفل ؟

وخلعت ثوب الوعي ..

واستسلمتَ لليأس الذي يلد الملل ؟

وغرقت في بحر الفضائيات ..

واستهواك تكسير المُقَلْ ؟

مالي أراك خرجت من بيت الإباء ؟

وسلكت درب الموبقات بلا حياء ؟

وسكنت دار الأشقياء

وغزوت سرداب الرَّذيلة ..

واستقيت من الغثاء ؟

قل لي – بربِّك -:

أين مَنْ يغزو الرَّذائل ..

من مواجهة الذي يغزو الفضاء

أسرج شموخك يا بطل

عجباً لرأيك كيف يغلبه الخَطَلْ !!

أو ما رأيت إضاءة الأشلاء ..

حين تناثر الجسد المناضل ؟؟

ليذكَّر الدنيا بظلم المعتدي الباغي المقاتل

ليذكَّر التاريخ ..

أن الطفل في الأقصى تواجهه القنابل

ليذكر الغرب الذي مازال في صَلَفٍ ..

يجادل

أن الحقيقية لا تموت ..

وإنْ تحركت المعاول

ليذكِّر الغرب الذي أسْمَى المؤامرةَ السلاما

أن الحقيقية فوق معنى مجلس الخوف

الذي ..

يخشى على شارون من دمع اليتامى

يخشى على الرشاش من زهر الخُزامى

أسرج شموخك يا بطل

أخرج إلى الميدان فالحقد اليهوديُّ اشتغل

وأعِدْ لنا سِيَرَ البطولات الأول

أخرج على مثل الضحى هدفاً

فإنك لن تفرَّ من القَدَرْ

أخرج ..

فأشلاء المجاهد قد أضاءت ..

في ربوع المسجد الأقصى الحفر

سلِّم على الطفل الذي عَزَفَ الحَجَرْ

وعلى الفتى البطل الذي ..

رفضت خُطاه المنحدَرْ

وعلى الذين تمنطقوا بالموت ..

يرتقبونَ ميدان الفداء المنتظر

ليعلَّقوا في ساحة الأقصى ..

بيانات الظَّفَرْ

سلَّم على الأم التي صارت بطولاتها حكايَهْ

سلم على البيت الفلسطيني يُسْرَجُ بالهدايَهْ

ويعلم الصلف اليهودي الثبات إلى النهايَة

سلم على الشعب الذي ..

عبر السدود إلى البطولَهْ

سلِّم عليه بني قلاع الصبر في شَمَمٍ

وأسرج في حمايتها خيولَهْ

سلِّم على البيت الفلسطيني يسكنه اللإباءْ

ويعلم الأبناء كيف يواجهون الأدعياء

ويعانقون الشمس في كبد السماء

ويكفِّنون (الهيكل المزعوم) في ثوب الفناء

ويعلًّمون الفجر كيف تسير قافلةُ الضياء

سلِّم على البيت الفلسطيني يحتضن الأشاوسْ

وُيمدُّ ساحات الجهاد بفارسٍ من بعد

فارسْ

ويقول للأرضِ : أطمئنّي ..

إنني للقدس حارسْ

أسرج شموخك يا بطل

أو ما ترى غيث البطولة ..

في رُبى الأقصى هًطَلْ ؟

أو ما ترى الطفل الذي ..

صَعَدَ الشموخ وما نزل ؟

أو ما ترى أمَّ الشهيد

تصوغ ملحمة الأزلْ ؟

أو ما سمعت حصان أطفال الحجارة ..

قد صَهَلْ ؟

أو ما ترى جيلاً يخوض البحر في ثقةٍ

ويخرج منه مبتهج البلل ؟

أسرج شموخك يا بطل

للحرب مركبةُ تسير على عجل

للحرب زمجرةُ فلا تقتل طموحك بالجدل

إني أشاهد ركب ملحمةٍ إلى الأقصى وصل

إني لأسمعها تحذِّر من غَفَلْ

أسرج شموخك يا بطل

لا تقترف إثم النكوص إلى الوراء ..

فقد يفاجئك الأَجلْ

دع كل تحليلٍ عن الأخبار .. واقرأ وجه شارون الذي بدأ العملْ
من قصائد الشاعر عبدالرحمن العشماوي

(سلام)
07-10-2004, 09:43 AM
أبكرك هي
والله إنها لمتعه أن يجد الشخص أول ما كتب من قصائد

كم أحسدك


كوني بخير أختي

أخوك
سلام

بيان
07-10-2004, 11:58 PM
الأنقياء..عدرس..عبدالله.أبو سالي..

تواجدكم أضفى لإرشيفي بهاءً ما كنت أعهده..

ممتنة لكم..

بيان
08-10-2004, 12:06 AM
سلام...

نعم..هي كذلك..
أشعر أني فخورة بها..رغم أنهم ينعتون البداية دوووما بالسوء..

وجودك أمتعني..

موسى الأمير
08-10-2004, 02:24 PM
بيــان ..

والحق الصداح أصدق بيان ..

والحرق اللائي تزرع في النفس العزم على الصمود وغزو الرقود في النفس خير بيان ..

وقصيدك أعذب من أن أنبس فيه بحرف غير الفرحة حين تحدق في عين الواله والأسيان ..

لك تقديري ولحرفك النابض شكري ...

روحان ،،

أحمد المنعي
09-10-2004, 10:15 PM
ما ألذ البدايات ،

أشعر بأجواء الانطلاق هنا !

أتعلمين يا بيان ، أظن أن الكلمات الأولى ، رغم بساطة ملابسها ، إلا أنها تحمل صدقاً لا تحمله أخواتها الفارهات الأنيقات .

استمتعت هنا ،،

سلمت يداك .

al nawras
09-10-2004, 10:44 PM
........أما شهادتي فتختلف

البدايات
قد تتشابه
وقد تختلف

معظم الأطفال يبدأون الحركة بالتنقل حبواً....إلى الأمام
إبنتي ليلى...كانت تحبو إلى الخلف
وإبني نورس مشى قبل أن يحبو...ثم عاد ليحبو بعد أن مشى

فإن تشابهنا جميعاً...في أننا إبتدأنا...فليس بالضرورة أن تكون بداياتنا واحدة...من حيث المستوى الإبداعي.
أنا لا أعرف شيئاً عن بدايات عبد الله و أحمد وموسى وسلام
لكني أعرف كل شيء عن بداية عماد
وها أنا أعرف شيئاً عن بداية بيان
أستطيع أن أقارن إذاً بيننا
وقارنت فور أن قرأت القصيدة
وجدت أن بيان في بداياتها كانت أقوى مني في نهاياتي...بلا مجاملة

لن أجاملك على حسابي...خصوصاً بعد أن أصبح عندي موقعي الخاص :D:

ولكنها شهادة تستحقينها أيتها المبدعة

تفضلي بقبول إحترام أخيك

النورس
ر.ا.ح

بيان
10-10-2004, 01:42 PM
روحان يا سيدي القدير..

وجودك الضخم أثرى خاطري..

علي أن أشكرك دومــــا..!

بيان
10-10-2004, 01:46 PM
سيدي برج المراقبة...

هي كذلك....تحليق لا يقف..أبداً..

أتصدقني...كلما أعود لملحمتي أجد نفسي أنطلق..ربما لأنها بداية ماكنت أؤمن بحدوث مثلها..
أو ربما هي فجأة الحدث لحظتها..
أو ربما....لا أدري..غير أنها متعة حقيقية..!

بيان
11-10-2004, 12:30 AM
أخي القديــر..نورس البيان..

من المشاهد المدهشة لي أن أرى شيخاً كبيراً يمسح على رأس طفل يحاول العبث..!

إنني أعيشه الآن..

شاعر بحجمك..يمنحني صلاحية الغرور..نعم الغرور..

وأي شيء أحق لي به غير ذلك بعد أن سلمتني شهادتك الخاصة..

أعدك أن غروري لا يعميني عن دربي..سأمضي باسم الله مجراي ومرساي..
في كفي قلم وفي الأخرى "شهادتك"...

شكراً لك...

منال العبدالرحمن
16-10-2004, 12:01 AM
الجميل في القصيدة أنها البكر و الأجمل أنكِ من كتبها

ما أروع معانيها و ما أصدقها !


دمتِ بيانًا لكلِّ بيان

بيان
19-10-2004, 01:49 AM
شذى النجيع..ملازمة للود في كل سطر..

الأجمل من كل هذا أن أتشرف بقراءتك.. alhilal

كم يسعد قلبي هذا..!

سرنوه
19-10-2004, 01:33 PM
الجمال هنا عنوانه ..


أهلاً بك بيـــان في أفياءنا الزاخره بحروف صانعيها ..وننتظر الجديد منك دووومـــاً ..


تحياتي../

بيان
21-10-2004, 01:36 AM
سرنوة ....
وبك أكثر مما أطيق واقدر..شكراً لبياضك..!


alhilal

إبراهيم عادل
26-04-2005, 03:10 PM
لا شــك لدي أنهـــا بدايـة راااائعـة ....



تبعها الكـثـير من الإبداع ...



سعدت كـثـيرًا بهذه القصـيـدة أيضًا :)

sara 5
27-04-2005, 05:04 PM
يا قلبي .. هي جميلة ٌ و فاتنة ..
لأنها الأولى .. و لأنها لـك ِ .. :)
أجل .. للقصائدِ البِكْر ِ مذاقٌ غريب ..
بالنسبة لي .. ليس لِزاماً أن يكونَ جميلاً ..
لا أعتقدُ بوجودِ من هو أمهرُ مني في تمزيقِ الأوراق ..
أنتِ في نعمة ..
اشكري الله عليها .. و احمديه ..

مساؤكِ عطر :)

بيان
13-05-2005, 01:45 AM
لا شــك لدي أنهـــا بدايـة راااائعـة ....



تبعها الكـثـير من الإبداع ...



سعدت كـثـيرًا بهذه القصـيـدة أيضًا :)



وبدور أسعد بهذه الإطلالة الجميلة..

شكراً لك أيها الحالم..!

بيان
13-05-2005, 01:57 AM
يا قلبي .. هي جميلة ٌ و فاتنة ..
لأنها الأولى .. و لأنها لـك ِ .. :)
أجل .. للقصائدِ البِكْر ِ مذاقٌ غريب ..
بالنسبة لي .. ليس لِزاماً أن يكونَ جميلاً ..
لا أعتقدُ بوجودِ من هو أمهرُ مني في تمزيقِ الأوراق ..
أنتِ في نعمة ..
اشكري الله عليها .. و احمديه ..

مساؤكِ عطر :)


أهلاً بالحنونة سارا..
بالتي تمشي..وترمي الورد في أفواه الأرصفة..
تحملين روح البساطة رغم صخب الأمكنة..!

في كفي وردة..ياسارا..!

نبض المطر
13-05-2005, 09:12 AM
بيان ..
البداية ..جميلةٌ ببساطتها ..
وأنتِ زدتِ جمالها بجمالِ روحها ..
و غاية المنى ..
البداية... في طريقِ العُلا ..
وقفتُ هنا ..
لأشارككِ الحيرة !
((حكايتي.. قصتي.. مأساة أمتنا.. احترت فيها وفي تحديد عنواني))
فقط لبرهةٍ من الزمن ..ثم تلاشت حيرتي ..!
لك خالص المودة ..
أختكِ ..

راحل بلا عودة
13-05-2005, 04:32 PM
.. أخــتــي .. بـــيــان





... بصدق وبحــق ..
.
.. هـي بــدايــة .. ولـكن لتـعلـمـي .. أن الكـثـيـر كتــبوا ..

.. حـتـى آخــر قـطــرة مــن نـــزف مـشــاعـرهــم ..
..
..
.. ولــكن نـهـايـاتـهــم .. تـتـطــلـع بـاعـجــاب .. الـى بــدايـتـك .
.




.. شـكــري .. أنــثـره حــول أبــيـاتـك .. تقــديـرا وثـنــاءا ..
..
..
. ودمــتي ســـالــمــة ..
.
..

بيان
15-05-2005, 10:31 PM
بيان ..
البداية ..جميلةٌ ببساطتها ..
وأنتِ زدتِ جمالها بجمالِ روحها ..
و غاية المنى ..
البداية... في طريقِ العُلا ..
وقفتُ هنا ..
لأشارككِ الحيرة !
((حكايتي.. قصتي.. مأساة أمتنا.. احترت فيها وفي تحديد عنواني))
فقط لبرهةٍ من الزمن ..ثم تلاشت حيرتي ..!
لك خالص المودة ..
أختكِ ..


أهلاً بك يا نبض المطر..
بدأت اليوم أكثر إنعاشاً لي..ربما لأنك تعودين..بعدما كنت ستذهبين..!

سعيدة بهذا البهاء..!

بيان
18-05-2005, 02:20 AM
.. أخــتــي .. بـــيــان





... بصدق وبحــق ..
.
.. هـي بــدايــة .. ولـكن لتـعلـمـي .. أن الكـثـيـر كتــبوا ..

.. حـتـى آخــر قـطــرة مــن نـــزف مـشــاعـرهــم ..
..
..
.. ولــكن نـهـايـاتـهــم .. تـتـطــلـع بـاعـجــاب .. الـى بــدايـتـك .
.




.. شـكــري .. أنــثـره حــول أبــيـاتـك .. تقــديـرا وثـنــاءا ..
..
..
. ودمــتي ســـالــمــة ..
.
..


أهلاً بك أيها العائد كالشمس..
حينما تمنح البذور حجماً أكبر..تستشعر معه روعة الظلال..!

لك الشكر الخالص..!