PDA

View Full Version : لظى السراب



نبيه المنسي
10-10-2004, 07:22 PM
<TABLE width=500 align=center bgcolor=000000 border=5><TBODY><TR><TD align=middle><FONT face="Arial" size=8 FONT color=FFFFFF> لظى السراب
(1)

رحلتِ بعيداً
إلى غير لقيا..
وقد سرني منك هذا الرحيلْ..

(2)

رحلتِ بعيداً
ولنْ أسكب الدمعَ
حزناً عليكْ
ولن أرقب النجمَ
أرنو إليكْ..
وأرهنُ روحي
فداءً لديكْ..
وأشنقُ مجدي
حكاية َحُلميْ
وطيبة َ قـَلبيْ
بعصفِ يديكْ..
شَربتُ
من الذلِِِِِِِِِِِِِِِ
حتى ارتويتْ!!

(3)

ومهما لهثتُ وراء السرابْ..
و أوغلتُ تيهاً بدربِ العذابْ
فما زال تحت التُرابِ
جذورْ..
وبعد الضبابْ
يــشّـُع السناءْ
ويجتاحُ ليْليَ
فجرٌ جديدْ

(4)

لا يمكنُ أن أبقى
في الما بين..
مابين الوصل ِ وبَيْن البَيْنْ..
مابَين النهرِ وبَين النار...
اختاري الوصلَ أو الهجرَ
المقعدُ لا يكفي
لاثنينْ..
إني إنسانٌ ياقمري..
وفؤادي أغلى ما أملكْ..
وفؤادي يكرهُ أن
يحيا..
في برزخ ِ حُبٍ..
لايولدْ..!!



نبيه..</td></tr></FONT></TD></TR></TBODY></TABLE>

عدرس
10-10-2004, 07:56 PM
اولاً وقبل كل شيء أسعد الله مساءك بكل خير:)
ثانياً : وقفة طويلة وممتعة مع هذه الكلمات تنفستها والذي سواك بالحسن الجميل لتأسر القلب الغريب وتبتليه فتجوعُ أوردةُ القصيدة ثمَّ تطلبني الحياة ،، إياكَ يانهراً تجودُ به ِ الأماني والظنون أياكَ ياعمراً يخون ولايخون مابين بين القبلتين هناكَ شيءٌ غامضٌ حسنٌ تقبّله اليدين :)

تقول

وما اجملك من قائل :)
_____________

لا يمكنُ أن أبقى
في الما بين..
مابين الوصل ِ وبَيْن البَيْنْ..
مابَين النهرِ وبَين النار...
اختاري الوصلَ أو الهجرَ
المقعدُ لا يكفي
لاثنينْ..
إني إنسانٌ ياقمري..
وفؤادي أغلى ما أملكْ..
وفؤادي يكرهُ أن
يحيا..
في برزخ ِ حُبٍ..
لايولدْ..!!



كفى بكَ متفرداً .. في الشعر وفي كل شي :)
أسمحلي حين غبرت بمروري صفاء الكلمات
فللعابرين أقدامٌ مختلفة ... تطأ الزوايا ... فتحضنها الأبصار ..


إقبلني
وكفى :)

نبيه المنسي
10-10-2004, 09:21 PM
عدرس..
ايها المتالق..
اخجلتني بتواضعك..
واحرجتني بلطفك..
شكرا لمرورك وتشريفك..

عبـ A ـدالله
10-10-2004, 09:37 PM
<TABLE width=500 align=center bgColor=#000000 border=5><TBODY><TR><TD align=middle>نبيه المنسي



نبضاتٌ جميلة

مطاردةُ السرابِ - رغم ما فيها - تكون عذبة أحيانا
:
سرابكُ هنا أيها الحبيب ذكرني بأبي ريشه وهو يقول

إن تَهتُكي سرَّ السرابِ وجدتِهِ **** حلمَ الرمالِ الهاجعاتِ على الظما

تقبل تحيتي وتقديري


</TD></TR></FONT></TD></TR></TBODY></TABLE>

نبيه المنسي
10-10-2004, 09:55 PM
عبدالله..
يشرفني رأيك..
ومرورك..
دمت مبدعا

أحمد المنعي
12-10-2004, 10:20 AM
صباح الورد يا نبيه ،،

وكل عام وأنت أبهى :) .

نصك مستكبر ،، مستعلٍ ..

تحياتي لك .




عندي سؤال وجيه :p :

الإيقاع انتقل من عالم لعالم في المقطع الرابع ، أأردتها كذلك أم كانت .. بالصدفة عمداً :) ..

طاب يومك .

نبيه المنسي
14-10-2004, 09:19 PM
العزيز: برج المراقبة..
شكراً لمرورك...
كم أنا سعيد حين رايت اسمك زخرف موضوعي ..وافاح فيه عبق الورود..
بالنسبة:
للإيقاع الموسيقي..في ظني انه لم يبتعد كثيرا ..ولعل قراءتي لعبدالوهاب البياتي ساهمت في خلق هذه الصدفه...
شكرا لك مرة اخرى
وأسعد بنقدك..

نبيه المنسي
14-10-2004, 09:21 PM
الحقيقة..ان النشر في الساخر
يجعل الانسان يئد نفسه بنفسه
لا تعليقات..ولانقد يرفع من مستوى الانسان..

نبيه المنسي
14-10-2004, 09:24 PM
و العتب على المشرفين!!!1