PDA

View Full Version : حينما كُسرت يدي ... شكرتها !!



السحيباني
14-10-2004, 01:37 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

مرحبا

وشكرا .... يدي

جزى ربي يدي ما كان يجزي ..... فتى خيرا إذا أهدى الصوابا
وقد كُسرت فأهدت لي قلوباً ....... وأخرى بينت فيها الخرابا
جفاني الأقربون وجُلّ صحب ...... تناءو زادهم رزئي غيابا
وقد زاروا لنفيهم ملاما ....... وأفئدة لهم قبلي كذابا
وأثقل ما بنا قوما لئاما ....... وقد جعلوا من التقوى حجابا
إذا الهجران صار طباع قوم ...... فحيهلا بمن رغب اغترابا
إذا البيداء حلّ بها وفيّ ..........ستغدو جنة خضرا عذابا
وجنات بها صحبا كظل ...... لفي قلبي وإن زانت يبابا
أيا دنيا أما يأتيك أني ........ خبرت بك الأحبة والصحابا
فلم أر مثلهم في القول شهدا........ ولم أر مثلهم فعلا سرابا
وأقوال الأنام بلا فعال ...... كبرق خلّب ملء السحابا
وما الأصحاب إلا في قلوب ......فلا عقدا هنالك أو حسابا
يضاحكني فتى قومي إذا ما ....... أصادفه وفي الغيبات عابا
أبيت على السرير ضجيع هم ...... يسامرني ويشكر لي الإيابا
أبيت على السرير فلا أنيس ...... يؤانسني ولا خلا أهابا
حزين لو تُطلّ على فؤادي ....... لألفيت الجوى عجبا عجابا
وأنظر ثمّ حولي لست ألقى ....... سوى سوى الأيام تخترم الشبابا
وأذكي الليل أناتا وشعرا .........فتخفي من تشظيها الشهابا
وبعض مصائب الدنيا لقوم .......... تكون لهم وإن عظمت ثوابا
أأثقل حين أُسأل عن مصابي ...... أكنت لهم من الأحزان بابا
أحين علمتم أني سأبقى ....... " شهيرا " قلتم يكفي احتسابا
أسائلهم علام جفيتموني؟......... فألقى من فعالهم الجوابا
إذا غدر الصحاب بودّ حرّ ...... وخانوا عهده رغب الكلابا
أيسألني غريب الدار عني ....... وألقى منكم قومي عتابا
وتبسم لي بوجه كاد يغني ...... عن الدنيا وقد صارت حُبابا
أطوف على الأسرة ثمّ ألقى ..... أنيساً عزّ أو فرحا مصابا
ومن يغترّ بالدنيا فإما ...... غبي أو عن الدنيا تغابى
وكن ذئبا تعش فيهم سعيدا ........ وإلا سوف تلاقهم ذئابا
إذا ما نكبة نزلت بحرّ ........ تطير عليه في الدنيا غرابا
أما يدري الطبيب بأن قلبي ....... هو الشاكي وما بيديّ نابا
"قرملي" ما دواءك سوف يجدي ........ إذا قلبي من الآهات ذابا
"قرملي" قد أوتيت العلم شطراً ...... وشطرا عنك في الأرواح غابا
أمأمون من الحدث الليالي ........ وقد صارت طعاما أو شرابا
ألم تر حينما جئتم صباحا ...... أضاحككم وأخفيت اضطرابا
"أشاهد" هل شهدت اليوم جرحا ...... بأعماق الفؤاد غدا كعابا
أضاحككم وملء النفس حزن ......... علا علاتها تشكو الوصابا
وإن ترني ابن عشرين فإني ....... أروي قلبي الدامي خضابا
وشيبني زماني وهو غض ...... ولو يلقى كما ألقى لشابا
فما نوب الليالي هيناتٍ ........ يشيب لها الصبي وإن تصابى
ولي دمع عصي لو تبدى ....... على الوجنات لانسكب انسكابا
وما دمع الفتى في الرزء عيب ...... فكم من دمعة داوت مصابا
أمنكم بارع في الطب يشفي ....... فؤادا طالما ضمّ العذابا
دواء الروح لو تدري محال ...... يعزّ عليكم قومي طلابا
وحولي الغانيات يزدن جرحي ...... إذا صغن البراقع والنقابا
قصدن توجعي وأريد برءا ...... أبعد منية أرجو الإيابا
فهن الروح لو تدري خليلي ........ أكان الموت أهونها عقابا
علام هجرنني وهم يروني ؟ ..... أفي وصل الحسان ترى ارتيابا؟
كذاك الحسن آلمه لقلب ........ قريب النيل لكن لن يصابا
"أبا عمر" وما يغنيك مدحي ....... وقد صارت لك الحسنى ثيابا
شفاعتك التي ضنت بدهر ........ فكلّ بخله بلغ النصابا
كذا الكرماء بعضهم لبعض ....... بهم شعري وإن أبدعت طابا
"أبا شوق" لقد نلت المعالي ....... وأدركت الذي في الناس خابا
وصلت وأنت للعليا وصول ..... .. وزرت فكنت مبتسما مجابا
كذاك الحال إن تجهل فإني ......... جعلت الشعر للأعمى خطابا

ولا زلت .... فأرجو الدعاء
أطلتُ ... لطول الألم
مصعب السحيباني
8/1425هـ


قرملي : الدكتور مأمون قرملي المشرف على يدي
شاهد " الدكتور شاهد مشرف أيضا
أبا عمر : صاحب الفضل في أمري
ابا شوق : له فضل عليّ هناك

موسى الأمير
14-10-2004, 02:03 PM
:(

تقبلني ..

روحان ،،

طيف المها
15-10-2004, 04:06 PM
مررتُ من هنا....

أخي مصعب...

عشت هذه المعاناة ..قبلاً وأقرأها هنا...

حروف معبرة’...كما تريد وأكثر..هكذا الناس والدنيا..

تقبل تحياتي
تمنياتي لك بالخير

السحيباني
15-10-2004, 08:56 PM
بيت قلته البارحه .... ولن أكمله :

ومن نكد الأيام ما لا ترونه ...... ولكن بعينيّ البصيرة أبصر


مصعب

المجهوووول
15-10-2004, 09:43 PM
<table border=2 background='http://zizooo.ws/data/media/74/khaled072.jpg' bgcolor=#FFFFF><tr><td align=center valign=middle><br><table border=0><tr><td><center><font size=5 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>وشكرا .... يدي<br></center><tr><td><marquee direction=up scrolldelay=300 width=588 height=232><table border=0><tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>جزى ربي يدي ما كان يجزي ..... فتى خيرا إذا أهدى الصوابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>وقد كُسرت فأهدت لي قلوباً ....... وأخرى بينت فيها الخرابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>جفاني الأقربون وجُلّ صحب ...... تناءو زادهم رزئي غيابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>وقد زاروا لنفيهم ملاما ....... وأفئدة لهم قبلي كذابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>وأثقل ما بنا قوما لئاما ....... وقد جعلوا من التقوى حجابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>إذا الهجران صار طباع قوم ...... فحيهلا بمن رغب اغترابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>إذا البيداء حلّ بها وفيّ ..........ستغدو جنة خضرا عذابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>وجنات بها صحبا كظل ...... لفي قلبي وإن زانت يبابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>أيا دنيا أما يأتيك أني ........ خبرت بك الأحبة والصحابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>فلم أر مثلهم في القول شهدا........ ولم أر مثلهم فعلا سرابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>وأقوال الأنام بلا فعال ...... كبرق خلّب ملء السحابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>وما الأصحاب إلا في قلوب ......فلا عقدا هنالك أو حسابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>يضاحكني فتى قومي إذا ما ....... أصادفه وفي الغيبات عابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>أبيت على السرير ضجيع هم ...... يسامرني ويشكر لي الإيابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>أبيت على السرير فلا أنيس ...... يؤانسني ولا خلا أهابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>حزين لو تُطلّ على فؤادي ....... لألفيت الجوى عجبا عجابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>وأنظر ثمّ حولي لست ألقى ....... سوى سوى الأيام تخترم الشبابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>وأذكي الليل أناتا وشعرا .........فتخفي من تشظيها الشهابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>وبعض مصائب الدنيا لقوم .......... تكون لهم وإن عظمت ثوابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>أأثقل حين أُسأل عن مصابي ...... أكنت لهم من الأحزان بابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>أحين علمتم أني سأبقى ....... " شهيرا " قلتم يكفي احتسابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>أسائلهم علام جفيتموني؟......... فألقى من فعالهم الجوابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>إذا غدر الصحاب بودّ حرّ ...... وخانوا عهده رغب الكلابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>أيسألني غريب الدار عني ....... وألقى منكم قومي عتابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>وتبسم لي بوجه كاد يغني ...... عن الدنيا وقد صارت حُبابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>أطوف على الأسرة ثمّ ألقى ..... أنيساً عزّ أو فرحا مصابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>ومن يغترّ بالدنيا فإما ...... غبي أو عن الدنيا تغابى
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>وكن ذئبا تعش فيهم سعيدا ........ وإلا سوف تلاقهم ذئابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>إذا ما نكبة نزلت بحرّ ........ تطير عليه في الدنيا غرابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>أما يدري الطبيب بأن قلبي ....... هو الشاكي وما بيديّ نابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>"قرملي" ما دواءك سوف يجدي ........ إذا قلبي من الآهات ذابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>"قرملي" قد أوتيت العلم شطراً ...... وشطرا عنك في الأرواح غابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>أمأمون من الحدث الليالي ........ وقد صارت طعاما أو شرابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>ألم تر حينما جئتم صباحا ...... أضاحككم وأخفيت اضطرابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>"أشاهد" هل شهدت اليوم جرحا ...... بأعماق الفؤاد غدا كعابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>أضاحككم وملء النفس حزن ......... علا علاتها تشكو الوصابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>وإن ترني ابن عشرين فإني ....... أروي قلبي الدامي خضابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>وشيبني زماني وهو غض ...... ولو يلقى كما ألقى لشابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>فما نوب الليالي هيناتٍ ........ يشيب لها الصبي وإن تصابى
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>ولي دمع عصي لو تبدى ....... على الوجنات لانسكب انسكابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>وما دمع الفتى في الرزء عيب ...... فكم من دمعة داوت مصابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>أمنكم بارع في الطب يشفي ....... فؤادا طالما ضمّ العذابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>دواء الروح لو تدري محال ...... يعزّ عليكم قومي طلابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>وحولي الغانيات يزدن جرحي ...... إذا صغن البراقع والنقابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>قصدن توجعي وأريد برءا ...... أبعد منية أرجو الإيابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>فهن الروح لو تدري خليلي ........ أكان الموت أهونها عقابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>علام هجرنني وهم يروني ؟ ..... أفي وصل الحسان ترى ارتيابا؟
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>كذاك الحسن آلمه لقلب ........ قريب النيل لكن لن يصابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>"أبا عمر" وما يغنيك مدحي ....... وقد صارت لك الحسنى ثيابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>شفاعتك التي ضنت بدهر ........ فكلّ بخله بلغ النصابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>كذا الكرماء بعضهم لبعض ....... بهم شعري وإن أبدعت طابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>"أبا شوق" لقد نلت المعالي ....... وأدركت الذي في الناس خابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>وصلت وأنت للعليا وصول ..... .. وزرت فكنت مبتسما مجابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>كذاك الحال إن تجهل فإني ......... جعلت الشعر للأعمى خطابا
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>
<tr><td><font size=6 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent></table></marquee><br><tr><td align=left><font size=5 color=#FFFFFF><font face=Arabic Transparent>مصعب السحيباني </table></table>

لا أعلم لما خطرت ببالي قصيدة المقنع الكندي بقومه حين قرأتني حروفك

كلمات ................ لله درك وكفى

عبـ A ـدالله
15-10-2004, 10:11 PM
العزيز السحيباني



قرأتُ الشعرَ هنا ، وعشتُ أصالتَه البائدة

استمتعتُ بالقصيدة شكلاً ومضموناً

أما مضموناً .. فإنها ذكرتني أخيَّاتٍ لها حَمَلنَ المعنى نفسه

وأما شكلاً .. فكأني كنتُ بين أحضان قصيدة شوقي ( سلوا قلبي )

*

بضعُ مواضع في القصيدة تستلزمُ إعادة النظر إليها وتصويبها

حتى يكتمل الجمال

*

أيها العزيز

طربتُ حقاً لشاعريتك التي جمعت المعنى والمبنى ولم تُقدِّم أحدهما على حساب الآخر


لا حرمك الله أصحابك المخلصين

كل التحايا

السحيباني
16-10-2004, 10:42 PM
الغالي : روحان

تحية طيبة ... أيها الصديق

شكرا لمرورك ...

أكرر قولي

ومن نكد الأيام ما لا ترونه .... ولكن بعينيّ البصيرة أبصرُ

تحياااااتي

مصعب

زهرة الرمان
16-10-2004, 10:55 PM
اخي السحيباني
قلت في نفسي ليتك اطلت ..
لمٌر الواقع الأليم الذى صورته المليء با اخفقاتنا وخيباتنا بكل اسف مع احببناهم وسكنوا سويدا ء قلوبنا ولكن كنا في قلوبهم كمثل زهرة فى مهب الريح !!
اعجبني هذا البيت
وما الأصحاب إلا في قلوب ......فلا عقدا هنالك أو حسابا
دمت متالقاً

السحيباني
20-10-2004, 08:57 PM
الغاليه : طيف المها


مرحبا ألف .. بمرورك وتعليقك

هكذا حال الناس ؟؟

قلت قبل أيام إن كان ما قلته حقا

قلتُ :

الموت أجمل ما جاد الزمان به ..... والقبر أسعد دار إن سعيت هبا

وقال قبلي المعري :

فيا موت زر إن الحياة ذميمة .... ويا نفس جدي إن دهرك هازل


بئس والله هي الدنيا .. وتبا لأهلها .. إن كانوا كما قلت

عزيزتي

أكرر ما قلت قبل أيام

ومن نكد الأيام ما ( لا ترونه ) ..... ولكن بعينيّ البصيرة أبصر

تحياااتي لك أيتها الغاليه



مصعب

السحيباني
21-10-2004, 11:29 PM
عزيزي : المجهووول

تحية طيبة وبعد

ألا فاعلم أن الذي أخفي ضعف الذي أبدي

تحيتي لمرورك وتعليقك وإيرادك الجميل

ربما يشاركني المقنع إذا كان يرى بعين قلبه لا بعين رأسه



محبك

مصعب

السحيباني
26-10-2004, 12:37 AM
الحبيب الغالي : عبدالله

مرحبا بك أيها الشاعر

شكرا لشعورك الجميل أيها النقيّ

تذكرت " سلو قلبي " وأيضا " سئلت الرسم "

وما بيدي سيدي الكريم ... هو الذي أخرج ما في القلب من قرارته

وبينه للناس

فكما قلت سيدي :

ومن نكد الأيام ما لا ترونه .... ولكن بعينيّ البصيرة أبصر

سيدي :

قلي بربك ما هي بضع مواضع التي نقدتها

هنا أو في الخاص

ولك شكر يفوق شكري لك بالثناء

محبك

مصعب

السحيباني
27-10-2004, 11:45 PM
الغاليه : زهرة الرمان

أأطيل الطعن في قومي وأصحابي ؟؟

ربما تطعن بشعر .. لكن .. كن رحيما


تحيتي لمرورك وتعليقك .. أيتها الماجده




شكرا لك

مصعب

نبض حرف
28-10-2004, 03:15 PM
أخي الكريم السحيباني ..

هي المواقف تظهر لنا معادن الناس ..

ومما قرأت ..
إنْ غرّك القول فانظر فعل قائلهِ
فالفعل يجلو الذي بالزيف يستترُ
للمرء وجهان وجه حين تنظرهُ
يبدو جليّا ووجه حين تختبرُ

أمتعتني بما كتبت هنا .. أبيات تقطر ألما ..
وسلامة ايدك ..

مع خالص الود
نبض حرف ،،،

السحيباني
05-11-2004, 01:49 AM
الأخ/ الأخت نبض حرف

شكرا لك


عند الإمتحان يكرم المرء أو يهان


وكم من مزيف له بريق فضة وذهب

ولكنه في أصله صدء الحديد

تحيتي لك




غربة روح

مصعب

أميرة القلم
05-11-2004, 02:57 AM
لله درك شاعر الحرف والوقع والكلمة القوية
الم مختزل بين الابيات .. ساقته لنا حروفك بكل صدق
وشيبني زماني وهو غض ...... ولو يلقى كما ألقى لشابا
بالفعل ولو يلقى كما القى لشابا
تقبل خالص تحياتي ودام قلمك ذخرا للساخر
كن سعيدا

شـــادن
05-11-2004, 10:55 PM
كل السلام عليك أخي ..

ألــم اعتصر وجدانك .. لقد تذوقت مرارة واقع يسايرنا ونسايره ..

أخي ،، شجت قلبي أبياتك .. فحروفك فتحت بعنوة بابا كنتُ قد أوصدته بالشمع مذ زمن ..

<O:pوكن ذئبا تعش فيهم سعيدا ## وإلا سوف تلاقهم ذئابا</O:p

<O:pأخي ،، </O:pيسهل قول هذا ،، ولكن تالله تصعب المجازفة بالتطبيق .. رغم أنه الواقع .. أتساءل دوما .. كيف نسايرهم بسياستهم وعنجهيتهم .. !

كـم أنت بغدار يا زمان .. حطمت فكري ، ذاتي والوجدان ..

غدر بي الزمن ،، لأني كنت في غفلة عمن حولي ،، فتحطمت

مفاهيم الواقع لدي ..

سيدي ،، اسمح لي .. بيتك أغرقني صمتاً .. أخال أني أبحرت في ذكرياتي ، بعيدا عن مضمون بيتك ..

أعذرني ،، لا يسعني سوى التحسر ..

بحسبي من الغم والنكران ...حصدت من خلي الخذلان

--------------------------------

حمــاك ربي ورعــاك ..

السحيباني
13-11-2004, 07:16 PM
أرسل لي صديقٌ عزيزٌ قبل أيام أبياته الأربع عبر الجوال

قائلا فيها :

يا صاحب الحرف الشجيّ رسالتي ..... وهنت بعذري واهيا وحيائي

تبدو وراء مشاغلي ممتــــدة ..... فكأنهنّ سحائبٌ لسمـــاء

قد خطها قلقي عليـك وردهــا ..... خجلي من التقصير والإبطاء

لي من زحام الهم عذرٌ ظاهــرٌ ..... ولزوم حقك لفه بخفـــاء

فرددت عليه :

يا صاحب القلب الخليّ ألم ترى ..... قلبي الشجيّ يحار دون دواء

هذا الفؤاد معذبا بصحابـــه ...... من بين حساد وأهل وفـاء

أما الوفيّ فــقد تنـاءت داره ..... وأرى الدنو لصاحب الحرباء

يبقى على الأيام قدرك عاليا ..... فأنا بقلبي لا بعيني رائـــي




غربة روح

مصعب

شـــادن
14-11-2004, 09:32 AM
كل السلام عليكـَ ..
جميل شعور صاحبك النبيل ذاكـ ،، والأبهى ردك عليه .. أبدع قلمكَ الجليل بحق ،،
دام لكــَ خلك الوفي .. ودمتَ بـخير ..

السحيباني
16-11-2004, 03:55 PM
الفاضله :

أميره القلم

ولو يلقى كما ألقى لشابا

فربّ ألم صامت ... وشجن مختزل .. وحزن ... مكبوت

ولكن الشعر ... يفض الجمع ويبدي ما في القلب


عزيزتي :

لا أراك الله بأسا ولا ذقت ألما

تحيتي لك


غربة روح
مصعب

وتر
16-11-2004, 08:27 PM
أعجبتني نظرتك المتفائله
وجميل أن تنبت الصحراء عشبا

لن أقول رائع فأنت أكبر من أن يقال لك رائع


لله درك

السحيباني
16-12-2004, 11:01 AM
الأستاذه : شادن

تحية طيبة عزيزتي .... وعذرا لتأخري بالرد

صدقت بقولك ... تصعب المجازفة بالتطبيق

واقع مؤلم .. وأفكار جميلة تعيسة في نفس الوقت لكن .. تظل أفكار

أتمنى أحيانا أن أكون قاسي القلب لأعيش كغيري في نعيم مقيم

قلت في قصيدة أخرى لي :

أكذاك أُجزى إذ وفيت فليتني ..... ما كنت يوما في الزمان وفيا
بل ليتني جلف الطبائع غادر ..... ليكون عيشي كالأنام هنيا
أو ليتني ذئبا يكشر نابه ..... عن غلظة لأكون بعد رضيا

زمانك غادر ... والقرين بالمقارن يقتدي

فالجل غادر ...

أعانك ربي

وعذرا مرة أخرى على تأخري بالرد




غربة روح
مصعب

$ ر و ا ا ا د $
16-12-2004, 04:17 PM
أستـاذنا / مصعـب

كعـادتك .. جميـل ومتجـدد ،

ولكن الألم يأبى إلا أن يكون رفيقــك ، هكذا أحسـسـتُ ..!!
لســت أدري ..

أحببت إخبـارك بأنني تشـرفت بالقـراءة لك ..

دمت ســالمـاً ..

عيسى جرابا
16-12-2004, 05:16 PM
أخي مصعب

لله درك على هذا البيان

ولا فض فوك

قصيدة من الوافر توافرت فيها مظاهر الحسن والجمال

وفقك الله أيها الحبيب

تحياتي

السحيباني
18-12-2004, 11:28 AM
الفاضلة شادن


مرة أخرى تحية لقلبك وشعورك

لو رأيت ما يدور بيننا من أشعار ... لعجبت

ليتهم كلهم .. كأبي عبدالله

وأنتِ سيدتي بتذوقك الشعر ... شاعره ومشاركه


تحيتي لشعورك الأجمل




غربة روح
مصعب

السحيباني
19-12-2004, 07:55 PM
الغالية : وتر


تحية طيبة لكِ

نظرة متفائلة مني ؟؟؟ :confused:

عجبا ... ربما ترون مالا أرى

عزيزتي اكرر بيتي الذي ربما يزعج البعض لكنه من صميم الروح :

ومن نكد الأيام ما لا ترونه ..... ولكن بعينيّ البصائر أبصر

تحيتي لك ولشعورك الجميل سيدتي




غربة روح
مصعب

السحيباني
21-12-2004, 03:26 PM
الأستاذ : رواد

تشرفت جدا بمرورك وتعليقك الجميل

عزيزي :

قلت أبياتا عدة .. تستنتج منها أن الحزن مني في أصله
قلت

وإذا سألت الحزن يوما ما اسمه .... لأجاب حزن الكوون .. اسمي : مصعب

وقلت :

حزين وحزني في حياتي حياتها ..... طروب بإسعادي ملاقي الشدائد

وقلت :

صحبت الهم حتى خلت أني ...... بدون الهم لا أسطيع صبرا

وقال شوقي رحمه الله قبلي :

إنما الدنيا شجون تلتقي ..... وحزين يتأسى بحزين
ضحك الدنيا احتشاد للبكا ..... وأغانيها معدات الأنين

الحزن ... دنيا لوحده


تحيتي واسلم لمحبك


غربة روح
مصعب

السحيباني
30-12-2004, 01:41 PM
الأستاذ الفاضل :


عيسى جرابا

عذبت قصيدتي بتشريفك


دمت صديقا وأخا محبا




محبك

غربة روح
مصعب