PDA

View Full Version : .. الـقاعـدة ..!! قصيدة إرهابية



ماجد العُمري
01-11-2004, 09:40 AM
هي مجرد تداعيات غير منضبطة على جدار الواقع المعاش
بين بكاء الأيتام وأنات الثكالى
وترهات التكايا ..!!






كان يتردد على شفاته
سخافات
وسخا ... فات
واظن هذا الزمن
سخيـ ف بعض
مأساته
مدام الخطى معدوده
قل للوطن ماعاد نوصلك
ومدام الأرض غير الأرض
قل إنا كنا هنا ولكن
ماشربنا هالسواد / الزيت
رغم كل السواد الذي حوطنا
وحتى الما
شربه الذي قالت الناس
هذولا كبار
وانا ادري منهو يتسمى كبير
هذاك الذي شمر عن ثيابه
وتخطى الطين
وقالوا له علامك
وانت أكبر من فخامه
وضج وقال
كلنا طين .. وأطيّنا هالملوك
وشرّع بعض تاريخه ونادى
كنا صغار وكبرنا بدين
عقب ماكنا جاهلين
لاتردونا لجهالة
إفتح عيونك
ولاتحسب خطاك
وادخل لأرض القدس بيمينك
وبعدها اشرب من الرافدين
ولايهمك
هالعلوج
هالخنازير الكبيره
وش يهم إن قالوا إنك إرهابي
لايهمك
تدري حتى سيد الخلق الرسول
قالوا إنه إرهابي
لايهمك
إربط التاريخ باطراف الحقايق
واقرا بعض تفسيره
وتدرك إنك مصيب
والذي كانوا يسمونه جهاد
صار مرهب !!
خلك إرهابي وجاهد
لايهمك
بس لحظة !!
ماهو إنك تكفر كل من شفته أمامك
ولاهو بأرض المسلمين
ودونما محتل غاصب
رح وجاهد
في بلاد القدس
ولا
ماورا جيحون
ولا
بأرض تتشرب دموع
من دموع النفط
ولا
دمع الأطفال وثكالى
في جوارالرافدين
بس تدري إنتبه
لايحـبـسونك ..!!
والظاهر اني
انا عقب القصيدة
منفي لآخر حدود الإعتقال
وأكبر إرهابي
وأكبر داعم لشيٍ يسمونه
قاعدة
ومابقى للتسميات بهالزمن ياصاحبي
من قاعدة !!

لجين الندى
02-11-2004, 09:16 PM
الأخ ماجد العُمري

جاء بي إلى هنا الاسم..
فإذا بي أرى قنابل و نيران تنطلق من هنا..
تصدر و تحلّق
و تهبّ إلى هناك...

قصدية لن أقول فيها إلا ما فيها..

فقد أوفيتها حقّها...

" إربط التاريخ باطراف الحقايق
واقرا بعض تفسيره
وتدرك إنك مصيب
والذي كانوا يسمونه جهاد
صار مرهب !!
خلك إرهابي وجاهد
لايهمك "

هكذا قالوا عن الجهاد...
و لكن
نعلو و نقول


مجاهدون
مجاهدون


تحياتي لك
و تفضّل الشاي
:g:


أختك
لجين الندى
((أخــاف ذنوبي***و أرجــو رحمتــك))
ر.ا.ح

ماجد العُمري
04-11-2004, 06:16 AM
هي البهجة حينما يطل الوعي على مانكتب

ولو كان لمجرد الإسم


تحية فاخرة لك

وشكراً لهذا الشاي

نبض حرف
04-11-2004, 06:44 AM
ومابقى للتسميات بهالزمن ياصاحبي
من قاعدة !!:i:

أخي ماجد العمري ..

مررت من هنا كثيرا وامتنعت من الرد لأكمل القراءة .. وكلما قرأت رحلت بي حروف إبداعك إلى موانئ الهم الذي أدمنت سفننا الرسو عليه .. واليوم انتهيت من القراءة لأقول أن من مر من هنا ولم يتوقف ويتذوق قد فاته ملامسة هذا الخير الكبير لروحه ..

هنا حس .. وشعر .. وواقع .. وإرهاب .. وتاريخ أمة حاولت نسيان التاريخ .. لتتخبط في واقع الزيف بلا هوية ..

سيدي .. سأعود ثانية وإن لم تشعر بي .. لأعيد القراءة من جديد ..

دم رائعا كما أنت ..

مع خالص الود
نبض حرف ،،،

ماجد العُمري
06-11-2004, 04:13 AM
أبهجتني في هذا الكرم

تحياتي لك ولحضورك العطر
والمثري حد وعيك


لك محبتي وتقديري

الف شكر