PDA

View Full Version : لـمـن الـعــزاء ..؟!



مروان المزيني
02-11-2004, 12:42 AM
لمن العزاءُ وكـلُّنا محمولُ
يوماً إلى قبر إليه نؤولُ ؟!

فيمن نُعزّي ؟! هل تُرى فيمن مضى ؟!
وحياتنا لا ما أظنُّ تطولُ

فالقبرُ دارٌ سوف يسكنه الذي
يفنَى ويبلى في الدُّنا ويزولُ

يُطوى به كصحيفة مملوءة
كُتبت بأعمال عليه تحولُ

يمضي به الأهلون فوق رقابهم
فإذا توارى فالجميع قفولُ

يأتيه صوتُ نعالهم من بعد ما
قد ودّعوه وفي الوجوه ذبولُ

قد كان يسأل والجميع يجيبه
واليوم في قبرٍ هو المسؤولُ

من يا ترى قد جهز القول الذي
يُنجيه من سؤْل لها مدلولُ ؟!

وأعدّ مشعله الذي بضيائه
تنزاح ظلمة قبره وتحولُ ؟!

واختار مؤنسه الذي في قبره
يأتيه منه محبة وقبولُ ؟!

كم من أناس سارت الدنيا بهم
لم يحظ فيها بالخلود رسولُ

كَـتبَ الإله على البرية كلها
أن الممات عليهم مسلولُ

وسيبعث اللهُ القبور ومن بها
لمّا يشاء وأمره مفعولُ

وسيُنشرون وتُنشر الصحفُ التي
الكلُّ فيما قد حوتْ مشغولُ

و يؤول كلُّ الناس بعد حسابهم
للخلد في دار عليه تطولُ

إمَّا لجناتٍ سعى في نيلها
أو للعذاب إذا اعتراه غلولُ

فيمن نُعزِّي ؟! في المطيع لربّه؟!
أمْ من تُرى في الملهيات شغولُ ؟!

فيمن نُعزِّي ؟! في الذين تجاهلوا
ولديهمُ فيما نظنُّ عقولُ ؟!
***

عبـ A ـدالله
02-11-2004, 12:54 AM
مـروان المزيني




ما أجمـل الخطـاب الصـادق ..

حُسنهُ لا يحتاجُ إلـى مُحسناتِ البـديع

:

هـي الرحـلة .. فرحمـاكَ اللهمَّ رحمـاك

قـرأتُ .. آملاً بعفو الله ورحمته .. داعياً لك بالخير

:

أوجـزتَ الـرحلةَ ومـواقفهـا في غير ما تكـلّف

باختصـار

قصيـدةٌ قوامُها الصدقُ وروحُـه روحُـها




كل التحايا

آية95
02-11-2004, 02:52 AM
أسألك اللهم لطفا ورحمة

والله لشَد ما نحتاج لمن يعظ نفوسنا ويزجرها

ألا يا نفس فاتعظي قبل أن يأتي يوم لا تطالك الموعظة فيه

أسأل الله لكم ولنا أخي راحة الدنيا والآخرة

هزَتني القصيدة

جزيت خيرا من الله

نبض حرف
02-11-2004, 04:50 AM
مروان المزيني ..

نظرت إلى تواصل الفكرة .. وبساطة العرض .. وبلوغ الغاية .. ونظرت إلى نفسي فرأيتها تكفنت بحرفك .. بعد أن استحضرت عظيم ما ذكرت من مشاهد .. فكان ذلك كله إيحاء إلى أن ما كتب هنا حس صادق ..

دم صادقا أخي ..

مع خالص الود
نبض حرف ،،،

zahya
02-11-2004, 02:34 PM
عظَّم الله أجرك وأعانك بالصبر والسلوان
رحم الله الفقيد وأسكنه فسيح جنانه

منال العبدالرحمن
02-11-2004, 02:46 PM
إنَّ التفس لأمارة بالسوء

فكفى بالشعر أن يكون واعظًا

بارك الله فيك

مروان المزيني
02-11-2004, 10:09 PM
الإخوة الأوفياء ..

عــبـAـدالله

آية 95

نبض حرف

Zahya


شذى النجيع

مناسبة القصيدة وفاة ابني ( يزيد ) في الثالث عشر من رمضان وعمره سنتان.
جزاكم الله خيراً ولا أراكم مكروهاً في عزيز لديكم..

نبض حرف
02-11-2004, 11:31 PM
أبو يزيد ..

أعظم الله أجرك أخي .. ولله ما أعطى وله ما أخذ وكل شيء عنده بأجل مسمى .. فاصبر واحتسب ..

أخي .. هي الحياة تأخذ منا أكثر مما تعطينا .. وهي مشيئة الله نتقلب فيها ونحن عبيده كيف يشاء .. ولا يخلو قضاء نزل من رحمة الله تعالى .. فما تدري ما حكمته فيما قضى .. ولكن ثق بربك أنه لا يفعل لك إلا الخير ..

أسأل الله أن يعوضك خيرا .. ودم في حفظ الله ..

مع خالص الود
نبض حرف ،،،

مروان المزيني
03-11-2004, 01:09 AM
أخي ببض حرف..

أشكر لك مواساتك وكلماتك التي تذكر بها فؤادي وادعو الله أن يجزيك عني خير الجزاء..

تقبل تحيتي..