PDA

View Full Version : أيها الجبناء



الوسمي الأصيل
12-11-2004, 12:53 AM
هاهو سيف آخر من سيوفنا يرحل..دون أن تطرف عين العربي الرسمي..
يرحل وحيداً إلا من أحزانه وهجرة قومه له.. صامتاً إلا من الهدير الذي كان يجلجل في صدره، كما رحل السيوف الأوائل: عمر المختار، عبد الله عزام..
هاهو السيف يرحل، أو يغيب في جفنه دون أن يهتز جفن العربي..
ناضل حتى لم يمل النضال..وقاتل حتى لم يفنه القتال..عاش حالما وحيداً حين عرف حقيقة من حوله
عاش في الخنادق، والمخيمات، وبين الأحراش، والقنافذ..يحمل قضيته بيده، وكفنه بالأخرى
هاهو السيف يغيب..والعواصم العربية ساكتة، فلا يجد من يحتضنه إلا الغريب..
الغريب وحده يستقبله، والغريب وحده يعظمه، والغريب وحده ينعاه ويشيعه.. وأهله صامتون..خائفون كما كانوا صامتين أيام الحصار، وأيام القتال، وأيام التشريد.. ينظرونه وفي عيونهم نظر المخبآت الرواغب
لك الله يا أبا عمار..أيها الصابر الطموح..أيها الرجل في زمن قل فيه الرجال عشت حراً.. في زمن راح غيرك يخطب الأولياء..أخرجت خوفهم من قلبك منذ البداية ، فاعتزلتهم قبل أن يعتزلوك..
أيها الجبناء..حتى في موقف الموت تخافون، وهل في مقام الموت من حذر؟! إلى أي حد وصل بكم الهوان؟ وبأي عذر تعتذرون عن استقال رجل طالما استقبلتموه، وطالما احتضنتموه.
أنه موقف خزي راح بشرفه الغرباء الفرنسيون المتحضرون، وليخسأ الجبناء المتخلفون الأغبياء، الذين لا يعرفون من الأشياء إلا مظاهرها، ولا يقدرون القوة..ورحم الله الكرامة[/SIZE][/FONT]