PDA

View Full Version : بتُّ أهذي!!!



طيف المها
26-11-2004, 01:18 AM
من لقلبي حين يفزعْ؟ ***** من لنبضٍ ليس يرجعْ

من لعيني حين تبكي؟ ***** من لهذا الدمعِ يشفعْ؟

من لوجهي حين يُسبى***** من لحلمي حين يركعْ؟

لم تكنْ يوماً حبيبي***** كنت رغم العمرِ أروعْ

لو يضيقُ الكونُ حولي***** أنت..لي كونٌ وأوسع

ذاك نجمٌ ، تلك شمسٌ *****ذا غروبٌ شاقَ مطلعْ

جاء ليلٌ ، أو نهارٌ ***** صبحك الأفلاكُ أجمعْ

حين أهذي كان وجدٌ***** دون علمي فيك يسجعْ

قد غزلتَ الوهمَ فجراً ***** يا لفَجْرٍ قد تصدعْ !!

مالهذا القلبِ ذنبٌ ***** كي يموتَ اليوم مُفجع..

مسَّ قلبي منك جرحٌ ***** منك نكأ الجرحِ أوجعْ

جئتُ مطعونَ القوافي ***** مهبط َ الأوهامِ أذرعْ

تائهٌ ، مغبونُ حرفي ***** كيف عنك النظمُ يهجعْ!!

كيف أسلو دفء قلبي **** كيف أغفو دون مضجعْ

مالدربي قد توارى؟؟***** صار في الأبصارِ بلقعْ

لو علمتُ الحبَّ يزري**** ماجعلتُ القلبَ يخضعْ!!

بتُ أنوي البعدَ حقاً ***** نيةُ الإصرار أفظعْ

كم حسوتُ الظنَ جمراً***** في سرابِ الوعدِ ينقعْ

لاتمنِِّ الأرضَ قطراً ***** أيُّ قطرٍ منك ينفعْ!!

ربَّ روحٍ فيك تشقى ***** غصةُ الأحزانِ تجرعْ

تعشقُ الإدلاجَ منفى ***** ترفضُ الإصباحَ منجعْ
__________________

رذاذ
26-11-2004, 01:38 AM
قد غزلتَ الوهمَ فجراً ***** يا لفَجْرٍ قد تصدعْ !!

مالهذا القلبِ ذنبٌ ***** كي يموتَ اليوم مُفجع..

مسَّ قلبي منك جرحٌ ***** منك نكأ الجرحِ أوجعْ

عزيزتي طيف المها ..
إن كانت هذه الروعة هذيانا
فأثري المنتدى دوما بهذيانك الرائع

دمت بخير

رذاذ :)

آية95
26-11-2004, 01:38 AM
كنت أول من رشفت رحيق حرفك
0
تنهيدة طويلة انعتقت من صدري

وخاطبت بعضا مني

مني وقفة إجلال لحرفك

وهمسة حب لطيف المها

ودعاء ودمعة من قلب مرَ بأنات قلمك000000

موسى الأمير
26-11-2004, 03:08 PM
طيف المها ..

حرف راقص هذا الذي تكتبين ..

منساب مجدول .. يسري في الروح شريان الشعور الصادق ..

هنا وقفت :

جاء ليلٌ ، أو نهارٌ ***** صبحك الأفلاكُ أجمعْ

دمت مبدعة ..

روحان ،،

منال العبدالرحمن
26-11-2004, 03:51 PM
جميلٌ أنْ أفتحَ جهازي اليوم على قصيدةٍ بهذه الروعة

أشعرُ أنّها تتكلم و تتألم في الوقتِ ذاته .. لكن بهمس



دمتِ مبدعة

عيسى جرابا
26-11-2004, 05:24 PM
جئتُ مطعونَ القوافي ***** مهبط َ الأوهامِ أذرعْ
قد غزلتَ الوهمَ فجراً ***** يا لفَجْرٍ قد تصدعْ !!
كم حسوتُ الظنَ جمراً***** في سرابِ الوعدِ ينقعْ

يا طيف ...

هكذا هكذا وإلا فلا لا ...

قصيدة فيها من النشوة ما جعلني أرشفها حتى الثمالة

واستخدام بحر الرمل مجزوءا فيه من لهاث المشاعر ما فيه

ما أروع هذا الإنهمار يا طيف!

وفقك الله

تحياتي

محب الفأل
26-11-2004, 05:52 PM
ليس أروع ليس أروع *** من حديث ٍ جا مرصع
صاغه الشوق لهيبـاً *** من فؤادٍ بات مشرع
أختي طيف المها.......
تكرار ولكنه للتأكيد المطلق ما أقوله عنك وعن ذائقتك الأدبيه وحسك المرهف
لن يسعفني القاموس ان آتي بالجديد في المديح والإطراء الذي تستحقه نصوصك
المتميزه ولكن اقبلي قولي بأنك مبدعه
لك تحيتي

طيف المها
26-11-2004, 11:41 PM
شكراً لك أختي رذاذ...
فقد أسعدني مرورك وأثلجتني كلماتك...

هذياني كثير...كهذيان المجانين...أعاذك الله

فما صلح في نظري ، سيكون هنا لأقرأه وأهذي عليه...
سلمت من كل مكروه
تقبلي تحياتي وامتناني

خولة
27-11-2004, 12:46 AM
طيف المها ...
قد اثرت الشجن ...
كم رائعة ..كلماتك ..
وكم هوجميل متالق قلمك ...
تقديري الكبير ..
اختك ليلك ..

طيف المها
28-11-2004, 02:08 PM
حياك الله أختي آية

كما عودتني أيتها الأخت الطيبة تعودينني في كل حالاتي...

لنا نبضٌ واحد...

مرورك أثلج قلبي

دعائي لك بالتوفيق والتوفيق....

لك خالص الود والتقدير

المجهوووول
28-11-2004, 03:59 PM
كلمات رائعة

<table border=2 background='http://www.javagirl.ws/services/poemOrganizer/backs/b0016.jpg' bgcolor=#FFFFF><tr><td align=center valign=middle><br><table border=0><tr><td><center><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>بتُّ أهذي!!! <br></center><tr><td><marquee direction=up scrolldelay=300 width=500 height=200><table border=0><tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>من لقلبي حين يفزعْ؟ ***** من لنبضٍ ليس يرجعْ
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>من لعيني حين تبكي؟ ***** من لهذا الدمعِ يشفعْ؟
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>من لوجهي حين يُسبى***** من لحلمي حين يركعْ؟
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>لم تكنْ يوماً حبيبي***** كنت رغم العمرِ أروعْ
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>لو يضيقُ الكونُ حولي***** أنت..لي كونٌ وأوسع
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>ذاك نجمٌ ، تلك شمسٌ *****ذا غروبٌ شاقَ مطلعْ
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>جاء ليلٌ ، أو نهارٌ ***** صبحك الأفلاكُ أجمعْ
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>حين أهذي كان وجدٌ***** دون علمي فيك يسجعْ
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>قد غزلتَ الوهمَ فجراً ***** يا لفَجْرٍ قد تصدعْ !!
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>مالهذا القلبِ ذنبٌ ***** كي يموتَ اليوم مُفجع..
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>مسَّ قلبي منك جرحٌ ***** منك نكأ الجرحِ أوجعْ
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>جئتُ مطعونَ القوافي ***** مهبط َ الأوهامِ أذرعْ
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>تائهٌ ، مغبونُ حرفي ***** كيف عنك النظمُ يهجعْ!!
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>كيف أسلو دفء قلبي **** كيف أغفو دون مضجعْ
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>مالدربي قد توارى؟؟***** صار في الأبصارِ بلقعْ
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>لو علمتُ الحبَّ يزري**** ماجعلتُ القلبَ يخضعْ!!
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>بتُ أنوي البعدَ حقاً ***** نيةُ الإصرار أفظعْ
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>كم حسوتُ الظنَ جمراً***** في سرابِ الوعدِ ينقعْ
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>لاتمنِِّ الأرضَ قطراً ***** أيُّ قطرٍ منك ينفعْ!!
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>ربَّ روحٍ فيك تشقى ***** غصةُ الأحزانِ تجرعْ
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>تعشقُ الإدلاجَ منفى ***** ترفضُ الإصباحَ منجعْ
<tr><td><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent></table></marquee><br><tr><td align=left><font size=5 color=#000000><font face=Arabic Transparent>طيف المها</table></table>

طيف المها
29-11-2004, 10:50 PM
حياك ياسيدي.....

روحان....

كلما مررت هنا ، حرصتُ أنا على أن أكون عند حسن ظنك...

شكراً لك أسعدني تواجدك وحروفك

تقبل خالص الود والتقدير

طيف المها
29-11-2004, 10:54 PM
...حياك أستاذي عيسى جرابا...

كم سعدت بإعجابك بالقصيدة..

وكم فرحت بإطرائك عليها...

شرفٌ أرجو أن أستحقه..

تقبل شكري وامتناني
مع خالص الود والتقدير

ديدمونة
29-11-2004, 11:04 PM
طيف المها ..
وأنا بت اهذي من حمى هذه المعاناة ..
قافية قوية
وموسيقى تفصح عن جرح مبتور
دمت طيبة

عبـ A ـدالله
30-11-2004, 01:54 AM
طيف المها


شكـراً على هـذه الأبيات الجميـلة

أقـولُ شكـراً لأني استمتعتُ بقـراءتها حقـاً ،

ومن الواجب إهـداء الشـكر لمـن أهـدانـا المُتعـة وإن كـانتْ راقصـةً على نغم الألـم

تَـأخُّـري لـم يُبقِ لـي مـا أقـول ، فقد أوجـزَ من هُم خيـرٌ مني جمـالياتِ القصيـدة

جـاءت الأبيات راقصـةً مُطْـربةً كحضور موسى الأمير

ولعـلَّ الإيقـاع الراقص والنغـم الغنـائي لمجـزوء الرَّمَـل لـم يتركْ للقـاريء سـوى اختيـار التغنِّي بالنص

كذلك جـاءت الأبيـاتُ مُنهمـرةً كانهمِـار شـاعرنا الكبير عيسى جرابا

ولعـلَّ اتصـالَ المعـاني وتسلسل استمـرارية الفكـرة يجعـلُ من رشفِ ذلكَ الانهمـار أمـراً لا مفـرَّ منه

الشكرُ أيضاً لمن رشفَ رحيق آية من آيات الجمال هنا ، ولمن وقف مستمتعاً برذاذ الهذيان الرائع ولمن تحسّس شذا كلامَ الهمس المتألِّم ، ولمن أحبّ التفـاؤل بحروف الجمال فكتبَ مؤكداً جمالها بجمال حروفه ، ولمن أثرى الحُزن هنا فيه شجناً ليلكيّاً ، ولمن أضاف باسمه المجهول وجماله المعلوم للحروف جمالا ، ولديدمونة التي نظرتْ بعمق شكرٌ أكبر

:

طيف المها

مالدربي قد توارى؟؟***** صار في الأبصارِ بلقعْ

رغم التناغم من حيث وجود التساؤل ووجود الإجابة المصوَّرة

لم تنسجم - عندي - الصورة ( بلقع ) في العجز مع التقرير ( قد توارى ) في الصدر

فلفظة ( بلقع ) تعني الأرض المُجدبة فأفادت تواري خصوبة الدرب لا تواري الدرب نفسه

إذ لا يتوارى البلقع عن الأبصار وإنما تتوارى خصوبته .. فلو جاءت لفظة تفيد انعدام خصوبة الدرب - كتواري أفراحه أو جماله أو غير ذلك - بدل تواري الدرب نفسه لكان ذلك أكثر انسجاماً والله أعلم

وفي البيت الأخير تضادٌ جميل جعل المعنى يبدو أجمل

لكنِّي لستُ متأكداً من مناسبة لفظة ( الإدْلاج ) فهي بسكون الدال تعني السير في السَّحَر ولا تعني الظلام أو السَّحَر والله أعلم

كالعـادة مجـرد رأي هو للخطـأ أقرب منه للصـواب

:

سأستعيرُ من الحديقة النزاريَّة لأقول ..

شكـراً على الحـزن الجميـل .. شكـراً على الحـزن الجميـل

وأرْدفُ بالقول ..

شكـراً على الحـرفِ الجميـل .. شكـراً على الحـرفِ الجميـل

شكـراً لمن أهدى الجمال وشكراً لمن استشعرهُ هنا


تقديري

طيف المها
02-12-2004, 11:13 PM
حياك أخي محب الفأل....

قاموسك دائماً..يعج بالأجمل و والأرقى

لا عدمتك في كل مكان..

لمرورك بهجة أنتظرها دوماً
شكراً لك أخي

تقبل تحياتي وتقديري

فلاح الغريب
03-12-2004, 02:47 PM
.




طيف المها ،،

دخلت لأقول ،، عسى ما شرّ :)

فوجدت رقة ،، وشعراً ..

تحياتي ،،




.

فلة الأمس
04-12-2004, 08:39 AM
مالهذا القلبِ ذنبٌ ***** كي يموتَ اليوم مُفجع..

مسَّ قلبي منك جرحٌ ***** منك نكأ الجرحِ أوجعْ

جئتُ مطعونَ القوافي ***** مهبط َ الأوهامِ أذرعْ

تائهٌ ، مغبونُ حرفي ***** كيف عنك النظمُ يهجعْ!!

مبدعه هي انتِ يا طيف المها
لا اجد تعليقا على مكامن نزف حرفك ..
بعد ان لجمتني روعتك المنسكبه ها هنا ..

دمتِ لمحبينك
فلة الأمس

طيف المها
04-12-2004, 12:58 PM
عزيزتي ..ليلك....

حياك الله ..
شكراً لمرورك الأجمل وكلماتك الرقيقة

سعدت بك هنا..

تقبلي خالص المودة والتقدير

فينيسيا
04-12-2004, 01:11 PM
طيف المها ..

الجمال هنا حتماً ..
شكراً لهذا الألق ..


تحياتي لك
:)

الأمانـي
04-12-2004, 01:42 PM
..
جميلة يا طيــف ,,

وما هذيانك إلا شبيه "بألمنا" المغروس
نصله فينا ...

دمت مبدعه ,,
:)

طيف المها
08-12-2004, 12:34 PM
سلمت أخي المجهووول...

إبداعك في هذه الإخراج الجميل...

يفوق نقش الحروف ذاتها....

دمت أخي بكل خير
تقبل تحياتي وتقديري

طيف المها
08-12-2004, 12:36 PM
عزيزتي ديمونة...

بارك الله لي هذا المرور...

شكراً لمعاناتـنا....

شكراً لطيب حروفك...

تقبلي خالص الود والتقدير

مســـــافر
09-12-2004, 11:36 PM
طيف المها ..

أنا هنا ..

وما أتيت إلا لأني وجدت نغماً سلب إحساسي ..

العزف هنا يبدو جميلاً ..

سلمت أناملك ..

مســـافر ,,

طيف المها
14-12-2004, 02:16 PM
طيف المها


شكـراً على هـذه الأبيات الجميـلة

أقـولُ شكـراً لأني استمتعتُ بقـراءتها حقـاً ،

ومن الواجب إهـداء الشـكر لمـن أهـدانـا المُتعـة وإن كـانتْ راقصـةً على نغم الألـم

تَـأخُّـري لـم يُبقِ لـي مـا أقـول ، فقد أوجـزَ من هُم خيـرٌ مني جمـالياتِ القصيـدة

جـاءت الأبيات راقصـةً مُطْـربةً كحضور موسى الأمير

ولعـلَّ الإيقـاع الراقص والنغـم الغنـائي لمجـزوء الرَّمَـل لـم يتركْ للقـاريء سـوى اختيـار التغنِّي بالنص

كذلك جـاءت الأبيـاتُ مُنهمـرةً كانهمِـار شـاعرنا الكبير عيسى جرابا


ولعـلَّ اتصـالَ المعـاني وتسلسل استمـرارية الفكـرة يجعـلُ من رشفِ ذلكَ الانهمـار أمـراً لا مفـرَّ منه

الشكرُ أيضاً لمن رشفَ رحيق آية من آيات الجمال هنا ، ولمن وقف مستمتعاً برذاذ الهذيان الرائع ولمن تحسّس شذا كلامَ الهمس المتألِّم ، ولمن أحبّ التفـاؤل بحروف الجمال فكتبَ مؤكداً جمالها بجمال حروفه ، ولمن أثرى الحُزن هنا فيه شجناً ليلكيّاً ، ولمن أضاف باسمه المجهول وجماله المعلوم للحروف جمالا ، ولديدمونة التي نظرتْ بعمق شكرٌ أكبر

:

طيف المها

مالدربي قد توارى؟؟***** صار في الأبصارِ بلقعْ

رغم التناغم من حيث وجود التساؤل ووجود الإجابة المصوَّرة

لم تنسجم - عندي - الصورة ( بلقع ) في العجز مع التقرير ( قد توارى ) في الصدر

فلفظة ( بلقع ) تعني الأرض المُجدبة فأفادت تواري خصوبة الدرب لا تواري الدرب نفسه

إذ لا يتوارى البلقع عن الأبصار وإنما تتوارى خصوبته .. فلو جاءت لفظة تفيد انعدام خصوبة الدرب - كتواري أفراحه أو جماله أو غير ذلك - بدل تواري الدرب نفسه لكان ذلك أكثر انسجاماً والله أعلم

وفي البيت الأخير تضادٌ جميل جعل المعنى يبدو أجمل

لكنِّي لستُ متأكداً من مناسبة لفظة ( الإدْلاج ) فهي بسكون الدال تعني السير في السَّحَر ولا تعني الظلام أو السَّحَر والله أعلم

كالعـادة مجـرد رأي هو للخطـأ أقرب منه للصـواب

:

سأستعيرُ من الحديقة النزاريَّة لأقول ..

شكـراً على الحـزن الجميـل .. شكـراً على الحـزن الجميـل

وأرْدفُ بالقول ..

شكـراً على الحـرفِ الجميـل .. شكـراً على الحـرفِ الجميـل

شكـراً لمن أهدى الجمال وشكراً لمن استشعرهُ هنا


تقديري



حياك أخي عبدالله.....

أعرف أني تأخرت كثيراً. ولكن مثلك يقدر...ويغفر..

شكراً لتعليقك السخي وكلماتك البارزة..المتألقة...

ومروراً بملاحظاتك الجميلة...

أقدر لك تتبعك واحتفائك لما أكتب...وهو مما يزيدني دافعا..ويصبرني على محاولة التواجد هنا رغم العزوف النفسي الشديد....

إنطلاقاٌ من بعض رأيك..سيكون بعض رأي....
مالدربي قد توارى +++صار في الإبصار بلقع...
أنت ترع أن المعاني مجازياً تتحرك كما نريد ولها متسع من الدلالات..فالدرب ليس بالضرورة..اختفاءه بالتلاشي التام..إنما يختفي ربيعه واخضراره ومعانيه الجميلة في النفس

كذلك الإدلاج هو فعلاً السير ليلاً..، واختيار المسير بالليل المظلم الساكن الصامت إلا لسرعة الوصول
لأن الرسول صلى الله عليه وسلم يقول..( عليكم بالدلجة فإن الأرض تطوى بالليل)

فكيف بمن يرضى طول المسير..ويبقى في الظلام الليلي..والوحشة والعناء..دون أمل ..ودون رغبة في الإصباح .......رغبة في تعذيب الذات ..قد يكون!!فكيف بذاتٍ استطابت العذاب واستحلته واستبقته لتعيش أو لتشعر أنها تعيش....

شكراً لك أخي عبدالله

تقبل خالص المودة والتقدير

طيف المها
17-12-2004, 07:36 PM
حياك أخي فلاح...

هناك هذيان ..أشد من هذيان الحمى....

شكراً لمرورك ...ولعبق كلماتك...

تقبل تحياتي وتقديري

طيف المها
09-01-2005, 08:26 PM
فلة...

عزيزتي....

شكراً لمرورك الأبهى والأجمل....

تقبلي تحياتي وتقديري


عائشة

محبة القلم
09-01-2005, 10:39 PM
وليبقى هذا الرسم مقدما باسم من دونه. تحية عبقة لقلمك الساحر. دمت متالقه.

إبراهيم ربيع
16-01-2005, 12:17 AM
الله



ما أروعها



الأخت الكريمة



الشاعرة طيف المها



قصيدة في غاية الرشاقة والأناقة والجمال



أبدعت



وفقك الله وبارك فيك



أخوك إبراهيم ربيع

طيف المها
19-01-2005, 04:07 PM
فينيسيا...

عذراً لأني تأخرت...

وجودك هو الألق هنا ، وبين حروفي...

سعيدة أنا لذلك..

دمت بكل خير وسعادة

أرق التحايا والتقدير

أستاذ
19-01-2005, 06:08 PM
سيدتي طيف المها
يعجز عن التعبير حرفي أمام هذا العطاء المتوهج ..
وقد أمتعه حرفك ..

تقبلي خالص التقدير

أستاذ

nour
20-01-2005, 02:47 PM
العزيزة طيف المها

حزنٌ نبيلٌ!...و نغم ٌ راقٍِ

واسطة العقد:
((لاتمنِِّ الأرضَ قطراً ***** أيُّ قطرٍ منك ينفعْ!!))


تحيتي لهذي:

((لم تكنْ يوماً حبيبي***** كنت رغم العمرِ أروعْ))
((جئتُ مطعونَ القوافي ***** مهبط َ الأوهامِ أذرعْ))

وهذه أخصها بالتحية:
لو يضيقُ الكونُ حولي***** أنت..لي كونٌ وأوسع

ذاك نجمٌ ، تلك شمسٌ *****ذا غروبٌ شاقَ مطلعْ



فقط أهمس إليكِ:
كلما قل عدد الأبيات التي تكرر معنى سابق دون أن تطل بتعبير قوى أو شعور قوى يناسب ما قبلها ...كلما بدا النص مشدود البنية مسبوك منتظم الإيقاع


العزيزة طيف المها...
أمتعني نصك فعلا
بإذن الله يكون لنا لقاء يتجدد
زيدينا


نور

طيف المها
21-01-2005, 01:05 AM
الأماني....

وجدتك...أمنية كالوردة هنا...

عبق شذاك فأطربني

سلمت من كل سوء وألم
تقبلي مودتي

طيف المها
21-01-2005, 01:07 AM
مسافر....

الحمدُ لله أنك....

ما أجمل أن تؤوب الطيور المهاجرة...
سلت ودمت في أي مكان
شكراً لكرم حروفك وسخي روحك..

تقبل تحياتي وتقديري

طيف المها
21-01-2005, 01:09 AM
محبة القلم...

غاليتي...

لك في المكان مساحة لايحتلها غيرك...
وفي القلب مودة وترحاب..
طابت لك الدنيا ..أينما كنت..

سلمت أخية ، رعاك الله..

تحياتي وتقديري

طيف المها
21-01-2005, 01:11 AM
أخي إبراهيم...

شرفني مرورك ، وطيبت خاطري بإطرائك الكريم

شكراً جزيلاً لك..

أجمل التحايا والتقدير

طيف المها
21-01-2005, 01:12 AM
أستاذنا المبجل...

رعاك الله وحفظك...

سعدتُ بوجودك هنا بين أحرفي المتواضعة..

ولمرورك بهاء يسعدنا

لك أعطر التحايا والتقدير

طيف المها
21-01-2005, 01:27 AM
...نور..
أديبنا المميز...

لأول مرة أجدك...مررت بهذياني..، لعلك أحسست أن في الأمر سوء..فعدتنا

شكراً لكرم هذا المرور..، كم أ سعدني...

وإن كنت أتمنى لو عدتـنـا ونحنُ بصحة أفضل

على الرغم من أنه هذيان..لكن على يديك..بات له معنى...
حين طيبت خاطري بسخي إطرائك.....
وهمستك لها كل الحق وأكثر...، أشكرك كثيراً
ولكن ، قد تعذرني بما أنه هذيان ، والله العظيم هذيان...
ومن يهذي يردد أي شيئ...في الشعور واللاشعور..فيُرفعُ عنه القلم...


أحتاج همساتك دائماً...ولا غنى لي عن مرورك قدر وقتك..فلحروفك..ميزانٌ عادل وحكيم

شكراً جزيلاً ً ممتنةٌ لك بكل المقاييس..
تمنياتي لنا بحضورك الدائم ، مبدعاً وناقداً مبصراً لجودة التعبير
أجزل تحية وتقدير