PDA

View Full Version : حتى أنت يا صديقي !



المُندهش
16-12-2004, 10:54 PM
أيها الإخوان 00 والله إن الإنسان لا يدري يلقاها من أين وألّا من أين ؟!
لا ضغينة 00 ولا عتب 00 ولا ملامة
فالحياة قُبح 00 والبشر أقبح
إلا من رحم ربّي
يقول الشاعر :-

يقول المُندهش والمُندهش فوهه وبياع ** غارقٍ مركب أحلامي مع الغبّات بشراعه
وأقوم من الغراق أتلي سرابٍ يطّرد بالقاع ** أدوّر لي مع أهل الرأي رأي يقنع أسناعه
لعلك يا زمان فيك من كل الهموم أنواع ** تعيد إقناع مكلوم الفؤاد 00 ويصعب إقناعه
مطاليبه لها فوق النجوم المرقبة ميقاع ** نواها ما أنثنى عزمه 00 بغاها كسب وإقلاعه
وتخطي كان تحسبني وكيل الله على مَن ضاع ** ولي سكّة على دربٍ مشاه إبليس وأتباعه
ماأسوق خطاي في دربٍ جهلته من مشى به ضاع ** ولا أخطي فيه لين أدري طريقي وين مرجاعه
مشيت وشفت بالدنيا وأخذت مع الملا مذواع ** لقيت الناس من بعض القناعة صابها راعه يعني روعة وخوف
تقول إن البشر تلبس وتخفي ما خفى بقناع ** بعضهم يبتسم نابه ويخفي الكره بقناعه
ليا منه بغى حاجه يجيلك خاضع ومرتاع ** ولا ينلام في دنيا سوّ البلا بضاعه
قريب 00 إن مسّت حباله ظروف من الزمان وجاع ** بعيد الدار 00 لا استغنى تكاثر جيّته ساعه
معك 00 ما دام له غاية على كيف الندب مطواع ** وليا استكفى وعنك أقفى قليل يبيّن الطاعه
تقول أشره ! وكيف أشره على اللي يتبع المرياع ** نفيض الخرج وش همّه ليا غرّت عن إشباعه
أنا لومي وشرهاتي على وصف أشقرٍ طلّاع ** تقاصر حدّ مرماعك مع أنظاره ومرماعه
طراته لا تمنيّته على وضح النقا لك فاع ** مقامه يشفي كبودٍ من العلّات منلاعه
وغيره مزبني وحده تعالى المعطي المناع ** إلهٍ تسجد جباه لغفرانه على الطاعه


ـــ
نعتذر للإخوة على ما جاء فيها من مصطلحات

المُندهش
17-12-2004, 12:41 AM
كل شيء يهون مع الحبّ
أيا أيها الحبّ 00 ما بالُ قلبي لا يفتأ يذكرها في كل حين !
تعساً لهذه التقاليد والعادات التي ستدخلنا الجنّة !
فكم من محرومٍ حرم رؤية حبيبه
لماذا تحاربون الحبّ 00 لماذا لا تتركون كل حبيبٍ يلتقي بحبيبه
أصبحتُ قدّيساً من الحبّ !
إنه حبّ قويّ 00 يا أهل الدّين والأخلاق والعادات والتقاليد يا أهل الإشراف 00
إحترموا مشاعري فقط 00 ولا تحترموني دعوني أكتب فموتي أصبح وشيكاً

يا حلو الأيام لو ترجع على كيفي ** ما كان قلبي شكا فرقى مواليفه
كانت قريبة ولا تحتاج تكليفي ** واليوم راحت ودمعي صعب توقيفه
من بعد الأحباب مكسورة مجاديفي ** غرقان والموج يلعب بي على كيفه

ألا ليتني كنت لُبنانياً أو أسبانياً حتى نسفهلّ في هذه الحياة

ابو طيف
17-12-2004, 01:07 AM
:)

جميل اخوي

حب ومن قال لك لاتحب


لكن لاتنسى ان يكون هذا الحب في الله ولله

دام قلبك بهذا الحب

كل الود

المُندهش
17-12-2004, 01:26 AM
هو فيه حبّ لله الأيام هذي !

تحياتي وتقديري لمرورك يا أبو طيف :m:

عبـ A ـدالله
17-12-2004, 04:10 AM
هنـا عـاشـقٌ مُستـهـامٌ فارحمــوه

هنـا مَن يُنشـدُ للهـوى وبـه يبـوح


سَـكِـرْنـا ولا خمـرٌ ولكنّـه الهـوى ... إذا اشتـدَّ في قلـبِ امـريءٍ ضَعُفَ الرُّشـدُ

( إيليا أبو ماضي )


الأخ الكـريم


اسمـح لي أن أكـون قارئـاً فقـط ، فقـد لا أعـود


تحيَّـة أيهـا الشاعـر العاشـق

المُندهش
17-12-2004, 06:45 PM
أخي الكريم الأستاذ عبـ A ـدالله
يشرفني أن أرى تعليقاً لك في هذه الصفحة 00 وصدقني 00 لا أستغني


أتراه كان محقاً في قوله ؟!
سَـكِـرْنـا ولا خمـرٌ ولكنّـه الهـوى ... إذا اشتـدَّ في قلـبِ امـريءٍ ضَعُفَ الرُّشـدُ

لعمري إن الهوى والصبابة لتخالط العقل فتذهب به أيما ذهاب !

يقول الشاعر :-
جيت بحكي له وقال إبْعد وراك ** روح 00 ما نعرف حبايب يسكرون
قلت له غلطان يا أحلى ملاك ** ما شربت اللي عليّ به تدّعون
لا حشى واللي رفع عندي غلاك ** بس أنا سكران من رمش العيون
رمش عينك عن 100 بيكٍ بلاك ** ونظرتك فيها حشيش وكابتجون


واطلّع فِييّ هيك

هودي مِش عينيك

هيدي مِش لمساتك

يا حبيبي

ومش إيديك

في شِي عم بيغيب

أنا عم حِسّك غريب

ضاآيع مني ضاآيع

حدّي وعم دوّر عليك




يا تموتني وترحمني

يامّا تاخِدني لَيْك



شكراً لكم أيها الأحبة على سعة صدوركم