PDA

View Full Version : الغيمة أصلها ماء



ري !
08-01-2005, 12:48 AM
شواظ الحنين ...
\
/
\
/
.. .. امتصت الأرض الكلام .. و بقينا حيث لا شيء يغرق ..
وها أنتِ .. الآن .. في قعر هذه الليلة الرتيبة .. التي حفلت بـ استدعاءات متعاقبة لترادفٍ
ملحِ .. بين عمرين .. و زمنين ومكانين ..
تديرين "قرص " ذاكركِ "المثقوبة" بحثاً عن
مظانِ جديدة للألم الذي يتلوى داخلكِ..
من ألهب فيكِ الألم .. من ؟
..
ظمأ
\
/
\
/
تحاول .. وكل المحاولات ..تنتهي بالعودة من جديد إلى ذات الأسئلة ..
التي ترمقك في أعين المرآة كلما دنوت منها .
أين هي تلك الأيام المضيئة .. أين هي النجوم .. أين ذلك الدفء الذي تألفه جراحكِ القديمة
ثم آه .. أين هي جراحكِ القديمة ..
هي الأخرى هجرت مع كل من هجركِ ..!!
..
هناك
\
/
\
/
.. .. في مكان ما كُنت هناك
بعيداً عن كل هذا الضجيج ..الذي يتغذى على ألوان من البشر ..
هناك .. حيث القمر الذي يملا السماء ..
حيث.. السحاب الذي يُجلجل في كل مكان ..
حيث .. اللهفة المجنونة للمطر .. حيث التسبيح بحمد الله ..
وذلك الوجل اللذيذ ..الذي يذيب أرواحنا .. ويغسل ..قلوبنا ..
..
الرقص تحت المطر
\
/
\
/

.. .. الركض بمعنى أدق .. كان لعبتي المفضلة .. يومها لم نكن ندرك ـ أخوتي وأنا ـ أنه سيظهر أنواع و ضروب للرقص ما أنزل الشيطان بها من سلطان .. كل ذلك لا يهم .. المهم أن نركض ..
بضع دورات في " الحوش الشمالي "
ستكفل لك نشوة محببة تسكنك وتسلب روحك إلى الأبد ..
أن تدور .. وتدور .... لترتشف .. رحيق المطر
كان المطر وحده يكفي ..
مطر .. مطر ..مطر
قبل أن نسمع " أنشودة المطر"
أن تدور .. تدور .. لتداعب بقدميك العاريتين .. الـتراب ...
أن تكرع رائحة الطين التي تعبق الأجواء ..
أن تدور .. تدور .. رغم نوبات السعال التي تعرف مسبقاً أنها ستمتصك ..
و .. رغم العقاب الذي ينتظركِ ..
..
رصيف ..
\
/
\
/

.. ..الآن .. هنا وربما حتى هناك لا أحد يخوض بالطين .. ولا يقف تحب "مرازيب" المطر
ولا يعبُ رائحة "الطين " .. وبالطبع لا يُسبح أحد ..
المطر هو الأخر تغير .. أصبح يعجن الأرصفة .. بخمائر العفن .. التي تحوله إلى حساء مقزز
.. تـأنفه حتى ديدان الأرض..
..
عبور . .
/
\
/

أنت هناك .. أيها المجنون .. سّر .. لكن لا تتعثر بجنونك ..
الآن أنا هنا / هناك ... لأعلق على تلك الأماكن تمائم غزل راحلة .
..

نجوم لا تضيء
/
\
/
.. .. لكي تكبر هناك مئات الطرق إلا أن أكثرها شعبية هي السفر
فـ وضبنا أحلامنا .. وبضع سنين شمالية ..واتجهنا نحو شرق "المغاني "
وهناك
ـ (ـ ألم تكثري من هذه الـ .. هناك ..
ـ لا يهم ..
ـ وهذه أيضاً
ـ ....... ) ـ
غرتنا عبارات الترحيب "الزرقاء" المصلوبة على اللافتات ..
... أضاعنا الطريق .. و انفرط عقد الأخطاء ..وخبا الفجر مشدوها كئيباً .
وعربد الشقاء فتياً لاهثاً ..لـ يغمس أرواحنا
الحبلى بالأماني في نقيع البؤس ..
هذا هو أول درس مجاني تقدمه لك الأيام اللدنة ..
..
نّصّـر على أن تكون "بطلاً " ..
وتكرر "لكل جواد عثرة " ناسياً أو متناسياً أنك لست جواد !!
يقتادك التعب إلى مجاهل اليأس و تتذوق عصف الجحيم
كغصن تدلى من شجرة ميتة ..
.. ..
ليالِ تشهق بسواد ..دقيق .. ذكي .. يصطاد كل أشيائك
الجميلة .. ليذيبها في محلول السكون ..
..
...
تقذف بك بعد سنين "غير صالح للحياة "
يحوطك السواد .. ـ الابن الشرعي للأجواء الشرق/ رمادية ـ ...
لتعرف بعد فوات الهطول.. أن الحياة .. كائن حي ..يقتات الموت ويفرز الأطياف ..
..

كان حظنا سيئا ..
لقد كبرنا جميعاً..
/
\
/
\
.. تكبر و يضج الشباب في ثيابك .. تمر هذه الأيام وأنت تمضغ أحلامك
وتركل سنواتك المقررة .. إلى ذاك الشيء الجميل الملون .. ذلك الشيء المقدّود في ذاكرتنا ..
يا آلهي .. " الذاكرة ليست على ما يرام" !!
أه تذكرت أنه "المستقبل " ..
تسير.. تستطعم الغبار .. وتشرب السراب ..
وكأن النهار لم يورق .. وكأن الليل لم يثمل ..
وتفّـكر
هكذا .. .. أقفرت .. الأيام المضيئة .. وانساب تيار السواد ..ليمزق
أخر لمحة للطهر في وجهك ..
وتظل هذه السكك تقذف بك من قفار إلى فقار ..
تمـد يدك .. لتمسك تلك السنين فتعود مملوءة بالظلام ..

نــواف
08-01-2005, 08:10 AM
ثم آه .. أين هي جراحكِ القديمة ..
هي الأخرى هجرت مع كل من هجركِ ..!!
..

..]



مقطع رائع اعجبني جداً

ري اهلا بك
ومُعرفك اجمل من سابقه !!!!

لماذا؟
08-01-2005, 08:18 AM
ري .. أو التي ..!
لا أحب ولا استسيغ مواضيع الترحيب وتلك " " التي " من عينة : رحبوبي ..
لكنك هنا تستحق الترحيب دون أن تطلبه !
لا يهمني إن كنت قديماً " يستجدد " ..
أو جديداً يستقدم !!
ما يهم ..
أنك مستفز عنواناً وموضوعاً وليتك بقيت " التي " لتكون مستفزاً كـ" يوزر " أيضاً ..
سأشنقك وموضوعك على قارعة الرصيف ، فتلك طريقتي المفضلة للترحيب :)

مساعد العوده
08-01-2005, 10:20 AM
كبرنا جميعا بحظ سيء ونجوم لا تضيء
امتطينا العبور لذلك الرصيف ظنا بأنه الرقص تحت المطر
ولكن ؟؟؟ ظمأ ووشواظ حنين؟؟
هذا الري قد أشبع الأرض كلمات.

النهام
08-01-2005, 10:52 AM
مرحبا "ري" او "she" لافرق

بحق لقد افتقدنا روائعك ومشاكساتك

وقد عوضتي عن الغياب بهذه الرائعة

(سلام)
08-01-2005, 11:11 AM
مشكلة من يصور بعض الصور ،، هو أن يجسدها لك بشكل جميل ومقنع

أنت يا صاحبي هنا ، قد جسدتها سكين ثم قذفت بها لصدر ، غائر بالنسيان ، والتلهي

دم بخير ، وكما أنت بالضبط

أخوك
سلام

فقير جرجور
08-01-2005, 12:58 PM
شي...انتي شي!

دوماً

الحنين
08-01-2005, 02:38 PM
إن كنت رَي فقد ارتوينـا بعذب الكلام..
وإن كنتِ "ري" احدى نوتـات السلم الموسيقي فقد أطربتينـا برقص الحروف ..

كونـى من شئت من ادوات الاشارة أو النغمات..
فالرصيف لا يرتوى إلا بحرفـك المميز :x:

مع ودي "كلـه" :nn

نائمون
08-01-2005, 05:30 PM
نص أكثر من رائع

لن نكتفي بهذا... بل ننتظر منك المزيد والمزيد
:)

الرازي
08-01-2005, 10:45 PM
أضاعنا الطريق ..
وأي أقدام .. أضاع ..!!


لم اخرج من هنــا
إلا وحنجرتي تردد ...

كل الحروف ..
أفراحٌ مبعثرة ..


لوحةٌ .. رائعة


الرازي

شخص
10-01-2005, 08:06 PM
تذكرت فيروز حين فوجئت بالزمن :
( تانكبر بعد بكير
شو صاير
شو صاير )

ري !
10-01-2005, 10:17 PM
مسائكم .. مطر ..

نــواف :
شكراً لتحيتك .. وسعدت بهطولك هنا ..
/
\
/
لماذا :
الآن .. تأكدت .. أنك "تراقب جيداً "
التـي ..ستظهر قريباً .. مع أني أكرهها ..
تأكد أنني .. سعيدة ..بترحيبك - أن كان هذا يهمك ..-
دمـت
/
\
/
\
مساعد العودة :
ردك..يقول ... أن الأجواء غير مناسبة ..
أو أن متأثر بمحيطك .. القريب ..
شكراً لك ..
/
\
/
\
النهام ..

شكراً .. لـ .. اهتمامك ...
ولكن .. تأكد .. لست من تظن ..
على الأقل .. الآن ..
ما أسعدني أكثر هو .. إعجابك بالنص .. – إن كنت فعلت ..-
/
\
/
\

سلام .. (كم مراقب هنا ..!!)
هذه ..هي مشكلتي الفعلية ..مع المطر ..
يظهر ..كل شيء على حقيقته
"قمح" كان أم "...."
دمت بخير ..
/
\
/
\
فقير جرجور..

الأكيد أني لست .. " He "
توقيع .. جميل ..
شكراً لمرورك..

/
\
/
\
الحنين ..
ري..!
يعني .."العطش ..من كثرة الماء الذي ليس به ماء"
لك من الود .. ألطفه ..
/
\
/
\
نائمون .. أيضاً .."مشرف !!" ..
شكراً .. سيدي الكريم ..
أرجو .. أن .. لا تتراجع ..عن مطلبك بعد بضع "خربشات "
/
\
/
\
الـرازي
دمت ..
وشكراً
/
\
/
\
شخص
..
هذا .. هو الحال .. ولا يزال
أن تفقد الزمن .. لا يهم ..
المهم .. أن تنفق .. السنين في المكان المناسب
دمت بخير ..







..........................

shamly
15-01-2005, 05:43 PM
تستحقين . الذنب ذنبك
هذا جزاء من اقترف خطيئة التشريق الملوث بالجنوب .
ستقولين كنت طفله ...
لا ياسيدتي ... ان العقاب يطال حتى الاجنه في البطون

تحيه شماليه غربيه متوسطة السرعه
والتحيـــــــــــــــــــات لله وحده

عبدالله الأهدل
15-01-2005, 09:45 PM
هكذا .. .. أقفرت .. الأيام المضيئة .. وانساب تيار السواد ..ليمزق
أخر لمحة للطهر في وجهك ..
وتظل هذه السكك تقذف بك من قفار إلى فقار ..
تمـد يدك .. لتمسك تلك السنين فتعود مملوءة بالظلام ..




أختي الكريمة ري ...
تحية عطرة .. تشبه عطر طرحكم الموقر
و
تحية قوية .. تشبة قوة بدايتكم .. هنا ..

في الحقية ..

أعجبت بل سررت بما قرأت ..

...
التشائم .. أو التفائل المشؤم هو رسم نهجناه .. وتبنيناه في كل محفل .. رغم لفظ الكثير له ونعته ..

لماذا دائما"
أشعارنا .. قصائدنا .. خواطرنا .. قصصنا .. كلها تحكي سود الليالي ..
رغم إن معظم الحقائق عكس ذلك ..

أليس كذلك ..

المهم ..
إنه يندرأن نكتب عن أفراحنا .. بيض أيامنا .. وغيرها ..

...

أخيرا" ..

أتمنى لك التوفيق .. هنا وهناك وفي كل موقع ..

والسلام ختام ..

أخوكم ..
أبو أميرة

sapreena
16-01-2005, 12:46 PM
هكذا .. .. أقفرت .. الأيام المضيئة .. وانساب تيار السواد ..ليمزق
أخر لمحة للطهر في وجهك ..
وتظل هذه السكك تقذف بك من قفار إلى فقار ..
تمـد يدك .. لتمسك تلك السنين فتعود مملوءة بالظلام ..

حلووووووووووووووووووووووووووووووووووو كتير

sapreena
16-01-2005, 12:52 PM
عبد الله الاهدل
كلام حلو بس زي ما شايفة وانا عايشه هون بفلسطين صعب ثم صعب ثم صعب يتحقق
نحن شعب اقوى من ما تتصور لكن اشك بقدرات المسلمين جميعا وذلك لاننا لا نشعر بهم بجانبنا ابدا فالكلام لا يتحرك ولا يمسك باروده ولا يحاربهم فلا تظن ابدا ان الكلمة تحل محل الفعل..
مع احترامي

نزيف الفكر
16-01-2005, 11:29 PM
في مكان ما كُنت هناك
بعيداً عن كل هذا الضجيج ..الذي يتغذى على ألوان من البشر ..
هناك .. حيث القمر الذي يملا السماء ..
حيث.. السحاب الذي يُجلجل في كل مكان ..
حيث .. اللهفة المجنونة للمطر .. حيث التسبيح بحمد الله ..
وذلك الوجل اللذيذ ..الذي يذيب أرواحنا .. ويغسل ..قلوبنا ..

عبارات ارتويت بروعتها وجمال تصويرها ..
وحين ارتويت ..
شعرت بأن نزف أفكاري توقفت عن الهذيان ..
ري
لك مني تحية قوية تشبه بدايتك ..
سأنتظر جديدك ..
تحياتي لك من فكر نازف
أختك / نزيف الفكر

عبق الحياة
17-01-2005, 02:51 AM
كان حظنا سيئا ..
لقد كبرنا جميعاً..

/
\

/
\

كان حظي " اليوم " جميل
لأنـي وجدتكِ " هنـا " ..

سيدتي ,,

لكِ كل الجمـــااال والـودّ ..

نهاركِ ورد ’’

ممتعض
21-01-2005, 05:50 PM
شواظ الحنين ...
.. .. لكي تكبر هناك مئات الطرق إلا أن أكثرها شعبية هي السفر
فـ وضبنا أحلامنا .. وبضع سنين شمالية ..واتجهنا نحو شرق "المغاني "
وهناك
ـ (ـ ألم تكثري من هذه الـ .. هناك ..
ـ لا يهم ..
ـ وهذه أيضاً
ـ ....... ) ـ
غرتنا عبارات الترحيب "الزرقاء" المصلوبة على اللافتات ..
... أضاعنا الطريق .. و انفرط عقد الأخطاء ..وخبا الفجر مشدوها كئيباً .
وعربد الشقاء فتياً لاهثاً ..لـ يغمس أرواحنا
الحبلى بالأماني في نقيع البؤس ..
هذا هو أول درس مجاني تقدمه لك الأيام اللدنة ..
..
..[/B]
..

لا أدري ..
هناك أكثر من حالة استثنائية في النص ..!
ولكن ..!
أعجبتني المصفّرة أعلاه ..!
ربما لصدقيتها ..ربما لواقعيتها ..ربما لأنها مزجت حال نفس بصورة ذهن ..!
أشياء كثيرة ..أخشى ذكر بعضها من قهقهاتكم ..وأخشى ذكر بعضها الثاني من ألم في قلبي ..!
نسيت ..!
نعم نسيت أني أكتب رداً لا موضوعاً.. :)
فكدت أن أنساح كتابةً ..!
عموماً ..ما أعلاه :rolleyes: ..هو كوبون ثقة بمحتواك ..ولوم خاطر على عدم المتابعة سابقاً ..!
خالص التحية وجزيل التقدير يذهب ..!

ممتعض .[/COLOR]

mr_mosta7el
25-01-2005, 11:01 AM
ماشاءالله تبارك الرحمن

من أجمل ما قرأت !

شكرا للمتعة التي منحتها حروفك لكآبة (أول يوم دوام بعد الاجازة) !

كل الشوق للمزيد !

طارق
الميت

شاطيءبلانهاية
27-01-2005, 01:34 AM
امتصت الأرض الكلام .. و بقينا حيث لا شيء يغرق


رائـــــــــــــــع

البـارع
05-02-2005, 09:56 PM
قيل لي" عندما يزرع الجنون ذريته في الأعين الشاخصة لن يتلمس الأعمى وجهه"

هذه الأفكار ترياق يخرجنا من حالة الوعي إلى حالة الغيبوبة , حينها لن يكون الليل ليلاً بل منتج دعائي يحاول الأرق التسويق له خلف النوافذ ولن يكون النهار إلا منتج منافس وفضولي يبحث عن أي شق ليطرح نفسه أمام المتبصرين بغفلتهم !

احترامي